أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الصحة والسلامة الجسدية والنفسية - معاذ الروبي - وضع الأهداف














المزيد.....

وضع الأهداف


معاذ الروبي

الحوار المتمدن-العدد: 7320 - 2022 / 7 / 25 - 17:19
المحور: الصحة والسلامة الجسدية والنفسية
    


بمجرد تحديد هدف في الحياة، يستجيب الدماغ باندفاع ونشاط يتم ترجمته من خلال الشعور بالرضا والسعادة. عندما يتم تحقيق الهدف، فإن دفعة أخرى من النشاط تجعلك سعيدًا مرة أخرى. للحفاظ على وضع إيجابي، استمر في تحديد أهدافك في الحياة والسعي نحو تحقيقها. مهما كان ما تطمح إليه (وظيفة جديدة، أو مستوى أفضل من اللياقة البدنية، أو مجرد وجبة مطبوخة جيدًا) فأنت بحاجة إلى هدف تضعه يكون قابلاً للتحقيق. تحقق أولاً من أنك واضح بشأن ما تهدف إليه؛ أنه شيء تريده حقًا؛ وأن الوقت والطاقة والموارد المطلوبة تستحق الجهد المبذول من أجله. تحقق أيضًا من أنه عندما تصل إلى هدفك، فإن ما تربحه سوف يفوق ما قد تخسره. يجب أن يعكس هدفك أيضًا قيمك العليا؛ إذا كنت لا تؤمن بقيمة ما تفعله، فستفتقر إلى الطاقة والحافز اللازم للنجاح.
قبل البدء في أي مهمة، قسّمها إلى مراحل مختلفة. سيسمح لك ذلك برؤية الخطوة التالية بوضوح وبالتالي توفير الطاقة والجهد بدلاً من النظر إلى المهمة على أنها جهد ضخم لا نهاية له. إذا كنت قد أنجزت المهمة من قبل، فراجع ما تستلزمه كل خطوة حتى تتأكد من أن لديك موارد كاملة للقيام بها. إذا لم تكن قد فعلت ذلك من قبل، فتحدث إلى شخص نجح بالفعل في القيام بذلك ولديه الخبرة الكافية. باختصار عليك في البداية تحديد الهدف المناسب ومن ثم حدد الحوافز المرتبطة بتحقيق ذلك الهدف ومن بعد ذلك تدرب على الخطوات التي تقودك إلى الوصول إلى هدفك النهائي.

في كل الأحوال عليك دوما التغلب على الإحباط وتجنب الخوف من الفشل، فالفشل ليس نهاية العالم. لذا من الجيد أيضا وضع الخطط البديلة في حالة عدم نجاحك. تجنب أيضا المقارنة السلبية التي تشعرك أن أداء الآخرين سيكون أفضل، فحتى أكثر الأشخاص نجاحاً يواجهون صعوبات كبيرة في طريقهم.
للحفاظ على طاقتك عالية، ركز على الحوافز بدلاً من العقبات. أنت بحاجة لتذكير نفسك بما ستخسره من حوافز وامتيازات إذا فشلت، والأهم أن تتطلع إلى مكافآت واغراءات النجاح. حتى إذا كانت هذه المكافآت لا تبدو حقيقية ومقنعة، عليك أن تقوم بتعزيزها حتى تصبح لديك رغبة بها لا تقاوم. بعد ذلك، بمجرد الشروع في مهمة، هنئ نفسك على كل خطوة صغيرة تحققها (كافئ نفسك بقراءة كتاب جديد أو حتى علبة شوكولاتة تحبها). من المهم ملاحظة أنه كلما انخفض مستوى الدافع لديك، يجب أن تكون الفترات بين المكافآت أقصر. حافظ على دوافعك من خلال ضبط نفسك وتحديد هدف صغير واحد في كل مرة، وكافئ نفسك دائماً عندما تنجح فيها.

اجمالاً، يعد تحديد الأهداف من أهم الأشياء التي يمكن للفرد القيام بها لتحقيق النجاح. تعتبر مجموعة الأهداف ضرورية لمساعدة الأفراد على الوصول إلى غاياتهم، وتوفر إطارًا لتتبع التقدم وتحديد ما إذا كانت إجراءات معينة قد نجحت أم لا. كما أنها تلعب دورًا حاسمًا في تحفيز الناس على مواصلة العمل الجاد حتى عندما تتفاقم الأمور. من المهم تحديد أهداف قيّمة ومفيدة، لأن هذه الأهداف ستساعد الأفراد على تحقيق تطلعاتهم على المدى الطويل بينما تكون مفيدة أيضًا في حياتهم اليومية. أهم شيء عند تحديد الأهداف هو أن تكون دقيقاً. تحتاج أيضاً إلى تحديد النتيجة التي تريد تحقيقها، والجدول الزمني الذي تحتاجه لتحقيق ذلك، والموارد التي يتطلبها الوصول لذلك. إذا لم تكن محددًا، فستكون أهدافك عديمة القيمة وغير مفيدة أو عملية .

د. معاذ الروبي



#معاذ_الروبي (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الباحثة اللبنانية د. ريتا فرج حول الاسلام والجندر واتجاهاته الفكرية في التاريخ المعاصر
الموقف من الدين والاسلام السياسي، حوار مع د. صادق إطيمش حول الاوضاع السياسية والاجتماعية في العراق


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- بناء الثقة بالذات
- الشعور بالسعادة
- التفاؤل
- إدارة المشاعر
- إدراك العواطف
- نظرية التحليل النفسي
- الحفاظ على نمط حياة إيجابي
- إحترام الذات
- إعادة النظر في الأفكار والمعتقدات السلبية
- تغيير نمط التفكير والصور العقلية
- ما مدى الإيجابية لديك وكيف تحافظ عليها؟
- الخطوة الأولى نحو التفكير الإيجابي
- نظرة عامة على التفكير الإيجابي
- علم التسويق العصبي
- الفرق بين الحزن والاكتئاب
- اضطراب الشخصية الهستيرية
- التهاب المفاصل الصدفي والمشاكل النفسية المرافقة له
- العناصر الغذائية ودورها في اضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه
- هل من الممكن أن يكون لدينا ميل فطري نحو أغذية معينة؟
- كيف ينشئ الدماغ الاحساس بالذات؟


المزيد.....




- بسبب قطعة أثرية دينية.. الشرطة الأمريكية تحتجز سيخيًا وجامعت ...
- شعارها -الله الوطن العائلة- وتريد حماية بلادها من -الأسلمة-. ...
- -الأناضول-: الاستخبارات التركية تحيد قياديا في -بي كي كي- كا ...
- بالفيديو: إطلاق نار في مدرسة روسية
- انتخابات إيطاليا: من هي زعيمة -إخوان إيطاليا- التي ستصبح رئي ...
- في الذكرى الـ 200 لفك رموزه.. حملة مصرية لاستعادة حجر رشيد
- المقداد من نيويورك: أي وجود عسكري غير شرعي على الأراضي السور ...
- أنقرة تستدعي السفير اليوناني وتبعث مذكرة احتجاج إلى واشنطن
- روسيا.. استدعاء أكثر من ألفي شخص من مقاطعة فولوغدا للتعبئة ا ...
- الصومال: مقتل أكثر من 30 من مسلحي-حركة الشباب-


المزيد.....

- ثلاث مقاربات حول الرأسمالية والصحة النفسية / سعيد العليمى
- الشجرة الارجوانيّة / بتول الفارس
- كأس من عصير الأيام - الجزء الأول / محمد عبد الكريم يوسف
- فلسفة الرياضة بين تحسين الأداء الجسماني والتربية على الذهنية ... / زهير الخويلدي
- أصول التغذية الصحية / مصعب قاسم عزاوي
- الصحة النفسية للطفل (مجموعة مقالات) / هاشم عبدالله الزبن
- قراءة في كتاب إطلاق طاقات الحياة قراءات في علم النفس الايجاب ... / د مصطفى حجازي
- الافكار الموجهه / محمد ابراهيم
- نحو تطوير القطاع الصحي في العراق : تحديات ورؤى / يوسف الاشيقر
- الطب التقليدي، خيار أم واقع للتكريس؟ / محمد باليزيد


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الصحة والسلامة الجسدية والنفسية - معاذ الروبي - وضع الأهداف