أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - محمد شفيق - من قال انهم مسلمون ؟













المزيد.....

من قال انهم مسلمون ؟


محمد شفيق

الحوار المتمدن-العدد: 3104 - 2010 / 8 / 24 - 00:01
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    


الحوار والنقاش اهم الوسائل التي يمكن للانسان من خلالها ان يصل الى الحقيقة شرط ان يكون هذا النقاش مبنيا على الاسس العلمية واالاحترام المتبادل بين الطرفين , ومن خلال النقاش يمكننا التعرف على معدن الاخر ومدى ثقافته والانتفاع من تجاربه .
الحوار بالنسبة لي هو من اهم هوايتي المفضلة فلا تكاد تخلو جلسة مع الاصدقاء والاساتذة دون نقاش وحوار في مختلف المواضيع . لكنني اخالف مقولة الاب ( انتساس الكرملي ) الذي يروى انه كان يسمح بمنقاشة كل المواضيع الا الدين والسياسة , لكن اغلب النقاشات التي اخوضها مع الاصدقاء هي في صلب الدين والسياسة . لكن لله الحمد لم تخلق النقاشات الحورات اي ازمات بيني وبين الاصدقاء بل على العكس انما تقوي اواصر المحبة والاحترام بيينا .
قبل ايام وكعادتي كنت اتكلم مع السيدة الرائعة ( جانيت حايك ) وفجأة سئلتني السيدة الفاضلة سؤال اعتقد ان الاجابة عليه يحتاج الى كتاب مستقل او سلسلة من المقالات للرد عليه حيث كان سؤالها ( لماذا كل الارهابيين من المسلمين ) ؟
شكرتها على السؤال وقلت لها ( انه سؤال مهم ) ثم بدأت بالشروع للاجابة على سؤالها وكان جوابي كالتالي
( ان الدين هو كالمادة الكيمائية اذا احسن البشر استعمالها نفعتنا كثيرا في حياتنا اما اذا لم يستعلموها على اصولها او حدث خطأ في عملية الاستعمال فسوف نفقد اجزاء من اجسامنا او ربما حياتنا ) السيدة جانيت ردت قائلة ( جوابك ليس من ضمن السؤال ) قلت لها ( يبدوا ان الفكرة لم تصلك بعد اعتبري ذلك مقدمة وساواصل الجواب ) ثم تواصلت في الجواب على السؤال فقلت ( هل نستطيع ان نجزم ونحكم على من يفجر ويقتل الابرياء في الشوراع والاسواق والمدارس بأنه ينتمي الى الاسلام ؟ ) حينها قالت ( انهم يقولون الله اكبر ويذبحون الابرياء ) قلت ( نعم لكن هل هذه الكلمة تدل على انهم مسلمون . انني استطيع ان اقتل او افجر او افل اي عمل سيء بأسم زيد او عمر من الناس انها مسألة ليست صعبة . من يستطيع ان يجزم بالقول بأن بن لادن والضواهري وغيرهم من مسلمون يدعون الاسلام لكن من يقول انهم مسلمون اذا كانت المسألة بالادعاء فأنني استطيع ان ادعي ما شاء واعمل على ضوء ذلك ) كان هذا نهاية النقاش مع الاستاذة ( جانيت حايك ) وهنا اود ان اذكر بعض الامثلة حتى يكتمل النقاش او نصل الى نقطة في هذا الحوار الطويل
( جوزيف ستالين ) ذلك الدكتاتور الطاغي الذي تقدر ضحاياه بالملايين .كان شيوعيا في الوقت الذي ارتكب فيه هذه الجرائم . هل يمكننا ان نجًرم الشيوعية لان ( ستالين ) كان شيوعيا ؟
هل نستطيع ان نجرم الدين المسيحي لان ( هتلر ) الذي ارتكب الجرائم بحق الانسانية كان مسيحيا وقتل ضحاياه بأسم المسيحية ؟ لا نستطيع ان نلقي باللوم على فكر او دين شذ بعض افراده وقاموا بقتل الناس بأسم الفكر او الدين . ثم هل يمكن لاحد ان يشك بأن ستالين شيوعيا او هتلر مسيحيا ؟ لايمكننا ان نشك بأن الاول كان ينتمي الى الفكر الشيوعي , والاخر كان مسيحيا كاثولكيا . لكن هل هناك من يؤكد بأن ( بن لادن والضواهري والمقدسي والبغدادي والزرقاوي ) مسلمين بغض النظر عن نطقهم الشهادتين . لايمكن لاحد ان يثبن بأن هؤلاء مسلمين . فعلى الذين يتحدثون عن جرائم الاسلام والمسلمين عليهم ان يتذكروا المثل القائل ( ان كان بابك من زجاج لاترمي الناس بحجر )





الحوار المتمدن في مقدمة المواقع الإعلامية في العالم العربي، شكرا للجميع



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,329,941,111
- يأيها المثقفون كتب عليكم الاخلاق
- حوار حول الرسول محمد
- جهاز امني..ام انكشاري
- تمجيد القتلة ! تعليقا على مقال للكاتب حسن ناظم
- الصومال اسعد من العراق !
- مع الشيخ محمد حسين يعقوب
- تعليقا على رسالة الدكتور ( كاظم حبيب ) الموجهة للسيستاني
- مرصد الحريات الصحفية : ينتخب مجلس ادارة جديد
- النظام الدينقراطي
- كاد المعلم ان يكون رئيسا
- الدكتور الجاهل !
- بمناسبة 14 تموز ..اقتراح للخروج من ازمة تشكيل الحكومة
- ضريبة الطقوس
- رحيل رئيس سلطة العقل ( ابو زيد )
- العلامة - فضل الله -
- - حمدان هاشم - وانتفاضة حسن سريع
- علماء الوطنية
- متى نكون كالسودان !!
- امنيات في الجلسة الاولى للبرلمان
- لامنفعة من التعليم


المزيد.....




- بالصور.. مسجد طوكيو تحفة عثمانية كالجامع الأزرق بإسطنبول
- ردة فعل غير متوقعة لمحجبة مع بعض مناهضي الإسلام في أمريكا! ( ...
- ماكرون: الإسلام السياسي يشكل تهديدا
- ماكرون يقول الإسلام السياسي يمثل تهديدا للجمهورية الفرنسية و ...
- ماكرون يقول الإسلام السياسي يمثل تهديدا للجمهورية الفرنسية و ...
- بعد سلسلة من التفجيرات ... لاجئون مسلمون في سريلانكا يفرون ب ...
- بعد سلسلة من التفجيرات ... لاجئون مسلمون في سريلانكا يفرون ب ...
- لكل وقت أذانه.. مؤذن الجامع الأخضر في تركيا يبهر السائحين
- السعودية تغير لون سجاد المسجد النبوي
- خبير: روسيا بإمكانها جذب 10 مليارات دولار بالصكوك الإسلامية ...


المزيد.....

- الاسلام الوهابى وتراث العفاريت / هشام حتاته
- قراءات في كتاب رأس المال. اطلالة على مفهوم القيمة / عيسى ربضي
- ما هي السلفية الوهابية ؟ وما الفرق بينها وبين الإسلام ؟ عرض ... / إسلام بحيري
- نقد الاقتصاد السياسي : قراءات مبسطة في كتاب رأس المال. مدخل ... / عيسى ربضي
- الطائفية السياسية ومشكلة الحكم في العراق / عبدالخالق حسين
- النظام العالمي وتداعياته الإنسانية والعربية – السلفية وإغلاق ... / الفضل شلق
- المعتزلة أو فرسان العقلانية في الحضارة الاسلامية / غازي الصوراني
- الجزء الأول من كتاب: ( دعنا نتخيل : حوارا حدث بين النبى محمد ... / أحمد صبحى منصور
- كتاب الإسلام السياسي وتجربته في السودان / تاج السر عثمان
- تطوير الخطاب الدينى واشكاليه الناسخ والمنسوخ / هشام حتاته


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - محمد شفيق - من قال انهم مسلمون ؟