أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - كريمة مكي - و ينبعث الحبّ من...رماد القلب!!














المزيد.....

و ينبعث الحبّ من...رماد القلب!!


كريمة مكي

الحوار المتمدن-العدد: 7331 - 2022 / 8 / 5 - 15:49
المحور: الادب والفن
    


ʺمِدَادُ قلم الكاتب مقدّس مثل دم الشّهيدʺ كلمات قاصمة قالها يوما الكاتب الانقليزي البديع وليام شكسبير، و من دم حبري المقدّس، ها أنذا اليوم، أكتب لكم و أقول:


يموت الأب فتذبل البنت و يسكن الذنب في تجاويف القلب،
كيف أهدرت العمر و نفسي الفانية، قبل الوقت، أفنيت؟
لماذا تهاونت و في حقّي تسامحت؟؟
صمتتُ دهرا و مِتُّ بالصّمت و ما شكوت حظّا و ما تظلّمت...
كم تغافلت و كم برّرتْ!
كم تعبت...
كم أقنعتُ نفسي بجهد و كدّ... و لا اقتنعت نفسي و لا أنا اقتنعت!!
لم أكن يوما كما أردت و لا كما أرادني أبي أن أكون ... فهلاّ اليوم كُنْتْ؟؟؟
هلاّ استفقت،،،
هلاّ قطعتُ قيدي و انطلقت!!
و بين الأخذ و الرد يمضي السّؤال الأمرّ: وكيف التكفير عن الذنب؟
كذلك ظلّ القلب يقصف أيّام العمر إلى أن جاءه الأمر من بعد دهر الأسر و اليأس:
(اكتبي...
اكتبي يا ابنة اليُتم،،،
اكتبي...أيّتها الوليدة من بعد وأد...
اكتبي... و لا تتردّدي
اكتبي و لا تتأخّري
اكتبي... إلى الأبدِ، فلا راحة لكِ إلاّ مع الحبر على الورقِ،
اكتبي...يا هذه، فما جُعلتِ إلاّ للعلمِ و للأدبِ.
اكتبي،،،
اكتبي أبدا و لا تقنطي و لا تطمعي!!
اكتبي...و اسبحي سبحا في المدد.
اكتبي...و احزني أو ابتهجي،
فلقد جاء الأمر و لقد حُمّلتِ وصيّة القلمِ).
يا لبهجتي!!
يا مرحبا بسيّدي...
يا أهلا و سهلا بدمي على أرض صحيفتي!!
اللهم ابعثني شهيدة على درب الحبّ، و يا أهلا و يا مرحبا بسيف العزّ، سيف القلم.

قد سمع القلب...
السمع و الطاعة لوليّ الأمر.
فلتكتب اليد ليرضى الأب و تشفى النّفس و يشفى القلب.
و لتقرأ الرّوح ما خطّت البنت لصاحب القلب: أبو الصّدق،،،رفيق العمر و الدّرب.

إلى أبي الذي يسمعني من قلب القبر، إلى من قلبه يحيا مديدا في الموت، أقرأ عليك كلمات كتبتها و أنا في طريقي إلى النّور عند مطلع الفجر:

أَرَقْ...أرق
بالليل أختنق
بالوهم أَلتصق
في كل فجر أفكّ قيدي و لا أنطلق...
***
الوقت يأكل العمر...و العمر بالعمر اختنق
الشّوق يخبو و يحترق...
و الوعد الأبهى يتوارى في الأفق.
الحلم يرتعب!!
هل انسرق؟؟؟
كيف الوعد ينسرق؟!
***
لا...لا...لن ينسرق!!
هيّا أَفِقْ...
أفِقْ، يا قلبُ... أفِق،
لكأني سمعتُ طَرْقًا،
لكأن البابَ يَدُق.

كريمة بنت المكّي



#كريمة_مكي (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع المفكر اليساري عدنان الصباح حول دور واوضاع اليسار في المنطقة العربية عموما وفلسطين بشكل خاص
د. اشراقة مصطفى حامد الكاتبة والناشطة السودانية في حوار حول المراة في المهجر والاوضاع في السودان


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- لو كان يدري الحاسدين...
- بكلّ اتّزان،،، بعد كلام مستشار الرّئاسة السّكران!!
- اتركوا تونس لقيس سعيّد!!
- كَيْفَ لَمْ يُهْدِرُوا دَمَهَا؟؟!
- إعدام الذباح العاشق: لا تتركوه وحيدا...3/3
- إعدام الذبّاح العاشق: لا تتركوه وحيدا...3/2
- إعدام الذبّاح العاشق: لا تتركوه وحيدا...3/1
- يا أهل تونس الشّرفاء: قُولُوا ʺنَعَمْʺ في الاستفتا ...
- النهضة بلا حجاب!!!
- نَدَمُهُمْ يَوْمَهَا عَلَى قََدْرِ ألَمَك يومها...
- أنتِ بلا حقوق أمام سلطان المال الكافر الأثيم.
- ابن السّماء...
- رئيس تونس الصّالح و الرّوح الخبيثة!!!
- أجيبوا ...أيا رجال؟؟؟
- لِأَكُونَ كريمة بِنْتُ المكّي... لِأَكُونَ بِنْتُ أَبِي!!!
- أَبُو الحوانيت!
- مَتَى نموت؟اسألوا ʺالمكّيʺ صاحب الحانوت.(1)
- دعني لِشأني!!!
- إلى أموات الدّستور في تونس: انتهت أَدْوارُكُمْ...فهل أنتم مُ ...
- لَيْسَ الحُبُّ هُنَا...الحُبُّ هُنَاك♥


المزيد.....




- سلمان رشدي: الأدب العظيم سيكون دوما مسألة حياة أو موت- الأوب ...
- من هو سلمان رشدي ، ولماذا تعرض لمحاولة اغتيال؟ 
- 13 عرضاً عالمياً ضمن برنامج الخريف في «دبي أوبرا»
- مصر.. محامي قاتل الإعلامية شيماء جمال ينسحب من القضية
- فعاليت أدبية,الأسكندرية:شاعرالعامية المصرية أعادل التونى ضيف ...
- العراق.. ضبط لوحة مسروقة لبيكاسو قيمتها ملايين الدولارات خلا ...
- هدده مسؤول بالضرب وحرق مسرحه.. كوميدي هندي مسلم يثير تضامنا ...
- وفاة المخرج التونسي عبد الجبار البحوري
- أول تعليق من الفنان محمد رمضان على ظهور شبيهه بحفل العلمين ا ...
- مقتل شخص وإصابة 17 بعد انهيار منصة في مهرجان إسباني للموسيقى ...


المزيد.....

- رواية كل من عليها خان / السيد حافظ
- رواية حتى يطمئن قلبي / السيد حافظ
- نسكافيه- روايةالسيد حافظ / السيد حافظ
- قهوة سادة قهوة زيادة / السيد حافظ
- رواية كابتشبنو / السيد حافظ
- غيمة عاقر / سجاد حسن عواد
- مسرحية قراقوش والأراجوز / السيد حافظ
- حكاية البنت لامار وقراقوش / السيد حافظ
- الأغنية الدائرية / نوال السعداوي
- رواية حنظلة / بديعة النعيمي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - كريمة مكي - و ينبعث الحبّ من...رماد القلب!!