أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع - مراد سليمان علو - حكايات من شنكال 32














المزيد.....

حكايات من شنكال 32


مراد سليمان علو

الحوار المتمدن-العدد: 3750 - 2012 / 6 / 6 - 23:06
المحور: الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع
    


الطيبة طبع ، والطبع هو الغالب في الإنسان رغم صراعه مع مؤثرات البيئة السلبية ، ومن طيبته قرر في يوم ما أن يطيّب آلام الآخرين فما وجد آلاما تضاهي آلام الأيزيدية ظاهرا وباطنا ، سرّا وعلنا ، فوضع يده على الجرح وأصابع اليد تمسك القلم فطاب نفسا حين علم إن نفوسنا تطيب للحقيقة لأنه في حقيقته كان الباحث عنها .
وهذا الجنوبي الأسمر الطيب لابد إنه طيب الأعراق وهو حفيد أناس كان ديدنهم زرع الحبّ ونشر المحبة بين الناس . نعم ، أجداده كانوا من المطيبين .
إنه يملأ الذاكرة بما كان يتمناه القلب طويلا من كتابات فيها موسيقى خفية نابعة من ملامسة قلمه لأوتار الحقيقة فعندما تقرأ له ينتابك شوق للقاء أشياء كنت قد سمعت عنها فتلتقيها وجها لوجه برؤى صافية تتخيل نفسك تشرب من (كانيا سبي) .
وبالتأكيد ليست كتاباته خيالية بل تؤكد بهاء فلسفة الأيزيدية وغبطتها في احتواء الخير والشر معا وإمكانية الصلح بينهما ليكون المكان أكثر بهجة والصلح بين الخير والشر هو إخماد الشر بالاعتراف به انه الشر فينزوي خانسا ويعم الخير .
ويعرف الباحث جيدا إن التعليل ليس أفضل أداة لكشف الحقيقة وهكذا شدّ العزم وأخذ الأمر بخيال عاشق وحلم طفل وما يحتاجه هو أن يروي هذا الحلم الجميل ويسرد وقائعه من ساعة انبثاقه ومرورا بأوقات عصيبة حاول فيها الجهل تجاهله حينا وخنقه وطمسه في أكثر الأحيان وإلى لحظات الحرية والخلاص .
يأسرك بأسلوبه الصافي والتحليل المنطقي ويفرض الحقيقة على الواقع وهنا تكمن لذة قراءة كتاباته فهو يكتب حروف الحقيقة حتى تستقيم الكلمة لتنير درب من يريد السير في هذا الاتجاه وكأنه سحر مثقل بعسل الجبل وهو بهذا لم يعبئ يوما بالتهاويل التي أرادت أن تفتح طريق الشك والعبث أمام كل باحث فهو يبصر ما وراء التهاويل في رحلة فكرية لا تقل روعة عن فكر أي مبدع فذ .
عادة يكون حديث المثقفين غير حديث العامة إلا عندما يتعلق الأمر بالحديث عن فضيلة القاضي زهير كاظم عبود فقد عرف هذا المؤرخ بإطلاعه على الظلم الواقع على الأيزيدية من خلال إطلاعه على كتابات أناس أكل الحقد والكراهية قلوبهم وخلت من الحبّ للآخرين فأبى إلا أن يساهم برفع الحيف عن أناس بسطاء . بسطاء في كل شيء وكذلك رفع الحيف عن أقدم ديانة توحيدية في التاريخ واثبات ذلك بأسلوب أو بآخر وهو بذلك يبهج الفكر الإنساني الذي يقر بأن الأديان كل الأديان إنما طرق تؤدي إلى الله .
وبما انه صديق الكل فقد قرر أن يصبح صديقنا أيضا وهي فلسفته المفضلة إنشاء الصداقة مع الآخرين ومنحهم الحبّ وهو على يقين بأنهم سيضاعفون له مكيال الحبّ الذي لا يقاس بالمكاييل .
يبقى له سابق جهده وفضله وسامق علمه ونبله وما زهير كاظم عبود إلا قارورة من الأطايب تفوح منه أريج الحقيقة ، فلا تلوموني إن عصرت فجر الأربعاء بعضا من شقائق النعمان فوق طيبه !.





الحوار المتمدن في مقدمة المواقع الإعلامية في العالم العربي، شكرا للجميع



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,320,187,876
- بتلات الورد 25
- مصطلحات من سيباى
- جاري والمجاري
- فيض عينيك
- بتلات الورد 24
- بتلات الورد 23
- الراعي
- بتلات الورد 22
- بتلات الورد 21
- بتلات الورد 20
- بتلات الورد 19
- بتلات الورد 18
- الصرخة الخرساء
- fبتلات الورد 17
- حكايات من شنكال 31
- حكايات من شنكال 30
- بتلات الورد 16
- اسطورة الشهادة
- بتلات الورد 15
- حكايات من شنكال (29) سينو ...صديق الله .


المزيد.....




- بطاقات من مجهول على سيارات في دبي.. فما محتواها؟
- هل ينصح باستخدام الهاتف أثناء الشحن؟ إليك أبرز 5 خرافات
- البرلمان الأوروبي يقر قانونا لتبسيط شروط الحصول على التأشيرا ...
- ليبيا: من يتدخل ..ولماذا؟
- أبحاث مثيرة.. إنعاش الدماغ بعد موته وإحياء حيوانات منقرضة
- مشروع قانون لتدريس المواد العلمية بالفرنسية يثير الجدل في ال ...
- بعد بيانه عن قطر.. المجلس العسكري السوداني يوضح سبب عزل وكيل ...
- -رسالة الأمة- و-القناة الأولى- يتوجان في الجائزة الوطنية الك ...
- قطيع كلاب يخطف رضيعا من سريره والأب يصارع لانقاذه
- شاهد لحظة مقتل 29 ألمانيا في حادث انقلاب حافلة سياحية في جزي ...


المزيد.....

- في مفهوم التواصل .. او اشكال التفاعل بين مكونات المادة والطب ... / حميد باجو
- فلسفة مبسطة: تعريفات فلسفية / نبيل عودة
- القدرةُ على استنباط الحكم الشرعي لدى أصحاب الشهادات الجامعية ... / وعد عباس
- العدمية بإعتبارها تحررًا - جياني فاتيمو / وليام العوطة
- ابن رشد والسياسة: قراءة في كتاب الضروري في السياسة لصاحبه اب ... / وليد مسكور
- الفلسفة هي الحل / سامح عسكر
- مجلة الحرية العدد 4 2019 / كتاب العدد
- تأثير الفلسفة العربية والإسلامية في الفكر اليهودي – موسوعة س ... / شهد بن رشيد
- الإله الوهم والوجود والأزلية / سامى لبيب
- الطريق إلى الكائن الثالث / معتز نادر


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع - مراد سليمان علو - حكايات من شنكال 32