أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - المجتمع المدني - حسن الشامي - -أثر التفكير العلمي على المشاركة السياسية














المزيد.....

-أثر التفكير العلمي على المشاركة السياسية


حسن الشامي
الحوار المتمدن-العدد: 3393 - 2011 / 6 / 11 - 22:00
المحور: المجتمع المدني
    


أشار حسن الشامى رئيس الجمعية المصرية للتنمية العلمية والتكنولوجية إلى أن طرق التفكير تتنوع تنوعا كبيرا تبعا لما تعتمد عليه فى شكلها وأسلوبها ومقوماتها؛ فهناك التفكير العاطفى والذى يعتمد بشكل أساسى فى تحليله للظواهر والقضايا إلى الناحية العاطفية للشخص والحالة النفسية، وهذا النوع لا يِؤدى إلى نتيجة صحيحة. والتفكير السلبى ويعتمد على الاستبداد بالرأى وعدم الالتفات إلى أى آراء أخرى وهذا النوع من التفكير يؤدى إلى كوارث. والتفكير الهمجى (إن صح التعبير) وهو الذى لا يراعى النتائج المترتبة على أفعال معينة.

جاء ذلك فى ندوة "أثر التفكير العلمى فى حياتنا والمشاركة السياسية" والتى عقدت صباح السبت بمقر جمعية الصداقة المصرية الكندية بالزمالك بحضور الدكتور كمال أسكندر رئيس الجمعية، وعدد كبير من أعضاء الجمعية منهم : الإذاعي فايز فرح، والطبيب د. ممدوح منصور المدير التنفيذي لمنظمة (مصريون ضد الطائفية)، واللواء مهندس سمير كامل، والسيدة حنان سرور، وعز السيد، والمحامي رمسيس نجيب، والمهندس المعماري يونان بطرس، والسيدة هدى فؤاد، ومحسن قلادة، وهند الشريف، والشاعر أحمد علاء، ورجل الأعمال فؤاد كمال الدين.

وأضاف الشامى أن التفكير العلمى أسلوب حياة يعتمد عليه وبكل ثقة أى إنسان بدءا من التلميذ فى المدرسة ووصولا إلى العالم فى مختبره؛ بل ومرورا بالفلاح فى حقله وقائد الجيش فى ميدان الحرب؛ فكم من الكوارث والمشاكل والمصائب التى ابتلى بها أصحاب العقول جراء الابتعاد عن هذا النوع من التفكير.

ونوه إلى أن التفكير هو ما يحدث فى الفاصل الزمنى بين أن يرى المرء شيئا ما، وأن يهتدى إلى ما سيفعله تجاهه، وخلال هذا الفاصل تتابع الأفكار، فى محاولة لتحويل موقف جديد وغريب إلى موقف مألوف اعتدنا على التعامل معه.

وأضاف أن التفكير فى النهاية هو أن يعرف الكائن المفكِّر ما عليه عمله : هل يقترب طمعًا، أم يهرب خوفًا؟ كما تُوجَد ثلاث عمليات أساسية تتيح للكائن الحى الإلمام بقدر كاف من المعرفة التى تساعد على التصرف السليم فى كل المواقف، وهى الغريزة، والتعلم، والفهم.

مشيرا لأهمية تطوير نظام التعليم في من مراحله الأولى وحتى التعليم الجامعي، على أن يراعي التطوير البيئة التي نعيش فيها والمشاكل التي تيط بنا حتى لاينفصل المثقف عن واقعه المعاش، مطالبا بالاهتمام بالبحث العلمي وزيادة الإنفاق عليه، وضرور عودة العقول المصرية المهاجرة لبناء مصر الحديثة.

واختتم الشامى حواره مع أعضاء جمعية الصداقة المصرية الكندية بالإجابة على أسئلتهم، ومؤكدا على أهمية التفكير العلمى فى نتائجه وثماره، والتى تـتـجلى فى خصائصه وميزاته، وتنبثق من منهجه وآليته؛ فهو يؤدى إلى الوصول إلى الحل المناسب ـ بعد توفيق الله تعالى ـ فى الوقت الملائم وبتكلفة أقل.. حيث إن التفكير العلمى واضح المنهج مترابط الخطوات، وتفكير موضوعى، ومنطقى، وهادف.. أى أنه تفكير واعٍ، منظّم، واضح، ويجيب على عدد من الأسئلة المهمة مثل "ماذا؟.. ولماذا؟... وكيف؟".

حسن الشامي
رئيس الجمعية المصرية للتنمية العلمية والتكنولوجية
helshamy@hotmail.com





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,008,615,504
- الحملات الانتخابية والنظام المناسب في مصر
- هل الثورة المصرية نموذج لإعادة إنتاج القهر أم لاستعادة الكرا ...
- تدريب الجمعيات الأهلية على مراقبة الانتخابات
- الحق في التنظيم.. نحو نقابات حرة ومستقلة في مصر
- من أدب الثورة : كتاب لا موأخذة يا مصر
- تطهير الأحزاب المصرية من الفساد السياسي
- تجديد الفكر الديني.. رؤى وأفكار للمستقبل
- أسباب نجاح ثورة 25 يناير في مصر
- حوار مع مرشح مستقل للرئاسة في مصر
- نحو دستور جديد لمصر
- مستقبل الحياة الحزبية في مصر
- نحو خطاب ثقافي جديد
- التدوين وأبعاده المستقبلية
- حرية واستقلال الإعلام في مصر
- مناهضة العولمة .. حركة عالمية
- مشاركة المراة العربية فى الحياة العامة
- إعلام الثورة ليس إعلاما متخاذلا
- نريد إعلاما متطورا ومدروسا لتحقيق النهضة
- دور وسائل الإعلام الجديد في الثورة
- صلاحيات الرئيس تعوق الإصلاح في مصر


المزيد.....




- -العفو الدولية-: حيادية التحقيق السعودي بشأن جمال خاشقجي -مو ...
- الأمم المتحدة تدعو إلى -محاسبة كاملة- للمسؤولين عن مقتل خاشق ...
- ترامب: اعتقال المشتبهين في السعودية خطوة مهمة
- بعد تأكيد موت الصحفي السعودي خاشقجي... أول رد فعل من الأمين ...
- شاهد: حشود من المهاجرين يقتحمون السياج الحدودي بين المكسيك و ...
- شاهد: حشود من المهاجرين يقتحمون السياج الحدودي بين المكسيك و ...
- مفوضية حقوق الإنسان: حالات التسمم في البصرة مستمرة ووصلت إلى ...
- الأمم المتحدة: نأمل في محاسبة المسؤولين عن اختفاء خاشقجي
- المكسيك: سنواجه قافلة المهاجرين
- حماية حقوق الملكية السورية


المزيد.....

- المجتمع المدني .. بين المخاض والولادات القسرية / بير رستم
- المثقف العربي و السلطة للدكتور زهير كعبى / زهير كعبى
- التواصل والخطاب في احتجاجات الريف: قراءة سوسيوسميائية / . وديع جعواني
- قانون اللامركزية وعلاقته بالتنمية المستدامة ودور الحكومة الر ... / راوية رياض الصمادي
- مقالاتي_الجزء الثاني / ماهر رزوق
- هنا الضاحية / عصام سحمراني
- عودة إلى الديمقراطية والمجتمع المدني / كامل شياع
- معوقات نمو الأبنية المدنية في الأردن / صالح أبو طويلة
- العمل الخيري: بين تسعير حياة الإنسان ومحاولة إنقاذه / ماثيو سنو
- يعني إيه كلمة وطن ؟ / محمد دوير


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - المجتمع المدني - حسن الشامي - -أثر التفكير العلمي على المشاركة السياسية