أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الصحة والسلامة الجسدية والنفسية - معاذ الروبي - الرهاب المحدد














المزيد.....

الرهاب المحدد


معاذ الروبي

الحوار المتمدن-العدد: 7330 - 2022 / 8 / 4 - 00:29
المحور: الصحة والسلامة الجسدية والنفسية
    


الرهاب المحدد (Specific phobia) هو نوع من اضطرابات القلق. يظهر الرهاب المحدد عندما يتوقع الشخص الاتصال مع الشيء الذي يخافه أو الوقوع في الموقف أو الحدث الذي يخاف أن يتعرض له. أنواع الرهاب المحددة والبسيطة (على عكس الأنواع المعقدة، مثل رهاب الخلاء ورهاب الأماكن المغلقة) هي أكثر الاضطرابات النفسية شيوعًا عند الأطفال والبالغين. الرهاب هو أكثر بكثير من مجرد خوف عابر وينشأ عندما يتطور لدى الشخص إحساس مبالغ فيه أو غير واقعي بالخطر بشأن حالة ما أو شيء معين. قد لا يكون للخوف أي معنى، لكن الفرد يشعر بالعجز عن إيقافه. يمكن أن يسبب التعرض المتوقع أو الفعلي (حتى للصورة) قلقًا شديدًا أو نوبة هلع. تشمل الأعراض معدل ضربات سريعة للقلب وصعوبة التنفس والشعور بالخروج عن السيطرة.

مزيج من الجينات، كيمياء الدماغ؛ وغيرها من العوامل البيولوجية والنفسية والبيئية يمكن أن تؤدي إلى الرهاب.
غالبًا ما يمكن إرجاعه إلى حدث مخيف أو موقف مرهق كان الشخص قد شاهده أو شارك فيه خلال مرحلة الطفولة المبكرة. يمكن للطفل أيضًا أن "يتعلم ويحاكي" الرهاب من خلال رؤية أفراد الأسرة الآخرين يظهرون سلوكًا رهابيًا. غالبًا ما يتطور الرهاب المحدد أثناء الطفولة أو المراهقة وقد يصبح أقل حدة مع تقدم العمر. يمكن أن يرتبط أيضًا بحالات نفسية أخرى مثل الاكتئاب، واضطراب الوسواس القهري، واضطراب ما بعد الصدمة.

يدرك العديد من الأفراد المصابين بهذا الاضطراب تمامًا مشكلة رهابهم، لذا فإن التشخيص الرسمي ليس ضروريًا ولا يحتاجون غالباً إلى العلاج، كون تجنب سبب خوفهم كافٍ للسيطرة على المشكلة. ومع ذلك، في بعض الحلات، يمكن أن يؤدي التجنب المتكرر للأشياء المخيفة إلى استمرارية الرهاب وتفاقمه، ويؤثر بشكل خطير وضار على جوانب مهمة من حياتهم. هنا يمكن للطبيب العام أن يحيلهم إلى أخصائي نفسي ذي خبرة في العلاج المعرفي السلوكي لعلاجهم.

هناك مجموعة متنوعة من الأشياء أو المواقف التي يمكن أن تؤدي إلى الرهاب. يعاني حوالي 9% من البالغين الأمريكيين من نوع معين من الرهاب المحدد. تنقسم أنواع الرهاب المحددة والمسماة "البسيطة" إلى خمس مجموعات: إصابة حقن الدم، والبيئة الطبيعية، والظرفية، والحيوانية، وأنواع "أخرى". باستثناء النوع الأول، يكون الرهاب المحدد أكثر شيوعًا بين الإناث بمقدار مرتين إلى ثلاث مرات من الذكور.
١ إصابة حقن الدم: مجموعة فريدة من أنواع الرهاب التي يؤدي فيها رؤية الدم أو الإبر إلى تفاعل وعائي مبهمي (وهو عمل انعكاسي يبطئ معدل ضربات القلب، ويقلل من تدفق الدم إلى الدماغ (يمكن أن يؤدي إلى الإغماء. على عكس جميع أنواع الرهاب الأخرى، فإن هذا شائع عند الذكور بنفس نسبة شيوعه عند الإناث.
٢البيئة الطبيعية: الشخص المصاب بالفوبيا من هذه المجموعة لديه خوف غير منطقي من حدث طبيعي، والذي غالبًا ما يتم ربطه بصور لنتائج كارثية محتملة. تشمل الأمثلة على هذا النوع من الرهاب العواصف؛ المياه العميقة؛ الجراثيم؛ والخوف من المرتفعات، مثل الاقتراب من حافة منحدر.
٣الوضعيات: هذه مجموعة من الرهاب تجاه التواجد في موقف معين، والذي يمكن أن يتراوح من زيارة مكتب طبيب الأسنان إلى الصعود إلى مصعد قديم أو الطيران أو القيادة فوق جسر أو عبر نفق أو ركوب سيارة عادية.
٤الحيوانات: تشمل هذه المجموعة من الرهاب الحشرات والثعابين والفئران والقطط والكلاب والطيور، من بين حيوانات أخرى. يمكن أن يكون هذا متجذرًا في الشخص بشكل وراثي كغريزة للبقاء على قيد الحياة وتجنب خطر الحيوانات التي كانت تشكل سابقاً تهديداً لأسلاف الإنسان الأوائل.
٥فوبيا أخرى: الآلاف من الناس يعانون من مجموعة مختلفة من أنواع الرهاب، بما في ذلك الخوف من القيء؛ الخوف من لون محدد، على سبيل المثال، أي شيء أصفر أو أحمر (بما في ذلك المواد الغذائية)؛ الخوف من رؤية زر البطن (السرة) أو أصابع القدم. الخوف من الضوضاء العالية المفاجئة ومن بعض الشخصيات مثل المهرجين؛ كذلك الخوف من الأشجار؛ أو ملامسة الزهور المقطوفة.

معالجة الرهاب المحدد تشمل العلاج السلوكي المعرفي للتغلب على الرهاب باستخدام نظام معين من الخطوات المتدرجة للعمل نحو الهدف المتمثل في مواجهة الشيء المثير أو الموقف المخيف دون خوف أو وجل؛ أيضا تقنيات محددة لإدارة القلق والتحكم به من خلال السيطرة على كل خطوة تؤدي إليه. بالإضافة لذلك، اليقظة التامة لزيادة تحمل واستيعاب القلق والأفكار أو الصور المرتبطة به وبالضيق المرافق له. علاوة على ذلك، تساعد الأدوية المضادة للقلق أو مضادات الاكتئاب بجانب العلاج النفسي الكلامي بشكل كبير خاصة إذا كان الرهاب يُعرقل ويقيّد أنشطة الحياة اليومية.

د. معاذ الروبي



#معاذ_الروبي (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع المفكر اليساري عدنان الصباح حول دور واوضاع اليسار في المنطقة العربية عموما وفلسطين بشكل خاص
د. اشراقة مصطفى حامد الكاتبة والناشطة السودانية في حوار حول المراة في المهجر والاوضاع في السودان


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- اضطراب الهلع
- الاضطرابات العاطفية الموسمية
- اضطراب تقلبات المزاج التخريبية
- الاضطرابات النفسية في الفترة المحيطة بالولادة
- اضطراب ثنائي القطب
- الاكتئاب
- تشخيص الاضطرابات النفسية
- علم النفس البيولوجي
- علم النفس المعرفي
- علم النفس الإنساني
- علم النفس السلوكي
- إدارة أحداث الحياة والتعامل مع مرحلة الشيخوخة
- التأقلم مع الحياة اليومية
- العمل بطاقة إيجابية
- المحبة والحفاظ عليها
- تكوين علاقات جيدة
- الاهتمام بالصحة الجسدية يحسن المزاج والصحة العقلية
- العيش بإيجابية
- معنى الحياة
- وضع الأهداف


المزيد.....




- ترامب يرفض الإدلاء بشهادته أمام النائب العام بنيويورك.. كيف ...
- شاهد: المكسيكيون يحتفلون بيوم السكان الأصليين
- اتهام إيراني في الحرس الثوري بمحاولة اغتيال جون بولتون
- الخارجية الأمريكية: لا قيود على إصدار التأشيرات للروس
- خبير إيراني بشؤون المفاوضات النووية لـRT: الغرب قدم تنازلات ...
- فرنسا تحترق (صور)
- ياسوكازو هامادا خلفا له.. إقالة شقيق الراحل شينزو آبي من منص ...
- إلغاء بيع شحنة الحبوب الأوكرانية إلى لبنان والكشف عن السبب
- هل تشعل أسلحة واشنطن بالبلطيق حربا مع روسيا؟
- قوات يمنية مدعومة إماراتيا تسيطر على مدينة عتق.. هل هي فتنة ...


المزيد.....

- ثلاث مقاربات حول الرأسمالية والصحة النفسية / سعيد العليمى
- الشجرة الارجوانيّة / بتول الفارس
- كأس من عصير الأيام - الجزء الأول / محمد عبد الكريم يوسف
- فلسفة الرياضة بين تحسين الأداء الجسماني والتربية على الذهنية ... / زهير الخويلدي
- أصول التغذية الصحية / مصعب قاسم عزاوي
- الصحة النفسية للطفل (مجموعة مقالات) / هاشم عبدالله الزبن
- قراءة في كتاب إطلاق طاقات الحياة قراءات في علم النفس الايجاب ... / د مصطفى حجازي
- الافكار الموجهه / محمد ابراهيم
- نحو تطوير القطاع الصحي في العراق : تحديات ورؤى / يوسف الاشيقر
- الطب التقليدي، خيار أم واقع للتكريس؟ / محمد باليزيد


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الصحة والسلامة الجسدية والنفسية - معاذ الروبي - الرهاب المحدد