أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - ملف فكري وسياسي واجتماعي لمناهضة العنف ضد المرأة - علي ابوحبله - هل ينجح المؤتمرين في قمة الجزائر في تجاوز الخلافات العربية














المزيد.....

هل ينجح المؤتمرين في قمة الجزائر في تجاوز الخلافات العربية


علي ابوحبله

الحوار المتمدن-العدد: 7414 - 2022 / 10 / 27 - 14:50
المحور: ملف فكري وسياسي واجتماعي لمناهضة العنف ضد المرأة
    


أعلنت الجزائر رسميا تسلمها الرئاسة الدورية للقمة العربية، في بدء اجتماع مجلس الجامعة على مستوى المندوبين الدائمين وكبار المسئولين التحضيري، في وقت جدد وزير الخارجية رمطان لعمامرة التأكيد على التشبث بمبادرة السلام العربية وإعادة طرحها في قمة الجزائر. وانطلقت بالجزائر الأربعاء ، اجتماع مجلس الجامعة على مستوى المندوبين الدائمين وكبار المسئولين التحضير للقمه . ويمهد ذلك لاجتماع وزراء الخارجية التحضيري للقمة العربية في دورتها الـ31، والتي ستحتضنها الجزائر يومي الفاتح والثاني من تشرين الثاني/نوفمبر المقبل.
وتحظى القضية الفلسطينية باهتمام ألدوله المضيفة وقد رعت حوار بين الفصائل الفلسطينية سبقت انعقاد القمة تم الوتصل خلالها لاتفاق لم الشمل الفلسطيني وتسعى “الجزائر بمعية كافة الدول العربية لتحقيق وحدة الصف إزاء قضية العرب الأولى من أجل إنهاء معاناة الشعب الفلسطيني ووضع حد للسياسات العدوانية لسلطات الاحتلال”.
تنعقد القمة العربية أل 31 بالجزائر في ظل أجواء عربيه وإقليميه ودوليه تسودها الخلافات والتوتر والحروب وتحتم تكثيف الجهود العربية من أجل توحيد الصف والموقف العربي والبحث عن تسويات وحلول سياسية للصراعات والانقسامات العربية بما يحقق الأمن ويعزز مقومات الاستقرار بين كافة أقطار الوطن العربي ومجتمعاتنا ويحصنها من التدخلات الخارجية”.
يجب أن تنطلق قمة الجزائر من قناعه عربيه تفضي إلى قواسم مشتركه توافقية تنطلق من الثوابت المشتركة وتعكس تطلعات الشعوب العربية التواقة إلى قدر كبير من التضامن والتآزر والتكامل، قمة تستفيد من دروس الماضي وتواجه بشكل جماعي تحديات الحاضر وتنظر إلى المستقبل برؤية إستراتيجية شاملة من أجل تعزيز الأمن والاستقرار، في ظل مد جسور التعاون البناء والإيجابي مع المحيط الإسلامي والاقليمي والدولي
نحن في أمس الحاجة للم الشمل العربي ووقف حالة الانبطاح والهرولة للتطبيع مع الكيان الصهيوني والتوصل إلى ، مقاربة ناجعة وإيجابية تمكن وبشكل جماعي وتوافقي من معالجة كافة القضايا التي تهم العرب جميعا ورفع مشاريع قرارات وتوصيات وجيهة وعملية وبناءة إلى وزراء الخارجية خلال اجتماعهم التحضيري للقمة العربية الواعدة”.
أن القمة العربية التي ستعقد في الجزائر بعد أيام فرصه " لإصلاح جامعة الدول العربية ". وقد " حان الوقت لتجسيد مشاعر الأخوة والتعاضد في شكل قرارات جادة بعيدا عن لغة الشجب والتنديد". وإصلاح جامعة الدول العربية هو أمر ممكن وغير مستحيل، ويحتاج أولا إلى الكفاءات وإحداث إصلاحات عميقة داخل المؤسسة وتغيير النظام الداخلي والقوانين التنظيمية.
قمة الجزائر ينظر إليها أن تكون مغايره للقمم العربية السابقة لان "الجزائر حريصة على منح العالم العربي عتبة جديدة لبناء أمن قومي عربي من خلال إصلاح منظومة عمل ألجامعه العربية وقد فشلت في التعامل مع الأزمات الكبرى التي تشهدها المنطقة منذ إنشائها عام 1945، وهو الأمر الذي يحتاج إلى عمل إعلامي كبير لتحسين صورة الجامعة.
وقد كشفت الحرب في اليمن وسوريا والعراق والأوضاع الأمنية في ليبيا بالإضافة إلى أزمة سد النهضة الكثير من المشاكل ونقاط الخلاف التي أدت إلى تراجع دور الجامعة العربية ووزنها كمؤسسة سياسية عربية كبرى. وأن إصلاح الجامعة يحتاج اليوم إلى تحقيق الانسجام بين الدول الأعضاء أولا وثم مناقشة القضايا الكبرى.
ويجمع الخبراء على اعتبار قمة الجزائر الفرصة الأخيرة، لاستعادة زخم مبادرة السلام العربية، التي أطلقها الملك السعودي الراحل عبد الله بن عبد العزيز عام 2002 بقمة بيروت التي تتعلق بالقضية الفلسطينية، حيث وضعت المبادرة شروطا لا تختلف حولها الدول العربية من ناحية الشكل مقابل السلام مع إسرائيل.



#علي_ابوحبله (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتب البحريني هشام عقيل حول الفكر الماركسي والتحديات التي يواجهها اليوم، اجرت الحوار: سوزان امين
حوار مع الكاتبة السودانية شادية عبد المنعم حول الصراع المسلح في السودان وتاثيراته على حياة الجماهير، اجرت الحوار: بيان بدل


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- مرسوم القرار بشان تأسيس نقابه للأطباء الفلسطينيين يشوبه عيب ...
- الهيئة المستقلة لحقوق الإنسان تطالب بسحب القرار بقانون بشأن ...
- الأجهزة الأمنية الفلسطينية وقوى المقاومة في مواجهة العدوان ا ...
- مطلوب وضع قرارات المجلس المركزي موضع التنفيذ والدعوة لاجتماع ...
- اجتياح نابلس ترقى لمستوى جريمة حرب والفلسطينيون في حالة حق ا ...
- الحكومة بين الارتقاء لمستوى التحديات وخيبة أمل الشارع
- قتل بدم بارد تباركه الحكومات الإسرائيلية المتعاقبة!
- تنفيذ قرارات المجلس المركزي ووضعها موضع التنفيذ تتطلب خطة اس ...
- تكريس مفهوم المقاومة الشعبية ضمن إستراتجية وطنيه فلسطينيه
- مطلوب من حكومة اشتيه ترسيخ مفهوم المقاومة الشعبية
- رسالة مفتوحة إلى دولة رئيس الوزراء الدكتور محمد اشتيه ومجلس ...
- عملية ادموميم فشل امني و خرق فاضح لنظرية الأمن الإسرائيلي وف ...
- الحاضنة الشعبية بالضفة.. التفاف جماهيري في مواجهة الاحتلال
- حركة حماس لن تلتقي مع حركة فتح واتفاق لم الشمل الفلسطيني ليس ...
- محمد ابن سلمان لن يستجدي لقاء الرئيس بإيدن ومطلوب تحقيق وحدة ...
- حقوق المسلمين والفلسطينيين في القدس ثابتة في عقيدة الأديان و ...
- الصوت الروسي وانخفاض نسبة التصويت للعرب يحسم نتيجة الانتخابا ...
- الرئيس محمود عباس بجرأته وصراحته المعهودة لا نثق بأمريكا
- في اليوم الدولي للقضاء على الفقر
- وثيقة لم الشمل الفلسطيني التي وقعت في الجزائر تتطلب أراده سي ...


المزيد.....




- جرائم قتل النساء في تونس.. ظاهرة مسكوت عنها؟
- من الكوابيس ثم الجنس إلى الموت.. هكذا تتغير أحلامنا مع التقد ...
- -قسد- تسلم بريطانيا امرأة و3 أطفال من عوائل داعش
- ممرضة بريطانية تخسر استئنافا على إدانتها بقتل 7 أطفال حديثي ...
- عداد جرائم قتل النساء والفتيات من 17 إلى 24 أيار/ مايو
- رابط تسجيل منحة المرأة الماكثة في البيت 2024 العاطلة هتحصل ع ...
- مدرسة ليسيه إيمانويل.. جرائم تحرش بالقاصرات استمرّت 3 سنوات ...
- وفاة 16 فتاة عاملة غرقًا يكشف عن واقع الاستغلال في مصر
- مصر.. شكوى تحرش بامرأة تركب سيارة أجرة نزل سائقها لقضاء حاجت ...
- ذرفوا الدموع.. بماذا يشعر الغرب بعد فضح زيف رواية إسرائيل بش ...


المزيد.....

- جدلية الحياة والشهادة في شعر سعيدة المنبهي / الصديق كبوري
- إشكاليّة -الضّرب- بين العقل والنّقل / إيمان كاسي موسى
- العبودية الجديدة للنساء الايزيديات / خالد الخالدي
- العبودية الجديدة للنساء الايزيديات / خالد الخالدي
- الناجيات باجنحة منكسرة / خالد تعلو القائدي
- بارين أيقونة الزيتونBarîn gerdena zeytûnê / ريبر هبون، ومجموعة شاعرات وشعراء
- كلام الناس، وكلام الواقع... أية علاقة؟.. بقلم محمد الحنفي / محمد الحنفي
- ظاهرة التحرش..انتكاك لجسد مصر / فتحى سيد فرج
- المرأة والمتغيرات العصرية الجديدة في منطقتنا العربية ؟ / مريم نجمه
- مناظرة أبي سعد السيرافي النحوي ومتّى بن يونس المنطقي ببغداد ... / محمد الإحسايني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - ملف فكري وسياسي واجتماعي لمناهضة العنف ضد المرأة - علي ابوحبله - هل ينجح المؤتمرين في قمة الجزائر في تجاوز الخلافات العربية