أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - مديح الصادق - مواضع الهمزة المتوسطة والهمزة المتطرفة






















المزيد.....

مواضع الهمزة المتوسطة والهمزة المتطرفة



مديح الصادق
الحوار المتمدن-العدد: 2789 - 2009 / 10 / 4 - 11:41
المحور: الادب والفن
    


إن مراعاة أصول الكتابة في اللغة العربية يأتي بدرجة لا تقل أهمية عما يتوجب على الكاتب الالتزام به , مثل قواعد النحو والصرف , وعلم الدلالة , وعلم الأسلوب , وغير ذلك مما له علاقة في إخراج النص المُحرَّر بشكل يجعله مستساغا من لدن المتلقين , ومن ثَمَّ قابلا لاستيعاب ما تضمن من أفكار وظَّف الكاتب لها اللغة أداة للإيصال

وعلى هذا الأساس , وبناء على رغبة بعض الزملاء والأصدقاء فقد أفردت هذا الجهد لما أشرت إليه في العنوان لنعين بعضنا على تلافي بعض الأخطاء التي قد تسرق شيئا من جمالية النص

مواضع الهمزة المتوسطة

تكتب الهمزة المتوسطة إما على النبرة { الياء } , أو على { الواو } أو { على الألف } , أو { منفردة على السطر } وهذا الاختلاف في صور الكتابة يأتي نتيجة لتحكم قانون عام بكتابة الهمزة الوسطية وهو اختلاف قوة الحركات الثلاث في اللغة العربية ؛ فالكسر أقوى الحركات جميعا ؛ أقوى من الضم , ومن الفتح , ومن السكون , وفي حال غلبته تكتب الهمزة على النبرة , وأحيانا تغلب حركة الهمزة , وأحيانا أخرى تغلب حركة الحرف السابق لها

والضم أقوى من الفتح , ومن السكون , وفي حال غلبته تكتب الهمزة المتوسطة على الواو , والفتح أضعف الحركات ولا يقوى إلا على السكون , وفي هذه الحال تكتب الهمزة على الألف , أما موقعها منفردة على السطر فذلك ما سنشرحه في حينه



أولا الهمزة المتوسطة على النبرة

أ - إذا كانت مكسورة وما قبلها مضموما , أو مفتوحا , أو ساكنا فتكتب على { النبرة } لأن الكسر أقوى من كل تلك الحركات نحو

سُئِلَ , سَئِمَ , قباْئِل , ضوْئِهِ

ب - إذا كان ما قبلها مكسورا وهي مضمومة أو مفتوحة , أو ساكنة

لأن الغلبة لحركة الحرف السابق لها وهي الكسر نحو

الصابِئُون , مِئَة , مِئْذنة

ج- تكتب على { النبرة } إذا كانت مفتوحة مسبوقة بياء ساكنة نحو

هيْئَة , بطيْئَة , وهذه الحالة تعتبر خلاف القاعدة التي تقتضي كتابتها على الألف لأنها مفتوحة وما قبلها ساكن والفتح أقوى من السكون

ثانيا : الهمزة المتوسطة على الواو

أ - إذا كانت مضمومة وما قبلها مفتوحا أو ساكنا ففي تلك الحال الغلبة للضم على الفتح والسكون نحو : يَؤُول , مسْؤُول

ب - إذا كان ما قبلها مضموما وهي مفتوحة أو ساكنة فإن الغلبة تكون لحركة الحرف السابق لها أي الضم نحو

مُؤَمَّل , مُؤَهَّل, مُؤْتلف , لُؤْلُؤ



ثالثا : الهمزة المتوسطة على الألف

أ - إذا كانت مفتوحة وما قبلها مفتوحا نحو : بدَأَتْ , نشَأَتْ

ب - إذا كانت مفتوحة وما قبلها ساكنا فالفتح أقوى من السكون نحو

مسْأَلة , مرْأَة

ج - إذا كان ما قبلها مفتوحا وهي ساكنة نحو : شَأْن , يبدَأْنَ

رابعا : الهمزة المتوسطة منفردة على السطر

تكتب منفردة على السطر إذا كانت مفتوحة يسبقها ألف أو واو ساكنتين نحو : تفاْءَلَ , تساْءَلَ , ضوْءَهُ , وضوْءَهُ

وهذه الحالة تعتبر خلاف القاعدة التي تقتضي كتابتها على الألف لأنها مفتوحة مسبوقة بساكن والفتح أقوى من السكون

مواضع الهمزة المتطرفة

يتحكم بشكل الهمزة المتطرفة حركة الحرف الذي يسبقها فقط ولا علاقة لحركتها بذلك بعكس الهمزة المتوسطة التي يتحكم بطريقة كتابتها إما حركتها نفسها أو حركة الحرف الذي يسبقها

أ - تكتب على النبرة إذا كان ما قبلها مكسورا نحو : شاطِئ , ناشِئ

ب - على الواو إذا كان ماقبلها مضموما نحو : بؤبُؤ , لؤلُؤ

ج - على الألف إذا ما قبلها مفتوحا نحو : بدَأ , نشَأ

د - منفردة على السطر إذا كان ما قبلها ساكنا نحو : شيْء , ضوْء , جاْء , جزْء , عبْء

تنوين الهمزة المتطرفة نصبا

يواجه البعض صعوبات تنوين الهمزة المتطرفة في حالة النصب وذلك لأنه يحتاج - أحيانا - إلى ألف لحمل التنوين ولا يحتاجه أحيانا أخرى ولتسهيل القاعدة نذكر النماذج التالية

أ - شاطئ : شاطئاً , ب - لؤلؤ : لؤلؤاً , د - مبتدأ : مبتدأً { لم نحتج هنا إلى ألف لأن الهمزة محمولة على ألف } ه - جزء : جزءاً

و - جزاء : جزاءً { لم نحتج إلى ألف لأن الهمزة مسبوقة بألف } ز - بطيء : بطيئاً ح , - عبء : عبئاً { في المثالين الأخيرين وضعت على نبرة متبوعة بألف التنوين } , ويمكن القياس على ما سبق من أمثلة واستخدام كلمات متنوعة

نأمل الاستفادة من المعلومات المتواضعة الضرورية جدا في بناء النص مهما كان أدبيا , أو علميا , أو ما يسمى بالأسلوب العلمي المتأدب , أي المصاغ بشكل أدبي , ولكم منا أعطر التحايا



أكتوبر 2009






رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

لماذا ننصح باستخدام تعليقات الفيسبوك ؟

| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 1,525,262,626
- شرهان يبحث عن رتاَّق الفتوق
- موال زهيري بطور الصبي
- ماهود { أبو الخرز } ينتقم من شرهان
- شرهان والشيخ { ماهود } أبو الخرز
- أحرِقوا الصريم .. قصة قصيرة
- ملائكة كونوا , أيها المندائيون .. بمناسبة عيد رأس المندائية ...
- مواضع كسر همزة { إنَّ } ومواضع فتح همزة { أنَّ }
- الذكرى الأربعون لاستشهاد المناضل ستار خضير الحيدر
- لغة العاشقين ..
- لغةُ العاشقينَ ..
- راحلة .. شعر
- قِصَّةُ مَجْنُونَينِ
- باقة ورد لأمي ..مهداة إلى كل نساء العالم , بعيدهن
- محكمة القرية المتحضرة ..جدا ..جدا .. شعر
- مبروك .. مبروك , فازت قائمة الشهداء
- الحب عبودية
- موعد على الجليد ...قصة قصيرة
- كفن الحرير الهندي ... قصة قصيرة
- غن ...يسقط هولاكو
- ألا شلت يمينك يازيدي ... فقد أهنت الحذاءا


المزيد.....


- كلامُ كان مؤجل ! / سعد الغالبي
- كوابيس بيروت 2,3,4,6,10, / غادة السمان
- رغم كل شيء الفرق المسرحية لم تتوقف عن مواصلة رسالتها / علي العبادي
- المقامة اليهودية / محمود شاكر شبلي
- قصائد من كتاب الشعر ( رحلة في قعر الشيء) / رحاب حسين الصائغ
- ديوان ربّات الجنون 14 / بتول كرادي
- شيئ عادي من حصل ذاك الصباح / ابراهيم مالك
- شموخُ الجبالِ تعانقُ شموخَ الشُّعراء 14 / صبري يوسف
- المكتبة / حامد فاضل
- قصيدة للنشر / علي حميد الشويلي


المزيد.....

- انتحار شاب بسبب كيم كارديشيان
- شادي حسين: 8 حالات تحرش جنسي خلال أول أيام العيد بالأوبرا
- "داعش" تحضر لـ"جهاد نكاح جماعي" في الموصل
- رحيل التشكيلي عبد الامير علوان.. وأسرته تناشد الحكومة لنقل ج ...
- إسرائيل تعترف بمقتل تسعة من جنودها
- أزْكُون وخُيِّي والبَاز والدبُّوز والريحاني يلاقُون المغاربَ ...
- خبير إسباني: "البوليساريو" صنيعة للجزائر من أجل تحويل الانتب ...
- قضايا الجالية المغربية تحظى بالأولوية لدى جلالة الملك منذ اع ...
- صنع الله إبراهيم يشارك فى مهرجان ثويزا للثقافة والفنون الأما ...
- أحمد سمير فرج ينتظر قرار اللجنة الفنية للعودة للإسماعيلي


المزيد.....

- يوميات اللاجئين / أزدشير جلال أحمد
- الفن والايديولجيا / د. رمضان الصباغ
- زخات الشوق الموجعة / الحكم السيد السوهاجى
- اعترافات عاشق / الحكم السيد السوهاجى
- التيمة: إشكالية المصطلح وامتداداته / ليلى احمياني
- الضحك والحرية لميخائيل باختين / سعدي عبد اللطيف
- مالفن ؟ / رمضان الصباغ
- رواية نيس وميس / ضياء فتحي موسى
- (الصيدلاني ( عقاقير -الصمت والحلم والنسيان - شعر و فوتوغراف ... / ناصر مؤنس
- رواية فؤاد المدينة / كرم صابر


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - مديح الصادق - مواضع الهمزة المتوسطة والهمزة المتطرفة