أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - كتابات ساخرة - ستار عباس - موسوعة غنينيس لم تنصف الساسة














المزيد.....

موسوعة غنينيس لم تنصف الساسة


ستار عباس

الحوار المتمدن-العدد: 3729 - 2012 / 5 / 16 - 23:29
المحور: كتابات ساخرة
    


شركة غينيس للأرقام القياسية المهتمة في شتى المجالات والفعاليات الفردية منها والجماعية، الموسوعة واسعة الانتشار و تباع منها في الأسواق 100 مليون نسخة لحد اليوم وهو رقم قياسي بحد ذاته يخولها للدخول إلى الموسوعة هي الأخرى, هذه الموسوعة لم تنصف الساسة الذين سجلوا ارقام قياسية في الازمات حيث سجل من عام2004ولحد عام 2011 2880ازمه بمعدل كل يوم ازمة وهذا بحد ذاته رقم قياسي لا يمكن التغاضي عنه و جهد كبير لا يمكن للأي مجموعة القيام به,الساسة لم ينتبهوا لهذا الغبن الذي لحق بهم من غينييس بحكم انشغالهم بصناعة الازمات وادخال البلاد في اتونها لكن الشعب الذي انتخبهم طالب الموسوعة بانصاف الساسة وادخال ازماتهم القياسية في مسابقة الموسوعة معتبرين هذا الطلب كرد دين لما يقدموه لهم,الساسة الذين شكروا الشعب على هذه المبادرة يعاهدونهم بالمحافظة على هذا الرقم جاهدين ان لايسمحوا للاي بلد ان يتخطاهم لامن البلدان التي شملها الربيع العربي ولابلدان افريقيا ,منوهين بان ارقام عام 2012لم تذكر على الرغم من سخونتها,نشر الازمات على 100مليون نسخة يعد بحد ذاته انجاز يقدم هدية الى هذا الشعب الصابر ليعوضهم عن تردي الخدمات ويخفف من وطئات انقطاع التيار الكهربائي في فصل الصيف ويعدون الايتام والارامل بانهم مرشحين لهذه الموسوعة اذا استمرت الازمات,هذا الانجاز يقطع الطريق امام الذين يريدون انهاء الازمات ورئب جدار العملية السياسية واصلاح ذات البين والنهوض بالهوية الوطنية وردم الهوة بين السياسين والجلوس الى طاولة الحوار وعدم السماح الى الدول المحيطة بالتدخل بالشان الداخلي,الساسة اشارو الى ان الموسوعة غبنت ايضا الارقام القياسية في الامتيازات والايفادات وهم يطالبون الشعب بحث الموسوعة الى ذكرها





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,566,501,574
- الفاسدين والاختفاء خلف الالقاب
- لمن الصدارة في الانتخابات
- عندما يكون المسئول في الدولة كاتب
- توزيع الجنوب:المرأة و الكفاءات وأليات العمل المدروسة
- النفط: مشروع مستودع العمارة الجديد جهود لم ينصفها الأعلام
- المرأة بين الانصاف والمجاملة الاعلامية
- ما أظن اسير
- أهمية العلاقات العامة في بناء الموئسات والشركات
- أدارة الجودة بين سيادة القانون والرغبة في النهوض
- العملية السياسية والوقوف على أعتاب عام 2012
- إلى متى تدفع الشعوب فاتورة الصراع
- معرض بغداد لوظائف: هل حقق الأهداف المرجوة من أقامته
- لماذا تحلم الطيور بالديمقراطية
- الديمقراطية إلى أين
- المثقف العراقي غائب أم مغيب
- طويت صفحة الطغيان الليبي وبغير رجعة
- المواطن والوطن في ظل النظام الديمقراطي
- الربيع العربي: الفضائيات وانتقائية المعلومة
- نزيهة الدليمي:كارزما المرأة العراقية في التاريخ الحديث
- قوانين زيت الزيتون ومكافحة التدخين


المزيد.....




- هل تجعلنا الأديان أصدقاءً للبيئة أم أعداءً لها؟
- أصالة تعلق على أنباء طلاقها من المخرج طارق العريان
- فنانون لبنانيون يشاركون في المظاهرات
- راغب علامة ووائل جسار.. فنانو لبنان يدعمون مطالب المتظاهرين ...
- سينما الحمراء.. عندما كان في القدس مكان للترفيه
- أغنيتين جديدتين لعملاق الاغنية اليمنية عبدالباسط عبسي
- لقاء بالرباط لانتقاء مستشاري حكومة الشباب الموازية
- ترامب محق بخصوص روما القديمة.. فهل تعيد أميركا أخطاء الجمهور ...
- -جريمة على ضفاف النيل-.. أحدث الأفلام العالمية المصورة في مص ...
- منع فيلم أمريكي في الصين بسبب لقطات عن بروس لي


المزيد.....

- التقنية والحداثة من منظور مدرسة فرانكفو رت / محمد فشفاشي
- سَلَامُ ليَـــــالِيك / مزوار محمد سعيد
- سور الأزبكية : مقامة أدبية / ماجد هاشم كيلاني
- مقامات الكيلاني / ماجد هاشم كيلاني
- االمجد للأرانب : إشارات الإغراء بالثقافة العربية والإرهاب / سامي عبدالعال
- تخاريف / أيمن زهري
- البنطلون لأ / خالد ابوعليو
- مشاركة المرأة العراقية في سوق العمل / نبيل جعفر عبد الرضا و مروة عبد الرحيم
- التكوين المغترب الفاشل / فري دوم ايزابل
- رواية ساخرة عن التأقبط في مصر بعنوان - البابا / الصحفي الراحل في جريدة البديل اليسارية المصرية/ محمد ربيع


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - كتابات ساخرة - ستار عباس - موسوعة غنينيس لم تنصف الساسة