أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - محمود فنون - سوريا تقاوم العدوان والزلزال والحكام العرب














المزيد.....

سوريا تقاوم العدوان والزلزال والحكام العرب


محمود فنون

الحوار المتمدن-العدد: 7520 - 2023 / 2 / 12 - 14:24
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


10/2/2022م
سألني مريد من معارفي : أليس السوريون في الشمال في المناطق المحررة من مسؤولية النظام السوري ؟
ولماذا لا يرسل لهم المساعدات بعد وقوع الزلزال؟مع انهم مسلمون!
عقل المريد ملفوف بالجلاتين الذي يغلق عليه تماما ولا يرى ولا يسمع إل ما يقوله شيخه فكيف أفسر له الوقائع الواضحة لكل الناس والمغلقة عليه وعلى عقله .
إن سوريا تقاوم العدوان الدولي عليها ما يقرب من ثلاثة عشر سنة .
عدوان لم يتوقف ولا يتوقف . وأعداؤها جبهة واحدة متراصة بقيادة أمريكا . وأمريكا تقود كل عناصر ومكونات العدوان وجميع أطرافه ومكوناته . بمعنى أن أمريكا تخوض الحرب في سوريا بواسطة أدواتها وأعوانها المتعددين وتصدر لهم القرارات والمواقف الملزمة لهم . وكل من يمتثل لهذه القرارات هو جزء من العدوان . والحصار الغاشم هو مظهر من مظاهر العدوان وتحت مسمى العقوبات بشتى أشكالها . هذه العقوبات تحول دون تمكن الدولة السورية من الاستفادة من ثرواتها وتثميرها وتمنع عنها الماء والدواء والطعام وكل أشكال السلع في ظل حالة الحرب القائمة والتي لم تتوقف وهي تحت الراية الامريكية جهارا نهارا .
أما الاراضي التي يقاتل النظام من أجل طرد الغزاة منها فهي ليست محررة بل محتلة من قبل العدو الاجنبي وأدواته الكثيرة .
إن جبهة النصرة من أدوات الحرب الامريكية على سوريا هي وكل أخواتها من قوى الدين السياسي السني. وكل القيادات الدينية يعرفون ذللك حق المعرفة ويعرفون أن هذه القوى المأجورة هي ركن ركين من أدوات الحرب على سوريا ولكن الدولار يعمي الأبصار والشيوخ القيادات المستفيدين يضللون المريدين والغميضة شاملة .
والنظام التركي الذي يمثل بحضوره قوى العدوان في الناتو وهو ركن ركين كذلك من أدوات الحرب . والحضور المباشر لعدد من دول أوروبا وكيان الاحتلال الصهيوني الغاصب لفلسطين والمعادي للامة العربية هو كذلك . ودول الخليج الرجعية التي مولت العدوان بالمال والرجال والسلاح هي كذلك جزء من معسكر العدو لسوريا والامة العربية الدول الرجعية ، المغرب والاردن والسودان وتونس سابقا وكثير من الدول العربية .
إن سوريا تقاوم كل هذا
أما ثالثة الاثافي فهي تمثل الكثير من دول العالم لقرارات الحصار الامريكي على سوريا دون ان يكون لها ناقة ولا جمل باستثناء إيران وروسيا التان تحضران في الصراع إلى جانب سوريا والشعب السوري. وكذلك ما يستطيعه حزب الله الذي شارك فعلا في دحر العدوان من المناطق الغربية المحاذية للبنان وطرد المعتدين ومنعهم من دخول لبنان .
لماذا لا تبادر الصين والهند وباكستان مثلا للمساهمة في إغاثة سوريا دون الامتثال لقرارات وزارة الخزانة الامريكية , ولماذا لا تهب جامعة الدول العربية وشعوب الامة العربية لتقديم الاغاثة؟
.
وحينما جاء الزلزال استنفرت سوريا طاقاتها المتوفرة وأخذت تقاوم . وهي تقاوم في ظل الحصار . تقاوم كارثة طبيعية دون أن يمثل وقوعها سببا لتخفيف العدوان والحصار الذي هو مظهر من مظاهره القبيحة .
أنا لا أخاطب أمريكا وأدعوها لرفع الحصار أو تخفيفه . فهي تحارب سوريا في كل الاحوال وبكل الأدوات وهي تريد الدمار لسوريا وليس الإغاثة . ولا أهتم لعبارت المكاييل المتعددة التي يطلقها البعض من باب الحسرة على سوء سلوك النظام الأمريكي . النظام الامريكي هو هكذا . هو يشن حرب عدوانية دون رحمة وليس سوى صمود سوريا ومقاومتها من وسيلة لصد العدوان الامريكي وكل أدواته .
أما النظم العربية فهي ليست تابعة فحسب بل ومخلصة لسيدها وليّ بقائها وتنوب عن العدو الاستعماري الغاصب في تنفيذ سياساته محليا وضد الشعوب العربية والأمة العربية بما فيها الشعب السوري المقاوم .
نعود للمريدين : بعد ما يقرب من ثلاثة عشر سنة من العدوان بكل تجلياته ،لا يزالون يرون جبهة النصرة ثورة تحررية !
طيب :ماذا عن اتضاح المسلسل عبر داعش وغير داعش خلال تلك المدة واتضاح الدور الامريكي كذلك ؟
هل النصرة تسعى لاسلمة سوريا بدعم "نزيه" من امريكا . هل امريكا صديقة للشعب السوري وتؤيد وحدة الاراضي السورية؟
إنها عقول هزيلة في رؤوس مريدين بلا رؤوس هم يدرون او لا يدرون في خدمة العدو الامريكي الذي دمر العراق وسوريا وليبيا واليمن والسودان وهم ينظرون .
إنها الاصطفافات وليس غير ذلك . هم في صف العدو .



#محمود_فنون (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتب البحريني هشام عقيل حول الفكر الماركسي والتحديات التي يواجهها اليوم، اجرت الحوار: سوزان امين
حوار مع الكاتبة السودانية شادية عبد المنعم حول الصراع المسلح في السودان وتاثيراته على حياة الجماهير، اجرت الحوار: بيان بدل


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- إسرائيل تستعمر الإمارات
- انتصر هشام ابو هواش لوحده
- ثورة 1936م-1939م مقدمات ونتائج
- استشهد باسل الاعرج فهل مات
- انا من ام الفحم واعتز
- نقاش في رفض تطبيع دريد لحام
- bلا احاول اقناع احد
- خواطر وقصص قصيرة
- كتاب تورة 1936م-1939م مقدمات ونتائج
- كتاب بين حل الدولتين وحل الدولة الواحدة دراسة نقدية
- قالوا علينا استرداد منظمة التحرير الفلسطينية
- قرارات السلم والحرب فلسطينيا
- كيف نفهم همروجة الضم
- البنك والأزمات الإقتصادية وكورونا
- العراق رؤيا بين مرحلتين
- بيان الإخوان المسلمين مناصرة لتركيا
- نقاش في البيان الصادر عن التجمع العربي والإسلامي لدعم خيار ا ...
- موقفين من الهزيمة
- نواف مقاتل فلسطيني ورحل شهيدا
- تركيا ممثلة للناتو دون مواربة


المزيد.....




- قائد الجيش الأمريكي في أوروبا: مناورات -الناتو- موجهة عمليا ...
- أوكرانيا منطقة منزوعة السلاح.. مستشار سابق في البنتاغون يتوق ...
- الولايات المتحدة تنفي إصابة أي سفن جراء هجوم الحوثيين في خلي ...
- موقع عبري: سجن عسكري إسرائيلي أرسل صورا للقبة الحديدية ومواق ...
- الرئاسة الفلسطينية تحمل الإدارة الأمريكية مسؤولية أي اقتحام ...
- السفير الروسي لدى واشنطن: وعود كييف بعدم استخدام صواريخ ATAC ...
- بعد جولة على الكورنيش.. ملك مصر السابق فؤاد الثاني يزور مقهى ...
- كوريا الشمالية: العقوبات الأمريكية تحولت إلى حبل المشنقة حول ...
- واشنطن تطالب إسرائيل بـ-إجابات- بشأن -المقابر الجماعية- في غ ...
- البيت الأبيض: يجب على الصين السماح ببيع تطبيق تيك توك


المزيد.....

- الفصل الثالث: في باطن الأرض من كتاب “الذاكرة المصادرة، محنة ... / ماري سيغارا
- الموجود والمفقود من عوامل الثورة في الربيع العربي / رسلان جادالله عامر
- 7 تشرين الأول وحرب الإبادة الصهيونية على مستعمًرة قطاع غزة / زهير الصباغ
- العراق وإيران: من العصر الإخميني إلى العصر الخميني / حميد الكفائي
- جريدة طريق الثورة، العدد 72، سبتمبر-أكتوبر 2022 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 73، أفريل-ماي 2023 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 74، جوان-جويلية 2023 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 75، أوت-سبتمبر 2023 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 76، أكتوبر-نوفمبر 2023 / حزب الكادحين
- قصة اهل الكهف بين مصدرها الاصلي والقرآن والسردية الاسلامية / جدو جبريل


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - محمود فنون - سوريا تقاوم العدوان والزلزال والحكام العرب