أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - وليد المسعودي - سبعة نماذج من الهايبون الفلسفي














المزيد.....

سبعة نماذج من الهايبون الفلسفي


وليد المسعودي

الحوار المتمدن-العدد: 6965 - 2021 / 7 / 21 - 02:07
المحور: الادب والفن
    


(١)

هايبون : مواعيد

انا حزين يا صديقي طاليس ، حزين على الماء والرطوبة والشمس . الماء في الزقاق يتلف ضحكات الصبية الصغار ، بسبب ارتفاعه من المجاري ، الرطوبة بسبب انحسارها في اجساد النسوة اللواتي يغرفن من الماء الآسن دون جدوى ، الشمس لغيابها عن قلوب العاشقين ، حيث اللقاءات بلا مواعيد وورود . هكذا حزين على اصلنا المنساب في دائرة الخطأ ، وبدهشة صماء لا تتدفق مني فحسب بل من جميع الوجوه الغارقة في نعيم الصبر والانتظار .

دهشة صماء
الماء أصلنا يقتل الحب
العشاق بلا مواعيد

********

(٢)

هايبون : امتلاء

هل تعلم يا صديقي ديموقريطس ان ذراتنا البشرية لم تعد تلتقي مع بعضها على منابع الرحمة والعشق ، فعالمنا يميل الى افتراق ذراته وفسادها . مثال :_ انا ذرة صغيرة ، جاري ذرة صغيرة ، رجل الدين ذرة اكبر ، وبسبب الاختلاف تقوم الذرة الاكبر بجذب الذرات الصغيرة وجعلها في حالة تنافر مع الذرات المختلفة ، فيؤدي اختلاف الذرات الى تناحرها وفساد الوطن . هكذا نضيع يا صديقي لا يوجد اي فراغ لخصوصيتنا كل شيء مملوء بالنهايات واولها نهاية احلامنا بغد افضل .

بين ذرة وذرة
نهايات قاتلة
الغد مملوء بالضياع .

********

(٣)

هايبون : فقدان



هل تعلم يا صديقي هرقليطس ان الخير قد مل من النزاع ضد الشر ، خصوصا بعد أن اصبح الشر طاقة كونية لا تستطيع الناس الوقوف بوجهها ، وخصوصا ايضا عندما فقدت الحرب او الحياة متقابلاتها ، حيث لم يعد الجوع ثائرا على التخمة او النهار على الظلمة ، هناك فقط الظلال القديمة للكفاح او تحريك الارجل لجسدي المذبوح ، لذلك انا مثلك باك على العالم ولكن على طريقتي الخاصة : ان اعلق قلبي على صليب والطمه كلما رأيت وجعا يمر في حياتي .

من شر الحياة
يفقد الخير طريقه
قلبي صديقا للدموع .

***********

(٤)

هايبون : انحناء



هل تعلم يا صديقي بروتوغوراس ان الانسان ما زال بعيدا عن امتلاك الحقيقة . الحقيقة مطابقة مع رغباته ، كل ذلك لا يقع ضمن حدود تفكيره . مثال بسيط : طفل يستيقظ في الخامسة صباحا ، وفي صيف حار ، لا كهرباء في البيت ، يبكي ، ويطالب بالتكييف " المبردة " الاب لا حول ولا قوة ، يكتفي بالصمت وربما التذمر من قدره ، وبعدها يذهب للصلاة دون محاولة جعل الحقيقة بنته وامه وابيه ، بالخروج في مظاهرة للتغيير . هكذا نموت يا صديقي لم نعد مقياسا لكل شيء .

بين انحناء واخر
تختبئ الحقيقة في وجودنا
الخوف سيد الناس جميعا

**********

(٥)

هايبون : موت اخير

هل تعلم يا صديقي ابيقور انني اخاف كثيرا من الله ، وسبب خوفي هذا لا علاقة له بمتتاليات ما بعد الموت كالألم والعقاب بل له علاقة بفقداني للحب والبساطة واللذة مع من احب رغم ندرة الحب في حياتي وبما انني مهووس بنقد النهايات ولا اطيقها دائما تجدني محاطا بالكراهية ، الكراهية نعم تلك التي تعيد هيكلتها بشكل دائم ثقافة الخوف من الله تفاديا لأية عواقب وخيمة بعد الموت . لذلك يا صديقي علي الاقتداء بك وتحمل خوفي الجميل كقبلة لا تريد مغادرة فم العشاق .

بين قبلة وقبلة
تخاف نبضاتي من الوقوف
الحب موت اخير

**********

(٦)

هايبون : سم قاتل

هل تعلم يا صديقي سقراط ان مدينتنا ساقطة فلسفيا ، المنازل لا يحتويها هم السؤال ، وعاء للأجساد النائمة على حظها ، الشوارع ساحة فارغة من النقد والتهكم والتوليد لجهات متعددة من الحقيقة ، غارقة في جانب ينثر على الهواء نذورا واحدة : ان يكون الناس خالدون في حساب الغريب على انه اثم عظيم . الاسواق مرتع للجهل والعقوبة القاسية . . كيف ؟ اجساد الصبايا تعاقبها النظرات والخطوات والكلمات البذيئة . الضجيج يحاكم الاغنيات الجميلة بالكفر ، الموازين لا تعرف عدالة الانتقال الى الخير في تثبيت الضحكات في وجوه الزبائن والبضائع على حد سواء . ماذا بقي من المدينة ؟ بقي الاهم ، وجه الدولة ، المكان المناسب ، كرسي الحكم يتسابق العداءون اليه .. كيف ؟ في تدوير النفايات كي تموت الفضيلة ، في تذويب الحق بالكرامة للفقراء على انه حلم بعيد المنال وإغراق المستقبل بالاتكاء على نديم الصبر ذلك السُكر العظيم ومخدر الاوجاع جميعها .

سم قاتل
ميلاد عالم جديد
المدينة تتكئ على موت احلامنا

***********

(٧)

هايبون : مدينة بلا سؤال



هل تعلم يا صديقي غورغياس ان الشك في قلبي شجرة مثمرة بكثرة الاسئلة المتساقطة حول العالم الذي نعيش ، ولكن ما فائدة سقوطها ، ان لم يلتقطها احد . مثال : المدينة تركض حول لقمتها ، ولقمتها ممزوجة بالبؤس ومسروقة من كل فاه ، ومع ذلك لا تستطيع مواجهة سراقها ، بل تزيد الطين بلة في محو وجودهم وايكال الامر الى السماء ، وهنا يبدأ السقوط حقا ماديا ومعنويا لاسئلتي بالشكوك ، وفي كل مكان من هذه المدينة ، والنتيجة العجز في النهاية عن هز تفكيرها العلوي وانزاله الى الارض الصغيرة التي نعيشها بالفقر .

مثمرة بالسؤال
شجرة في قلبي
المدينة لا تسقط من السماء .






اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
سعود قبيلات الشخصية الشيوعية المعروفة من الاردن في حوار حول افاق الماركسية واليسار في العالم العربي
حوار مع أحمد بهاء الدين شعبان الأمين العام للحزب الاشتراكي المصري، حول افاق اليسار في مصر والعالم العربي


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- الآداب والفنون السومرية .. نظرة تاريخيّة في الأصالة والابداع
- اشكال ممارسة النقد الاجتماعي (٢)
- المدنية السومرية .. نظرة تاريخيّة في الأصالة والابداع (£ ...
- المدنية السومرية .. نظرة تاريخيّة في الأصالة والابداع (10)
- المدنية السومرية .. نظرة تاريخيّة في الأصالة والابداع (¤ ...
- المدنية السومرية .. نظرة تاريخيّة في الأصالة والابداع (¤ ...
- المدنية السومرية .. نظرة تاريخيّة في الأصالة والابداع (£ ...
- المدنية السومرية .. نظرة تاريخيّة في الأصالة والابداع (£ ...
- المدنية السومرية .. نظرة تاريخيّة في الأصالة والابداع (  ...
- المدنية السومرية .. نظرة تاريخيّة في الأصالة والابداع (  ...
- الطريق المكسور بقصيدة شعر
- شهر مع الهايكو (١٧)
- نظرات في فلسفة غاستون باشلار (٢)
- مجتمع ابو البكرة وتاريخية الاستغلال والموت (٩)
- قصائد النهار الطويل
- مجتمع ابو البكرة وتاريخية الاستغلال والموت (٨)
- شهر مع الهايكو (١٦)
- اشكال ممارسة النقد الاجتماعيّ (١)
- السجناء السياسيين في العالم العربي _ الاسلامي _ نموذج السعود ...
- العالم العربي _ الاسلامي ومأزق الاستبداد


المزيد.....




- فيلم روسي عن ضابط أمن تائب يعرض في مهرجان البندقية السينمائي ...
- رسالة من صاحب الجلالة الملك محمد السادس إلى رئيس الجمهورية ا ...
- الحكومة تصادق على قانون جديد حول الإرهاب وانتشار التسلح
- الجزائر.. الكشف عن سبب وفاة الممثلة والإعلامية سهام أوشلوش
- بوريطة...المغرب والمالاوي، علاقات آخذة في التطور منذ سحب الا ...
- السلط الأردنية على قائمة اليونسكو للتراث العالمي
- تكريم مغني أوبرا روسي بجائزة إيطالية
- وزير الشؤون الخارجية المالاوي يعلن افتتاح قنصلية لبلاده في ا ...
- وزير خارجية مالاوي يعلن افتتاح قنصلية لبلاده في العيون
- تطورات جديدة في الحالة الصحية للفنانة دلال عبد العزيز


المزيد.....

- معك على هامش رواياتي With You On The sidelines Of My Novels / Colette Koury
- ترانيم وطن / طارق زياد المزين
- قصة الخلق . رواية فلسفية. / محمود شاهين
- فن الرواية والسينما والخيال: مقابلة مع سلمان رشدي / حكمت الحاج
- أحمر كاردينالي / بشرى رسوان
- بندقية وكمنجة / علي طه النوباني
- أدونيس - و - أنا - بين - تناص - المنصف الوهايبي و - انتحال - ... / عادل عبدالله
- التوازي في الدلالات السردية - دراسة ذرائعية باستراتيجية الاس ... / عبير خالد يحيي
- مجموعة نصوص خريف يذرف أوراق التوت / جاكلين سلام
- القصة المايكرو / محمد نجيب السعد


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - وليد المسعودي - سبعة نماذج من الهايبون الفلسفي