أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - شكري شيخاني - تركيا.. وحقوق الانسان حبرا- على ورق ؟؟














المزيد.....

تركيا.. وحقوق الانسان حبرا- على ورق ؟؟


شكري شيخاني

الحوار المتمدن-العدد: 7302 - 2022 / 7 / 7 - 16:36
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


هي بعيدة كبعد السماء عن الارض .. تركيا وحقوق الانسان .. نعم يوجد مكاتب لحقوق الانسان في تركيا.. وتوجد احزاب في اجنداتها مواد لحفظ حقوق الانسان ورعايتها .. وفي دستور الدولة التركية مواد عدة تضمن وتحفظ وترعى حقوق الانسان .. ولكن كل ماسبق ذكره هو حبر على ورق
ولمن لايعلم او لم يقرأ فقد وقّعت تركيا بالحبر فقط على اتفاقات جنيف في 10 فبراير 1954، والبروتوكول الإضافي الأول (المتعلق بحماية ضحايا المنازعات الدولية المسلحة)، وأصبحت من الدول الموقعة على اتفاقية حقوق الطفل في 4 أبريل 1995، حبرا" على ورق بالإضافة إلى البروتوكول الاختياري لاتفاقية حقوق الطفل في 4 مايو 2004. وتركيا أيضا" صوتت لصالح الإعلان العالمي لحقوق الإنسان في عام 1948، إلى جانب 48 دولة أخرى. وأيضا" حبرا" على ورق ..تركيا عضو في منظمة التعاون الإسلامي منذ عام 1969، وصادقت على جميع الاتفاقيات الثمانية الأساسية لمنظمة العمل الدولية حبرا" على ورق.. أنا لا أتدجنى أو أفتري على هذا النظام التركي الفاشي وإنما أسوق حقائق وألة دامغة على مدى رعونة وهمجية هذا النظام الطاغي.. وعداء الانظمة التركية المتعاقبة لاتتعلق بمرحلة نشوء حزب الpkk او حجج واهية أخرى وانما يتعلق بالمزاجية العنصرية والنجهية الشوفينية المفرطة لدى الجانب التركي .. وصد المثل القائل (( يافرعون مين فرعنك فقال لم أرى أحد يردعني او يوقفني عند حدي )).. وهذا واضح وجلي لكل من له عيون ليرى. ومن له أذان ليسمع.. فالفاشية التركية حاليا" والعثمانية سابقا" لم تتغير منذ عشرات السنين إفتعال الازمات والتحدي مع الشعوب الامنة كالارمن والكرد وغيرهم من القوميات الاخرى.فتارة بحجة الدين ومرة بحجة القومية وهكذا تعمل الحكومات التركية على تصعيد المواقف العدوانية والدموية على الشعوب الامنة .. ولا يكاد يمر يوما": واحدا إلا نسمع تصريحات تركية تملؤها كلمات الحقد والتحدي لشعوب الارض.. بل ويترافق ذلك من أعمال عسكرية على الارض تكون نتيجتها المزيد من الدماء والجرحى والمزيد من النزوح والتشرد.." مع أن مفهوم حقوق الإنسان أصبح معروفاً ومصطلحاً مقبولاً يتم تداوله على نطاقٍ واسع. التفسيرات المتباينة ممكنة، مع وجود اختلافاتٍ عادةً وفقاً للخلفية الثقافية. ومع ذلك، فإنّ معظم هذه التفاهمات تشتمل، شعورياً أو لا شعورياً، على الحقوق الأساسية الواردة في الإعلان العالمي لحقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة. وإذا عدنا الى روح مواد الدستور التركي حول حقوق الانسان والتي لم يتم العمل بها الى الان فنجد هذه المواد تقول ..إن حماية حقوق الإنسان في تركيا تتم من خلال مجموعة متنوعة من معاهدات القانون الدولي، والتي لها الأسبقية على التشريعات المحلية، وفقًا للمادة 90 من دستور 1982 والعهد الدولي الخاص بالحقوق المدنية والسياسية لم يوقع من قبل تركيا حتى عام 2000...وهي الى الان حبرا" على ورق
وكانت مسألة حقوق الإنسان ذات أهمية عالية بالنسبة للمفاوضات مع الاتحاد الأوروبي (اختصارًا:EU)، حيث تشمل قضايا حقوق الإنسان بشكل خاص كوضع الأكراد في تركيا. والصراع الكردي التركي قد يسبب انتهاكات العديد من حقوق الإنسان على مر السنين...وأيضا" هذه المادة بقيت حبرا" على ورق
أما بالنسبة الى حفظ الحق في الحياة وحرية التعبير، وكذلك حرية الدين والتجمع وتكوين الجمعيات.تتم حماية حقوق الإنسان في تركيا من خلال مجموعة متنوعة من معاهدات القانون الدولي، والتي لها الأسبقية على التشريعات المحلية، وفقًا للمادة 90 من دستور 1982 والعهد الدولي الخاص بالحقوق المدنية والسياسية لم يوقع من قبل تركيا حتى عام 2000.
وكانت مسألة حقوق الإنسان ذات أهمية عالية بالنسبة للمفاوضات مع الاتحاد الأوروبي (اختصارًا:EU)، حيث تشمل قضايا حقوق الإنسان بشكل خاص كوضع الأكراد في تركيا. والصراع الكردي التركي قد يسبب انتهاكات العديد من حقوق الإنسان على مر السنين.
هناك جدل مستمر في البلاد على الحق في الحياة وحرية التعبير، وكذلك حرية الدين والتجمع وتكوين الجمعيات. نجد أن النظام التركي لا يزال يحتفظ بقوانين يُنظر إليها ضد حقوق الإنسان، مثل حظر حصول الأقليات على التعليم الابتدائي بلغتهم الأم. وتعتبر الأقلية الأكبر في البلاد من الأكراد، والتي تشكل 15٪ من مجموع السكان، ليس لديهم الحق في تقرير المصير على الرغم من أن تركيا وقعت على العهد الدولي الخاص بالحقوق المدنية والسياسية.
في مارس / آذار 2017، اتهمت الأمم المتحدة الحكومة التركية بـ «الدمار الشامل والقتل والعديد من الانتهاكات الخطيرة لحقوق الإنسان» ضد الكرد.
حيث لا تزال تركيا تحتفظ بقوانين يُنظر إليها ضد حقوق الإنسان، مثل حظر حصول الأقليات على التعليم الابتدائي بلغتهم الأم. ويعتبر الكرد في تركيا ، والتي تشكل 15٪ من مجموع السكان، ليس لديهم الحق في تقرير المصير على الرغم من أن تركيا وقعت على العهد الدولي الخاص بالحقوق المدنية والسياسية... ولا تكتفي تركيا بكل هذه الانواع والاساليب في محاربة الكرد في تركيا بل تحاول بين الفينة والاخرى التعدي والتطاول على الكرد في سوريا وشمال العراق.. في خرق اقليمي ودولي سافر ووقح
في مارس / آذار 2017، اتهمت الأمم المتحدة الحكومة التركية بـ «الدمار الشامل والقتل والعديد من الانتهاكات الخطيرة لحقوق الإنسان» ضد الكرد...وتزرع الرعب والفزع في قلوب سكان شمال العراق وشمال شرق سوريا من خلال التصريحات العدوانية المتواصلة والمهددة بشن المزيد من العمليات العسكرية الفاشية التي لم تتوقف و...لن تتوقف مادام العالم العربي والغربي يلفه صمت مريب



#شكري_شيخاني (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الباحثة اللبنانية د. ريتا فرج حول الاسلام والجندر واتجاهاته الفكرية في التاريخ المعاصر
الموقف من الدين والاسلام السياسي، حوار مع د. صادق إطيمش حول الاوضاع السياسية والاجتماعية في العراق


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- الجزء الثاني..قسد ومسد..النقاط العشر
- مسد وقسد.. والنقاط العشر
- الوجود الكردي في ظل التهديد العثماني 9 - 10
- الوجود الكردي في ظل التهديد التركي المستمر 8- 10
- الوجود الكردي في ظل التهديد التركي المستمر 7 - 10
- ثورة 30 يونيو ..جديرة بالتقدير والاحترام
- الوجود الكوردي في ظل التهديد العثماني المستمر 6 - 10
- الوجود الكوردي في ظل التهديد التركي المستمر 5 - 10
- الوجود الكوردي في ظل التهديد التركي المستمر 4 - 10
- الوجود الكوردي في ظل التهديد التركي المستمر 3- 10
- .الوجود الكوردي في ظل التهديد التركي المستمر 2 - 10
- الكرد.... والتهديد التركي المستمر 1 - 10
- الحلقة الاخيرة ..الكردي والارمني .. والتهديد التركي 5 - 5
- الكردي والارمني والتهديد التركي 4_5
- الكردي والارمني... والتهديد التركي 3- 5
- الكردي والارمني... والتهديد التركي 2 - 5
- الكردي والارمني ..والتهديد التركي..1 - 5
- 100 عام والعثماني ينتظر
- لم يعتبروا .. لم يتعظوا 2 _10 .
- لم يعتبروا...لم يتعظوا؟؟1_10


المزيد.....




- مهسا أميني: إيران تعتقل -تسعة أوروبيين- بتهمة التجسس مع تواص ...
- نيبينزيا: أي تحقيق حول تخريب خط الغاز نورد ستريم بدون روسيا ...
- الرئيس التونسي يوقع على قرض جديد من البنك الدولي
- 27 عضوا في الكونغرس الأمريكي يطالبون بفرض عقوبات على الجزائر ...
- كيف نعرف أن المراهق قد بدأ يتعاطى المخدرات؟
- يتضمن 12.4 مليار مساعدات لأوكرانيا.. بايدن يوقع مشروع قانون ...
- اليابان تحتج على إطلاق كوريا الشمالية للصواريخ
- تعرض واجهة القنصلية الروسية في نيويورك للتخريب بالطلاء الأحم ...
- حادثة نورد ستريم.. واشنطن ترفض اتهامات موسكو المبطنة ومجلس ا ...
- بوركينا فاسو.. العسكريون يعلقون الدستور ويغلقون الحدود و-إيك ...


المزيد.....

- غرض الفلسفة السياسية المعاصرة بين الاستئناف والتوضيح / زهير الخويلدي
- العدد 56 من «كراسات ملف»: الاستيطان في قرارات مجلس الأمن / الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين
- هيثم مناع: عميد المدرسة النقدية في حقوق الإنسان / ماجد حبو، مرام داؤد، هدى المصري، أسامة الرفاعي، صالح النبواني
- اسرائيل والتطبيع مع الدول العربية-المسار واّليات المواجهة 19 ... / سعيد جميل تمراز
- كتاب جداول ثقافية: فانتازيا الحقائق البديلة / أحمد جرادات
- غرامشي والسياسي، من الدولة كحدث ميتافيزيقي إلى الهيمنة باعتب ... / زهير الخويلدي
- خاتمة كتاب الحركة العمالية في لبنان / ليا بو خاطر
- على مفترق التحولات الكبرى / فهد سليمان
- رواية مسافرون بلاهوية / السيد حافظ
- شط إسكندرية ياشط الهوى / السيد حافظ


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - شكري شيخاني - تركيا.. وحقوق الانسان حبرا- على ورق ؟؟