أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الهجرة , العنصرية , حقوق اللاجئين ,و الجاليات المهاجرة - عاهد جمعة الخطيب - تجربة معيشية للاجئة سورية في الأردن: أحزان وآمال بين الماضي والمستقبل ، دراسة حالة باستخدام نهج الظواهر(5)














المزيد.....

تجربة معيشية للاجئة سورية في الأردن: أحزان وآمال بين الماضي والمستقبل ، دراسة حالة باستخدام نهج الظواهر(5)


عاهد جمعة الخطيب
باحث علمي في الطب والفلسفة وعلم الاجتماع

(Ahed Jumah Khatib)


الحوار المتمدن-العدد: 7266 - 2022 / 6 / 1 - 04:52
المحور: الهجرة , العنصرية , حقوق اللاجئين ,و الجاليات المهاجرة
    


أ- السمات الإحصائية
تم تقديم الإحصائيات التالية بواسطة
تقرير فافو [8]:
• يبدأ 48 بالمائة من النازحين السوريين من درعا. المحافظات الرئيسية الأخرى التي كانت نقطة البداية في سوريا هي حمص ، 19٪. حلب 10 في المائة ؛ ريف دمشق 9٪. ودمشق 8٪.
• النازحون موجودون في الأردن منذ 4.6 سنوات ، مع أخذ كل الأمور بعين الاعتبار.
2٪ عادوا إلى سوريا.
• السكان النازحون السوريون في الأردن من الشباب للغاية ، حيث نضج 48 في المائة من السكان دون سن الخامسة عشرة ، وهو عدد أكبر بكثير من عدد السكان في سوريا قبل حالة الطوارئ.
• عدد النساء السوريات أكثر من الرجال الذين بلغوا سن الخامسة والعشرين أو أكثر.
• تزوجت السيدات السوريات المنبوذات كثيرًا قبل الآن مما كانت تفعله السيدات في سوريا قبل الحرب. في حين أن حوالي 3 في المائة من الأطفال الذين تبلغ أعمارهم 15 عامًا في سوريا كانوا مرتبطين قبل الحرب ، وجدنا أن هذا الرقم قد ارتفع إلى 14 في المائة. 71٪ من السيدات البالغات 20 منهن مرتبطات ، مقابل 43٪ في عام 2008 (حسب الرؤى السورية).
• يبدو أن الرجال يتزوجون من قبل الآن أكثر مما كان عليه الحال في سوريا قبل الحرب: في حين لم يكن الكثير من الرجال قد اندمجوا في سن العشرين قبل الحرب ، فإن 23 بالمائة منهم كانوا منفيين في الأردن.
• متوسط ​​حجم الأسرة 5.3 فرد. وحدات الأسرة في المخيم أصغر إلى حد ما من العائلات خارج المخيمات.
• اثنان وعشرون في المائة من جميع العائلات تذهب للسيدات.
• الأسر المعيشية المكونة من وليّين ، والأسر المعيشية هي الأكثر شهرة (58 في المائة). تشكل وحدات الأسرة أحادية الوالد 16 في المائة من جميع الأشياء التي يتم أخذها في الاعتبار. أظهرت الإحصاءات الصحية أن: 16٪ من اللاجئين السوريين في الأردن يعانون من فشل صحي مزمن.
• للرؤية والاستماع والتعبير ، لا يوجد أي اختلاف مفيد بين المنفيين السوريين والجمهور بشكل عام. مهما يكن الأمر ، فإن المنبوذين السوريين لديهم مشاكل في الذاكرة والتثبيت أفضل مما كان متوقعًا. علاوة على ذلك ، فإن انتشار المشاكل مع الاعتبارات الفردية وصعوبات صعود السلالم أو التنزه يمثل 4 و 10 في المائة من السكان النازحين السوريين ، بشكل منفصل ، وهو ضعف أعلى بالنسبة للنازحين السوريين.
الشعب الأردني.
• هناك علاقة بناءة قوية وقدرة الأفراد على أداء تمارين منتظمة تبدأ في الانهيار بدءًا من سن الثلاثين ، ومن بين أولئك الذين بلغوا سن الخمسين أو أكثر ، أبلغ أكثر من نصفهم عن بعض المشاكل ، على أي حال ، أحد المجالات النفعية الستة.
• على الرغم من التكرار المنخفض لعدم القدرة (على سبيل المثال مواجهة قدر كبير من المتاعب في أي حدث في منطقة واحدة) لدى الأطفال ، فإن الأطفال المعاقين يشكلون جزءًا كبيرًا من العدد المطلق
الأفراد المنهكون على أساس أن عدد الأطفال أكبر بكثير من كبار السن في عموم السكان: 19 في المائة من العاجزين ينضجون من 5 إلى 19 ؛ 26 في المائة مستحقون 20 إلى 39 ؛ 19 في المائة في الأربعينيات من العمر ؛ 15 في المائة في الخمسينيات من العمر ؛ و 22 في المائة 60 سنة أو أكثر متمرسين.
• ستة عشر بالمائة من النازحين السوريين الذين وصلوا إلى الأردن بعد 15 آذار / مارس 2011 يعانون من أي مشكلة على أي حال ، كشفت واحدة من المجالات العملية الست عن القضية التي ستنجم عن الحرب أو الهروب. ما يعادل 20 في المئة من أولئك الذين يعانون من مستوى هائل من المشاكل في واحد على الأقل من الفضاءات.
• يحتاج 78 بالمائة من اللاجئين السوريين المصابين بفشل صحي مزمن إلى متابعة طبية. من هؤلاء ، 21 في المائة لا يتلقون متابعة ، و 30 في المائة يلجأون إلى الخدمات التي تقدمها المنظمات غير الحكومية ، و 26 في المائة يستخدمون الخدمات العامة و 18 في المائة يستخدمون الخدمات من مقدمي الخدمات من القطاع الخاص. أربعة بالمائة يستفيدون من صحة الأونروا
خدمات.
• نسبة المعتمدين على القطاع الخاص مرتفعة بشكل خاص في عمان (29٪) ، بينما هناك اعتماد كبير على المنظمات غير الحكومية لمتابعة الحالات الصحية المزمنة في المخيمات (68)
في المائة) وفي المفرق (52 في المائة) التي تضم نسبة عالية من اللاجئين المعرضين للخطر.
• كشف 4 في المائة فقط عن مرض أو ضرر مفاجئ خلال العام الذي يسبق الاجتماع ، من بينهم 87 في المائة بحثوا عن مساعدة علاجية.



#عاهد_جمعة_الخطيب (هاشتاغ)       Ahed_Jumah_Khatib#          



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حول الانتخابات في البرازيل مع عالم الاجتماع والفيلسوف الماركسي ميكائيل لووي - اضواء على احداث ساخنة
حوار مع صلاح عدلي الامين العام للحزب الشيوعي المصري حول اوضاع ومكانة القوى اليسارية والتقدمية في مصر


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- تجربة معيشية للاجئة سورية في الأردن: أحزان وآمال بين الماضي ...
- تجربة معيشية للاجئة سورية في الأردن: أحزان وآمال بين الماضي ...
- تجربة معيشية للاجئة سورية في الأردن: أحزان وآمال بين الماضي ...
- تجربة معيشية للاجئة سورية في الأردن: أحزان وآمال بين الماضي ...
- فاعلية مداخلات الامتنان على الرفاهية النفسية لدى النساء المص ...
- فاعلية مداخلات الامتنان على الرفاهية النفسية لدى النساء المص ...
- فاعلية مداخلات الامتنان على الرفاهية النفسية لدى النساء المص ...
- فاعلية مداخلات الامتنان على الرفاهية النفسية لدى النساء المص ...
- فاعلية مداخلات الامتنان على الرفاهية النفسية لدى النساء المص ...
- فاعلية مداخلات الامتنان على الرفاهية النفسية لدى النساء المص ...
- فاعلية مداخلات الامتنان على الرفاهية النفسية لدى النساء المص ...
- الذكاء الروحي للوالدين كمتنبئ للسلامة النفسية للمراهقين (5)
- الذكاء الروحي للوالدين كمتنبئ للسلامة النفسية للمراهقين (4)
- الذكاء الروحي للوالدين كمتنبئ للسلامة النفسية للمراهقين (3)
- الذكاء الروحي للوالدين كمتنبئ للسلامة النفسية للمراهقين (2)
- الذكاء الروحي للوالدين كمتنبئ للسلامة النفسية للمراهقين (1)
- المساهمة النسبية للذكاء الروحي في الالتزام بمعايير البحث الأ ...
- المساهمة النسبية للذكاء الروحي في الالتزام بمعايير البحث الأ ...
- المساهمة النسبية للذكاء الروحي في الالتزام بمعايير البحث الأ ...
- المساهمة النسبية للذكاء الروحي في الالتزام بمعايير البحث الأ ...


المزيد.....




- ماكرون يتصل ببوتين قريبا ويتفهم مخاوف روسيا
- -داعش- حاول اغتيال السفير الباكستاني في كابول
- بلاغ بخصوص انتهاء أجل تقديم طلبات الترشح لعضوية المكتب السيا ...
- المعارضة الموريتانية تنفي التحالف مع الرئيس السابق
- الطيران الإسرائيلي يقصف مواقع في قطاع غزة (فيديو)
- واشنطن: لا دليل على استعداد إيران لامتلاك أسلحة نووية
- السيدة الأولى النيجيرية تسحب دعواها ضد طالب شهّر بها بنشر صو ...
- إطلاق 5 صواريخ صوب مستوطنات غلاف غزة والطيران الحربي الإسرائ ...
- -داعش- يتبنى هجوما استهدف السفير الباكستاني في كابل
- الجزائر.. سجن أول وزير في عهد الرئيس تبون


المزيد.....

- السكان والسياسات الطبقية نظرية الهيمنة لغرامشي.. اقتراب من ق ... / رشيد غويلب
- المخاطر الجدية لقطعان اليمين المتطرف والنازية الجديدة في أور ... / كاظم حبيب
- الهجرة والثقافة والهوية: حالة مصر / أيمن زهري
- المرأة المسلمة في بلاد اللجوء؛ بين ثقافتي الشرق والغرب؟ / هوازن خداج
- حتما ستشرق الشمس / عيد الماجد
- تقدير أعداد المصريين في الخارج في تعداد 2017 / الجمعية المصرية لدراسات الهجرة
- كارل ماركس: حول الهجرة / ديفد إل. ويلسون
- في مسعى لمعالجة أزمة الهجرة عبر المتوسط / إدريس ولد القابلة
- وضاع محمد والوطن / شذى احمد
- نشرة الجمعية المصرية لدراسات الهجرة حول / الجمعية المصرية لدراسات الهجرة


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الهجرة , العنصرية , حقوق اللاجئين ,و الجاليات المهاجرة - عاهد جمعة الخطيب - تجربة معيشية للاجئة سورية في الأردن: أحزان وآمال بين الماضي والمستقبل ، دراسة حالة باستخدام نهج الظواهر(5)