أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - فلاح أمين الرهيمي - الخطأ لا يحل بالخطأ لأنه يفرز الخطأ نفسه














المزيد.....

الخطأ لا يحل بالخطأ لأنه يفرز الخطأ نفسه


فلاح أمين الرهيمي

الحوار المتمدن-العدد: 7375 - 2022 / 9 / 18 - 11:48
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


لقد واجهت العملية السياسية العراقية ارتكاب أخطاء كثيرة في الدستور وفي معالجة المشكلة السياسية فكانت البداية العراقيل والاتهامات على نتائج الانتخابات وبعدها استعمل أسلوب الخطأ من قبل الإطار التنسيقي في استعمال (الثلث المعطل) في عرقلة وإفشال فوز التيار الصدري في الأكثرية البرلمانية وعرقلت تشكيل الحكومة وقد واجه هذا الخطأ خطأ مقابل من التيار الصدري بسحب نواب البرلمان واستقالتهم فقابل هذا الخطأ خطأ آخر من قبل الإطار التنسيقي بتعويض النواب المستقيلين بالنواب الفاشلين من الإطار التنسيقي مما عزز الخصومة والتباعد في إيجاد تفاهمات بين التيار الصدري والإطار التنسيقي مما دفع التيار الصدري اللجوء إلى الاحتجاجات السلمية واحتلال والعصيان المدني في مجلس النواب وغلقه وتعطيل عمله بعد أن أصبح الإطار التنسيقي يمتلك الأكثرية البرلمانية وتشكيل الحكومة العراقية وارتكب خطأ آخر بلجوء الإطار التنسيقي إلى استعمال السلاح والمواجهة مع قوى التيار الصدري وسقط ثلاثون شهيداً وعشرات من الجرحى فلجأ التيار الصدري إلى انهاء العصيان والمظاهرات والانسحاب من مجلس البرلمان حفظاً على السلم الأهلي والدماء العراقية وبقيت النار تحت الرماد في عناد وعدم التنازل من الإطار الذي أصبح يتعذر ويستغل الدستور لامتلاكه الأكثرية البرلمانية وحقه في تأليف الحكومة بينما التيار الصدري بقي محتفظاً بحقه باستعمال الوسائل والاحتجاجات السلمية بينما مصالح الشعب أصبحت معطلة بسبب عدم اطلاق ميزانية عام/ 2022 وتعطيل البرلمان وعدم تأليف الحكومة.
إن التيار الصدري والقوى المحتشدة معها وقوى سياسية تطالب بحل البرلمان وإجراء انتخابات مبكرة بينما الإطار التنسيقي يتشبث ومتمسك بالدستور لامتلاكه الأكثرية البرلمانية وحقه في تشكيل الحكومة ومن ثم يتم الإقرار الموافقة على الانتخابات المبكرة تحت سلطة الحكومة المنتخبة بينما القوى الأخرى تطالب بتشكيل حكومة مستقلة تجرى الانتخابات تحت اشرافها.
وفي هكذا حالة يترك الأمر للشعب هو الذي يحسم موضوع الخلاف عن طريق انتخابات مبكرة وورقة الانتخاب وصندوق الاقتراع تحت إشراف حكومة مستقلة.



#فلاح_أمين_الرهيمي (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتب البحريني هشام عقيل حول الفكر الماركسي والتحديات التي يواجهها اليوم، اجرت الحوار: سوزان امين
حوار مع الكاتبة السودانية شادية عبد المنعم حول الصراع المسلح في السودان وتاثيراته على حياة الجماهير، اجرت الحوار: بيان بدل


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- المفكر غرامشي والثقافة
- إذا اشتعل لهيبها صعب اطفائها
- إذا عجز التطبيق عن متابعة النظرية فلابد من وجود خلل في التطب ...
- الضمائر الميتة
- النظرية الماركسية
- الجهل السياسي بين الحقيقة والمطلق والنسبي
- ماركس وحركة التاريخ
- العراق بين الجاهل والمتعلم الأمي
- الماركسية والشعب
- الفصل الثالث / في رحاب النظرية الماركسية
- قوى الإطار التنسيقي موحدة وقوى الإصلاح والتغيير متفرقة ومشتت ...
- الدكتور لبيب سلطان المحترم
- رد (السيد منير كريم المحترم)
- السيد منير كريم المحترم
- تكملة موضوع (الماركسية السوفيتية)
- الماركسية السوفيتية
- كيف ستتم عملية الالتفاف على العملية السياسية في العراق
- من أجل إصلاح جذري للفساد الإداري وحملة الشهادات المزورة والت ...
- ما هي مكونات الماركسية ؟
- 3) المنهجية والأيديولوجيا :


المزيد.....




- ?? مباشر: عملية رفح العسكرية تلوح في الأفق والجيش ينتظر الضو ...
- أمريكا: إضفاء الشرعية على المستوطنات الإسرائيلية في الضفة ال ...
- الأردن ينتخب برلمانه الـ20 في سبتمبر.. وبرلماني سابق: الانتخ ...
- مسؤولة أميركية تكشف عن 3 أهداف أساسية في غزة
- تيك توك يتعهد بالطعن على الحظر الأمريكي ويصفه بـ -غير الدستو ...
- ما هو -الدوكسنغ- ؟ وكيف تحمي نفسك من مخاطره؟
- بالفيديو.. الشرطة الإسرائيلية تنقذ بن غفير من اعتداء جماهيري ...
- قلق دولي من خطر نووي.. روسيا تستخدم -الفيتو- ضد قرار أممي
- 8 طرق مميزة لشحن الهاتف الذكي بسرعة فائقة
- لا ترمها في القمامة.. فوائد -خفية- لقشر البيض


المزيد.....

- الفصل الثالث: في باطن الأرض من كتاب “الذاكرة المصادرة، محنة ... / ماري سيغارا
- الموجود والمفقود من عوامل الثورة في الربيع العربي / رسلان جادالله عامر
- 7 تشرين الأول وحرب الإبادة الصهيونية على مستعمًرة قطاع غزة / زهير الصباغ
- العراق وإيران: من العصر الإخميني إلى العصر الخميني / حميد الكفائي
- جريدة طريق الثورة، العدد 72، سبتمبر-أكتوبر 2022 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 73، أفريل-ماي 2023 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 74، جوان-جويلية 2023 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 75، أوت-سبتمبر 2023 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 76، أكتوبر-نوفمبر 2023 / حزب الكادحين
- قصة اهل الكهف بين مصدرها الاصلي والقرآن والسردية الاسلامية / جدو جبريل


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - فلاح أمين الرهيمي - الخطأ لا يحل بالخطأ لأنه يفرز الخطأ نفسه