أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - ياسر جاسم قاسم - الوعي عبر الفن -ب- دفاعا عن التنوير الكتاب الثاني من سلسلة الوعي المجتمعي














المزيد.....

الوعي عبر الفن -ب- دفاعا عن التنوير الكتاب الثاني من سلسلة الوعي المجتمعي


ياسر جاسم قاسم
(Yaser Jasem Qasem)


الحوار المتمدن-العدد: 7354 - 2022 / 8 / 28 - 22:35
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    


ونستمر في هذا المبحث راصدين بعض الفنانين العراقيين والعالميين حتى نضع رؤاهم في قدراتهم التعبيرية عبر فنهم لرصد معاناة المجتمع ومتطلباته فالفنان العراقي كاظم حيدر الذي ولد في بغداد 1932م ونال دبلوم رسم في معهد الفنون الجميلة عام 1955م ، عالج هذا الفنان عبر فنه فكرة الخير والشر والماساة في ابرز اعماله الفنية وتركزت هذه النزعة كما يشير صلاح البشير بمجموعته الفريدة المؤلفة من 40 قطعة من الخامات المرسومة بالزيت وبالقياس الكبير، وبها سخر تجربته التعبيرية باشكال تميل نحو التكعيبية والاختزال لينطلق منها في جو ماساوي مصورا في معرضه (ملحمة الشهيد) حيث صور واقعة مقتل الحسين بن علي ، اما في مسرحية (بغداد الازل بين الجد والهزل) التي اعدها قاسم محمد عن مصادر تراثية عربية مثل مؤلفات الجاحظ ومقامات الهمداني والحريري ومراجع حديثة عن العامة في بغداد والظرفاء والشحاذين والصعاليك والطفيليين الذين كانت تعج بهم اسواق بغداد فان الامر اختلف مع حيدر وبخاصة ان الفضاء المسرحي هنا (السوق البغدادي) يكاد يكون هو البطل الحقيقي للمسرحية وللروائي البصري محمود عبد الوهاب رايا هاما يسلط الضوء على علاقة المثقف او الفنان بالواقع حيث يعتبر عبد الوهاب : ان التصالح التام مع الواقع يعني الغاء للعقل النقدي فليس الواقع دوما هو المثال المكتمل او النموذج في عقل المبدع او المثقف غالبا ما ياتي الواقع فجا لولا الاحلام والفنون التي تعمل على بناء واقع افتراضي ،عقل المبدع مسكون دوما بمثال يوتوبي التناقض قائم بين واقعين ،الواقع الوقائعي والقاطع الحلمي لدى المبدع، لذلك نجد ان قصص محمود عبد الوهاب قد لا تحمل مصالحة تامة مع الواقع ولكن معظم ما كتبه على قلته هو علاقة مغايرة للواقع تقوم على التعرف على الواقع اولا وعلى فهمه ثانيا كما عبر عن ذلك. ثم كتابة نص تخيلي جمالي يحمل انساق الواقع لكنه لا يماثله .
اما عن دور ثقافة الاخر في منجز الكاتب فلا بد من ان تلعب الثقافة الاجنبية دورا في تطوير منجز الكاتب بعيدا عن الاستنساخ الذي يخيط نصا على غرار نص مستورد " (المدى 2010، محمود عبد الوهاب) هذا يحيلنا الى المعرفة الحقيقية التي يجب ان يكون عليها المثقف والكاتب والفنان بل ان الحدث الواقعي يتماهى مع الكتابة لدى القاص عبد الوهاب لذى نجده يجيب عن سؤال وجه اليه في صحيفة المدى مفاده" ان الحروب تمر على القاص عبد الوهاب دون ان يكتب عنها مالم تختمر فيه تداعياتها بماذا تقلق ؟فيجيب هذا صحيح الكتابة الاتية عن الاحداث الكبيرة تفرط كثيرا بعمق دلالاتها وتاتي الكتابة عنها باشكال مباشرة تتناول سطح الحدث الرخو والهامشي لكن الاختمار يحفر في واقع الاحداث عميقا حتى يمسك بجذور المسالة مانحا النص شكلا ابداعيا متميزا" نحن امام تزاوج اذا بين الواقع الذي ينتج الاحداث الكبيرة وبين الانتظار حتى تختمر تلك الاحداث منتجة نصا فنيا ذو دلالات هامة، لذلك نرى ان الفنان او المثقف عليه ان يكون معرفي واقعي لكي يستطيع ان يمنح نفسه منجزا يفخر به المجتمع ولو انتقلنا الى العالمية قليلا لراينا الكثير من المنجز الفني والقصصي والشعري يعالج واقعا ماساويا فهذه روايات ديستوفسكي ممتلئة بعذابات البشرية بصنوف تلك العذابات التي تعرض لها الروائي نفسه ، فشخصية راسكولينيكوف في روايته الجريمة والعقاب تمثل (ديستوفسكي) نفسه وما تعرض له من اذى واقعي والام وعذابات انعكست في روايته اذن نحن امام تجانس بين الروائي او الفنان بفنه وبين الواقع . وجميلة كلمة الاختمار التي استخدمها محمود عبد الوهاب معبرا فيها ومن خلالها على اختمار الاحداث لدى الكاتب لكي يصنع بعدها رؤيا مهمة تجعل من الاحداث معاشة عبر نصه الروائي او الفني حتى لو عمما كلام القاص عبد الوهاب.
ملحوظتان:
1- التعبيرية ممكن ان يستخدمها الكاتب لكي يعبر تعبيرا مباشرا وعبر فنه عن الام وعذابات وافراح انسانية اما اذا كان الفنان يستخدم اساليب غير مباشرة فسوف سيكون ضمن اطار التعبير وليس التعبيرية .
2- مجموعة الامثلة التي صغناها حول المفاهيم والتعابير من روائيين مثل الروائي البصري محمود عبد الوهاب واراؤه المهمة حول العمل الفني تعطي اساسيات هامة نستشف من خلالها اهمية الفن في احداث الوعي .



#ياسر_جاسم_قاسم (هاشتاغ)       Yaser_Jasem_Qasem#          



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتب البحريني هشام عقيل حول الفكر الماركسي والتحديات التي يواجهها اليوم، اجرت الحوار: سوزان امين
حوار مع الكاتبة السودانية شادية عبد المنعم حول الصراع المسلح في السودان وتاثيراته على حياة الجماهير، اجرت الحوار: بيان بدل


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- دفاعا عن التنوير .. ح 9 الوعي بقضاايا الانسان عبر الفن أ من ...
- دفاعا عن التنوير . ح 8، الوعي باللامساواة ب من سلسلة الوعي ا ...
- دفاعا عن التنوير ح 7 . من سلسلة الوعي المجتمعي - الكتاب الثا ...
- دفاعا عن التنوير ح 6 ، الوعي بالتنوير ب ، من سلسلة الوعي الم ...
- دفاعا عن التنوير ... ح 5 الوعي بالتنوير : من سلسلة الوعي الم ...
- دفاعا عن التنوير -ح4، الوعي بالعلوم الانسانية ب من سلسلة الو ...
- الوعي بالعلوم الانسانية أ - ح3 من دفاعا عن التنوير ،الكتاب ا ...
- هوبزبوم والتاريخ ج4
- دفاعا عن التنوير - ح 2 - الخطاب والنص وتأثيراته داخل المجتمع ...
- دفاعا عن التنوير من سلسلة الوعي المجتمعي - الكتاب الثاني ، ح ...
- شارع الفراهيدي قيمةعلائقية وخطاب معرفي متجدد
- هوبزبوم والتاريخ ج3
- انسنة الاشياء في رباعيات شيئية ... للشاعر محمد صالح عبد الرض ...
- حوار مع الدكتور رفعت السنجري احد الاسماء العلمية البارزة في ...
- الثقافة العربية ..تعدد الاشكاليات وندرة المساءليات ........
- بعض من سمات الدولة المدنية
- العلاقة المحورية بين العلوم الانسانية والعلوم التطبيقية ح2
- العلاقة المحورية بين العلوم الانسانية والعلوم التطبيقية ح1
- المنعكسات الشرطية وعلاقتها بالادب والفن .... في ضوء فكر نوري ...
- المنعكسات الشرطية وعلاقتها بالادب والفن .... في ضوء فكر الدك ...


المزيد.....




- “العيال الفرحة مش سايعاهم” .. تردد قناة طيور الجنة الجديد بج ...
- الأوقاف الإسلامية في فلسطين: 219 مستوطنا اقتحموا المسجد الأق ...
- أول أيام -الفصح اليهودي-.. القدس ثكنة عسكرية ومستوطنون يقتحم ...
- رغم تملقها اللوبي اليهودي.. رئيسة جامعة كولومبيا مطالبة بالا ...
- مستوطنون يقتحمون باحات الأقصى بأول أيام عيد الفصح اليهودي
- مصادر فلسطينية: مستعمرون يقتحمون المسجد الأقصى في أول أيام ع ...
- ماذا نعرف عن كتيبة نيتسح يهودا العسكرية الإسرائيلية المُهددة ...
- تهريب بالأكياس.. محاولات محمومة لذبح -قربان الفصح- اليهودي ب ...
- ماما جابت بيبي أجمل أغاني قناة طيور الجنة اضبطها الآن على تر ...
- اسلامي: المراكز النووية في البلاد محصنة امنيا مائة بالمائة


المزيد.....

- الكراس كتاب ما بعد القرآن / محمد علي صاحبُ الكراس
- المسيحية بين الرومان والعرب / عيسى بن ضيف الله حداد
- ( ماهية الدولة الاسلامية ) الكتاب كاملا / أحمد صبحى منصور
- كتاب الحداثة و القرآن للباحث سعيد ناشيد / جدو دبريل
- الأبحاث الحديثة تحرج السردية والموروث الإسلاميين كراس 5 / جدو جبريل
- جمل أم حبل وثقب إبرة أم باب / جدو جبريل
- سورة الكهف كلب أم ملاك / جدو دبريل
- تقاطعات بين الأديان 26 إشكاليات الرسل والأنبياء 11 موسى الحل ... / عبد المجيد حمدان
- جيوسياسة الانقسامات الدينية / مرزوق الحلالي
- خطة الله / ضو ابو السعود


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - ياسر جاسم قاسم - الوعي عبر الفن -ب- دفاعا عن التنوير الكتاب الثاني من سلسلة الوعي المجتمعي