أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - جمال المظفر - ماعلاقة التسييس بانتفاضة الجياع














المزيد.....

ماعلاقة التسييس بانتفاضة الجياع


جمال المظفر
الحوار المتمدن-العدد: 3050 - 2010 / 7 / 1 - 18:58
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    




اصبح كل شئ في العراق خاضعا للتسييس من وجهة النظر الحكوميه ، استجوابات الوزراء الذين تحوم حولهم الشبهات بقضايا فساد مالي واداري ، والدعوات لاصلاح الاداء الحكومي تعد هي الاخرى مسيسه ، والمطالبه بتحسين الحصة التموينيه تدخل ضمن هذا المسمى وما على المواطن الا ان يتحلى بالصبر وياكل الحجر من اجل عيون الحكومه كي لايمسها سوء ، واليوم حشرت انتفاضة الشعب ضد تردي الاداء الحكومي وتراجع تجهيز الطاقه الكهربائيه ضمن بوابة التسييس على اساس ان هناك احزاب تقف وراء هذه التظاهرات وتحاول استثمارها في هذا الوقت بالذات لاسقاط الحكومه المنتهية صلاحيتها ( الاكسباير ) لاانتفاضة شعبيه من اجل المطالبه بابسط الحقوق الا وهي الكهرباء ...
انتفاضة الشعب التي انطلقت من البصرة ثغر العراق الباسم رساله الى الحكومة الحاليه وكل الحكومات التي ستليها بان الشعب صبر طويلا وتحمل اكثر من طاقته من اجل ان تمشي مسيرة الديمقراطية بسلام ولكن ان تستغل طيبته بهذه الصلافه فذلك امر مرفوض ، وهي رسالة ايضا للنواب الجدد الذين فازوا في الانتخابات التشريعيه الاخيره بأن الشعب ليس اضحوكة او بوابة عبور لمطامحهم ، ماطرحوه في دعاياتهم الانتخابية من شعارات ملزمون بتطبيقها ، وان حبل الكذب قصير وستقلب الطاولة على رؤوسهم لو حاولوا الالتفاف على ارادة الناخب ...
لاادري كيف تفسر الحكومه مطالبة الشعب بتوفير الكهرباء في صيف تصل درجة حرارته الى درجة صهر المعادن بانه تسييس للازمه ، هل يعرف رئيس الحكومه مدى الضرر الذي لحق بالمواطنين جراء الانقطاع التام للطاقه الكهربائيه ، وليسأل من هم المتظاهرون ، هل هم من ذوي الدخول المرتفعه ليقال عنها ثورة المتبطرين ام انهم من الفقراء والمستضعفين الذين لايقدرون على توفير قوت يومهم وليس بامكانهم دفع بدل اشتراك المولدات الاهليه التي تجاوز سعر الامبير الواحد الـ ( 18 ) الف دينار ، وهل بامكان من يصل دخله اليومي الى دولارين ان يدفع مبلغ خمسه وسبعين دولارا شهريا ثمن اشتراك لامبيرات معدوده ، ولو تمكن من دفعها ماذا يأكل وماذا يشرب ، انها انتفاضة الفقراء وثورة الجياع لاثورة الاحزاب متعددة التسميات ..
سيبقى التاريخ يذكر انتفاضة الفقراء ويذكر بطر المتبطرين الذين استحلوا المال العام واثروا لانفسهم الامتيازات والمكاسب والمنافع ويبذخون دون حساب بينما الشعب يعاني الامرين من جوع وفقر وبطالة وعوز ..
انها دعوه لنقابة المحامين العراقيين ولكل الناشطين في مجال حقوق الانسان ان يجمعوا كل الادلة لاحالة المتورطين والذين اصدروا اوامرهم باطلاق النار على المتظاهرين الى القضاء وان لاننتظر اللجنه الحكوميه لانها ذر رماد في العيون لاغير ، فلجنه محايده من القضاء تحقق في ملابسات الحادث المشين افضل من اللجان التي تشكلها الحكومه والتي ستكون كسابقاتها لطمس الحقائق..
كما انها دعوه صادقه الى كل الشرفاء في العراق الى الزام الحكومه العراقيه بالانظمام الى المحكمه الجنائيه الدوليه ضمانا لمستقبل هذا الشعب وان الحكومات التي تحترم شعوبها عليها الانظمام الى المحكمه الجنائيه لانها الضامن الحقيقي لمستقبل الشعوب وخصوصا العربية منها ، فدائما ماتنتهك كرامة الشعب وتزهق ارواح ابنائه وفقا لاهواء القاده ووفق القوانين التي يسنونها لتناسب سياساتهم ، المعارض يعد عميلا والمتظاهر خارج عن القانون ومن يطالب بالمياه يعد متبطرا ، ومن يخرج في تظاهره سلميه يعد انقلابيا ومن يسب الاحتلال ارهابيا ومن ينتقد الحكومة محرضا ومن يدخل المسجد متطرفا والناقد منحرفا ....
كم انتهكت حقوق الانسان في ظل قوانين وضعيه تناسب سعة صدر ( امير المؤمنين ) وترتكب الجرائم تحت باب القانون الذي سن لاملاءات وارادات الساسة لا الى الارادة الوطنيه ، وتخصص المشانق للمعارضين الشرفاء لا الى الارهابيين والقتلة والمجرمين والزناة ....





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,934,933,609
- عندما تتحول أعمدة الكهرباء إلى مشانق
- تحملنا طويلا يارب العزة
- أقنعة اللذة في النص الشعري الأنثوي
- شخبط شخابيط ... لخبط لخابيط
- رئاسة الوزراء وصراع الاشاوس
- اكذب مين ... واصدق مين
- بلادي ... سيري وعين الله ترعاك
- عبدالله ..لايخشى عباد الله !!
- دماء الشعب لاتعوض بنكتة سياسيه
- انسى العالم كله
- تشكيل ام ترقيع الحكومة
- دولة المؤسسات ام دكاكين الاحزاب
- التلويح بالملف الامني
- عراقيوود ... بدون خدع سينمائية ..!!
- افرازات الانتخابات
- العبوا بعيدا عن مقدرات الشعب
- اين كانت برامجكم الشعاراتية ؟
- عرس ام معركة انتخابيه
- حملة كبرى للوعود لاللبناء والاعمار
- شقاوات السياسة ... واللعب بالنار


المزيد.....




- القبض علي الزميل أحمد سعيد واتهامه بنشر أخبار كاذبة
- آبي يعرب عن استعداده للقاء كيم جونغ أون لحل مشكلة المختطفين ...
- مومياء أوتزي تكشف تطورا طبيا مذهلا قبل 5300 عام
- شاهد.. جمل يأكل الصبار ويبتلع أشواكه الطويلة بنهم!
- لقطات مؤثرة لإنقاذ شاب إندونيسي قضى عشرات الأيام في البحر ال ...
- هل تسعى طهران لاستنساخ -حزب الله- بالبحرين؟
- روحاني لواشنطن: سياستكم خاطئة ومآلها الفشل
- الأمين العام لحلف -الناتو- يقول إنه بحث مع لافروف مسألة إنشا ...
- الخارجية الأمريكية: محاولات الالتفاف على العقوبات الأمريكية ...
- مستشار ترامب للأمن القومي يحذر طهران من مغبة الإضرار بواشنطن ...


المزيد.....

- مدخل إلى الفلسفة الماركسية 6-12 قوانين الديالكتيك.. / غازي الصوراني
- كيف يعمل يوسف الشاهد على تطبيق مقولة -آدام سميث- : «لا يمكن ... / عبدالله بنسعد
- آراء وقضايا / بير رستم
- حركة الطلاب المصريين فى السبعينات / رياض حسن محرم
- تقدم الصراع الطبقي في ظل تعمق الأزمة العامة للامبريالية / عبد السلام أديب
- كتاب -امام العرش مرة أخرى- / عادل صوما
- الطائفيّة كثورةٍ مضادّة السعوديّة و«الربيع العربيّ» / مضاوي الرشيد
- المثقف ودوره الاجتماعي: مقاربة نظرية المثقف العربي وتحديات ا ... / ثائر أبوصالح
- مفهوم الديمقراطية وسيرورتها في إسرائيل / ناجح شاهين
- فائض الشّباب العربيّ والعنف في تقارير التنمية البشرية العربي ... / ميسون سكرية


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - جمال المظفر - ماعلاقة التسييس بانتفاضة الجياع