أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - محمد أبو هزاع هواش - المنهج، العقيدة والإختلاف في معركة النجار-قريط














المزيد.....

المنهج، العقيدة والإختلاف في معركة النجار-قريط


محمد أبو هزاع هواش

الحوار المتمدن-العدد: 3211 - 2010 / 12 / 10 - 16:18
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    


لاتزال المعركة مستمرة بين السيد نادر قريط ومريديه مع السيد كامل النجار وجماعته حول نقد الإسلام حيث أجبرت الظروف وماكتب الطرفين على الظهور وجهاً لوجه، على صفحات الإنترنت في هذه الحالة لتوخي الدقة، وشرح موقفهم بإختصار مفيد. إنها معركة مهمة بين كاتبين يمثلان الكثير عن الشرق الأوسط، أهله، معرفتهم، موقفهم، أخلاقهم وبالطبع موقفهم من الإسلام ونقده كما هو واضح من هذه المعركة.

يقول السيد نادر قريط بأنه علينا النظر بشك إلى كل ماكتب حول فترة الإسلام المبكر وأن المنهج هو من يقرر ويحدد الصحة والدقة. يرد السيد النجار وجماعته بالقول بأن هذا لايهم لأن المهم هو نقد الدين الإسلامي بسبب تاريخه العنيف. صحة الحدث لاتهم في هذه النظرية لأننا نحاكم ماتركه ذلك الحدث من أثر. أتت قصة عمر عائشة لتفجر هذا الخلاف إلى العلن ولتضع السيد قريط ومايمثله من علم ونظرية ضد السيد النجار ومايمثله من أيدلوجيا وصيت. الإختلاف هنا علمي ومنهجي كما هو واضح فالسيد نادر قريط الذي يقرأ خيرة الأكاديمية الغربية يريد للبحث الدائر أن يتبع منهجية متطورة، حيادية متقدمة بينما يناقش السيد النجار من بين صفحات البخاري ومسلم. يقول السيد النجار ومريديه بأنهم قد تبعوا هذه المصادر لمناقشة عامة المسلمين اللذين يقتنعون بقدسية هذه الكتب. السؤال هنا هو: لمن يكتب كلاً من الشخصين؟ السيد قريط يكتب للمتعلمين اللذين يريدون حقيقة أعلى مصدرها العلم الحديث والسيد النجار يكتب إلى من يعتقد بصحة كتب الطب النبوي: هنا تكمن المشكلة ووقود المعركة الفكرية الدائرة.

يتنازع السيد النجار والسيد قريط أيضاً من خلفية أخلاقية بلا شك. فمن الواضح أن لكلاً منهما موقفهما العقائدي المختلف من الأمور. يرى السيد كامل النجار أنه من الأخلاق أن ننقد الإسلام بسبب ماحدث ويحدث بينما يقف السيد نادر قريط موقفاً مختلفاً حيث أنه لايريد أن ينقد الإسلام خوفاً من أن يعمم لأنه يعتقد بأنه هناك الجوانب الكثيرة من الإسلام التي لاتمثل العنف والقتل وإنكار الآخر ولايمكننا القول أيضاً بأنه هناك إسلام واحد. كذلك يقول السيد قريط بأن العنف ليس من إحتكار الإسلام فقط فيرد السيد النجار ومريديه فيقولون بأن الإسلام هو أعنف الجميع ومن يسبب المشاكل حالياً. التعميم والإختصاص موجودان في أصل الخلاف بين المدرستين. السيد النجار يعمم بلامشكلة ويقول المسلمين والعرب ككتلة واحدة بينما يقول السيد قريط بأن هناك الكثير من الأشكال للإسلام وبالطبع ليس كل العرب مسلمون. تأتي العروبة في مكان مختفي في هذا الصراع فالسيد النجار لايقيم للعرب إعتبار بينما السيد قريط فخور كما هو واضح بأصله وثقافته العربية وما حصل من تقدم بلغته الأم ويعتقد بأن العصر الذهبي للأنتاج الفكري باللغة العربية قد حصل في عصر لم يكن فيه إسلام عنيف قمعي كما نعرفه اليوم. إنهما شخصان مختلفان تماما في كثير من الأمور والأهتمامات ولهذا فسيتنازعان وأن كانا ينقدان نفس الشيئ. بالطبع ثقافة كلا منهما مختلفة فالسيد النجار عارف بالكثير من القرآن والحديث بينما يعرف السيد قريط الكثير عن الصوتيات والفن الحديث. أحدهما مهندس والآخر طبيب. إنهما على تضاد.

يكسب السيد كامل النجار في مواقفه ونظرياته الكثير من أهل الأقليات من أهل الشرق الأوسط الذين قد عانوا من الإسلام وبسببه، بينما يكسب السيد قريط نوعية أخرى تحب النظريات الجديدة ولها عقلية جديدة لايعرفها أهل الشرق الأوسط كما هو واضح. لذلك فمن المتوقع أن تأتي قصة من أين هو السيد نادر قريط إلى الأضواء وصدمة للبعض الذين ظنوا أن مجرد كونه من الأقليات سوف يجعله في موقف مختلف عن الذي هو فيه الآن من مساندة الإسلام كما يظنون. هنا الحقيقة مختفية كما هو واضح فالسيد نادر قريط هو من ناقدي الإسلام العنيف ومن مفككي التاريخ الإسلامي بعلمية وحرفنة وأن طريقته هي ماسيفكك حقائق كثيرة كما ستثبت الأيام. لم يتكلم السيد نادر قريط من قبل عن أصله وفصله وإنما مقاله دل على أنه من أهل أقليات الشرق الأوسط يحاول نقد الأمور بعلمية وحسب منهجية العلوم الحديثة. لم يعرف البشر من قبل عن ديانة السيد نادر قريط حتى تكلم آخرون عنها، هذا وإن أخذنا بعين الأعتبار أن السيد قريط يكتب بإسمه الصحيح وصورته حقيقية، بينما يكتب السيد كامل النجار تحت أسم مستعار وشخصية غير معروفة يكتشف مع الإيام غموض أمور عنها كقصة كونه من الإخوان المسلمين المصريين سابقاً.

من الواضح أهمية هذه المعركة وقوة النصوص المنتجة منها...

يتبع





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,274,508,282
- معارك حوارية معاصرة
- الإنترنت ومعاركها الغير إفتراضية
- على عتبة حقبة جديدة
- الحوار والجوائز
- حضارة اللف والدوران ج ٢
- حضارة اللف والدوران
- الحرية والعدالة لإله الفيسبوك
- لحظة صدق
- مجزرة علي أبواب الجنة
- تحول مهم
- سر إختفاء سعيد
- شراشيح الثقافة
- لماذا أكره التصفيق؟
- من سيصلي في مسجد الغراوند زيرو؟
- خواطر في عصر خطر
- القضيب
- الطائفية وخطرها
- المجتمع المدني وحقوق الأقليات
- حياة تساوي لاشيئ
- مفردات عنف من ذاكرة


المزيد.....




- الشرطة النيوزلندية: منفذ الهجوم على المسجدين كان بطريقه لتنف ...
- مقتل فلسطينيين في نابلس برصاص إسرائيلي في تداعيات عملية سلفي ...
- حماس تنعي عمر أبو ليلى: عملية -سلفيت- تربك منظومة الأمن الإس ...
- بدء تشييع ضحايا مجزرة المسجدين في نيوزيلندا
- -فتى البيض- حر طليق.. ويعتزم التبرع لذوي ضحايا -مجزرة المسجد ...
- مجزرة المسجدين.. أمير قطر يقدم تعازيه لرئيسة وزراء نيوزيلندا ...
- هل لتحريض قادة عرب على المساجد علاقة بمجزرة نيوزيلندا؟
- إسرائيل تغتال منفذ عملية سلفيت بعد محاصرته قرب رام الله
- حماس تنعي عمر أبو ليلى: عملية -سلفيت- تربك منظومة الأمن الإس ...
- -فتى البيض- حر طليق.. ويعتزم التبرع لذوي ضحايا -مجزرة المسجد ...


المزيد.....

- الطائفية السياسية ومشكلة الحكم في العراق / عبدالخالق حسين
- النظام العالمي وتداعياته الإنسانية والعربية – السلفية وإغلاق ... / الفضل شلق
- المعتزلة أو فرسان العقلانية في الحضارة الاسلامية / غازي الصوراني
- الجزء الأول من كتاب: ( دعنا نتخيل : حوارا حدث بين النبى محمد ... / أحمد صبحى منصور
- كتاب الإسلام السياسي وتجربته في السودان / تاج السر عثمان
- تطوير الخطاب الدينى واشكاليه الناسخ والمنسوخ / هشام حتاته
- قراءات أفقيّة في السّيرة النبويّة (4) / ناصر بن رجب
- طواحِينُ الأوهام: حين تَضْرِبُ رأسَك بجدار العالم / سامي عبد العال
- كتاب انكي المفقود / زكريا سيشن
- أنبياء سومريون / خزعل الماجدي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - محمد أبو هزاع هواش - المنهج، العقيدة والإختلاف في معركة النجار-قريط