أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - اليسار ,الديمقراطية, العلمانية والتمدن في العراق - جمال محمد تقي - 31 أذار يتوشح بالحزن !














المزيد.....

31 أذار يتوشح بالحزن !


جمال محمد تقي

الحوار المتمدن-العدد: 2234 - 2008 / 3 / 28 - 09:57
المحور: اليسار ,الديمقراطية, العلمانية والتمدن في العراق
    


كأي فارس نبيل عندما يقيم مقاما للمحرومين وفنارا للسابحين ضد التيار ، سيعتصره الحزن عندما يجد المقام وقد تحول الى تكية من تكايا المشعوذين والفنار قد صار مرصد للايجار !
كأي عقل وجسد حي وسليم متقد الحواس ، يتألم عندما يرى نفسه وقد اصابتها الغرغرينا ، ويتألم اكثر عندما يرى اللصوص ينهشون بذاكرته ويطعنونها من الخلف والامام بخنجر يحمل صورته وهو عفي وشامخ !

31 أذار ربيع عراقي بافق انساني طاهر كله توق لعالم التوازن والجمال ، عالم ليس فيه عبيد واسياد ليس فيه مستثمرون مستغلون ومحتلون وطائفيون وعنصريون ، عالم ليس فيه جوع ونفاق وشر !

31 أذار رؤية خصبة لوطن حر وشعب سعيد !

31 أذار يرى ودموعه تنهمل شعبه وقد تحول الى قوافل من الشهداء او رحل باحثين عن عشب الخلاص ، يرى شعبه يتلوى من سموم الاحتلال ، يرى حزبه وقد صار ملل ونحل تتقاذفها الاصداء ، يرى المتبجحين باسمه اعداء !

73 حول مرت ولم تشخ احلامه ولم تجف ينابيعه ولم تخنع هامته لغاشم وظالم ونذل ، ولم يعرف الانقلاب على نفسه وعلى تاريخه وعزمه !
73 حول تحول بها المدعون الى لصوص ومتاجرون ، ساد فيها الدجالون على جدل الصديقين والشهداء والممانعون من نسل اذار !
73 حول واحوال في خواتيمها سيعلن 31 اذار بيانه بيان الحساب محسوبا بثنائية طبقية متقابلة تقابل السماء للارض وفيها العقاب والثواب !

31 اذار يوسع ابوابه لتستوعب كل الجديرين به ، الجديرين بعزائم ثورة العشرين ولجنة مكافحة الاستعمار والاستثمار ووثبة كانون وانتفاضة 52 وانتفاضة 56 ولكل تموزيات البلاد والعباد ، ولكل مقاوم حقيقي من اجل وطن حر وشعب سعيد !






الحوار المتمدن في مقدمة المواقع الإعلامية في العالم العربي، شكرا للجميع



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,320,140,086
- الصهيونية عنصرية مدللة !
- جنس من اجل البقاء !
- 8 اذار رفيق 1 ايار !
- وديعة بوش الساخنة لخليفته !
- حوار الطرشان !
- العراق بين التخيير والتسيير؟
- نداء غزة !
- الرجل المومس والبغي الفاضلة !
- اين النمو من البلدان النامية ؟
- القاعدة ليست استثناء !
- وقفة الامام الحسين بين الرمز والتشخيص !
- متى يكون المثقف متبوعا ؟
- ايها الديمقراطيون ارفعوا اصوات تضامنكم مع مجلة -الاداب -
- الشيوعية العدو اللدود للامبريالية
- حدود وسدود لا تصان الا بتحرير العراق وكسر قيود احتلاله !
- مواقف راقصة للوقفان السني والشيعي في عراق اليوم !
- حالة الامن والمرأة العراقية !
- المتاهات والبدايات الصحيحة
- التحسن الامني في العراق اشاعة رخيصة وباهتة !
- لماذا الحاجة الامريكية الى اتفاقية عسكرية طويلة الامد مع الع ...


المزيد.....




- تعرفوا على عالم عرض الأزياء في إيران
- إختبارٌ جيني يحدّدُ الأطفالَ المعرّضين للإصابة بالسمنة المف ...
- شاهد: الببغاء الأسمن في العالم .. لم ينقرض بعد
- إختبارٌ جيني يحدّدُ الأطفالَ المعرّضين للإصابة بالسمنة المف ...
- قطيع كلاب يخطف رضيعا من سريره والأب يصارع لانقاذه
- شاهد لحظة مقتل 29 ألمانيا في حادث انقلاب حافلة سياحية في جزي ...
- إعلان حالة الطوارئ في ثلاث مناطق إيرانية تحسبا للسيول
- مصر… إعادة افتتاح معبد -الابيت- النادر بعد ترميمه في الأقصر ...
- بعد أن وقعت على الأرض... دبلوماسي يعترف بتركيب كاميرا في حما ...
- السفير السوري يكشف عن احتمال انضمام دول جديدة إلى محادثات أس ...


المزيد.....

- 14 تموز والتشكيلة الاجتماعية العراقية / لطفي حاتم
- المعوقات الاقتصادية لبناء الدولة المدنية الديمقراطية / بسمة كاظم
- الدين، الدولة المدنية، والديمقراطية / ثامر الصفار
- قراءات في ذاكرة عزيز محمد السكرتير السابق للحزب الشيوعي العر ... / عزيز محمد
- رؤية الحزب لمشروع التغيير .. نحو دولة مدنية ديمقراطية اتحادي ... / الحزب الشيوعي العراقي
- نقاش مفتوح حول اللبرالية واللبرالية الجديدة وواقع العراق؟ ال ... / كاظم حبيب
- مبادرة «التغيير نحو الإصلاح الشامل» في العراق / اللجنة التحضيرية للمبادرة
- القبائل العربية وتطور العراق / عصمت موجد الشعلان
- تحليل الواقع السياسي والإجتماعي والثقافي في العراق ضمن إطار ... / كامل كاظم العضاض
- الأزمة العراقية الراهنة: الطائفية، الأقاليم، الدولة / عبد الحسين شعبان


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - اليسار ,الديمقراطية, العلمانية والتمدن في العراق - جمال محمد تقي - 31 أذار يتوشح بالحزن !