أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - اليسار ,الديمقراطية, العلمانية والتمدن في العراق - نوري جاسم المياحي - لصوص بلا حدود














المزيد.....

لصوص بلا حدود


نوري جاسم المياحي

الحوار المتمدن-العدد: 3141 - 2010 / 10 / 1 - 11:37
المحور: اليسار ,الديمقراطية, العلمانية والتمدن في العراق
    


منذ اللحظات الاولى للا حتلال في ذلك اليوم المشؤوم 9 /4 /2003 برزت ظاهرة اللصوصية في العراق المحتل مبرمجة ومخطط لها فنيا وعلميا وتنوع اللصوص وتنوعت السرقات .. وحتى شاركت في السرقات مخابرات دول عظيمة وغير عظيمة ..فلم يتركوا شيء الا وسرقوه ..حتى البسمة من افواه الاطفال سرقوها .. وتنوعهم شمل :-
--- لصوص سرقت حرية واستقلال العراق
--- لصوص سرقوا حياة واستقرار المواطنين من خلال الخطف والذبح في الازقة والشوارع ..
--- لصوص سرقوا الخزين العلمي والادبي والفني والثقافي بقتلهم العلماء والاساتذة في كل الاختصاصات ..
--- لصوص سرقوا التراث والتاريخ والاثار ولم يبقوا لنا غير ابنية المتاحف الخالية وبكاءنا على تراث وتاريخ سرقوه ..
--- لصوص سرقوا الارض وما تحتها والسماء وما تحتها .. نفط ويورانيوم وزئبق احمر وصناعة وزراعة وهذه الايام يخططون لسرقة الغاز العراقي .. وما نسوه من احتياطي النفط العراقي وكنوزه ..
بالامس فقط ..حدثت سرقات ضخمة اعلنت الحكومة عنها .. ووما لم يعلن عنه فحدث ولاحرج وعلمه عند الله .. اذكر مايلي لما حدث في يوم واحد وبقية الحساب عندكم ..
--- الاعلان عن القاء القبض على 100 صهريج تحمل 36000000 لتر من مادة النفثة المستوردة (حسب ما اعلنوا ) بدلا من زيت الغاز وهذه المادة تخرب محطات الكهرباء وتدمرها كما اعلن المفتش صديق السيد الوزير( لعد وين جنتوا وهسه احنا بالسنة الثامنة من استلمتوا الحكم .. مو ابونا استلك بكبره ) .. وتقطع الكهرباء عن المواطنين البؤساء والمرضى الفقراء ؟؟ اسألوا الدفانة في مقبرة النجف وتعرفون عدد من مات بسبب انقطاع الكهرباء ؟؟؟ اليست هذه جريمة ابادة جماعية ابطالها (مسؤولين كبار ومحميين من زعماء واحزاب حاكمة اليوم واكيد معظهم هرب خارج العراق اليوم).. اليس هذا جريمة تستحق تشكيل محكمة الشعب من اباء ضحايا الكهرباء ؟؟؟ لمحاكمة المجرمين السفلة .. وتعليقهم بساحة التحرير؟؟؟
لماذا انتم ساكتون يا ساسة ويا قادة يا كرام ؟؟ لما ذا ولماذا يا مالكي وعبد المهدي والجلبي والجعفري والطالباني وهاشميها وعلاويها ومطلكها والاخرون التي ملاتم الارض صراخا وعويلا على المناصب ..والحق الدستوري الكاذب والمفتعل .. واللصوص يسرحون ويمرحون ؟؟ اين القانون يا دعاة دولة القانون ؟؟؟ اين القانون يا قاضي قضاة العراق ودولة القانون ؟؟ و30000 معتقل بلا محاكمة واللص يدفع جزء من المال المسروق ليطلق سراحه وايضا بلا محاكمة ..
--- بالامس وفي رابعة النهار جرت محاولة سرقة مصرف الرافدين الحكومي في البياع .. ودفع ثمن الجريمة اثنان من ابناء الشرطة الفقراء و9 جرحى من المارة .. دارت معركة استخدمت فيها كل الاسلحة والقنابل اليدوية وارعب سكان المنطقة .. وخرج الناطق الرسمي ليعلن القاء القبض على اربعة من اللصوص ( ومنو يكول هذا الحجي صح 100% ).. وانا اقول الى متى تستمر هذه المهزلة ..؟؟ ذهبت قبل ايام لاستلام راتب تقاعدي من مصرف المنصور فاذا هي بناية محصنه بالصبات والرجال المسلحين وكانني داخل لوزارة الدفاع .. ومع هذا امكانية السرقة موجودة .. اين الخلل يا دولة القانون ؟؟؟ لان الردع القانوني الحقيقي مفقود .. لا امان بلا ردع قانوني حازم ونزيه ..
--- بالامس تعالت اصوات سكنة منطقة زيونة ( ويسكن هذه المنطقة عوائل ضباط الجيش العراقي السابق من منكودي الحظ الذين لايمتلكون القدرة للهروب الى دمشق وعمان والقاهرة) مستنجدين بالحكومة المنتهية ولايتها لحمايتهم من عصابات اللصوص التي تسطو على دورهم ليلا .. ويعلنون للعالم اجمع .. حتى النوم من عيون عوائلهم في زيونه سرقوه .. فاين القانون يادولة القانون ؟؟
ولكي لاطيل عليك اخي القاريء .. لقد سمعت بمنظمة اطباء بلا حدود الانسانية لمساعدة المرضى والمنكوبين في كافة انحاء العالم .. وسمعت بمنظمة محامين بلا حدود وصحفيين بلا حدود وكلهم للدفاع عن الانسان المظلوم .. اما في العراق فبرزت منظمات لصوص بلا حدود .. سواء من حيث جنسيات اللصوص حيث يحملون كل جنسيات العالم الغربي المتحضروفي مقدمتهم العراقيون ( عملاء الاحتلال الذين عادوا وهم يحملون جنسية ثانية) .. اما نوعية السرقات فقد شملت كل شيء .. البلاد والعباد .. حتى الاطفال الابرياء سرقوهم .. الاحشاء الداخلية للعراقيين سرقوها وباعوها بثمن بخس في اسواق قطع الغيار البشرية الخارجية ولاسيما الاسرائيلية (حسبما يشاع وينشر ) ..وحتى عرض العراقيات هتكوه وباعوه في مواخير دمشق وعمان والخليج .. الا تتفقون معي انهم يستحقون تسمية لصوص بلا حدود ؟؟؟ وبامتياز ؟؟؟
ياناس العلاج بتطبيق القانون يا دولة القانون .. لا امن لاامان بلا قانون !!! تناسوا انانيتكم والمناصب والتفتوا الى معاناة هذا المواطن المظلوم .. ايا جياع الشعب متى تستيقظوا ؟؟؟
اللهم احفظ العراق واهله اينما حلوا او ارتحلوا





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,272,393,189
- الغام تحت رماد الاحصاء السكاني المقبل
- شوف الموت وارضه بالسخونة !!!!
- حريتك تنتهي عندما تبدأ حرية الاخرين
- بين الكاتب والقاريء وموقع النشر
- الغزاة اول من سن سنة اغتيال القلم والكلمة ؟؟؟
- من الاوفر حظا بالفوز برئاسة الوزارة؟؟؟
- من حقي الاعتراض والشجب والاستنكار
- العراقيون يجلسون على فوهة بركان قابل للانفجار
- اللهم أستر من عودة ابو درع والسفيرالامريكي الجديد
- حكومة طرطرة وزيرها وهب ما لايملك
- تهديد الصدريون بالتظاهر امنية للبصريين
- الغيرة سقطت والمروة ماتت
- اوباما والسيستاني و شعبنا المذبوح
- ما الذي وراء الاكمة ؟؟؟؟
- حركة 14 تموز..مالها وما عليها ( الجزء الثالث )
- ماكو دخان بلا نار والجمرتحت الرماد
- وشهد شاهد من اهلها
- حركة 14تموز1958 مالها وما عليها (الجزء الثاني)
- قيادة اكسباير وشعب مصاب بجلطة دماغية
- حركة 14تموز 1958 مالها وما عليها


المزيد.....




- روسيا تقرر إرسال قاذفات استراتيجية إلى القرم رداً على الولاي ...
- "داعش" في سوريا يقول إن النزوح من الباغوز لن يضعف ...
- روسيا تقرر إرسال قاذفات استراتيجية إلى القرم رداً على الولاي ...
- "داعش" في سوريا يقول إن النزوح من الباغوز لن يضعف ...
- الجيش النرويجي: روسيا عطلت نظام -جي بي إس- أثناء مناورات -ال ...
- اليمن... -أنصار الله- تعين نائبا عاما وتجري تغييرات في جهاز ...
- الوليد بن طلال: خاشقجي كان صديقا لي ومقتله كارثة استخباراتية ...
- بوتين بالقرم.. في ذكرى عودتها إلى روسيا
- القضاء الفرنسي يضع صهر الرئيس التونسي الأسبق بن علي قيد التو ...
- الوليد بن طلال: الأمير محمد بن سلمان ساعدني في تبليغ رسالة ت ...


المزيد.....

- 14 تموز والتشكيلة الاجتماعية العراقية / لطفي حاتم
- المعوقات الاقتصادية لبناء الدولة المدنية الديمقراطية / بسمة كاظم
- الدين، الدولة المدنية، والديمقراطية / ثامر الصفار
- قراءات في ذاكرة عزيز محمد السكرتير السابق للحزب الشيوعي العر ... / عزيز محمد
- رؤية الحزب لمشروع التغيير .. نحو دولة مدنية ديمقراطية اتحادي ... / الحزب الشيوعي العراقي
- نقاش مفتوح حول اللبرالية واللبرالية الجديدة وواقع العراق؟ ال ... / كاظم حبيب
- مبادرة «التغيير نحو الإصلاح الشامل» في العراق / اللجنة التحضيرية للمبادرة
- القبائل العربية وتطور العراق / عصمت موجد الشعلان
- تحليل الواقع السياسي والإجتماعي والثقافي في العراق ضمن إطار ... / كامل كاظم العضاض
- الأزمة العراقية الراهنة: الطائفية، الأقاليم، الدولة / عبد الحسين شعبان


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - اليسار ,الديمقراطية, العلمانية والتمدن في العراق - نوري جاسم المياحي - لصوص بلا حدود