أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - سري القدوة - قانون منع رفع العلم الفلسطيني شكل اخر للاحتلال العنصري














المزيد.....

قانون منع رفع العلم الفلسطيني شكل اخر للاحتلال العنصري


سري القدوة
اعلامي فلسطيني


الحوار المتمدن-العدد: 7270 - 2022 / 6 / 5 - 01:32
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


في خطوة تكرس نظام الفصل العنصري الاسرائيلي وتجسد واقع التطرف وممارسة الارهاب السياسي من قبل التكتل المتطرف في دولة الاحتلال مرر ما يعرف بالكنيست الاسرائيلي بالقراءة التمهيدية وبنجاح اقتراح قانون يدين كل من يرفع العلم الفلسطيني أو أي علم لما تعتبرها اسرائيل دولة معادية، في الجامعات والمؤسسات الاسرائيلية ويعد هذا القانون بمثابة تعبير صارخ عن العداء للشعب الفلسطيني الذي يجسد هويته الوطنية العربية الاصيلة في فلسطين المحتلة، وقد اقر هذا القانون بأغلبية ساحقة رغم اعتراض النواب العرب وبعض نواب حزب ميرتس حيث مر بأغلبية 63 مقابل 16.

الغريب في الامر ان هذا القانون تم تمريره من قبل وزيرة التربية والتعليم يفعات شاشا بيطون وبدعم من معظم نواب الائتلاف حلفاء الحركة الاسلامية الجنوبية، وبنواب المعارضة من اليمين ويعد تمرير هذا القانون شكل جديد لإرهاب الدولة وعنصريتها ويشكل نموذجا لدولة الفصل العنصري والاستعمار والابرتاهيد ويشكل تعبيرا صارخا لانتهاك حقوق الانسان والجماعات مما يكرس الهيمنة ويكشف عمق المأزق الاسرائيلي وطبيعة الخارطة السياسية الإسرائيلية وما يحدث يعد تسابق بين الأحزاب المتطرفة في ممارسة العنصرية والفاشية ونشر الكراهية بين الاجيال القادمة .

وبهذا القانون تعتبر دولة الاحتلال العلم الفلسطيني علم دولة معادية رغم توقيعها على اتفاقيات مع منظمة التحرير الفلسطينية ادت الى قيام السلطة الفلسطينية وتعترف بكيانها وبعلمها وفي الوقت نفسه تحظر استخدامه وتلاحق من يرفع العلم الفلسطيني في شكل جديد لاستخدام وممارسة الارهاب السياسي ضد الشعب العربي الفلسطيني وحقوقه التاريخية .

العلم الفلسطيني يشكل العنوان الواضح والقوي للإرادة الشعبية الفلسطينية وقوة الحق وهو تعبير عن حضارة شعب فلسطين اينما تواجد بكل مقوماته الوطنية والثقافية والفكرية والتاريخية، لذلك كان دوما التأكيد على اهمية رفع العلم الفلسطيني في كل المناسبات ليعبر وبكل واقعية عن الارادة والعزيمة والإصرار الوطني والكفاحي ومسرة النضال الفلسطيني الممتدة عبر سنوات طويلة من النضال والكفاح لنيل الحرية والاستقلال وتقرير المصير .

ولا يمكن لدولة الاحتلال ان تنال من اصرار وعزيمة الشعب الفلسطيني وإرادته الحرة الاصيلة وقوة مبادئه ودوما كانت تسمى فلسطين وستبقى تسمى فلسطين كونها اكبر من الجميع وسيبقى العلم الفلسطيني بألوانه الاربعة الاحمر والأبيض والأسمر والأخضر العنوان الكفاحي والبوصلة نحو الوطن اغلي ما نملك، ولن ينالوا من الارادة الفلسطينية مهما بلغت المؤامرات شراسة وبشاعة وهذا ما يدفعنا الى ضرورة حماية العلم الفلسطيني والتمسك فيه والإصرار على ان يكون حاضرا في كل المناسبات الوطنية من اجل الحفاظ على الهوية الاصيلة للشعب العربي الفلسطيني ومكوناته السياسية ومسيرته الكفاحية والتي جسدت بالتضحيات خلال مسيرة طويلة من الكفاح والنضال والشهداء ولم يكن العلم الفلسطيني مجرد راية عادية في حياة شعب فلسطين .

وفي ظل تواصل هذا الحقد وممارسة العنصرية لا بد العمل ضمن الاولوية الوطنية في هذه المرحلة حيث يتطلب من الجميع إعادة ترتيب الوضع الداخلي الفلسطيني وتطوير أداء المؤسسات الفلسطينية لمواجهة سياسية الاحتلال والبدء في تنفيذ سلسلة من الخطوات الهامة لبناء الإنسان والمؤسسة القادرة على صياغة أسس التوجه الفلسطيني وإقامة دولة المؤسسات وحماية إنجازات الثورة الفلسطينية والانطلاق لتفعيل الحوار الوطني وبناء أوسع جبهة وطنية لحماية الشعب الفلسطيني والدفاع عن حقوقه ترسيخا للثوابت الفلسطينية وفي مقدمتها ضمان حق العودة وتقرير المصير .

سفير الاعلام العربي في فلسطين
رئيس تحرير جريدة الصباح الفلسطينية



#سري_القدوة (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتب التونسي د. هشام القروي حول تعدد الاحزاب والديمقراطية في تونس والعالم العربي بشكل عام
حوار مع الباحثة اللبنانية د. ريتا فرج حول الاسلام والجندر واتجاهاته الفكرية في التاريخ المعاصر


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- انتهاكات الاحتلال وازدواجية المعايير وتهديد السلم الإقليمي و ...
- الحكومة الاسرائيلية حاضنة طبيعية لإرهاب الدولة المنظم
- مسيرة الاعلام الاسرائيلية تفضح همجية الاحتلال وعنصريته
- القدس عاصمة الدولة الفلسطينية وليست للبيع او المساومة
- استقلال الاردن والإرث التاريخي والحضاري
- استعادة الوحدة الوطنية وتطوير اليات المقاومة الشعبية
- جرائم الاستيطان ومخالفة القانون الدولي
- الاحتلال يرتكب جرائمه مستفيدا من حالة الصمت الدولي
- ارهاب المستوطنين وتصعيد سياسة التهويد في القدس والخليل
- استثناء حركة كاخ من قوائم الارهاب يدعم التطرف
- حكومة التطرف والاستيطان والحرب المفتوحة على الشعب الفلسطيني
- وحدة الموقف والتحديات الراهنة ومواجهة استهداف الأردن
- الصمود والتمسك بالوحدة الوطنية الرد الأقوى على جرائم الاحتلا ...
- الاحتلال بين تصاعد الاستيطان وجرائم التطهير العرقي
- الملك عبد الله الثاني وأبعاد زيارته المهمة لواشنطن
- تداعيات النكبة على المستقبل السياسي الفلسطيني
- الشهيدة شرين تحاكم الاحتلال وتفضح الضالعين بجريمة اعدامها
- اعدام الاعلامية شرين ابو عقلة جريمة ترتكبها قوات الاحتلال ال ...
- وقف الاستيطان والتطهير العرقي وحماية حل الدولتين
- القدس عاصمة فلسطين ولا سيادة عليها إلا للشعب الفلسطيني


المزيد.....




- العثور على تمثال كلاسيكي لهرقل يعود تاريخه لـ2000 عام في الي ...
- إيران تعتقل 8 أشخاص على خلفية وفاة فتاة مراهقة بسبب مقطع فيد ...
- فيديو يظهر بايدن لحظة التلفظ بكلمة -نابية- التقطها ميكروفون ...
- السيسي يستذكر السادات بذكرى حرب أكتوبر: بطل الحرب والسلام
- إيران تعتقل 8 أشخاص على خلفية وفاة فتاة مراهقة بسبب مقطع فيد ...
- السيسي يستذكر السادات بذكرى حرب أكتوبر: بطل الحرب والسلام
- روغوف: أوكرانيا تخطط مجددا لتنفيذ إنزال قرب محطة زابوروجيه
- جولة على متن سيارة دون سائق
- نصيف تكشف عن فضيحة جديدة تخص شركة حماية المطار
- الكاظمي: العراق بحاجة إلى حكومة وموازنة


المزيد.....

- مسرحية إشاعة / السيد حافظ
- الميراث - مسرحية تجريبية - / السيد حافظ
- غرض الفلسفة السياسية المعاصرة بين الاستئناف والتوضيح / زهير الخويلدي
- العدد 56 من «كراسات ملف»: الاستيطان في قرارات مجلس الأمن / الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين
- هيثم مناع: عميد المدرسة النقدية في حقوق الإنسان / ماجد حبو، مرام داؤد، هدى المصري، أسامة الرفاعي، صالح النبواني
- اسرائيل والتطبيع مع الدول العربية-المسار واّليات المواجهة 19 ... / سعيد جميل تمراز
- كتاب جداول ثقافية: فانتازيا الحقائق البديلة / أحمد جرادات
- غرامشي والسياسي، من الدولة كحدث ميتافيزيقي إلى الهيمنة باعتب ... / زهير الخويلدي
- خاتمة كتاب الحركة العمالية في لبنان / ليا بو خاطر
- على مفترق التحولات الكبرى / فهد سليمان


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - سري القدوة - قانون منع رفع العلم الفلسطيني شكل اخر للاحتلال العنصري