أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - سمير محمد ايوب - حذار، فإن السيف وحده هو الأصدق إنباءً وأنباءً، إضاءة على بوابة السماء في فلسطيننا














المزيد.....

حذار، فإن السيف وحده هو الأصدق إنباءً وأنباءً، إضاءة على بوابة السماء في فلسطيننا


سمير محمد ايوب

الحوار المتمدن-العدد: 7843 - 2024 / 1 / 1 - 21:35
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


-كتب سمير محمد ايوب
حذار، فإن السيف وحده هو الأصدق إنباءً وأنباءً،
إضاءة على بوابة السماء في فلسطيننا

في الذكرى التاسعة والخمسين لانطلاقة حركة فتح، نسأل عما بقي من تراث الماضي؟ ونحن نراهن على وطنية الكثير من اخوتنا المناضلين في فتح المتمسكون بالثوابت الوطنية والقومية، وعلى قلة من قياداتها المعادية بالفعل قولا وعملا، لمستنقع اوسلو وتبعاته، وبعد مرور ما يقارب الاشهر الثلاث من حرب الابادة على غزة العزة، نقول:
بالقطع وبالتأكيد، تحقق ملحمة غزة، كل يوم نصرا مبينا، بجبابرة جبهة المقاومة، وحلفائهم واصدقائهم وانصارهم، ممن أقسموا على رصاص القوة، لتحقيق النصر بالتحرير او الاستشهاد، وكنس أيتام حقب التطبيع، وسلام الشجعان، وحملة أغصان الزيتون وخدم التنسيق الامني .
ملحمة غزة العزة، نصر للجبابرة الصابرين في كل فلسطين، من أقصاها إلى اقصاها، الذين يواجهون صلف القتل وعنجهة التدمير، وجنون الاعتقال والقهر، بعنفوان وكبرياء، يليق ببيت المقدس وأكناف الاقصى والقيامة.
ملحمة غزة العزة، نصر لأحرار امة العرب، الذين رغم كل المعوقات المفتعلة، زحفوا وما زالوا يرحفون من كل حدب وصوب، الى مشارف فلسطين، رغم منعهم من العبور الفذ ومن الاقتراب الحميم الى عتباتها، والذين يواصلون الليل والنهار، في عمل كل شيء يخدم الصراع الوجودي على اكثر من جبهة، مع معسكر الاعداء المتمدد في كل ارجاء الدنيا القريبة والبعيدة والممعنة في البعد.
ملحمة غزة العزة، نصر لكل احرارالعالم الذين يتدفقون بمئات الالوف وبالملايين في شوارع وساحات عواصمهم، يشقون عنان السماء بهديرهم دعما لفلسطين وتنديدا بالمشاركين في حرب ابادتها، بالتواطئ الغادر لدود الخل، وخذلانهم المعيب وصمتهم السفيه وعجزهم المتآمر.
ما يجري في غزة العزة، نصر لاحرار المفكرين والاعلاميين ونشطاء التواصل الاجتماعي الذين ما زالوا ساهرين، سياجا ورماحا تتصدى لافك الاعداء والمنافقين والمشككين والمرتبكين.
ونحن نبارك لصناع النصر، ونترحم على كل من مضى منهم بالمواجهة اوغيلة وغدرا، عربا وغير عرب، من ابعد نقطة ماء في فلسطين الى اول الماء في الاردن، ومن مضيق هرمز وباب المندب في اليمن العظيم، والعراق وسوريا ولبنان وكل مكان يضم حرا في ثناياه، نشكر كل من اسهم في هذا النصر، ولو بقطرة دم، أو حبة عرق، او بكلمة نصوح او مال طاهر مبارك، ونهنئ باقات المنتصرين، نرى لزاما علينا أن نقول لكل منهم:
حذاري حذاري، وكما أن للنصر ابطاله وانصاره، فان ضفافه وحوافه جاذبة لقطعان المنافقين واللقطاء واللصوص، والنهاشين من ضباع وذئاب وكلاب وذباب، سيحاولون ان عجزوا عن سرقته او المشاركة فيه، تفريغه من مضامينه ودروسه وعبره او التهوين منه .
حتى لا تهنوا ولا تحزنوا وتبقون أنتم الأعلون، إفتحوا عيونكم على اتساعها، وابقوا جيوبكم مكتظة برصاص القوة، وخلوا السلاح صاحي، والأصابع متحفزة على الزناد، فمن طباع العدو الغدر، وطالما ان شيئا من فلسطين محتل، بالتأكيد ان النصر في جولة طوفان الاقصى، يؤسس لجولات متوالدة، حتى تحرير كل حبة تراب في فلسطيننا وخارجها.
الاردن – 1/1/2024



#سمير_محمد_ايوب (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتب البحريني هشام عقيل حول الفكر الماركسي والتحديات التي يواجهها اليوم، اجرت الحوار: سوزان امين
حوار مع الكاتبة السودانية شادية عبد المنعم حول الصراع المسلح في السودان وتاثيراته على حياة الجماهير، اجرت الحوار: بيان بدل


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- لمن القول الفصل اليوم؟! إضاءة على ملحمة العز في غزة
- إضاءة على المشهد في فلسطين عرفات الرمز، مفتري أم مفترى عليه؟ ...
- بدمها تكتب فلسطين: أمريكا هي الطاعون إضاءة على ملحمة العز في ...
- فلسطين يقين كثيف الوجود والدلالات إضاءة على ملحمة العز في غز ...
- الفزاعة الايرانية، إضاءة على ملحمة العز في غزة
- هذا هو دورالعملاء، وليس حمرنة منهم !! إضاءة على ملحمة العز ف ...
- جدل الهم والدم واللحم إضاءة على ملحمة العز في غزة
- بين صخرٍ وصَخر ينبت الزهر، إضاءة على ملحمة العز في غزة
- رِجِعْ أيلول رحل ايلول بِوَرَقُه الأصفَرْ ... مِنْ حكاوى الر ...
- ذابلةٌ عَيناه !!! أحافير في الحب
- عرس فلسطيني - بكل المعايير سقطةٌ إضاءة على المشاهد في فلسطين ...
- نغمات القصيد في ثوب جديد للاديب الشاعر بشار ابو صلاح
- لا لكل كرزايٍ، نعم لفلسطين مقاربات نقدية للمشاهد في فلسطيننا ...
- كلاب أوسلو وأرانبها دود خل، مقاربات نقدية للمشاهد في فلسطين ...
- لُقطاء اوسلو – جيلٌ ثالثٌ رثٌّ مقاربات نقدية للمشاهد في فلسط ...
- تبا لكل مَنْ يُشبِههم وما يُشبههم!!! مقاربة نقدية للمشاهد في ...
- مَنْ بَعْدُ مَنْ في فلسطين !!! مقاربة نقدية للمشاهد في فلسطي ...
- الغموض الرجراج أحافير في الحب
- إليهن عبرها والله ...... احافير في الحب
- جنازة حب أحافير في الحب


المزيد.....




- الجيش الروسي يتسلم دفعة جديدة من مدرعات -بي إم بي – 3- المطو ...
- OnePlus تعلن عن هاتف بمواصفات مميزة وسعر منافس
- على رأسهم السنوار.. تقرير عبري يكشف أسماء قادة -حماس- المتوا ...
- طبيب يقترح عن طريقة غير مألوفة لتناول الكيوي!
- عواقب غير متوقعة للدغات البعوض
- أوكرانيا تعرض على إسرائيل المساعدة في -الحرب على المسيرات-
- أحزاب ألمانية: على الأوكرانيين العمل أو العودة من حيث أتوا
- أوربان: هنغاريا تؤيد إنهاء الصراع في أوكرانيا
- إعلام: كييف تضغط على واشنطن للسماح بتنفيذ ضربات -أتاكمس- في ...
- ترامب: بايدن المحتال سيجرنا إلى حرب عالمية ثالثة.. روسيا وا ...


المزيد.....

- تأملات في كتاب (راتب شعبو): قصة حزب العمل الشيوعي في سوريا 1 ... / نصار يحيى
- الكتاب الأول / مقاربات ورؤى / في عرين البوتقة // في مسار الت ... / عيسى بن ضيف الله حداد
- هواجس ثقافية 188 / آرام كربيت
- قبو الثلاثين / السماح عبد الله
- والتر رودني: السلطة للشعب لا للديكتاتور / وليد الخشاب
- ورقات من دفاتر ناظم العربي - الكتاب الأول / بشير الحامدي
- ورقات من دفترناظم العربي - الكتاب الأول / بشير الحامدي
- الفصل الثالث: في باطن الأرض من كتاب “الذاكرة المصادرة، محنة ... / ماري سيغارا
- الموجود والمفقود من عوامل الثورة في الربيع العربي / رسلان جادالله عامر
- 7 تشرين الأول وحرب الإبادة الصهيونية على مستعمًرة قطاع غزة / زهير الصباغ


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - سمير محمد ايوب - حذار، فإن السيف وحده هو الأصدق إنباءً وأنباءً، إضاءة على بوابة السماء في فلسطيننا