أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - حقوق الاطفال والشبيبة - محمود القبطان - مدرسة ايتام تستحق المساعدة والاهتمام














المزيد.....

مدرسة ايتام تستحق المساعدة والاهتمام


محمود القبطان

الحوار المتمدن-العدد: 2262 - 2008 / 4 / 25 - 10:54
المحور: حقوق الاطفال والشبيبة
    


بادرت جمعية خيرية,مؤسسة إغاثة اليتامى الوطنية ,و على ما اعتقد ان مقرّها في بريطانيا,بخطوة انسانية تجاه ايتام البصرة من الاطفال ووفرت لهم المسكن والدراسة وعيش انساني كريم يحفظ طفولتهم من الضياع وقد يصنع مستقبلاَ لهم.المدرسة اسمها:دار الزهراء للايتام.تضم هذه المدرسة اكثر من 70 يتيم ويتيمة من اهالي البصرة,ممن لم يبقى معيل لهم.لقد سمعت وآخرين من العراقيين الشهامى بهذه المدرسة وقد بادرت احدى السيدات بالتبرع لهذه المدرسة بحاجيات ضرورية للدار.وفي المرة الثانية زارت المدرسة ميدانياً.وكانت الزيارة بدون ترتيبات مسبقة للوقوف على احوال المدرسة والسكن والمطعم,وقد كانت فعلاً مثالاً جيداً في العناية والتدبير.وفي المدرسة يذهب اطفال آخرين للدراسة بأعتبارها مدرسة خاصة.وان كان اسمها الزهراء فهذا لا يمنع الآخرين من الانتساب اليها وبغض النظر الى الدين او الطائفة,قالت السيدة مديرة المؤسسة السيدة فوزية العامود.اطفال بأعمار الورود يذهبون ويجيئون ويمرحون,وتسعى الادارة لتوفير ما يسرهم لتعويض ما فقدوه ولو شيئاَ بسيطاَ وقد يفرحهم هذا.
بعد رجوع السيدة الزائرة لهذه المؤسسة الانسانية,تقدم اهل الخير والطيبة من العراقيين الذي فوتحوا بفكرة تقديم المساعدة لهذه الزهور الى ابداء الاستعداد للمساعدة لما يمّكن المؤسسة من سد بعض الاحتياجات الخاصة والاضافية للطلبة.وهذه المساعدة عبارة عن تكفّل طفل او اكثر لمدة مفتوحة/او محددة بمبلغ بسيط وهو 100 دولار سنوياَ للطفل الواحد.فتبرعت هذه القلوب العراقية الصادقة لتكفل 11 طفلاً لحد الآن.
ان ماتركته الحروب والسجون والقتل المجنون والانظمة الفاشية كان وما يزال ثقيلاً على كاهل الناس.واول الضحايا هم الاطفال والنساء والعجزة ثانياً.وفي كل العالم المتمدن يحضون هؤلاء على الرعاية الكبيرة والمتخصصة من لدن الدولة.لكن ظروف العراق اكثر من قاسية ولا مجال ولا وقت للانتظار لالتفات الدولة الى هذه الشريحة الكبيرة من المجتمع.ان الانتظار الى ما قد تقدمه المؤسسات الدولية الى هذه المدرسة او تلك قد تطول او قد لا تصل اصلاً ,ولذلك علينا نحن العراقييون ممن يعيشون في الغربة وقلبهم ينبض في العراق,ممن لم يقاسوا مثل ما قاسى اهلنا في العراق لا سيما في السنين الاخيرة,علينا جميعاً ان نقدم ما امكن لمساعدة هؤلاء لتوفير عيشاً كريماً لهم,للحفاظ عليهم من الضياع.وربما هناك مئات الآلاف من المعذبين من الاطفال ممن لا مأوى لهم ينتظرون المساعدة.
اظن ان المؤسسات غير المؤدلجة والانسانية الصرف عليها تحمّل هذه المسؤولية الكبيرة ,وحتماً هناك الكثيرين من العراقيين مستعدين لتقديم المساعدة ,وقد تتكون فروعاً لهذه المؤسسة الخيرية او تلك هنا وهناك, وقد نخفف بعضاً من مُعاناة المحتاجين ولو قليلاً.
اهيب بأخواني من العراقيين ,لاسيما من المغتربين,ان يقدموا ما استطاعوا من المساعدة لهذه المدرسة .
عنوان المدرسة:شارع البهوـ خلف معمل البيبسي.حي الاندلس ـ البصرة
تلفون:418993 او412034
ثريا:008821621830





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,276,680,565
- هل غادر الشيوعيون....لا, يا سيد سليم سوزه
- السيد آرا خاجادار ونشر(شر) الغسيل.
- الرياضة والقرارات السياسية
- انهم يرون اموراً قد ايعنت...
- الفضائيات وادائها
- حل الميليشيات .. ولكن
- الرموز الدينية وصورهم
- الزيارات والمظاهرات التهريجية المليونية
- الدكتور عبدالعالي الحراك والطريق الثالث.
- اجتماع ل م للحزب المُرتقب
- اقتتال-اهل البيت-
- اقتتال ابناء البلد...غباء كبير
- مازات المحاصصة في اعلى استحقاقاتها
- هل يتوحد اليسار... الشتائم؟
- 31 آذار..تأريخ لا يُنسى
- الاستاذ مفيد الجزائري...شكراً
- الى الاستاذ مفيد الجزائري
- الهجوم على الحزب الشيوعي يخدم من؟
- السلام يعني القضاء على اسرائيل
- علي كيمياوي وعقاب الشعب ,والاجتياح التركي


المزيد.....




- الجزائر تشارك في مؤتمر حول دور الشتات في تطوير المجتمع المدن ...
- غوايدو يتهم المخابرات الفنزويلية باعتقال مدير مكتبه
- بولتون: اعتقال مساعد غوايدو خطأ كبير جديد لمادورو ولن يبقى د ...
- هيومن رايتس ووتش: السعوديات الموقوفات يحاكمن بسبب تواصلهن مع ...
- اعتقال رئيس البرازيل السابق ميشال تامر
- وسائل إعلام: اعتقال الرئيس البرازيلي السابق ميشال تامر بتهمة ...
- توطين اللاجئين السوريين: المتورط الحقيقي
- منظمة العفو الدولية تحذر من استخدام السيارات الكهربائية
- منظمة العفو الدولية تحذر من استخدام السيارات الكهربائية
- وزير الخارجية اليمني: الحوثيون وافقوا للأمم المتحدة على خطة ...


المزيد.....

- نحو استراتيجية للاستثمار في حقل تعليم الطفولة المبكرة / اسراء حميد عبد الشهيد
- حقوق الطفل في التشريع الدستوري العربي - تحليل قانوني مقارن ب ... / قائد محمد طربوش ردمان
- أطفال الشوارع في اليمن / محمد النعماني
- الطفل والتسلط التربوي في الاسرة والمدرسة / شمخي جبر
- أوضاع الأطفال الفلسطينيين في المعتقلات والسجون الإسرائيلية / دنيا الأمل إسماعيل
- دور منظمات المجتمع المدني في الحد من أسوأ أشكال عمل الاطفال / محمد الفاتح عبد الوهاب العتيبي
- ماذا يجب أن نقول للأطفال؟ أطفالنا بين الحاخامات والقساوسة وا ... / غازي مسعود
- بحث في بعض إشكاليات الشباب / معتز حيسو


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - حقوق الاطفال والشبيبة - محمود القبطان - مدرسة ايتام تستحق المساعدة والاهتمام