أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - ادهم ابراهيم - اشكالية الاحتفال باليوم الوطني في العراق














المزيد.....

اشكالية الاحتفال باليوم الوطني في العراق


ادهم ابراهيم
(Adham Ibraheem)


الحوار المتمدن-العدد: 7393 - 2022 / 10 / 6 - 16:32
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


اصدر مجلس الوزراء العراقي في الاول من ايلول عام 2019 قرارا باعتبار يوم 3 تشرين اول/اكتوبر العيد الوطني للبلاد ، واعتمد بذلك على تأريخ استقلال العراق  من الانتداب البريطاني في الثالث من تشرين الأول عام 1932 ليكون يوما" يحتفى به .

       والعيد الوطني في العالم هو
أحد أهم المناسبات الوطنية التي تحتفل فيها الدول لتعبر عن الوحدة الوطنية ، واهمية الحفاظ على تماسك المجتمع من خلال السلام والوئام بين فئات الشعب المختلفة ، وعن مدى ثقتهم بقيادتهم السياسية ، ويمثل كذلك تذكيرا للمواطنين بمدى تقدم ونهضة بلدهم . 

وتعتبر عطلات العيد الوطني من احلى الايام التي تعبر عن تآلف وثقافة المجتمع ويندفع المواطنون  للاحتفال بها بفرح وحماس كبيرين لما لهذه المناسبات من مكانة مهمة للحفاظ على الهوية الوطنية والتمسك بالمثل العليا . 

اما في بلادنا فمازلنا نبحث عن عيدنا الوطني وسط خلافات كثيرة . والطبقة السياسية مستمرة في التسلط على رقاب الشعب ونهب ثروات البلد . ومازال العراق يعاني من الاحتلال السياسي والاقتصادي المبطن ، والفساد ينخر في جسم الدولة ، وبذلك لم يعد العراق دولة مستقلة فعلا ، فانتفى الدافع للاحتفال بالعيد الوطني الذي حدد هو الاخر بالتوافق بين الكتل السياسية بعيدا عن رأي الشعب واهتماماته ، ولذلك لم نشهد اي مظهرا من مظاهر الاحتفال الشعبي بالعيد الوطني المزعوم ، الذي يتطلب التأكيد على قيم المواطنة والحرية والتعددية والاحترام المتبادل والمعاملة بالمثل ، واحترام حقوق الإنسان وسيادة القانون اسوة بدول العالم كافة . لكون مثل هذه المفاهيم بعيدة عن قاموس الاحزاب السياسية الحاكمة !

وهكذا اعتبر العراقيون هذا اليوم يوما عاديا كباقي الايام ، ولم يهتم احد به ، وتحول إلى احتفال رسمي شكلي فقط .
   حيث مازال الشعب يتطلع للعيد الوطني بنظرة  مؤسفة لما يجري من انهيار الدولة ومؤسساتها الاقتصادية والسياسية والامنية بعد ان كان ارض الريادة والثقافة والحضارة .

العيد الوطني هو الفرح بالحقوق المشروعة ، والامن والعدالة والعيش المشترك ، هو الشعور بالمواطنة والمسؤولية وقيم الحرية والنضال في وجه الاستبداد والظلم 
هو الكرامة والاستقلال الفعلي .

لذا فان الشعب وحده هو الذي سيحدد عيده الوطني بعد انتصاره على  المحاصصة والفساد وتكميم الافواه والفقر والتغييب القسري .

وبناء على ذلك فالاحتفال باليوم الوطني الان سابق لاوانه . وسيكون اليوم الوطني للبلد هو اليوم الذي يتخلص فيه من الطغمة الحاكمة الفاسدة . يوم تكون الحكومة ممثلة للشعب كل الشعب بعيدا عن الطائفية والمناطقية والشوفونية .



#ادهم_ابراهيم (هاشتاغ)       Adham_Ibraheem#          



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع د. علي بداي حول التلوث البيئي والتغيير المناخي، اسبابهما وتاثيراتهما على الارض الان ومستقبلا
حوار مع الكاتب الروائي البحريني احمد جمعة حول الادب الروائي في المنطقة العربية ودوره في قضايا اليسار


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- الإعلام الجديد وثقافة الانترنت
- الاحزاب العراقية دويلات داخل الدولة
- أثر الاخبار الكاذبة على الدولة والمجتمع
- حتمية انهيار النظام السياسي في العراق
- الفرق بين الاحتلال البريطاني والاحتلال الامريكي للعراق
- التكنولوجيا الحديثة واثرها على مصادر السلطة
- في العراق. . الشارع على فوهة بركان
- بغداد من حاضرة الدنيا الى مدينة مهملة
- الانسداد السياسي في العراق. . أسبابه وآفاقه
- لماذا نحتاج إلى ثورة فكرية؟
- الحرب في اوكرانيا. . مولد نظام عالمي جديد
- النفوذ الايراني في العراق واثره على العملية السياسية
- أضواء على اعادة انتخاب ايمانويل ماكرون
- الدوافع الحقيقية للصراع السني الشيعي في المنطقة
- انسداد الافق السياسي في العراق
- إنهم يسرقون انتباهنا
- اشكالية التدين والأخلاق في مجتمعنا
- الحرب الروسية الاوكرانية. الاصطفاف مع من؟
- ازمة اوكرانيا وحافة الهاوية
- الفصائل المسلحة والاغتيالات والسلاح المنفلت


المزيد.....




- ترتيب الدول العربية على مؤشر الحرية الإنسانية
- مقتل فتاة في هجوم لسمكة قرش على الساحل الغربي لأستراليا
- معلومات استخباراتية: تهريب 70 مليون دولار يومياً براً عبر ال ...
- سنوات حكم حرجة - وفاة برويز مشرف آخر رئيس عسكري في باكستان
- إسقاط المنطاد الصيني فوق ساحل كارولينا الجنوبية
- القوات الروسية تتقدم على محور أرتيوموفسك في جمهورية دونيتسك ...
- العراق.. 20 عاما على كذبة أمريكية غيرت حاضر البلاد ومستقبلها ...
- فضيحة -الوثائق السرية- تلاحق بايدن وقد تسبب له أزمة ثقة
- خامنئي يعفو عن آلاف المتهمين على خلفية الاحتجاجات الأخيرة
- الإمارات تطلق تمارين -درع الإمارات- العسكري (فيديو)


المزيد.....

- تهافت الأصوليات الإمبراطورية / حسن خليل غريب
- سيميائية الصورة في القصيدة العربية PDF / ياسر جابر الجمَّال
- طه حسين ونظرية التعلم / ياسر جابر الجمَّال
- الخديعة - منظمة الفساد الفلسيطينية / غسان ابو العلا
- قطرات النغم دراسة في موسيقى الشعر العربي / ياسر جابر الجمَّال
- سيميائية الصورة في القصيدة العربية / ياسر جابر الجمَّال
- مُتابعات – نشرة أسبوعية العدد الأول 07 كانون الثاني/يناير 20 ... / الطاهر المعز
- مدار اللسان / عبد الباقي يوسف
- عوامل تبلور الهوية الفلسطينية(1919-1949م) / سعيد جميل تمراز
- الحد من انتشار الفساد المالي والأداري في مؤسسات الدولة / جعفر عبد الجبار مجيد السراي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - ادهم ابراهيم - اشكالية الاحتفال باليوم الوطني في العراق