أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الارهاب, الحرب والسلام - عبدالوهاب حميد رشيد - الإنسحاب الأمريكي من العراق.. قصة خيالية..














المزيد.....

الإنسحاب الأمريكي من العراق.. قصة خيالية..


عبدالوهاب حميد رشيد

الحوار المتمدن-العدد: 3110 - 2010 / 8 / 30 - 18:12
المحور: الارهاب, الحرب والسلام
    


الولايات المتحدة.. إمبراطورية.. لن تنسحب أبداً بصورة طوعية من أي من قواعدها
أو مجمعاتها القلاعية المحصّنة
احتفلت وسائل الإعلام الرئيسة، الأسبوع الماضي، بصورة جماعية، بشكل معاكس، لحدث لم يتحقق أبداً. "آخر جنود القتال يغادرون بغداد"، كان ذاك العنوان الرئيس لصحيفة واشنطن بوست، وعلى نحو مماثل في صحف أخرى: مجلة نيوزويك، يو بي آي، رويترز.. وفي كافة الصحف المعنية تقريباً.. عدا صحيفة التايمز، حيث جاء عنوانها الرئيس للحدث: "الألوية القتالية في العراق تحت اسم مختلف".
من المدهش ملاحظة الحماس الأعمى blind enthusiasm لوسائل الإعلام الرئيسة وهي تتقبل تغييرات اسمية، كما لو كان الحدث حقيققياً. وكما وصفت صحيفة واشنطن بوست رحيل وحدة من القوات المقاتلة
nd Infantry Division s 4th Stryker Brigade2 وكأنها "آخر وحدة قتالية أمريكية ترحل من العراق".
سبعة ألوية أخرى مثل اللواء الراحل باق على الأراضي العراقية. ليس هناك فرق في التسليح والمعدات والتكوين والتدريب بين اللواء الراحل وبين الألوية التي لا تزال في العراق.. باستثاء تغيير الاسم.. الوحدات الباقية صار اسمها " ألوية المشورة والمساعدة Advise and Assist Brigades". لواءان من ألوية الحرس الوطني الأمريكي ضمن الألوية الباقية، شهدا أيضاً تحولاً (اسمياً)- "قوات غير مقاتلة"، بل "قوات أمنية!".. هذا علاوة على بقاء 4500 من القوات الخاصة في العراق، وهم على استعداد لتدريب الجنود الآخرين نهاراً وممارسة القتل ليلاً.. يرى المسئولون الكبار في إدارة اوباما بأنهم على ثقة بإمكانية الحديث مع العراقيين بشأن استمرار بقاء عشرة آلاف من القوات الأمريكية في العراق بعد موعد الانسحاب النهائي (2011)..
بالإضافة إلى التقارير الخيالية، فالسلطات الأمريكية- المدنية والعسكرية- يجرون مناقشات خلف الأبواب المغلقة حول ما إذا كانت الولايات المتحدة سوف تسحب جميع قواتها العسكرية، بغض النظر عن المسمّيات وبحلول نهاية العام 2011- كما هو مرسوم بموجب إتفاق رسمي مع العراقيين. فصيل واحد من قوى السلطة الأمريكية يؤيد نشر قوة تصل إلى عشرة آلاف من المرتزقة، مع كامل معداتهم: شاحنات، مدرعات، قوات جوية، طيارون، طائرات بدون طيارين، صواريخ.. لكن الشخصيات القوية في إدارة اوباما يقولون بأنهم واثقون من قدرتهم على مفاتحة العراقيين للسماح ببقاء عشرة آلاف من القوات الأمريكية بزيهم الرسمي في البلاد بعد الموعد النهائي. بالتأكيد، بلايين الدولارات من الرشاوى bribes، يمكن أحياناً، أن تفعل العجائب.. لكن خطط الولايات المتحدة للبقاء إلى ما لا نهاية في العراق، قد تحّطمت من قبل الشعب العراقي نفسه..
أمر واحد واضح تماماً: الولايات المتحدة إمبراطورية (إمبريالية) لن تنسحب بصورة طوعية أبداً من أي من قواعدها، بما فيها "المجمعات القلاعية المحصّنة".. إنها ستًغادر العراق، فقط، عندما تُجّبر على ذلك..
ممممممممممممممممممممممـ
U.S. Withdrawal from Iraq is Fiction,A Black Agenda Radio commentary by Glen Ford,uruknet.info, August 26, 2010.
For Black Agenda Radio, I m Glen Ford. On the web, go to
http://www.BlackAgendaReport.com
BAR executive editor Glen Ford can be contacted at
Glen.Ford@BlackAgendaReport.com.





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,420,440,542
- ما لم تسمعه عن العراق!!
- إسرائيل ستهاجم إيران!.. هل أن إسرائيل ستهاجم إيران؟
- حرب العراق.. أجبرت الملايين الهروب من منازلهم..
- العراق.. الكارثة مستمرة..
- لعراق: بناء للنصف بدون سقف
- الجيش العراقي لن يكون جاهزاً قبل العام 2020!
- تسريبات ويكي ضد الولايات المتحدة.. والولايات المتحدة ضد أوبا ...
- معاناة الفلوجة
- بعد انكشاف المزيد من جرائم الحرب.. ماذا نفعل الآن؟
- لن تُغادر كافة القوات القتالية المحتلة.. العراق..
- هنا العراق..
- اختفاء المسيحيين من العراق
- بقايا الصابئة في العراق يستقبلون بحزن سنتهم الجديدة..
- جيل بلا مستقبل.. مستقبل بلا أجيال.. معاناة لا نهائية لأطفال ...
- مؤرخ يحذر من انهيار مفاجئ للإمبراطورية الأمريكية
- أيها العراقيون.. استفيقوا.. لا نيّة للامريكان ترك البلاد!
- ما الحياة الطبيعية في ظل الاحتلال؟
- حكايتان من العراق..
- رواتب البيت الأبيض في عهد اوباما (مع ملحق باللغة العربية لرو ...
- الفلوجة العراقية أكثر مأساة من هيروشيما اليابانية!!


المزيد.....




- الخارجية الأمريكية: واشنطن تعول على تقدم -مفاوضات الكواليس- ...
- المسماري: قواتنا طورت عملياتها الهجومية في محاور القتال بطرا ...
- انهيار سقف جامع في حلب خلال صلاء العشاء
- السعودية ترفض مجددا -الادعاءات- القطرية بعرقلة قدوم مواطنيها ...
- واشنطن لا تزال تأمل باستئناف الحوار مع كوريا الشمالية
- الحوثيون يقولون إنهم استهدفوا مطار جازان السعودي وقوات التحا ...
- 12 قتيلاً على الأقل في هجوم جوي سوري على سوق شعبي في قرية يإ ...
- المعارضة السودانية ترفض الحصانة المطلقة للحكام العسكريين
- بيان مشترك لستة دول يدعو لوقف العنف في ليبيا
- الحوثيون يقولون إنهم استهدفوا مطار جازان السعودي وقوات التحا ...


المزيد.....

- البيئة الفكرية الحاضنة للتطرّف والإرهاب ودور الجامعات في الت ... / عبد الحسين شعبان
- المعلومات التفصيلية ل850 ارهابي من ارهابيي الدول العربية / خالد الخالدي
- إشكالية العلاقة بين الدين والعنف / محمد عمارة تقي الدين
- سيناء حيث أنا . سنوات التيه / أشرف العناني
- الجدلية الاجتماعية لممارسة العنف المسلح والإرهاب بالتطبيق عل ... / محمد عبد الشفيع عيسى
- الأمر بالمعروف و النهي عن المنكرأوالمقولة التي تأدلجت لتصير ... / محمد الحنفي
- عالم داعش خفايا واسرار / ياسر جاسم قاسم
- افغانستان الحقيقة و المستقبل / عبدالستار طويلة
- تقديرات أولية لخسائر بحزاني وبعشيقة على يد الدواعش / صباح كنجي
- الأستاذ / مُضر آل أحميّد


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الارهاب, الحرب والسلام - عبدالوهاب حميد رشيد - الإنسحاب الأمريكي من العراق.. قصة خيالية..