أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - عبد السلام أديب - الامبريالية والصراع الطبقي (8)















المزيد.....

الامبريالية والصراع الطبقي (8)


عبد السلام أديب

الحوار المتمدن-العدد: 7176 - 2022 / 2 / 28 - 21:34
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


1 – ماذا يحدث في أكرانيا؟ هل بدأت حرب امبريالية عالمية ثالثة؟ أم هي مجرد حرب امبريالية محدودة بين روسيا واكرانيا؟ في ظل حصار إعلامي امبريالية أوروبي وأمريكي على مدار الساعة الى جانب تصعيد قوي لعقوبات اقتصادية واسعة ضد الامبريالية الروسية؟ اليست الحرب كما قال كلاوزفيتز أنها استمرار للسياسة بوسائل أخرى، أي عن طريق استعمال القوة لأجل إخضاع الطرف الآخر.

2 – في جميع الأحوال فأن ما يحدث حاليا هي حرب إمبريالية تتقمص عدة أقنعة وقد يتوسع نطاقها تدريجيا لتشمل عدة أطراف أخرى قد تهدد السلم العالمي. فما هي الأسباب المباشرة لهذه الحرب الامبريالية؟ ومن هي أطرافها؟ وما هو هدف كل طرف من أطرافها؟ ومن هم ضحاياها؟

3 – ويلخص لينين في كتابه الاشتراكية والحرب الطابع الطبقي لأية حرب امبريالية كما يلي:
"ان الاشتراكيين قد شجبوا دائماً الحرب بين الشعوب باعتبارها عملا من أعمال البرابرة والقساة. ومع ذلك فأن موقفنا الخاص، تجاه الحرب، يختلف اختلافاً أساسياً عن موقف المسالمين البرجوازيين (أنصار السلم ودعاته) والفوضويين. فنحن نتميز عن الأولين بأننا نفهم الروابط الوثيقة التي تربط الحروب بنضال الطبقات في داخل كل بلد، ونحن نعرف أنه من المستحيل القضاء على الحروب دون القضاء على الطبقات ودون إقامة الاشتراكية؛ ونتميز عنهم أيضاً بأننا نعترف اعترافاً تاماً بمشروعية الحروب الأهلية وبطابعها التقدمي وبضرورتها، وأعني بذلك الحروب التي تعلنها الطبقة المضطهدة على الطبقة التي تضطهدها، ويعلنها العبيد على المستعبدين، والفلاحون الأقنان على ملاك الأراضي والعمال المأجورون على البرجوازية. ونحن الماركسيين نتميز عن المسالمين والفوضويين بأننا نعترف بضرورة دراسة كل حرب على حدة دراسة تاريخية (من وجهة نظر ماركس المادية التاريخية)".

4 - اندلع الهجوم الحالي على أوكرانيا نتيجة التناقض المتزايد بين القوات الإمبريالية بقيادة الولايات المتحدة وحلف شمال الأطلسي من جهة والإمبرياليين الروس بقيادة بوتين من جهة أخرى. وليس من شأن أي حرب امبريالية الا ان تزيد من تفاقم بؤس الجماهير في هذا العالم المعولم. وحيث لا ينبغي أن تعمينا وسائل الإعلام الغربية الخاطفة التي نراها اليوم في خدمة الامبريالية الامريكية بدون تحفض والتي تصور الحكومة الروسية وحدها على أنها الشرير الوحيد، وأنها المسؤولة بالكامل عن الحرب.

5 – فقد جدت أوكرانيا نفسها، بسبب خسارة السوق الروسية منذ عام 2014، من بين أفقر البلدان في أوروبا وفي الوقت نفسه مجهزة بالكثير من الأسلحة الزائدة. فلديها جيش من 250.000 رجل مسلح، إضافة إلى 400.000 من جنود الاحتياط وأعضاء من الوحدات القتالية الفاشية. كما تبيع تركيا، العضو في حلف شمال الأطلسي، طائرات مسيرة مسلحة لأوكرانيا. بصفتها عضوًا في الناتو، وتحاول المناورة ضد روسيا كما في حالة شبه جزيرة القرم، لكنها لا تزال تقدم نفسها كوسيط لتوسيع نفوذها في المنطقة. وتعني السيطرة الامبريالية الغربية على أوكرانيا تسهيل الوصول الاقتصادي إلى أوروبا وآسيا. كما تلعب الموارد الطبيعية والغاز والوصول إلى البحر الأسود دورًا أيضًا. فليس هو بأي حال من الأحوال حق تقرير المصير للشعب الأوكراني، كما يتم التذرع به زوراً.

6 - يواجه المعسكران الإمبرياليان بعضهما البعض اليوم على الحدود بين أوكرانيا وروسيا، مدججين بالسلاح النووي حيث هدد بوتين بالردع النووي في حالة تمادي الامبريالية الغربية في تهديداتها لروسيا. لكن حلف الناتو والاتحاد الأوروبي يريد دمج دول أخرى مثل مولدوفا وجورجيا بشكل أوثق في مجال نفوذهما وفي أسواقهما. من ناحية أخرى، تطالب روسيا بالحفاظ على نفوذها على هذه الدول. وقد وقعت في غضون ذلك، تم التوقيع على اتفاقية تعاون عسكري مع بيلاروسيا كما تقوم بمناورات من الشمال على الحدود مع أوكرانيا. كما أظهر نظام بوتين نفس سياسات القوة في كازاخستان، حيث دعم النظام المحلي بتدخله العسكري عندما قمع بوحشية انتفاضة الطبقة العاملة الكازاخستانية. لأن، كازاخستان لديها موارد كبيرة من الفحم والمعادن غير الحديدية والمعادن النادرة واليورانيوم، إن توسع مجال سلطتها الإمبريالية يضر بالآخر فقط. فالتطور غير المتكافئ إلى حد كبير، وإزاحة ميزان القوى، وتشكيل تكتلات جديدة بين الدول الإمبريالية تشكل مصدر تفاقم التناقضات بين الإمبرياليات.

7 – إن وسائل الإعلام الغربية في دول البلطيق وبولونيا، تصور روسيا على أنها المعتدي الوحيد وتحول الانتباه عن التحالف العسكري الغربي الذي تقوده الولايات المتحدة، المثير الرئيسي للحرب. لكن الولايات المتحدة وحلف شمال الأطلسي والاتحاد الأوروبي قد تراجعوا منذ فترة طويلة عن وعدهم بأن دول وسط وشرق أوروبا، ولا سيما بولونيا وليتوانيا وإستونيا ولاتفيا ورومانيا، لن تصبح مناطق انتشار تابعة لحلف شمال الأطلسي على حدود روسيا. الوحدات القتالية لحلف الناتو توجد حاليا في بولندا ودول البلطيق. فالتحريض الهستيري الصريح ضد روسيا تم تنظيمه في دول البلطيق وبولندا وباقي الدول الاوروبية. ثم ان روسيا محاطة من ثلاث جهات (باستثناء القطب الشمالي من الشمال) بما يقرب من 1000 قاعدة عسكرية أمريكية؛ حيث تم إحياء مشروع "البحار الثلاثة" المناهض لروسيا.

8 - بدأت القوات الروسية بمهاجمة أوكرانيا في 24 فبراير 2022. وقد قامت كرد فعل على التحركات الحربية بالوكالة لقوات الناتو المستمرة منذ ثلاثة عقود عقب تفكيك الاتحاد السوفيتي في عام 1991 لاستيعاب جميع الدول الاشتراكية السابقة في أوروبا الشرقية ودول الاتحاد السوفيتي مثل أوكرانيا التي انفصلت عنها، من أجل توسيع نفوذها حتى حدود روسيا.

9 – فمعلوم أنه قد تم إطلاق حلف الناتو بعد الحرب العالمية الثانية مباشرة من قبل الإمبريالية الأمريكية إلى جانب جميع الدول الإمبريالية الأخرى في أوروبا لاحتواء الاتحاد السوفياتي الاشتراكي آنذاك. وبهذه الصفة شن المعسكر الإمبريالي حربا باردة إلى جانب عملياته العسكرية في دول مختلفة لسحق المعسكر الاشتراكي. كما ساعد البرجوازيات المحلية المتربصة على اغتصاب السلطة وحولوا الاشتراكية إلى قوة إمبريالية اجتماعية عظمى، تتنافس وتتواطأ مع القوة العظمى الأخرى، الإمبريالية الأمريكية من أجل الهيمنة على العالم، في ظل استمرار الحرب الباردة في التفاقم.

10 - ولكن عندما انهار الاتحاد السوفيتي وتفكك، وبدأت الدول الاشتراكية السابقة في أوروبا الشرقية في الانضمام إلى الناتو، أعلنت القوات الإمبريالية الأمريكية ومنظروها نهاية الحرب الباردة. وفي هذه اللحظة، كان من المتوقع أن يتم حل الناتو. لكن ما حدث كان عكس ذلك تمامًا. فقد تم تعزيز الناتو بشكل أكبر بالأسلحة النووية وأعلن أنه سيستمر في جميع أنحاء العالم للدفاع عن الولايات المتحدة وحلفائها. وكانت قوات الناتو المتورطة في الأعمال العدوانية الأمريكية في دول غرب آسيا، وفي أفغانستان. وبينما كان الناتو يسرع بمساعدة الفاشية الجديدة الحالية في أوكرانيا لانضمامها إلى حلف الناتو، وأصبح تهديد قوات الناتو بالوصول إلى حدودها حقيقة واقعة، فشعورًا بانعدام الأمن ودفاعا استباقيا عن أمنها القومي، شنت روسيا بوتين الحرب لتلقين أوكرانيا درسًا.

11 – إن ما يحدث اليوم ليس حربًا بين روسيا وأوكرانيا، كما تحاول وسائل الإعلام الامبريالية تصويره، بل بين حلف الناتو وروسيا؛ بين حكومة أوكرانيا، التي تستخدم كوكيل من قبل تحالف الناتو، والتي تدفعها إلى الأمام عمداً بعد تسليحها وروسيا. فأوكرانيا مهمة لنظام بوتين ليس فقط من الناحية الاقتصادية ولكن أيضًا على الصعيد السياسي، فعودة أوكرانيا إلى مجال نفوذها هو حجر الزاوية في توسع روسيا وتطلعاتها إلى قوتها العظمى. بالنسبة للغرب، من ناحية أخرى، فإن أوكرانيا هي رأس جسر ذو أهمية أساسية لممارسة النفوذ على كل من روسيا ومنطقة أوروبا الشرقية بأكملها والحصول على مزايا في الحرب ضد الصين.

12 – علينا أن نتذكر أن جون كينيدي فعل الشيء نفسه تقريبًا عندما أرسل الاتحاد السوفييتي سنة 1962 صواريخ نووية لتنصيبها في كوبا، على عتبة الولايات المتحدة. وبالمثل، بما أن أوكرانيا على عتبة روسيا، فإذا أصبحت عضوًا في الناتو، فإن هذا التحالف العسكري سوف يطوق روسيا بشكل فعال. لذلك، فإن حلف الناتو الامبريالي الغربي هو المسؤول عن التحريض على هذه الحرب.

13 – لجأ بوتين لتبرير تصرفاته الى ادانة تصرفات أوكرانيا العدوانية ضد السكان المدنيين الروس في دونباس، فضلاً عن سياستها التدميرية لعلاقاتها السابقة مع روسيا، وقد طالب بضمانات من الدول الغربية بعدم قبول أوكرانيا في حلف شمال الأطلسي، ولكن رفض الولايات المتحدة وغيرها تقديم هذا الضمان، بدأت القوات الروسية الهجوم قبل فوات الأوان.

14 - إن صور الضحايا القادمة من اكرانيا تدين الامبريالية الروسية حيث أن كل يوم من استمرار الحرب يؤدي إلى تفاقم الضحايا وبؤس الطبقة العاملة بأكرانيا. كما تدين الهجمات العدوانية للإمبريالية الأمريكية والغربية المتورطة في مثل هذه الأعمال الوحشية في أفغانستان والعراق وسوريا، وصمتها اتجاه المذابح الصهيونية في فلسطين ومدابح السعودية في اليمن، والتحريض على مدار الساعة على جعل حلف الناتو أكثر عدوانية ضد روسيا. وأيضا من خلال تصعيد الصراع في بحر الصين الجنوبي في المحيط الهادئ ضد الإمبريالية الصينية في تنافس مع هذه الاخيرة من أجل الهيمنة على العالم.

15 – في ظل مختلف هذه التناقضات الإمبريالية المتزايدة تتعمق الأزمة الاقتصادية والاجتماعية لنمط الإنتاج الرأسمالي والتي لم تتمكن جائحة كوفيد 19 من التقليص من حدتها. وحيث تحاول الامبرياليات حاليا حلها عن طريق نقل العبء على الجماهير من خلال اشعال الحروب كستار دخان في مواجهة الشعوب والطبقة العاملة. وهذا ما يثبت مرة أخرى حقيقة أن الامبريالية هي مرادف للحرب والنهب وضحيتها الأساسية هي الطبقة العاملة والتي لا يمكن التخلص منها الا بالقضاء على النظام الإمبريالي نفسه، مما يمهد الطريق نحو التقدم الاشتراكي.

16 - فالإمبريالية هي حرب خارجية ورد فعل داخلي. وحيث أن الطبقة العاملة وحدها يمكنها أن تضع حدا لها. لهذا، يجب على الطبقة العاملة الدولية على وجه الخصوص توحيد صفوفها. ويمكن اليوم لحركة سلام قوية على مستوى عالمي معارضة للاستعدادات للحرب تأخير أو منع اندلاع حرب حقيقية.



#عبد_السلام_أديب (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع المفكر اليساري عدنان الصباح حول دور واوضاع اليسار في المنطقة العربية عموما وفلسطين بشكل خاص
د. اشراقة مصطفى حامد الكاتبة والناشطة السودانية في حوار حول المراة في المهجر والاوضاع في السودان


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- قراءة في مسار الحركات الاحتجاجية بالمغرب
- الامبريالية والصراع الطبقي (7)
- قبيل الذكرى العاشرة لحركة 20 فبراير
- ديالكتيك ماهية الانسان والمجتمع
- أخلاق البروليتاريا
- نقد لينين للنضال النقابي كمدخل سياسي ثوري للبروليتاريا
- التاريخ الموازي للصراع الطبقي
- إشكالية النضال الحقوقي بين قانوني الافقار والاعتقال السياسي
- الانهيار الرأسمالي العالمي الوشيك
- الحلول القمعية في مواجهة تفاقم الازمتين الاقتصادية والاجتماع ...
- الامبريالية والصراع الطبقي (6)
- قراءة سريعة في الانتخابات الألمانية الأخيرة واسقاطاتها
- آليات الهيمنة الرأسمالية والصراع الطبقي
- الامبريالية والصراع الطبقي (5)
- تفقير الطبقة العاملة محليا وعالميا
- الامبريالية والصراع الطبقي (4)
- إدانة العدوان الصهيوني على القدس وغزة بفلسطين!
- الامبريالية والصراع الطبقي (3)
- الامبريالية والصراع الطبقي (2)
- على هامش فاتح مايو لسنة 2021


المزيد.....




- الملكة رانيا تنشر فيديو من خطوبة الأمير الحسين ورجوة آل سيف ...
- الملكة رانيا تنشر فيديو من خطوبة الأمير الحسين ورجوة آل سيف ...
- ارتفاع التضخم في منطقة اليورو لأعلى مستوى
- صربيا وكوسوفو تجريان محادثات نادرة لتهدئة التوتر في البلقان ...
- الناشط علاء عبد الفتاح يصعّد إضرابه عن الطعام بسجن في مصر وأ ...
- حرائق الجزائر: مقتل 38 شخصا وإصابة المئات
- دراسة: 5 مليارات شخص يواجهون خطر الموت جوعا في حالة اندلاع ح ...
- مذكرة إلقاء قبض بحق شخصين يطلقان التهم بهدف الابتزاز (وثائق) ...
- الناشط المصري علاء عبد الفتاح يصعّد من إضرابه عن الطعام
- تفعيل أنظمة الدفاع الجوي في مضيق كيرتش


المزيد.....

- غرامشي والسياسي، من الدولة كحدث ميتافيزيقي إلى الهيمنة باعتب ... / زهير الخويلدي
- خاتمة كتاب الحركة العمالية في لبنان / ليا بو خاطر
- على مفترق التحولات الكبرى / فهد سليمان
- رواية مسافرون بلاهوية / السيد حافظ
- شط إسكندرية ياشط الهوى / السيد حافظ
- إشكالية وتمازج ملامح العشق المقدس والمدنس / السيد حافظ
- آليات السيطرة الامبريالية على الدولة السلطانية المخزنولوجية ... / سعيد الوجاني
- علم الاجتماع الجزيئي: فلسفة دمج العلوم وعلم النفس والمجتمع / عاهد جمعة الخطيب
- مَصْلَحَتِنَا تَعَدُّد أَقْطَاب العَالَم / عبد الرحمان النوضة
- تصاميم مستوحاة من الناحية البيولوجية للتصنيع الإضافي لهيكل خ ... / عاهد جمعة الخطيب


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - عبد السلام أديب - الامبريالية والصراع الطبقي (8)