أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر على الرابط البديل
https://www.ahewar.net/debat/show.art.asp?aid=770336

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - فوز حمزة - السطر الأخير














المزيد.....

السطر الأخير


فوز حمزة

الحوار المتمدن-العدد: 7390 - 2022 / 10 / 3 - 16:01
المحور: الادب والفن
    


هل تريد أن أخبرك بما ستفعله حين تنتهي من قراءة السطر الأول ؟!..
حسناً .. سيدفعك الفضول لقراءة السطر الثاني، فتبتسمُ وتهز رأسكَ الكبير وتنعتني بالمجنونة ..
هنا ستتوقف قليلاً قبل البدء بقراءة السطر الثالث، لأنك ستشعل سيجارة كعادتك حين تفرح أو تغضب أو تصيبك الحيرة ..
الدخان الهارب من ذاكرتك سيأخذك حيث التقينا أول مرة، حينما صدمت سيارتك سيارتي فهرعت نحوي .. عندها .. وعلى السطر الرابع .. تزاوجت نظراتنا ليلد منها حب صحيح معافى سرعان ما نما واتسع ففرشنا قلبينا له ليسير في درب تحيطها أشجار تشابكت أغصانها فصنعت مظلة أفياء لأحلامنا، لكنها كانت درباً قصيرة انتهت إلى مفترق طرق .
شعور بالحيرة والتشتت سيطرأ عليك لأنك وصلت إلى منتصف سطور الرسالة من دون الانتباه لذلك، ربما سيراودك شعورٌ بالندم لأنك أضعت وقتك في قراءتها ..
سيطاردك سؤال يطالبك بالإجابة ..
هل تستمر بالقراءة حتى النهاية؟ .. أم تبدأ في قراءة رسالة جديدة عطرها أسكرك .. سّد عليك منافذَ الهواء .. أنفاسك لم تعد تنتشي إلا بضمها إليك .. حبرها الجديد أغراك للعوم ومن ثم الغرق فيه ..
قبل أن تبدأ بقراءة السطر الخامس .. هناك مفاجأة بانتظارك .. لا تتعجل، فتفكر في ترك كل شيء للوصول إلى النهاية .. لربما ترقّبها أجمل من الوصول إليها !!
قد نقتل أيامنا هربًا إليها، وعند بلوغها يأكلنا الندم ويهضمنا العجز لأننا نصبحَ غير قادرين على العودة إلى ما كنا عليه ..
وأنتَ تسحق بقايا سيجارتك .. تكون قد وصلت إلى السطر السادس .. ليخبرك بأني لن أعود إليك ••



#فوز_حمزة (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع المفكر العراقي ضياء الشكرجي حول العلمانية والدين والاحزاب الاسلامية في العراق والشرق الاوسط
حول الانتخابات في البرازيل مع عالم الاجتماع والفيلسوف الماركسي ميكائيل لووي - اضواء على احداث ساخنة


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- تعال ننس الماضي
- تسعة عشر دقيقة
- أيها المطر .. عليك السلام
- شجرة العشق
- عودة غودو
- على ساحل بركاس
- أوراق زهرة اللافندر
- مسافات وأشياء أخرى
- العهر الفني
- سكران والكأس ملأى
- حب بلون الغرق
- أول الفجر
- ترتيلة
- خصائص البطل التراجيدي في العرض المسرحي - 5 -
- خصائص البطل التراجيدي في العرض المسرحي - 4 -
- خصائص البطل التراجيدي في العرض المسرحي -3 -
- خصائص البطل التراجيدي في العرض المسرحي -3-
- خصائص البطل التراجيدي في العرض المسرحي - 2 -
- خصائص البطل التراجيدي في العرض المسرحي - 1 -
- دائمًا ما يغريني ..


المزيد.....




- جوليا روبرتس تزين ثوبها بصور جورج كلوني في حفل توزيع جوائز م ...
- فعاليات معرض جدة للكتاب 2022
- صدور طبعة ثانية من رواية -الحياة الثانية لقسطنطين كفافيس-
- معرض فريد من نوعه في موسكو عن تقاليد -شرب الشاي-
- قصة إنسانية تُروى بعد رحيلها.. كيف سلطت شيرين أبو عاقلة الضو ...
- فريق البام يحيل على المكتب السياسي مهمة اختيار بديل المهاجري ...
- لماذا خرج الفيلم المصري -القاهرة مكة- من مهرجان البحر الأحمر ...
- تعلم فنون الإدارة من الملاعب.. 5 أفلام رياضية تقدم دروسا مله ...
- -دبلوماسية ناعمة-.. إلى ماذا يسعى العراق من خلال منتدى الحضا ...
- اتركوا لي ظلي


المزيد.....

- اتجاهات البحث فى قضية الهوية المصرية / صلاح السروى
- المرأة والرواية: نتوءات الوعي النسائي بين الاستهلاك والانتاج / عبد النور إدريس
- - السيد حافظ في عيون نقاد وأدباء فلسطين- دراسات عن السيد ح ... / مجموعة مؤلفين عن أعمال السيد حافظ
- البناء الفني للحكاية الشعبية على بابا والأربعين حرامي (بين ... / يوسف عبد الرحمن إسماعيل السيد
- شخصية مصر العظيمة ومصر العبيطة / السيد حافظ
- رواية سيامند وخجي مترجمة للغة الكردية / عبد الباقي يوسف
- كتاب (كحل الفراشة) - ايقاعات نثريَّة - الصادر في عام 2019 عن ... / نمر سعدي
- رواية تأشيرة السعادة : الجزء الثاني / صبيحة شبر
- مسرحية حكاية الفلاح عبدالمطيع ممنوع أن تضحك ممنوع أن تبكي / السيد حافظ
- مسرحية حلاوة زمان أو عاشق القاهرة الـحـاكم بأمـــــر اللـه / السيد حافظ


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - فوز حمزة - السطر الأخير