أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - شكري شيخاني - من صحت بدايته صحت نهايته 3 -














المزيد.....

من صحت بدايته صحت نهايته 3 -


شكري شيخاني

الحوار المتمدن-العدد: 8032 - 2024 / 7 / 8 - 10:21
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


فهذا الجيش ومن يروج لمجلس عسكري من الخارج لا يمكن أن يمنح ولاءه لأي شخص مهما كان ما لم يكن سياسيا وطائفيا وعنصريا منهم، فإذا كان هذا النفر من السوريين الذين يطلقون تلك الدعوات لتأييد هذا وذاك ممن تربوا وتدللوا على حساب الشعب السوري من ابناء الضباط السابقين الطائفيين، فعناصر الجيش القديم لا يفهمون غير المنطق الطائفي العنصري ولا مكان للولاء السياسي عنهم، ولو كان الأمر غير ذلك لكانوا سمحوا لعناصر عسكرية من طوائف وقوميات أخرى بالدخول لكلية الأركان، أو بالوصول إلى مرتبة عسكرية أكبر من عقيد في الجيش العراقي، فكيف يمكن أن يطمأن لهم السوري، هل من خلال حسن النوايا التي يتمتع هؤلاء السادة اتجاه الآخرين من حملة مشاعل الديمقراطية في سوريا ؟؟؟؟ ولا أقصد بذلك كل من يحمل شعارات الديمقراطية هذه الأيام، فالكثير من البعثيين قد تغلغلوا إلى منظمات المجتمع المدني وهم يحملون تحت ثيابهم مشاريع طائفية وعنصرية صرف. بالإضافة إلى كل أنواع أسلحة الغدر بالآخرين وبذات الوقت يرفعون شعارات الديمقراطية كلها، بل أكثر من تلك التي يحملها تمثال الحرية على مدخل ميناء نيويورك ، وهذا ما أعرفه وتعرفه جيدا جماهبر الشعب السوري من أصحاب النوايا الحميدة، ويعرفه أيضا كل سياسي سوري مهما كانت درجة ثقافته ووعيه أو حتى نابغة من نوابغ البعث القدامى، ويعرفون جيدا إن إستراتيجية البعث هي خلق حالة من الفوضى وعدم الاستقرار لكي يحققوا في النهاية هذا الهدف الذي ضلوا يعملون عليه ويحلمون به، وها هم اليوم وصلوا بسوريا وبشعب سوريا ..ثم من قال ان هذا الحل الغريب العجيب المتمثل بتشكيل مجلس عسكري من الضباط القدامى وابنائهم ا وعلى اساس هو الوحيد الذي يستطيع أن يحل ألغاز الأمن المتدهور ويمتلك الوصفة السحرية وعصى موسى التي ستعيد الأمن والاستقرار لسوريا !!!!



#شكري_شيخاني (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتب البحريني هشام عقيل حول الفكر الماركسي والتحديات التي يواجهها اليوم، اجرت الحوار: سوزان امين
حوار مع الكاتبة السودانية شادية عبد المنعم حول الصراع المسلح في السودان وتاثيراته على حياة الجماهير، اجرت الحوار: بيان بدل


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- من صحت بدايته صحت نهايته..2 -
- من صحت بدايته صحت نهايته..1 - .
- قيصري..معارضة فاشلة .. وحجج واهية
- 30 يونيو ..تصحيح المسار نحو الاستقرار
- الخازوق الروسي ......................................3
- الخازوق الروسي .........................2 .................. ...
- الخازوق الروسي...1
- غباء سياسي متعمد
- الشعب السوري بحاجه الى 30 حزيران يونيو على الطريقه المصريه
- منافع داعش.................................................. ...
- منافع داعش............................................. 3
- منافع داعش ...............2
- منافع داعش ................................................. ...
- اوجلان ..... لن يتمّكن هذا الاعتقال من قهر الشعوب‘
- متى ستعرف ايها العربي؟؟
- اسمعني...أرجوك
- أيقونة ياسمين دمشق
- حديث الخميس.20/6/2024
- . انقرة .. دمشق غرام وانتقام 2
- انقرة ..دمشق .. غرام وانتقام 1


المزيد.....




- محامية وتنحدر من أصول هندية.. من هي زوجة جي دي فانس وكيف يمك ...
- محاولة اغتيال ترامب.. فيديو يرصد نوابًا جمهوريين يلاحقون مدي ...
- فرنسا: مقتل سبعة أشخاص إثر اندلاع حريق بمبنى سكني في مدينة ن ...
- الإمارات.. محمد بن زايد يعلن اليوم 18 يوليو مناسبة وطنية
- -الأمريكيون يحتاجون دائما إلى تهديد وجودي.. لكن هذه المرة، ه ...
- -ناتو شرق أوسطي-.. من العدو وهل يضم إسرائيل؟
- أطعمة لمكافحة التعب ومنح الطاقة وأخرى ذات تأثير عكسي
- لماذا يثير افتتاح مكتب اتصال للناتو في الأردن كل هذا الجدل؟ ...
- سفير روسيا بدمشق: نحن متقاربون جدا روحيا ونفسيا مع الشعب الس ...
- -ساعة سعيدة- مع جاسوسة لكوريا الجنوبية في الولايات المتحدة ( ...


المزيد.....

- فكرة تدخل الدولة في السوق عند (جون رولز) و(روبرت نوزيك) (درا ... / نجم الدين فارس
- The Unseen Flames: How World War III Has Already Begun / سامي القسيمي
- تأملات في كتاب (راتب شعبو): قصة حزب العمل الشيوعي في سوريا 1 ... / نصار يحيى
- الكتاب الأول / مقاربات ورؤى / في عرين البوتقة // في مسار الت ... / عيسى بن ضيف الله حداد
- هواجس ثقافية 188 / آرام كربيت
- قبو الثلاثين / السماح عبد الله
- والتر رودني: السلطة للشعب لا للديكتاتور / وليد الخشاب
- ورقات من دفاتر ناظم العربي - الكتاب الأول / بشير الحامدي
- ورقات من دفترناظم العربي - الكتاب الأول / بشير الحامدي
- الفصل الثالث: في باطن الأرض من كتاب “الذاكرة المصادرة، محنة ... / ماري سيغارا


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - شكري شيخاني - من صحت بدايته صحت نهايته 3 -