أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - تقنية المعلمومات و الكومبيوتر - ادهم ابراهيم - التكنولوجيا الحديثة واثرها على مصادر السلطة














المزيد.....

التكنولوجيا الحديثة واثرها على مصادر السلطة


ادهم ابراهيم
(Adham Ibraheem)


الحوار المتمدن-العدد: 7326 - 2022 / 7 / 31 - 13:43
المحور: تقنية المعلمومات و الكومبيوتر
    


للتطورات التكنولوجية الحديثة تأثير هائل على جميع جوانب حياتنا .
ولذلك فان العيش في القرن الحادي والعشرين يعني أننا بحاجة إلى أن نكون على تناغم مع هذا العالم المتغير باستمرار .

في الوضع الحالي ، لا يستطيع الآباء أو المعلمون في المدارس أن ينقلوا إلى الشباب جميع المعارف والمهارات والقيم التي يحتاجونها للاندماج بنجاح في المجتمع ، ولذلك فنحن بحاجة الى التكنولوجيا الحديثة لاحتواء الاطفال والشباب وإشباع حاجاتهم المعرفية والثقافية والتربويّة .

ان تقنيات المعلومات والاتصالات الجديدة ، وخاصة الإنترنت ، هي الآن جزء من الحياة اليومية (الاجتماعية والمدرسية والأسرية) لعالم اليوم .

ولم يعد لمؤسسات الضبط الاجتماعي مثل الاسرة والمدرسة والدين والدولة ذات التأثير على الاجيال الجديدة .

في دراسة أعدها معهد الدراسات التربوية بجامعة القاهرة، وجد أن تأثير الوالدين والأسرة في تربية الأبناء وتوجيه سلوكياتهم وتوجهاتهم الفكرية، تراجع من 70 بالمئة إلى أقل من 40 بالمئة نتيجة انتشار التقنيات الحديثة ، واصبحت هناك فجوة بين جيل الاباء المتمسك بالماضي والتقاليد المتوارثة والأبناء الذين اصبحوا أكثر استقلالية وثقافة وانفتاحا" على العالم .
وقد اخذ الشباب يتعاملون مع كم من المعلومات عبر الانترنت ، حتى اصبحوا يتمتعون بعقليات مستقلة ومنظمة واتخاذ قرارات بمعزل عن السلطة الابوية او المدرسة .

هناك من يعتقد ان التقنيات الحديثة قد سلبت السلطة من الاباء وتسببت في تراجع التماسك والتواصل العائلي وشجعت على الوحدانية والانعزال .

ومنهم من يرى ان التقنيات الحديثة احدثت تطورا" ملحوظا" في مجال التعليم والتعلّم ووسعت من نطاق العلاقات الانسانية . ففي الأمس كنا نتحدث مع الأحباء أو العائلة أو الأصدقاء المقربين من المنزل ، اما اليوم فيمكننا التواصل مع العالم بأسره في بضع ثوانٍ فقط ومن خارج المنزل . وبالتالي فإن ما تغير هو الوسيط  والأداة التي بفضلها توسعت دائرة الاتصال والتواصل بين البشر في مختلف البقاع ،
فاصبح من المستحيل العيش بدون الهواتف الذكية والشبكات الاجتماعية التي غيرت علاقاتنا بالحياة والاسرة والعمل .

أننا لا نستطيع حقًا تجاهل حقيقة أن التكنولوجيا لها تأثيرات سلبية على مجتمعاتنا ، ولكنها في المقابل ساهمت كثيرا في تحسين نوعية حياتنا وساعدتنا على أن نصبح أكثر كفاءة وانتاجية ، وجعلت الحياة اكثر سهولة .

أن التغيير الاجتماعي الذي نراه نتيجة تطور التقنيات الحديثة ليس شيئاً جديداً في حياة البشر . فعند اختراع الآلة مثلا" جاءت الثورة الصناعية وغيرت كثير من المفاهيم الاجتماعية والانسانية .

مثل أي تطور فان التقنيات الحديثة  لها مزايا وعيوب ، ومن الضروري ايجاد نوعا من التوازن لتجنب تأثيرها الضار على العلاقات العائلية
وبذلك يتوجب موائمة الوسائل التربوية والتعليمية القديمة مع التقنيات الحديثة في التربية والتعليم وتهذيب السلوك وصولا الى نهج تفاعلي كالذي طبق في اليابان وامريكا وكثير من الدول الاوروبية

من الواضح أن التكنولوجيا قد غيرت طرق عيشنا وعملنا وتفكيرنا 
ولا ينبغي أن نكون محافظين كثيرا ونمنع التقدم ، ولكن لا ينبغي أن نكون تقدميين للغاية ونتخذ خيارات قد نندم عليها لاحقًا .

فالتكنولوجيا في حقيقة الامر وسيلة محايدة ، وان كيفية استخدامنا لها هو الذي  يجعلها مفيدة أو ضارة لذلك يجب تأطير التقدم التكنولوجي من خلال لوائح تحترم الأخلاق وحقوق الإنسان .



#ادهم_ابراهيم (هاشتاغ)       Adham_Ibraheem#          



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتب البحريني هشام عقيل حول الفكر الماركسي والتحديات التي يواجهها اليوم، اجرت الحوار: سوزان امين
حوار مع الكاتبة السودانية شادية عبد المنعم حول الصراع المسلح في السودان وتاثيراته على حياة الجماهير، اجرت الحوار: بيان بدل


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- في العراق. . الشارع على فوهة بركان
- بغداد من حاضرة الدنيا الى مدينة مهملة
- الانسداد السياسي في العراق. . أسبابه وآفاقه
- لماذا نحتاج إلى ثورة فكرية؟
- الحرب في اوكرانيا. . مولد نظام عالمي جديد
- النفوذ الايراني في العراق واثره على العملية السياسية
- أضواء على اعادة انتخاب ايمانويل ماكرون
- الدوافع الحقيقية للصراع السني الشيعي في المنطقة
- انسداد الافق السياسي في العراق
- إنهم يسرقون انتباهنا
- اشكالية التدين والأخلاق في مجتمعنا
- الحرب الروسية الاوكرانية. الاصطفاف مع من؟
- ازمة اوكرانيا وحافة الهاوية
- الفصائل المسلحة والاغتيالات والسلاح المنفلت
- صناعة الدكتاتور وتقديس الفرد
- الأسباب الكامنة وراء عدم ابداع العرب في اوطانهم
- الهوس بالمال
- انهم اعداء الحياة والفرح
- اسباب فشل الديموقراطية في العراق
- التجهيل الممنهج في الفضائيات العربية


المزيد.....




- ما هي الكربوهيدرات التي تزيد الوزن؟
- شاهد.. شريحة في دماغ مصاب بالشلل تمكّنه من التحكّم بهاتفه من ...
- أعشاب طبيعية لعلاج حساسية الربيع أثناء رياح الخماسين.. منها ...
- صحة غزة: الجيش الإسرائيلي نفذ إعدامات مباشرة للكوادر الطبية ...
- أمطار غزيرة في الجزيرة العربية.. هل السبب تغيّر المناخ؟
- ما تكترش من -سقسقة- البقسماط فى الشاى بلبن لهذه الأسباب
- مايكروسوفت توقف الدعم عن إصدارين من إصدارات -Office-
- الصين.. أهم اكتشافات أكبر تلسكوب راديوي في العالم
- “حملها الآن” تردد قناة القاهرة والناس على القمر الصناعي نايل ...
- فصل الربيع.. طرق بسيطة لتخفيف أعراض الحساسية الموسمية


المزيد.....

- التصدي للاستبداد الرقمي / مرزوق الحلالي
- الغبار الذكي: نظرة عامة كاملة وآثاره المستقبلية / محمد عبد الكريم يوسف
- تقنية النانو والهندسة الإلكترونية / زهير الخويلدي
- تطورات الذكاء الاصطناعي / زهير الخويلدي
- تطور الذكاء الاصطناعي بين الرمزي والعرفاني والعصبي / زهير الخويلدي
- اهلا بالعالم .. من وحي البرمجة / ياسر بامطرف
- مهارات الانترنت / حسن هادي الزيادي
- أدوات وممارسات للأمان الرقمي / الاشتراكيون الثوريون
- الانترنت منظومة عصبية لكوكب الارض / هشام محمد الحرك
- ذاكرة الكمبيوتر / معتز عمر


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - تقنية المعلمومات و الكومبيوتر - ادهم ابراهيم - التكنولوجيا الحديثة واثرها على مصادر السلطة