أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - القضية الفلسطينية - كاظم فنجان الحمامي - حاذروا من إنتشار سرايا النيلي














المزيد.....

حاذروا من إنتشار سرايا النيلي


كاظم فنجان الحمامي

الحوار المتمدن-العدد: 7806 - 2023 / 11 / 25 - 02:06
المحور: القضية الفلسطينية
    


(النيلي): سرايا يهودية خبيثة تأسست في مدينة القدس عام 1915. أي قبل تأسيس الكيان الصهيوني نفسه. وكانت وظيفتها مقتصرة على تقديم الدعم السري للقوات البريطانية بهدف الإطاحة بدولة الخلافة العثمانية. ومفردة (NILI) أو (نيلي) مقتبسة من الحروف الأولى للعبارة العبرية الواردة في سفر صموئيل الأول: (نتساح يسرائيل لو يشاكر). وتعني: (إسرائيل باقية إلى الأبد). ثم اشتركت هذه السرايا المستذئبة في سلسلة من الاغتيالات، وتوسعت نشاطاتها الإجرامية في كل القارات. وكان لها الدور الفاعل عام 1972، عندما نفذت حملة اغتيالات في أعقاب القتل الجماعي لـ 11 رياضياً ومدرباً إسرائيلياً خلال دورة الألعاب الأولمبية الصيفية في ميونيخ. وشاركت أيضاً في اغتيال ما لا يقل عن 22 عضواً من منظمة التحرير الفلسطينية، ومنظمة (أيلول الأسود) المتهمين بالتورط في عملية ميونيخ. .
لكنها تحولت الآن إلى منظمة متوحشة تابعة لجهاز الشاباك. متخصصة بتعقب رجال المقاومة الفلسطينية وتصفيتهم جسدياً حيثما يتواجدون بمساعدة العملاء والخونة والمرتزقة، وبدعم من عصابات محمود عباس. .
والشيء بالشيء يذكر: يمتلك جهاز الموساد وحدة سرية من العملاء الخاصين، تُعرف باسم (كيدون) Kidon. وهي مفردة عبرية تعني الحربة، أو رأس الرمح. متخصصة بقتل العلماء العرب والمسلمين الذين يعملون في تطوير برامج الأسلحة النووية، واشترك عملاء هذه المنظمة باغتيال الناشط الفلسطيني وديع حداد عام 1978 عن طريق تسميم معجون الاسنان، وعن طريق تناوله بعض الشوكولاتة البلجيكية التي قدمها له صديق من المقربين إليه. وحاولوا اغتيال خالد مشعل في عمان عام 1997، وكانوا وراء اغتيال المهندس النووي الإيراني داريوش رضائي نجاد، الذي قتله مسلحون على دراجة نارية بعد أن اصطحب أحد أطفاله من المدرسة في طهران عام 2011. واغتيال العالم النووي الإيراني محسن فخري زاده، الذي اغتالوه عام 2020. .
يبدو ان حالة الخوف والقلق المسيطرة على عقول قادة الأجهزة الامنية في الأرض المحتلة دفعتهم إلى اعتقال أكثر من 330 فلسطينياً في الضفة الغربية بتهمة التعاون مع كتائب القسام. بمعنى ان المداهمات والاعتقالات وقعت خارج قطاع غزة، وبعلم السلطة الفلسطينية، ضد أشخاص لا علاقة لهم بحماس . .
لسنا مغالين إذا قلنا ان مهمة سرايا (نيلي) ستكون أسهل من أي وقت مضى بسبب هذا الكم الهائل من الانذال والذيول والسفلة المتعاونين مع الشياطين والأبالسة. .
ختاماً: ربما تتذكرون كيف أحكم الأسبان حصارهم على طليطلة لأكثر من سبع سنوات، ثم اضطر قادة طليطلة للاستسلام في نهاية المطاف بعدما انهكهم الجوع، فسألهم الأسبان:
- ما دمتم ستستسلمون فلماذا صبرتم كل هذه السنين على الحصار ؟.
- قالوا: كنا ننتظر المدد من إخواننا ملوك الطوائف. .
- فقال الأسبان: كان اخوانكم ملوك الطوائف معنا في الضغط عليكم. .
فما أشبه الليلة بالبارحة. . .



#كاظم_فنجان_الحمامي (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتب البحريني هشام عقيل حول الفكر الماركسي والتحديات التي يواجهها اليوم، اجرت الحوار: سوزان امين
حوار مع الكاتبة السودانية شادية عبد المنعم حول الصراع المسلح في السودان وتاثيراته على حياة الجماهير، اجرت الحوار: بيان بدل


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- خسرائيل ودموية قص العشب
- صفقة أم صفعة ؟
- دولة ثالثة بيدها مفاتيح رفح
- أوراق متطايرة فوق بيوتنا المهدمة
- أشباح تحمل السلاح
- حملة دولية لمقاضاة نتنياهو
- مشايخ تحت الطلب
- كوميديا المواقف الغزاوية
- تل أبيب وتآكل الدعم الدبلوماسي
- أوهام توراتية ثلاثية الأبعاد
- حارس بوابة رفح
- ثعالب في حديقة البيت الأبيض
- القرار بيد غزة والنهاية قريبة
- توقيتات تنفيذ الكوارث الدولية
- هوية اصحاب النفوذ والسيطرة
- حق ارتكاب المجازر الجماعية
- منهم من رحل ومنهم من ينتظر
- تهديد غزة بقنبلة ذرية
- فقدان الحد الأدنى من التضامن
- عقائد ارهابية معلنة


المزيد.....




- بسبب متلازمة -نادرة-.. تبرئة رجل من تهمة -القيادة تحت تأثير ...
- تعويض لاعبات جمباز أمريكيات ضحايا اعتداء جنسي بقيمة 139 مليو ...
- 11 مرة خلال سنة واحدة.. فرنسا تعتذر عن كثرة استخدامها لـ-الف ...
- لازاريني يتوجه إلى روسيا للاجتماع مع ممثلي مجموعة -بريكس-
- -كجنون البقر-.. مخاوف من انتشار -زومبي الغزلان- إلى البشر
- هل تسبب اللقاحات أمراض المناعة الذاتية؟
- عقار رخيص وشائع الاستخدام قد يحمل سر مكافحة الشيخوخة
- أردوغان: نتنياهو هو هتلر العصر الحديث
- أنطونوف: واشنطن لم تعد تخفي هدفها الحقيقي من وراء فرض القيود ...
- عبد اللهيان: العقوبات ضدنا خطوة متسرعة


المزيد.....

- المؤتمر العام الثامن للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين يصادق ... / الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين
- حماس: تاريخها، تطورها، وجهة نظر نقدية / جوزيف ظاهر
- الفلسطينيون إزاء ظاهرة -معاداة السامية- / ماهر الشريف
- اسرائيل لن تفلت من العقاب طويلا / طلال الربيعي
- المذابح الصهيونية ضد الفلسطينيين / عادل العمري
- ‏«طوفان الأقصى»، وما بعده..‏ / فهد سليمان
- رغم الخيانة والخدلان والنكران بدأت شجرة الصمود الفلسطيني تث ... / مرزوق الحلالي
- غزَّة في فانتازيا نظرية ما بعد الحقيقة / أحمد جردات
- حديث عن التنمية والإستراتيجية الاقتصادية في الضفة الغربية وق ... / غازي الصوراني
- التطهير الإثني وتشكيل الجغرافيا الاستعمارية الاستيطانية / محمود الصباغ


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - القضية الفلسطينية - كاظم فنجان الحمامي - حاذروا من إنتشار سرايا النيلي