أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - سري القدوة - جرائم الاحتلال المروعة لا تسقط بالتقادم














المزيد.....

جرائم الاحتلال المروعة لا تسقط بالتقادم


سري القدوة
اعلامي فلسطيني


الحوار المتمدن-العدد: 7274 - 2022 / 6 / 9 - 04:36
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


من النكبة الي النكسة تستمر المأساة الفلسطينية في حالة من اصعب ما مرت به شعوب الارض قاطبة كون هذا الظلم السائد في فلسطين لا يمكن ان يستوعبه العقل البشري في تراجيديا الموقف الفلسطيني تكمن تفاصيل هذا الاحتلال الدموي العنصري الذي يقتل ويحرق ويدمر ويلاحق حتى الاطفال في ملابسهم وأنواع العابهم وشكل غرف نومهم بين تلك الفصول يواصل العدوان الاسرائيلي ممارساته القمعية بحق الشعب الفلسطيني وتصعيده الخطير الذي يتمثل في قيام جيش الاحتلال بتكثيف عدوانه وإرهابه في مدينة القدس وتمكين المستوطنين من تنفيذ اعتداءاتهم واقتحاماتهم لباحات المسجد الأقصى المبارك وتدنيس المقدسات الإسلامية والمسيحية بالعدوان الممنهج على المسجد الإبراهيمي وكنيسة القيامة وتشجيع المستوطنين على إقامة صلوات تلمودية في المسجد الأقصى، ومحاولة تغيير الوضع القائم فيه والعمل على تهويده .

تداعيات تلك الحرب العدوانية للاحتلال تستمر ولازالت متواصلة بتكريس الاحتلال العسكري الاستيطاني الاستعماري والذي يتنكر لمبادئ وقواعد القانون الدولي والقانون الدولي الإنساني واتفاقية جنيف الرابعة، ويمعن في تصعيد اعتداءاته ضد الشعب الفلسطيني باستهداف وجوده على أرضه وحقوقه ومقدساته ومواصلة عمليات التهجير القسري المنهجي وابتلاع المزيد من الأراضي وبناء المستوطنات وعزل المدن والقرى وتنفيذ جرائم قتل يومية ومتعمدة .

ويواصل الشعب الفلسطيني العظيم صموده ونضاله دفاعا عن أرضه ووطنه ومقدساته بدعم من أمته وأحرار العالم ولا يمكن لهذا الاحتلال الغاصب النيل من ارادة الأمة وأحرار العالم الذين يتمسكون بعدالة القضية الفلسطينية ويعملون على دعم نضال الشعب الفلسطيني العادل لتحقيق الحرية والاستقلال وتجسيد دولته المستقلة على أرض ترابه الوطني وعاصمتها القدس وضمان عودة اللاجئين الي ديراهم وفقا لقرارات الشرعية الدولية ذات الصلة والمرجعيات الدولية.

وفي ظل تواصل هذا العدوان نتطلع الى ان يقوم المجتمع الدولي بمحاسبة الاحتلال عن كافة الجرائم التي يرتكبها بحق الشعب الفلسطيني والعمل على تنفيذ حل الدولتين باعتباره السبيل الوحيد لتحقيق الأمن والسلام والاستقرار في المنطقة عبر تجسيد الدولة الفلسطينية المستقلة على خطوط الرابع من حزيران عام 1967 وعاصمتها القدس وفقا للقرارات الدولية ذات الصلة ومبادرة السلام العربية ولا بد من حث الدول التي لم تعترف بعد بدولة فلسطين إلى اتخاذ هذه الخطوة بما يعزز من أفق تحقيق السلام وفق رؤية حل الدولتين وإنهاء الاحتلال المتواصل للأراضي الفلسطينية المحتلة .

تغير الواقع القائم وإنهاء الاحتلال هي مسؤولية مجلس الأمن الدولي الذي يجب ان يتدخل ويتحمل مسؤولياته وإنفاذ قراراته والقيام بواجباته في حفظ الأمن والسلم الدوليين، وإنهاء الاحتلال وتوفير الحماية الدولية للشعب الفلسطيني ولا يمكن استمرار لغة الصمت طيلة العقود الماضية التي تستمر من النكسة الى النكبة والسجل الطويل لجرائم الاحتلال ومخططاته لفرض الأمر الواقع بالقوة .

حان الوقت للأمم المتحدة ان تتدخل لتغير الواقع القائم وتنهى وضع الاحتلال بالأراضي الفلسطينية والعربية المحتلة التي استولى عليها الاحتلال منذ عام 1967 كونها أراضي محتلة وفقا للقانون الدولي والقرارات الدولية ذات الصلة وأن ما يجرى عمليا على الارض لا يغير من حقيقة أن هذه الجرائم التي يرتكبها الاحتلال بحق الشعب الفلسطيني لا تسقط بالتقادم ولن تضعف من عزيمته على استمرار الصمود والكفاح العادل والمشروع من أجل استعادة كافة حقوقه المشروعة غير القابلة للتصرف وإقامة دولته الفلسطينية المستقلة والقدس عاصمتها وفقا لقرارات المجتمع الدولي .

سفير الاعلام العربي في فلسطين
رئيس تحرير جريدة الصباح الفلسطينية



#سري_القدوة (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الباحثة اللبنانية د. ريتا فرج حول الاسلام والجندر واتجاهاته الفكرية في التاريخ المعاصر
الموقف من الدين والاسلام السياسي، حوار مع د. صادق إطيمش حول الاوضاع السياسية والاجتماعية في العراق


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- اقتحامات الأقصى تصعيد خطير مخالف لقرارات المجتمع الدولي
- إنهاء الاحتلال على الأراضي الفلسطينية ومسؤولية المجتمع الدول ...
- الاستقلال الوطني وتقرير المصير الفلسطيني
- قانون منع رفع العلم الفلسطيني شكل اخر للاحتلال العنصري
- انتهاكات الاحتلال وازدواجية المعايير وتهديد السلم الإقليمي و ...
- الحكومة الاسرائيلية حاضنة طبيعية لإرهاب الدولة المنظم
- مسيرة الاعلام الاسرائيلية تفضح همجية الاحتلال وعنصريته
- القدس عاصمة الدولة الفلسطينية وليست للبيع او المساومة
- استقلال الاردن والإرث التاريخي والحضاري
- استعادة الوحدة الوطنية وتطوير اليات المقاومة الشعبية
- جرائم الاستيطان ومخالفة القانون الدولي
- الاحتلال يرتكب جرائمه مستفيدا من حالة الصمت الدولي
- ارهاب المستوطنين وتصعيد سياسة التهويد في القدس والخليل
- استثناء حركة كاخ من قوائم الارهاب يدعم التطرف
- حكومة التطرف والاستيطان والحرب المفتوحة على الشعب الفلسطيني
- وحدة الموقف والتحديات الراهنة ومواجهة استهداف الأردن
- الصمود والتمسك بالوحدة الوطنية الرد الأقوى على جرائم الاحتلا ...
- الاحتلال بين تصاعد الاستيطان وجرائم التطهير العرقي
- الملك عبد الله الثاني وأبعاد زيارته المهمة لواشنطن
- تداعيات النكبة على المستقبل السياسي الفلسطيني


المزيد.....




- الغرب يدين ضم روسيا لمناطق أوكرانية.. وبوتين: أصبحنا أقوى وا ...
- شاهد.. كيف رد وزير الدفاع الأمريكي على تهديدات بوتين النووية ...
- في بيان غاضب.. رمضان قديروف يطالب بوتين باستخدام أسلحة نووية ...
- بعد انتهاء تسرب الغاز من خطي نورد ستريم قادة أوربا يناقشون أ ...
- الصاعد جمال موسيالا .. نجم المستقبل في بايرن ومنتخب ألمانيا ...
- مقتل أحد جنود حفظ السلام في شرق الكونغو الديمقراطية
- -سبوتنيك-: بدء مفاوضات بين قادة الانقلاب العسكري والرئيس الم ...
- صحيفة : أوروبا أصبحت -قطعة لحم أخرى على لوح التقطيع الأمريكي ...
- ارتفاع حصيلة ضحايا إعصار -إيان- في فلوريدا إلى 45 شخصا
- البنتاغون: لا يوجد ما يشير إلى أن روسيا عازمة على استخدام ال ...


المزيد.....

- غرض الفلسفة السياسية المعاصرة بين الاستئناف والتوضيح / زهير الخويلدي
- العدد 56 من «كراسات ملف»: الاستيطان في قرارات مجلس الأمن / الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين
- هيثم مناع: عميد المدرسة النقدية في حقوق الإنسان / ماجد حبو، مرام داؤد، هدى المصري، أسامة الرفاعي، صالح النبواني
- اسرائيل والتطبيع مع الدول العربية-المسار واّليات المواجهة 19 ... / سعيد جميل تمراز
- كتاب جداول ثقافية: فانتازيا الحقائق البديلة / أحمد جرادات
- غرامشي والسياسي، من الدولة كحدث ميتافيزيقي إلى الهيمنة باعتب ... / زهير الخويلدي
- خاتمة كتاب الحركة العمالية في لبنان / ليا بو خاطر
- على مفترق التحولات الكبرى / فهد سليمان
- رواية مسافرون بلاهوية / السيد حافظ
- شط إسكندرية ياشط الهوى / السيد حافظ


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - سري القدوة - جرائم الاحتلال المروعة لا تسقط بالتقادم