أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - صفاء علي حميد - اسرائيل منتصرة ولا عزاء للمشككين














المزيد.....

اسرائيل منتصرة ولا عزاء للمشككين


صفاء علي حميد

الحوار المتمدن-العدد: 7819 - 2023 / 12 / 8 - 15:14
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


ايران وخواتها ومن يتعاطف معها يدعون كذباً وزوراً ان شعبية جميع الذين دعموا اسرائيل في حربها ضد دواعش حماس قد قلت وزداد الرفض الجماهيري لجميع الحكام الذين ساندوا اسرائيل في حرب دفاعها عن النفس او تمددها غير المشروع على اراضي غزة التي يتواجد فيها ارهابي القسام وحماس ...؟!

ايران لا تنظر الى المعترضين على حكمها والرافضين لجمهوريتها والسابين لولي الفقية القابع على صدور الايرانيين والتي تمتد سلطتة الى جميع البلدان التي يسود فيها التدين الاسلامي المتطرف المزيف ينظر الى من يعارض اسرائيل جماهيرياً وشعبياً وهذا شيء طبيعي فلكل شيء معارض ومؤيد ....!

من يخالف ايران ولا يجري مجراها ويسير على خطاها دائماً منتصر وهكذا هو حال اسرائيل فلا يضر ابداً خروج مظاهرات هنا وهناك سواء كانت في داخل دولة الصهاينة ام خارجها فحالها حال ايران كما لا يضرها من يعترض عليها فكذلك هؤلاء الخروج عليهم لا يهش ولا ينش ولا يأخر خطة ولا يأجل امراً ...!!!!



#صفاء_علي_حميد (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتبة السودانية شادية عبد المنعم حول الصراع المسلح في السودان وتاثيراته على حياة الجماهير، اجرت الحوار: بيان بدل
حوار مع الكاتبة التونسية د. امال قرامي حول ما تعانيه النساء من جراء الحرب والابادة اليومية في غزة، اجرت الحوار: سوزان امين


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- الدعاة وتجدد الحيل عبر الأزمان
- ذيول إيران عبيد للايجار ؟!
- هل ها هنا شريف ؟!
- تحشيد الدم والارهاب
- فارس غير متخاذل
- وضع النقاط على الحروف
- كم من خصم اعاد مجد خصمه ؟!
- عاشوا لغيرهم أكثر مما لأنفسهم
- خطة الفوضى الأطارية
- يبنون دورهم ويخربون اوطانهم
- ازالة صور الشهداء
- سبب عداء الفقهاء للزعيم قاسم
- القتلة يحموها والسراق يبنوها
- يحموها ويبنوها !!!
- القضاء صاغراً ذليلاً مطيعاً للمليشيات
- من فجر لأبي عزرائيل التطرف يسيطر على المجتمع
- استعطفوا السنة واعطوهم رئاسة البرلمان
- مطرقة رئيس البرلمان
- هدنة بعد الدمار !!
- مطلقي الصواريخ على القواعد الامريكية


المزيد.....




- شولتز يتعهد بالتحقيق في التسريبات العسكرية لحرب أوكرانيا
- إمام تونسي يغادر فرنسا إلى بلده بعد التهديد بترحيله
- أرمينيا مستعدة للسلام مع أذربيجان إذا أبدت إرادة سياسية
- التهاب الشعب الهوائية يمنع البابا فرنسيس من إلقاء خطابه
- ماذا تخبرنا جنازة نافالني عن روسيا اليوم؟
- مجلس الأمن يعبر عن قلقه إزاء مجزرة دوار النابلسي بغزة
- فيديو -لعق القدمين- خلال فعالية خيرية يثير غضبا واسعا في الو ...
- أميرة سعودية ثانية تتسلم مهامها الدبلوماسية.. سفيرة جديدة تب ...
- الرئيس الفنزويلي: شعبنا يرفض بشدة العدوان والإبادة ضد الشعب ...
- اكتشاف مجرة قديمة جدا تشبه درب التبانة!


المزيد.....

- جريدة طريق الثورة، العدد 72، سبتمبر-أكتوبر 2022 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 73، أفريل-ماي 2023 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 74، جوان-جويلية 2023 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 75، أوت-سبتمبر 2023 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 76، أكتوبر-نوفمبر 2023 / حزب الكادحين
- قصة اهل الكهف بين مصدرها الاصلي والقرآن والسردية الاسلامية / جدو جبريل
- شئ ما عن ألأخلاق / علي عبد الواحد محمد
- تحرير المرأة من منظور علم الثورة البروليتاريّة العالميّة : ا ... / شادي الشماوي
- الابحات الحديثة تحرج السردية والموروث الاسلاميين التقليديين / جبريل
- محادثات مع الله للمراهقين / نيل دونالد والش


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - صفاء علي حميد - اسرائيل منتصرة ولا عزاء للمشككين