أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - المثنى الشيخ عطية - عودة الابن الضال














المزيد.....

عودة الابن الضال


المثنى الشيخ عطية
شاعر وروائي

(Almothanna Alchekh Atiah)


الحوار المتمدن-العدد: 7019 - 2021 / 9 / 14 - 13:15
المحور: الادب والفن
    


أمي تريدني أن أعود إلى البيت
أن أطوي بساطي وأعطيه لمشرّدٍ ينام على كرسي الحديقة في الريح
أن أطفئ مصباحي وأعطيه لولدٍ فقد أحلامه في القصف
أن أقصّ أجنحةَ براقي وأضعه في دفتر بنتٍ
منعها الخوف عن رسم الطائرات
أن أغلقَ باب الغرفة السابعة الذي حذّرتني من فتحه
أن أذرّ اسم السمسم في كرواسان الزعتر وأبتلعه
أن أكسر بيضتين في المقلاة وأنسى عشّ الرخّ في قمّة إفرست
أن أذهب إلى ملهى بغداد وأقطف أزهار الجنّة
أن أمحو المدن اللامرئية من القصائد التي قرأتْها لي
أن لا أُصدّقَ جدائل الأميرات لصعود النوافذ
وأن لا أصدّقها مرةً أخرى
فهي لم تدخل أيّ مرّةٍ مخدعَ ملكٍ لتروي له حكايات المساء
لم تأبه أيّ مرّةٍ ببناتٍ يُقدن إلى الذبح بثياب العرس في الصباح
لم تقرأ كتاب سفرٍ عبر الزمن وكانت أمّيةً
هي أرادت أن تعلّمني فقط عدّ النجوم لكي أنام
ولم تسمع بالثقوب الدوديّة في قميص الكون
أرادت أن تزوّدني بأجنحةٍ لأطير فوق جدران السّجون
ولم تعرف أن الشمس قريبة إلى هذه الدرجة
من شمع الحرية
أرادت أن تزوّجني ابنة السلطان
ولم تعرف أن السلاطين كّذابون ويخدعون بناتهم كذلك
أرادتْ أن أبقى أسيرَ حكاياتها
ولم تعرف أن الحكاية تفتح نافذة الرغبات المجنونة
لأغاني جنّيات البحار...

أمي تريدني أن أعود إلى البيت
أن أطوي بساطي
أن أطفئ مصباحي
أن أثقب أشرعتي
وأن أحرق أوراق تبغ حكاياتها
فهي اشتاقت فقط أن
أدفئ ليلها البارد بحكاياتي...

أمي تريدني أن أعود إلى البيت
وأن لا أصدّق أيضاً
شوقها لحكاياتي.

6 أيلول 2021






اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
فهد سليمان نائب الامين العام للجبهة الديمقراطية في حوار حول القضية الفلسطينية وافاق و دور اليسار
لقاء خاص عن حياته - الجزء الاول، مؤسسة الحوار المتمدن تنعي المناضل والكاتب اليساري الكبير كاظم حبيب


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- الحب والحرية داخل اختلافات التاريخ في رواية رشا عدلي: -آخر أ ...
- لونٌ آخر لاختزال القصيدة حدّ الأثير في مجموعة الشاعر حسين بن ...
- لقالق اليباب
- -غانيات بيروت- للروائية اللبنانية لينة كريدية: لوحة روائية م ...
- مواجهة الشاعر للعالم بقوة الحب والشعر في مجموعة السوري فواز ...
- دفاتر ورّاق جلال برجس: حبكة سينية لتعرية أحشاء المدن
- مختارات الشاعر الفلسطيني يوسف عبد العزيز: -صامت وفي رأسه شلا ...
- البيان الأخير للملك شهريار: شرارة بائسة في رماد الذكورية الع ...
- استعادة زمن الماضي الجميل بلغته وأغراضه في مجموعة الشاعر شكي ...
- في السيرة العطرة لزعيم شكري المبخوت: تعرية ساخرةٌ قاسية لصنا ...
- صوفية اللون في حقول وأشجار فاروق قندقجي
- شهرزاد تقود رواية -المايسترو- لسعد القرش في بحار معرفة الآخر
- أبطال الروايات الناقصة لمحمود قرني: في أبعاد انفتاح المشاريع ...
- تداخلات متعة التذكّر وتحدّيات الاكتشاف في رواية مها حسن -حيّ ...
- اجتراح كونٍ إنساني صافٍ يدعى فلسطين في مجموعة الشاعر عبد الر ...
- بيدين مفتوحتين
- وهم الإمام العادل وحقيقة قيادة شعبه للهاوية في رواية صنع الل ...
- تفاعل وتداخل الشعر في بهاء تجلّياته وتطوّراته في مختارات الش ...
- في رواية عبد الناصر العايد -تنسيقية بولييه-: حلول روائية مبت ...
- مختارات الناقد فخري صالح -على هذه الأرض ما يستحق الحياة-: من ...


المزيد.....




- ماء العينين تهاجم تضخم -أنا- المصباح: عجزنا عن قراءة تجارب م ...
- جماعة ايت اعزة بتارودانت..الاتحادي ابراهيم الباعلي رئيسا للم ...
- فيدرالية اليسار وحزب النخلة يقودان المجلس الجماعي لزاوية الش ...
- الأحرار -يخطف- جماعة أولاد امبارك من البام
- عزيز البهجة عن حزب الاستقلال على رأس المجلس الجماعي اولاد بر ...
- العثماني يقدم حصيلة الهزيمة:ماحصل غير منطقي وغير مفهوم وغير ...
- جلالة الملك يعزي في وفاة عبد العزيز بوتفليقة
- بطريقة سينمائية.. محام اختلق تفجير مجمع محاكم المنيا في القا ...
- الأول في التاريخ.. روسيا تعلن عن تصوير فيلم كامل في الفضاء ب ...
- تحوّرات كورونا.. كاريكاتير “القدس”: الأحد


المزيد.....

- أخْفِ الأجراس في الأعشاش - مئة مِن قصائدي / مبارك وساط
- رواية هدى والتينة: الفاتحة / حسن ميّ النوراني
- في ( المونودراما ) و ما تيسر من تاريخها / فاضل خليل
- مسْرحة دوستويفسكي - المسرح بين السحر والمشهدية / علي ماجد شبو
- عشاق أفنيون - إلزا تريوليه ( النص كاملا ) / سعيد العليمى
- الثورة على العالم / السعيد عبدالغني
- القدال ما مات، عايش مع الثوار... / جابر حسين
- في ( المونودراما ) و ما تيسر من تاريخها ... / فاضل خليل
- علي السوريّ-الحب بالأزرق- / لمى محمد
- أهمية الثقافة و الديمقراطية في تطوير وعي الإنسان العراقي [ال ... / فاضل خليل


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - المثنى الشيخ عطية - عودة الابن الضال