أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - شكري شيخاني - السوري التائه بين واشنطن وموسكو














المزيد.....

السوري التائه بين واشنطن وموسكو


شكري شيخاني

الحوار المتمدن-العدد: 7373 - 2022 / 9 / 16 - 02:16
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


أضحت القضية السورية ,ورقة يلعب بها ,ويستثمرها, ويتاجر بها كلا" من واشنطن وموسكو, أحيانا" بشكل مباشر عبر أصغر مسؤولي في وزارة الخارجية التابعة لهما, وأحيانا" عبر البيادق او او شرطي المنطقة..إيران وتركيا.. كنا سابقا" بشرطي واحد ايام الشاه . والان أصبحنا بمخفر من الشرطة في المنطقة.. ووزارتي الخارجية في كلا" من واشنطن وموسكو تأخذ الى جانبها فريقا" أو عددا" من منصات المعارضة.( لا اعرف اذا كان ينطبق على البعض من هؤلاء المعارضة كلمة منصة )..اقول تسمح او تعطي واشنطن مثلا" الاذن لمساعد وكيل نائب وزير الخارجية..تصوروا هذا المنصب .. تسمح له بأن يستضيف او يعطي الاذن لمجموعة من السوريين المقيمين مثلا" في واشنطن ولا مانع لدى هذا المسؤول السابع في الخارجية بأن يعطي فيزا الدخول لايام لبعض من معارضة الخارجة المقيمين مثلا" في اوروبا او بعض الدول العربية.. وقد تتكفل الخارجية الامريكية ببعض النفقات او لا ... وتتغاضى واشنطن عن اسماء او احزاب المشتركين في المؤتمر او الندوة او حتى الحوار..تتغاضى قصدا" وعن سابق اصرار وترصد ان يكون المجتمعون يمثلون كافة أطياف الشعب السوري.. حتى انه لا فرق لديها بمن يحضر المهم انها تحرك هذه الورقة ميفما ومتى ارادت.. والمجتمعون في هذه الحالة يهللون ويكبرون وتمضي ليال ولا ينامون من فرحتهم بأن المسؤوالسابع او التاسع في الخارجية الامريكية سيحضر بشحمه ولحمه هذا المؤتمر..ليس هذه فقط بل من باب الاستفزاز والاغاظة لباقي المكونات التي مثلا" لم تتم دعوتها.. او التي يتم تجاهلها عمدا".. وفي المقلب الاخر نرى الاتحاد السوفييتي والمصغر بحجم روسيا... ينتدب احد مسؤوليه في الخارجية الروسية وفي نفس المرتبة الوظيفية للمسؤول الامريكي وقد يسمى المندوب الروسي لسوريا...أيضا" روسيا تستضيف فئة من المعارضة السورية هذه الفئة ليست ممثلة لكل مكونات الشعب السوري... وروسيا التي اخترعت وألفت سوتشي بالتعاون والتضامن مع تركيا وايران ليس لديها القدرة ان تكون هذه الاجتماعات مكتملة النصاب بوجود كافة ممثلي الشعب السوري ومنهم مسد مثلا" من اجل ان لاتزعج تركيا وتزعج بالتالي التعاون الاقتصادي معها.. وهيئة التفاوض التي لا تمثل كافة مكونات الشعب السوري ومنها مسد مثلا" ايضا" روسيا وكرمى لعيون النظامين التركي والسوري لا تجرؤ على دعوة مسد لهذه الهيئة ولا غيرها.. روسيا والكل يعلم انها تعمل اولا" واخرا" لمصالحها القومية واقتصادها ومكانتها بعد هذا تتسلى بورقة هذه الازمة او تلك ... والكل يعلم ان النظام كان قيد السقوط 2014 واوائل 2015 وانه كان مجبرا" على التعامل مع القرار الدولي 2254 والذي وقعته روسيا ومع كل هذا نجد انفسنا وكأننا مجبرين او مرغمين على التعاون مع من يقف ضدنا في كل شىء.. الى متى ستبقى قراءاتنا للسياسة الاقليمية والدولية... هذا أقل مايمكن وصفه للحالة التي نمر بها..والى ان تتكون لدينا هذه القراءة ستبقى الجماهير السورية تائهة بين واشنطن وموسكو بفضل سياسييها



#شكري_شيخاني (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتب البحريني هشام عقيل حول الفكر الماركسي والتحديات التي يواجهها اليوم، اجرت الحوار: سوزان امين
حوار مع الكاتبة السودانية شادية عبد المنعم حول الصراع المسلح في السودان وتاثيراته على حياة الجماهير، اجرت الحوار: بيان بدل


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- حكايتي مع البعث 17
- حكايتي مع البعث 16 .....
- حكايتي مع البعث 15
- قطار السلام الابراهيمي
- حكايتي مع البعث 14
- حكايتي مع البعث 13
- حكايتي مع البعث 12
- حكايتي مع البعث 11
- حكايتي مع البعث 10
- حكايتي مع البعث 9
- حكايتي مع البعث 8
- حكايتي مع البعث 7
- توهين عزيمة الأمة؟؟
- حكايتي مع البعث 6
- ماهي ديانتك...؟؟
- حكايتي مع البعث 5
- حكايتي مع البعث 4
- حكايتي مع البعث 3
- حكايتي مع البعث 2
- حكايتي مع البعث 1


المزيد.....




- تحليل لـCNN: إيران وإسرائيل اختارتا تجنب حربا شاملة.. في الو ...
- ماذا دار في أول اتصال بين وزيري دفاع أمريكا وإسرائيل بعد الض ...
- المقاتلة الأميركية الرائدة غير فعالة في السياسة الخارجية
- هل يوجد كوكب غير مكتشف في حافة نظامنا الشمسي؟
- ماذا يعني ظهور علامات بيضاء على الأظافر؟
- 5 أطعمة غنية بالكولاجين قد تجعلك تبدو أصغر سنا!
- واشنطن تدعو إسرائيل لمنع هجمات المستوطنين بالضفة
- الولايات المتحدة توافق على سحب قواتها من النيجر
- ماذا قال الجيش الأمريكي والتحالف الدولي عن -الانفجار- في قاع ...
- هل يؤيد الإسرائيليون الرد على هجوم إيران الأسبوع الماضي؟


المزيد.....

- الفصل الثالث: في باطن الأرض من كتاب “الذاكرة المصادرة، محنة ... / ماري سيغارا
- الموجود والمفقود من عوامل الثورة في الربيع العربي / رسلان جادالله عامر
- 7 تشرين الأول وحرب الإبادة الصهيونية على مستعمًرة قطاع غزة / زهير الصباغ
- العراق وإيران: من العصر الإخميني إلى العصر الخميني / حميد الكفائي
- جريدة طريق الثورة، العدد 72، سبتمبر-أكتوبر 2022 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 73، أفريل-ماي 2023 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 74، جوان-جويلية 2023 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 75، أوت-سبتمبر 2023 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 76، أكتوبر-نوفمبر 2023 / حزب الكادحين
- قصة اهل الكهف بين مصدرها الاصلي والقرآن والسردية الاسلامية / جدو جبريل


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - شكري شيخاني - السوري التائه بين واشنطن وموسكو