أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - زكية خيرهم - صمود وأمل: قصيدة الحج لغزة هذا العام للشاعر ماجد أحمد النصيرات














المزيد.....

صمود وأمل: قصيدة الحج لغزة هذا العام للشاعر ماجد أحمد النصيرات


زكية خيرهم

الحوار المتمدن-العدد: 7777 - 2023 / 10 / 27 - 19:22
المحور: الادب والفن
    


تعبيراً عن الإعجاب والتقدير للصمود والمقاومة التي يظهرها سكان غزة في وجه الصراع والعدوان، تأتي قصيدة "الحج لغزة هذا العام" لماجد نصيرات كمصدر إلهامي يشيد بالقوة الإرادية للشعب الفلسطيني. الشاعر يستخدم لغة شعرية وصورًا قوية لنقل فكرته، ويركز على أهمية الصمود والتحدي في مواجهة الصعاب. القصيدة تُظهر أن الشعب الفلسطيني في غزة يمثل نموذجًا للثبات والقوة الإرادية، ويتحدى الظروف الصعبة بشجاعة وعزم. يبرز الشاعر أهمية الوحدة الوطنية في مواجهة التحديات، ويشدد على ضرورة التماسك والتضامن بين أفراد المجتمع. هذا التماسك يمكن أن يكون سلاحًا قويًا لتحقيق النصر والعدالة. يركز الشاعر على أهمية التضامن والتماسك بين الناس كوسيلة لمواجهة التحديات وتحقيق الأهداف الوطنية بشكل أكثر فعالية. يُظهر الشاعر براعة في استخدام الرموز والمجازات لتعزيز أفكاره وتعبيراته بشكل قوي ومؤثر . عندما يُستخدم مثل هذا اللفظ القوي، يتعزز التأثير العاطفي والأثر العميق للنص، حيث يُظهر حجم التحدي والمعركة بوضوح، مما يمنح النص نفحة من الحماس والأمل. تلعب هذه الرموز دورًا حيويًا في تعزيز تأثير القصيدة وجعلها تنقل رسالتها بشكل فعال ومؤثر. الشاعر يمتعض في هذا العمل بمفهومي التحدي والأمل بارتفاع. يتركز على إصرار الشعب الفلسطيني في غزة على مواجهة التحديات وعدم الاستسلام للصعوبات. تُظهر القصيدة أن الشعب الفلسطيني يمتلك إيمانًا قويًا بالنجاح والقدرة على التغلب على الصعوبات من خلال عزيمتهم وإصرارهم على تحقيق النصر. هذا المفهوم يعزز من روح الصمود والمثابرة التي تميز الشعب الفلسطيني، ويجعلهم يتطلعون بتفاؤل وأمل إلى المستقبل. تُسلط القصيدة الضوء أيضًا على أهمية الوحدة الوطنية كعنصر أساسي في مواجهة التحديات، مشددة على ضرورة التماسك والتضامن بين أفراد المجتمع. يُظهر الشاعر أن هذا التماسك يمكن أن يكون سلاحًا قويًا لتحقيق النصر والعدالة. بفضل تركيزه على التحدي والأمل، تصبح القصيدة رسالة ملهمة للقراء، تشجعهم على عدم اليأس أمام التحديات والاستمرار في النضال من أجل تحقيق الأهداف والتغلب على الصعوبات. الشاعر يُظهر براعة في استخدام اللغة والأسلوب، ما يضيف إلى جاذبية النص وتأثيره. إضافة إلى ذلك، يستخدم الشاعر أسلوبًا شعريًا معقدًا يشمل الرموز والمجازات والصور البصرية. هذا يُسهم في إثراء النص وجعله أكثر عمقًا وتعقيدًا، مما يجعل القصيدة تتحدى القارئ وتفتح المجال لتفسيرات متعددة. بفضل اللغة المؤثرة والأسلوب الشعري المعقد، تصبح القصيدة قوية من الناحية اللغوية والأدبية، وتثير مشاعر القراء وتلهمهم. تجمع بين الجمالية والعمق، وتعبر عن مشاعر الإعجاب والتضامن مع الشعب الفلسطيني في غزة بطريقة تحفز القراء على التأمل والتفكير.
"الشاعر ماجد نصيرات يهدف من هذه القصيدة إلى توجيه رسالة تضامن وتحفيز لدعم القضية الفلسطينية، وذلك من خلال التعبير عن إعجابه وتقديره للشعب الفلسطيني في غزة وصمودهم في وجه التحديات والظروف الصعبة التي يعيشونها. الشاعر يركز على تحفيز القراء على التضامن مع الشعب الفلسطيني ودعمهم في مواجهة الظلم والاستبداد. يُظهر الشعب الفلسطيني في غزة كنموذجًا للصمود والقوة الإرادية، ويدعو الشاعر القراء إلى مشاركة هذا الإعجاب والتضامن معهم. بالتالي، يمكن القول أن الغرض الرئيسي من القصيدة هو نقل رسالة تضامن وتحفيز القراء على دعم القضية الفلسطينية والوقوف إلى جانب الشعب الفلسطيني في غزة في رحلتهم نحو العدالة والحرية.
الشاعر ماجد نصيرات استخدم العديد من الرموز والمجازات في قصيدته "الحج لغزة هذا العام" لزيادة تأثير القصيدة وإضفاء عمق إضافي على مضمونها. إليك بعض الأمثلة على الرموز والمجازات المستخدمة: "جثث العدو": تُستخدم هذه العبارة كرمز للانتصار والنصر. إنها ترمز إلى القوة والتحدي التي يظهرها الشعب الفلسطيني في مواجهة العدو والاستبداد. هذا الرمز يُظهر قوة الصمود والاستعداد للتضحية من أجل النجاح. "كالأسدِ نجعلُ للزئيرِ دفاعاً": هنا، يُستخدم مجاز الأسد للدلالة على الشجاعة والقوة، وتعبيرًا عن استعداد الشعب للدفاع عن حقوقهم بكل قوة وإصرار. "يا وجهةَ الثوَّارِ": تُشير هذه العبارة إلى الثوار والمقاومين الذين يتصدون للظلم والاحتلال، وهم يمثلون رمزًا للصمود والمقاومة. "يكفيكَ نصراً في السمُوِّ مهابةً": تُظهر هذه العبارة أن النصر والانتصار للشعب الفلسطيني في غزة يعزز من هيبتهم واحترامهم. "يا غزةَ للطهارةِ .نبعُها": تُستخدم هذه العبارة للإشارة إلى طهارة ونقاء قضية غزة والشعب الفلسطيني، مما يعكس قيمة وكرامة القضية. تلعب هذه الرموز والمجازات دورًا حيويًا في تعزيز فهم القصيدة وإعطائها طابعًا رمزيًا وعاطفيًا أعمق، مما يعزز من تأثير القصيدة ويجعلها تلامس المشاعر والأفكار بشكل أكبر.
الشاعر ماجد نصيرات يتناول في قصيدته "الحج لغزة هذا العام" موضوع الصمود والمقاومة التي يظهرها الشعب الفلسطيني في غزة أمام التحديات والعدوان. يعبر الشاعر عن إعجابه وتقديره لهذا الصمود الشجاع، حيث يصوّر الشعب الفلسطيني كمثال للقوة الإرادية والثبات في وجه الصعاب.
يُظهر الشاعر في قصيدته التحفيز والتشجيع على دعم القضية الفلسطينية، حيث يدعو القراء إلى مشاركته في هذا الإعجاب والتضامن مع الشعب الفلسطيني في مساعيهم للدفاع عن حقوقهم وكرامتهم. يسلط الضوء على أهمية الوحدة الوطنية كوسيلة لمواجهة التحديات، مشددًا على ضرورة تماسك أفراد المجتمع في غزة. تستخدم القصيدة اللغة الشعرية والأسلوب الشعري لنقل مشاعر وأفكار الشاعر بشكل قوي ومؤثر. تسخر الصور والمجازات لتعزيز فهم القصيدة وإيصال رسالتها بشكل أكبر. بالإضافة إلى ذلك، تلعب القافية والوزن الشعري دورًا في إضفاء إيقاع وجمالية على النص، مما يجعلها قوية من الناحية اللغوية والأدبية. باستخدام الشعر كوسيلة للتعبير، يمكن للشاعر تعزيز تأثير رسالته وإيصالها بشكل أكثر إيقاعًا وجاذبية، مما يلهم القراء للتأمل في معاني القصيدة والتفكير في القضايا الاجتماعية والسياسية المطروحة فيها.



#زكية_خيرهم (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتب البحريني هشام عقيل حول الفكر الماركسي والتحديات التي يواجهها اليوم، اجرت الحوار: سوزان امين
حوار مع الكاتبة السودانية شادية عبد المنعم حول الصراع المسلح في السودان وتاثيراته على حياة الجماهير، اجرت الحوار: بيان بدل


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- قراءة في رواية -مستر نوركة: للروائي نوزت شمدين
- نرجسية نظام الجزائر الفاسد
- قراءة في قصة - الحاجة رابعة لوبيز - للروائي والقاص المغربي م ...
- الروائي والشاعر نجيب رضوان - الفرنكفونية لغة وقيم ...-
- اغتيال وطن
- قراءة في رواية نهاران للدكتورة لطيفة حليم
- ليلى والذئب -النسخة المغربية-
- قراءة في رواية وادي الدموع للروائي المغربي محمد مكي
- منتدى موزاييك يستضيف العالم النفسي الدكتور البوسني زامير بوب ...
- المفكر احمد عصيد يصل الى النرويج
- قراءة في رواية لا أحد يصل الى هنا للكاتبين طلال شتوي وفاطمة ...
- فلسطنة أكادير لن تحرر فلسطين
- لقاء اللطف بالأدب
- مراكش البهيجة
- -الصمت في عصر الضوضاء-
- لمياء الراضي: التعايش عندما نتفق على أن أن نكون مختلفين
- الرذيلة تحت عنوان الفضيلة لقتل الهوية المغربية
- لاجئون بلا عنوان
- جواز سفر
- انتحار أحلام


المزيد.....




- خبراء: مقابر غزة الجماعية ترجمة لحرب إبادة وسياسة رسمية إسرا ...
- نقابة المهن التمثيلية المصرية تمنع الإعلام من تغطية عزاء الر ...
- مصر.. فنان روسي يطلب تعويضا ضخما من شركة بيبسي بسبب سرقة لوح ...
- حفل موسيقى لأوركسترا الشباب الروسية
- بريطانيا تعيد إلى غانا مؤقتا كنوزا أثرية منهوبة أثناء الاستع ...
- -جائزة محمود كحيل- في دورتها التاسعة لفائزين من 4 دول عربية ...
- تقفي أثر الملوك والغزاة.. حياة المستشرقة والجاسوسة الإنجليزي ...
- في فيلم -الحرب الأهلية-.. مقتل الرئيس الأميركي وانفصال تكساس ...
- العربية والتعريب.. مرونة واعيّة واستقلالية راسخة!
- أمريكي يفوز بنصف مليون دولار في اليانصيب بفضل نجم سينمائي يش ...


المزيد.....

- صغار لكن.. / سليمان جبران
- لا ميّةُ العراق / نزار ماضي
- تمائم الحياة-من ملكوت الطب النفسي / لمى محمد
- علي السوري -الحب بالأزرق- / لمى محمد
- صلاح عمر العلي: تراويح المراجعة وامتحانات اليقين (7 حلقات وإ ... / عبد الحسين شعبان
- غابة ـ قصص قصيرة جدا / حسين جداونه
- اسبوع الآلام "عشر روايات قصار / محمود شاهين
- أهمية مرحلة الاكتشاف في عملية الاخراج المسرحي / بدري حسون فريد
- أعلام سيريالية: بانوراما وعرض للأعمال الرئيسية للفنان والكات ... / عبدالرؤوف بطيخ
- مسرحية الكراسي وجلجامش: العبث بين الجلالة والسخرية / علي ماجد شبو


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - زكية خيرهم - صمود وأمل: قصيدة الحج لغزة هذا العام للشاعر ماجد أحمد النصيرات