أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - ملف - المتغيرات فى تركيبة الطبقة العاملة ودورها، والعلاقة مع الأحزاب اليسارية - - بمناسبة 1 ايار- ماي عيد العمال العالمي 2012 - عبد الحكيم عثمان - ظاهرة البطاله المعالجه والحلول














المزيد.....

ظاهرة البطاله المعالجه والحلول


عبد الحكيم عثمان
الحوار المتمدن-العدد: 3709 - 2012 / 4 / 26 - 21:13
المحور: ملف - المتغيرات فى تركيبة الطبقة العاملة ودورها، والعلاقة مع الأحزاب اليسارية - - بمناسبة 1 ايار- ماي عيد العمال العالمي 2012
    


السلام عليكم: علاوة على ان البطاله ظاهره اجتماعيه لها تأثيراتها على الاقتصاد وعلى التنميه والتقدم وازدهار البلدان وقد تكون ظاهرة البطالة على المجتمعات اخطر من اي آفة تحيق باي بلد حيت انها تترك ظل ثقيل على كاهل حكوماتها وتترك اثار نفسيه على العائله وعلى المجتمع على حد سواء ويودى تزايد نسبة البطاله في اي مجتمع الى هدرطاقات وقدرات وتعطيلها كانت الاسره او المجتمع احوج لها اضافة انها تشكل استنزاف لمدخول الاسره وتعطل تحقيق طموحتها وتعطل تحقيق امالها المستقبليه وبما ان المجتمع هو مكون من مجموع الاسر فاي تخلف او اعاقه لعمل الاسره واي تباطؤ في تحقيق خطط وتمنيات الاسره بسبب كون احد افراد هذه الاسر او تلك الاسر يعاني من البطاله سينعكس كل هذا الاخفاق على المجتمع عامه وبالتالي على الدولة وايضا تعتبر ظاهرة البطاله مقياس يقاس بها مدى تقدم البلد حضاريا وثقافيا واقتصاديا فذا كانت نسبة البطاله مرتفعه فانها تدلل على تخلف البلد في كل المجالات وان كانت ضئيله او معدومه تدل على تقدم وتطور البلد في كل المجالات وتعتبر ظاهرة البطاله من اهم المعضلات التي تواجه الحكومه في اي بلد وتشكل حالة لااستقرار للحكومه وقلق دائمين وبها ايضا يقاس اداء الحكومه ان كان سلبا او ايجابا وما اسباب ثورات الربيع العربي او ربما ام اهم اسباب قيامها او الدافع الابرز لقيامها هي تفشي وزيادة ظاهرة البطاله وما يؤكد ما ذهبت اليه ان ثورة الربيع العربي التي قامت في تونس كان شرارتها او الفتيل الذي اشعها واوقدها وجعلها تستعر هو البطالة وقد تدفع تفاقم البطاله بالبعض الى الانتحار كما فعل البوعزيزي في تونس والذي كان هو شرارة الثورة ووقودها وتعتبر ظاهرة البطاله الارض الخصبه لظهور الفساد في البلاد وقد تكون الارض الخصبه لقيام عصابات الاجرام او عصابات الاجرام المنظم وايضا قد يكون من يعانى منها صيدا سهل المنال للاغراء وقد يكون مطمح لكسب العناصر للمنظمات الارهابية واعمال السطو بشقيه السطو والسطو المسلح وكل هذه الظواهر قط تطيح باي مجتمع وقد تعيده الى عهود التخلف والظلام ولهذا على الحكومات و مؤسسات المجتمع المدي السعي لمعالجة هذه الظاهره والحد من تفاقمها وتزايدها لكي تنقذ المجتمعات من الانزلاق الى منزلقات غاية في الخطوة قد لايحمد عقباها واذا لم تعالج المعالجات الفوريه قد يصبح من الصعب معالجتها مستقبلا اذا ما استفحلت واستشرت في المجتمع مظاهر الجريمة بكل اشكالها ومظاهر الارها ب والتطرف بكل اشكاله ولمعالجة هذه الظاهره هناك طريقان
الاول المعالجة الطارئة والفوريه من خلال شمول العاطلين عن العمل بشبكة الرعايه الاجتماعيه من خلال صرف مرتبات لهم تقيهم من شر العوز والحاجه
ثانيا اعداد برامج وخطط تنمويه آنيه قصيرة المدى وخططاستراتيجية طويلة المدى من خلال
1- اعتماد سياسة السوق المفتوح
2- اقامة اسواق حره بين البلد وعدة بلدان سواء كانت بلدان مجاوره او بعيده
3- اتباع اساليب واقرار قوانين لحماية المتج المحلي
4-تخفيض التعرفه الكمركيه وتقديم تسهيلات للحرفين واصحاب المصانع والمعامل المحلين
5- منح القروض لااقامة المشاريع الصغيرة و الكبيرة وبدون فوائد
6- فتح باب الاستثماروتشجيع الاستثمار الاجننبي او العربي
7- العمل على اقامة مشاريع صناعيه كبرى
والاهم من هذا كله هو توفير الاستقرار السياسي في البلاد واشاعة اجواء الديمقراطيه والتداول السلمي للسلطه واتباع اسلوب سلمي في حل النزاعات الداخليه والخارجيه وكل ما تقدم سوف يشيع الامن والامان والاستقرار مما يشجع المستثمرين سواء من داخل البلاد او خارجه وايضا سوف يشجع اصحاب رؤس الاموال الى الافراج عن اموالهم بعد الاطمئنان على انه لنيصيبها مكروه واسنثمارها في اقامة مشاريع انتاجية واستثماريه سواء كانت في المجال الزراعي او الصناعي او في مشاريع الانتاج الحيواني وفي المجال العمراني او في المجال الطبي او التعليم او في المجال الرياض او المجال التقني والعلمي وكل هذا سيوفر فرص عمل قادرة على استيعاب العاطلين عن العمل وتوفر فرص الاختيار للمهنة الني يرغب فيها العاطل عن العمل والتي يرغبها لوسوف تقضى تماما على ظاهرة البطاله وبالتالي تسهم في تطور البلد ورقيه وارتقائه سلم التقدم واللحقاق بركب التطور الحضاري العالمي





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

لماذا ننصح باستخدام تعليقات الفيسبوك ؟

| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,147,483,647
- ليس كل مايقره الاسلام يفعله المسلم
- الاختلاف افسد للود قضيه , والمفروض انه لايفسد للود قضيه
- اذا عرفنا كيف يعادي الابن اباه نعرف كيف يعادي العبد ربه
- هل هناك توجيه أللاهي للرسل والانبياء باقامة الحكومة الدينية
- كيف يتحول البعض من الايمان المطلق الى الالحاد المطلق
- كَيْفَ تَحَولَ ألمَظْلومْ ألى ظالَمْ وألمُهَمْش ألى مُهَمْش ...
- محاولة الايحاء بأ ن القرآن طلسم لايفهمه الا العارفين هو نوع ...
- محاولة الايحاء بأ ن القرآن طلسم لايفهمه الا العارفين هو نوع ...
- ايات الحكم بما انزل الله تخص القضاء وليس لها علاقة بالرؤساء
- ماهو نمط وطباع وخلق انسان خلقته الطبيعه وتربى بين احضانها
- البشرية بالعقل توصلت ان للكون خالق وبعضهم بالعقل ايضا انكر ذ ...
- مالغرض من تغليظ العقوبة في القرآن الكريم
- المصيبة أن الطفلة تصبح انثى كاملة الانوثه
- دفع الجزيه يتعارض مع ايات القتال ام ان هناك فهم اخر لها
- إِ سْلِمْ تَسْلَمْ, ولكنهُ أسْلَمَ ولمْ يَسْلَمْ- أينَ ألاشك ...
- هكذا يتعامل الاسلام مع السارق
- للحرب قوانينها
- هل للقوة القدرة على ترسيخ العقيده في اذهان الناس او محوها
- علينا الفصل بين حكومة الاسلام وبين الدعوه الى الاسلام
- هل انتشر الاسلام بالسيف؟


المزيد.....




- أرملة جندي أمريكي قتل في النيجر: ترامب نسي اسم زوجي
- أطروحة فريدة تتسبب في تعطل موقع جامعة كامبريدج!
- الحريري يرد بقوة على روحاني
- قائد القوات البرية للحرس الثوري الإيراني: لهذا السبب أوجدوا ...
- التحالف الدولي يتنصل من الغارة التي خلّفت قتلى في دير الزور ...
- بعد حادثة طعن المذيعة الروسية.. تسريب فيديو يرصد تسلل المهاج ...
- وزير الدفاع الروسي: سيطرة -داعش- على الأراضي السورية تقلصت م ...
- أردوغان: العملية العسكرية في إدلب حققت نتائجها إلى حد كبير و ...
- استعراض للوحات للتزحلق يتسبب في عرقلة السير في أستراليا
- التحالف الدولي: لم ننفذ ضربات في مدينة دير الزور


المزيد.....

- هكذا تكلم محمد ابراهيم نقد / عادل الامين


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - ملف - المتغيرات فى تركيبة الطبقة العاملة ودورها، والعلاقة مع الأحزاب اليسارية - - بمناسبة 1 ايار- ماي عيد العمال العالمي 2012 - عبد الحكيم عثمان - ظاهرة البطاله المعالجه والحلول