أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - حقوق المراة ومساواتها الكاملة في كافة المجالات - شيري باترك - ليلى (أُمي)














المزيد.....

ليلى (أُمي)


شيري باترك
كاتبة / باحثة نفسية ( مسجلة دكتوراه بعلم النفس )


الحوار المتمدن-العدد: 6965 - 2021 / 7 / 21 - 02:09
المحور: حقوق المراة ومساواتها الكاملة في كافة المجالات
    


لَم أذهب إلى المدرسة إلا يومًا واحد ، ثم جعلني أَبي اَعمل في حَقله.. ( أنا ماروحتش المدرسة غير يوم واحد بس.! وابويا خلاني اشتغل في الأرض😢---) هكذا قالت : أُمي لي هذه الكلمات أكثر من مرة وكان يبدو عليها الاشتياق إلى التعليم ..
يبدو عليها قسوة الحرمان من الطفولة ..
يبدو إنها عانت بسبب العمل بالحقل في سن مُبكر ..
يبدو إنها اجتازت معاناة كبيرة لم تجعلني اجتازها ..بل منحتني قوة جعلتني أَدرس في أَكثر من كُلية. بداخل أَكثر من مُحافظة . وها أنا في هذه الأيام اُنهي رسالة الدكتوراة الخاصة بي وهي ذات نمط اجتماعي والتي تُظهر بعض جوانب التسامح في المجتمع المصري ، ولدي حُلم كبير أن أكون عالمة في مجال علم النفس عبر الثقافات ...
كل هذا ومازالتُ أتذكر كلمات أُمي وأفتخر بها وأيضًا أتذكر مدى قسوة حرمانها من التعليم وعمالة الأطفال..
لقد نُقشت تلك الكلمات على جدران عقلي.. بل صارت شمسًا تشرق باستمرار لتذكرني إنه بإيمانها بي أصبحتُ أنا. حقًا الأُم ملاك الرب الذي أُرسل ليعين ضعف المتألمين أمثالي ..

أنا لا أَعلم لماذا سِرتُ في هذا الطريق المختلف المملوء بالتحديات..
بالصعوبات..
بالسخرية ممن يمتلكون ألسنة ولا يمتلكون عقولًا..
حقًا لا أعلم لماذا سِرتُ في هذا الطريق ؟
هذا الطريق الذي ينادي بإنجاب الأفكار ولا بإنجاب الأطفال..
هذا الطريق الذي يمنح الفتاة حق عيش الطفولة دون عمل .. حق التعليم .. إلى آخره.
لماذا فعلتُ كل هذا .. هل فَعلتُ ذلك لأقول لها إننا واحد ودربكِ دربي فأنا بنت أحشائها ؟
أَم إنني أَردتُ أَن أجعلها فخورة بي مدى الحياة . .
كما كنت ومازالت فخورة بها ..
إن كنت لا أعلم لماذا أتسأل اليوم عما أنا عليه فأنا أيضًا على يقين أن أُمي ليس فقط هي مَن جعلتني أعيش ويكتمل جسدي داخل رحمها وإنما في رحم الحياة أيضًا جعلتني انمو وأتميز ..وأبدع في مجالات عديدة رغم كل شيءٍ

أُمي مثل أمهات كثيرة
سيدة ريفية بسيطة تهوى العمل لديها أفكار مُختلفة ..
تساعد أَبي كثيرًا..
تُحاول دون ملل ..
دون كسل ..
فهي بيت المحاولة..
أُمي تُحب الحديث معي ..
تُحبُ صدقي في التعامل ..
تعشق وضوحي ..
لدى أمي حس الدعابة حينما تراني أرتدي ملابس لا تُناسب القرية ونضحك سويًا..

هكذا يقولون الأصدقاء: إنني أشبه أبي ولكن أبي أجمل وأوسم مني ، ولكنني على يقيين إن روحي وعقلي ووجداني تشبه أُمي ... أُمي التي لم تُبالي يومًا بالأزمات ، فمع كل أزمة كُنت اسمع همساتها وتُصلي إلى الله لكي تُشرق الشمس وتتبدد الغيوم ..

أنا أريد أُمي فقط..
كُتبت هذه الكلمات في إحدى المستشفيات الجامعية بالمنيا






اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
سعود قبيلات الشخصية الشيوعية المعروفة من الاردن في حوار حول افاق الماركسية واليسار في العالم العربي
حوار مع أحمد بهاء الدين شعبان الأمين العام للحزب الاشتراكي المصري، حول افاق اليسار في مصر والعالم العربي


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- قِبلته الخيانة
- ضعفاء أقوياء
- تسلق عُنقكِ
- مفاتيح الحياة والموت
- تَظهر
- تعال
- الأشجار مستقبلًا توابيت
- أشباه الرجال
- فَصل العطاء
- أُحبكَ
- الصلاة معكَ
- ماء و خمر
- في البدء
- الشِعَر نَص مُقدس
- المسكوت عنه .. أُنثى
- مَن تكون هذه الفتاة ؟
- النساء الآلهة
- كيف ستعرفينه ؟
- ملاجيء
- أكفان الروح والعقل والقلب


المزيد.....




- التمييز ضد المرأة في الرياضة: النساء -يعاملن كصورٍ جذابة لا ...
- مسنات يتألقن في مسابقة ملكة جمال الكبار بتكساس.. صور
- امرأة الخمسين
- -ميركل الإندونيسية-.. سري مولياني أيقونة الإصلاح
- الجيش البريطاني يفشل في حماية النساء بين صفوفه
- طوكيو 2020: لم يستمر الجدل حول الزي الرياضي للمرأة؟
- امرأة روسية تلتقط طفلا سقط من نافذة بناء مرتفع... فيديو ...
- امرأة تنقذ طفلا من موت محتم لحظة سقوطه من النافذة في نوفوكوز ...
- ممرضة يابانية تحيي آمالها الرياضية بعد المشاركة في افتتاح أو ...
- اللاعبة المصرية هداية ملاك تخطف أوّل برونزية لبلادها في أولم ...


المزيد.....

- النساء اليهوديات في الحزب الشيوعي العراقي / عادل حبه
- موجز كتاب: جوزفين دونوفان - النظرية النسوية. / صفوان قسام
- هل العمل المنزلي وظيفة “غير مدفوعة الأجر”؟ تحليل نظري خاطئ ي ... / ديفيد ري
- الهزيمة التاريخية لجنس النساء وأفق تجاوزها / محمد حسام
- الجندر والإسلام والحجاب في أعمال ليلى أحمد: القراءات والمناه ... / ريتا فرج
- سيكولوجيا المرأة..تاريخ من القمع والآلام / سامح عسكر
- بين حضور المرأة في انتفاضة اكتوبر في العراق( 2019) وغياب مطا ... / نادية محمود
- ختان الإناث بين الفقه الإسلامي والقانون قراءة مقارنة / جمعه عباس بندي
- دور المرأة في التنمية الإجتماعية-الإقتصادية ما بعد النزاعات ... / سناء عبد القادر مصطفى
- من مقالاتي عن المرأة / صلاح الدين محسن


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - حقوق المراة ومساواتها الكاملة في كافة المجالات - شيري باترك - ليلى (أُمي)