أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - مصطفي النجار - قصيدة مصطفي النجار: اتهوا














المزيد.....

قصيدة مصطفي النجار: اتهوا


مصطفي النجار

الحوار المتمدن-العدد: 3274 - 2011 / 2 / 11 - 17:08
المحور: الادب والفن
    



امشي يعني اتطرق
احنا في عهدك بيتنا اتخرب
ارحل ارحل يعني اتهوا
دا احنا في حكمك حالنا ادمر
بنقول لسيادتك امشي وسيبنا
نار في غيابك ولا سرقة بيتنا
افهم.. افهم كلمة أكيده
بلادنا خلاص حضنت الحديده
بسرعه .. بسرعه يعني أمر
بلاش لكاعه قوم واتلم
حس بحرقة أب إتهم
ابنه استشهد بنار الغدر
اخلص .. خلص شعب عظيم
احنا مش عايزين حكمك العظيم
اسمع كلمة صدق
انا قلبي في صدرى منك هيهج
انصرف وارحل بكرامه
بعيالك ومراتك.. دي بلدنا بقت خربانه
سوستك نخرت في اجسادنا
بحلفكم بالله يا اخوانا
قولوا يسيبها قبل ما تولع
ده هما حبة جاز وتولع

***

بقولها اتنحي يعني ارحل
مش عايزينك ارحل غور
أول مطلب في الدستور
داوي جراحك يا شعبي
غير صمغك على الكراسي
حط صابونه للزعيم
لجل مايرحل واحنا نام
ووصيه يبدر خطاباته
لجل ما تتستف أوراقه
ويلاقي الجن على دماغه
ويحاسب ويبهدل أبنائه
ويجمد ويصادر حساباته





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,720,485,186
- لن تحاكموا العادلي لهذه الأسباب
- كباريهات الحكم السياسي
- موت أمريكا بسبب بن لادن.. حقيقة
- مصطفي النجار: الضرب للجميع
- هكذا فض غشاء بكارة مصر
- لماذا نخاف من انهيار الهرم الأكبر؟
- يا أزهر أمرنا شوري بيننا
- الحضارة الإسرائيلية
- حماتي.. حياتي
- الست ستوته
- البلاي استيشن في سياسة الحزب الوطنى
- الحلقة الثانية.. أين الله؟
- نكد الستات وغتاتة البنات
- الحلقة الأولي.. أين الله؟
- لماذا لا يتدخل مبارك لانقاذ -البديل-..؟
- اقتراح برغبة لمشروع قانون للبكاء في المقابر
- مش أنانى
- اشتقت إلى الفنار
- كيف نعيد مصر ؟
- !العمل السياسي داخل الجامعات الخاصة أين؟


المزيد.....




- حقيقة كشفها مخرج سينمائي.. آبل لا تسمح للأشرار في الأفلام با ...
- فنان خليجي يدخل الحجر الصحي للاشتباه في إصابته بفيروس -كورون ...
- مثقفو البحيرة يشكرون -علاء الشرقاوي- على مبادرة تشجيع القراء ...
- فيلم جيد في موسم باهت.. هل يستحق -صندوق الدنيا- المشاهدة؟
- حفظا لروائع السينما العربية... مهرجان البحر الأحمر يرمم رائع ...
- صحيفتان فرنسيتان: أعجوبة السعودية.. عندما يغازل الفن الدكتات ...
- نقابة الفنانين: حكومة علاوي لن تكون مغايرة للحكومات السابقة ...
- بحيرة بايكال تحتضن مهرجانا دوليا للتماثيل الجليدية
- المجلس الاقتصادي والاجتماعي يقدم للعثماني دراسة حول السياسة ...
- فيروس كورونا: تأجيل تصوير فيلم -مهمة مستحيلة- الجديد بسبب ان ...


المزيد.....

- مسرحية الطماطم و الغلال (مسرحية للأطفال) / زياد بن عبد الجليل
- أناشيد القهر والحداد / Aissa HADDAD
- ماتريوشكا / علي مراد
- الدراما التلفزيونية / هشام بن الشاوي
- سوريانا وسهىوأنا - : على وهج الذاكرة / عيسى بن ضيف الله حداد
- أمسيات ضبابية / عبير سلام القيسي
- حروف من الشرق / عدنان رضوان
- شبح الأمراض النادرة و إفلاس الأطباء / عدنان رضوان
- ديوان النفي المطلق / السعيد عبدالغني
- ديوان الحضرة / السعيد عبدالغني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - مصطفي النجار - قصيدة مصطفي النجار: اتهوا