أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - زهور العتابي - اسِفة......!!














المزيد.....

اسِفة......!!


زهور العتابي

الحوار المتمدن-العدد: 6887 - 2021 / 5 / 3 - 11:33
المحور: الادب والفن
    


خائِفَة .....
نَعم انّي خائِفَة ....
ذاكَ هو حالي لو سألتَني بعدَ رَحيلِك ...ياسيَّدَ البَيت
شعور الوِحدة يَكادُ يَقتلني ....
ومتاعبُ حَجم الكون ...بِلا رَحمة تَكسرُ خاطِري
ليتك ياطيّبَ القَلب قَبل الفِراق استأذنتَني ....!!
كَي أستَعيدَ قِواي ...وأُلَملِمَ شِتاتَ نفسي...
وارَوّضُ قَلبي على ما تُخبِيء ليَ الأيام من ...
(خيبة وحسرة وندم ...!!)
لكنّي وَسَطَ هذا الزِحام تَغيَّرتْ ....نعم تَغيَّرتْ
لَمْ أعدْ كما كُنت تأخذُني الدَهشَة...فَقد اعتَدتُ الصَدمة والصَفعات ....!!
يا لخَيبات القَدَر ...الكُل تغيَّر....الجَميع دونَما استِثناء سُبحان الله ...!!
إلاّ أبناءك والحَمد لله . وَطَنكَ وانتماءُك....
ليتَكَ تَدري .....!!
انَّك كْنتَ أجمَلَ قدري..سِرَّ ابتسامَتي ومَصدَر سَعادتي...
بَل كنتَ خرزة الحَظ
التي عانقت صَدري طِوال عمري دونَ أن أدري...!!
أعِدكَ ..يا أعزَّ الناس
أنّي لَنْ أكتبَ بَعد الآن شِعرا إلاّ اليك
ولا انثرُ خاطرِةً حلوةً دونَ أنْ تَرثيك أو تُثني عَليك
فَدونك تُختَزلُ الحروف وتَنتَهي ( الكَلمات )
لأنّني بِحَقْ لمْ أرَ الصِدقَ ...إلاّ بِعينيك
ولمْ ارتشِفَ الحُبَّ والاخلاصَ إلاّ من يَنابيعِ كَفّيك
ااااه لو تَعرف كَم اشتاقُ اليك...
اشتاقُ لأيام السَعادة ولِساعات الصَفا
تِلكَ التي ودّعتُها ...فأخذْتَها بلا تَرددٍ مَعك
(فَبَعدكَ والله على الدُنيا العَفا)
لكنّي... التمسُ مِن الأيام عذراً
أنْ تُعيدَ لي شَيئا مِن سويعات الخِصام
كَي استَجمِعَ أروَعَ ما امتَلك من كلمات الأعتِذار
لأجلسَ أمامَك....وأنظر مليّاً لعَينيك ...
وأضعَ كِلتا يَدي بينَ راحَتَيك ....وأقولها
أِني اسِفة ....اسِفة......!!!






التسجيل الكامل لحفل فوز الحوار المتمدن بجائزة ابن رشد للفكر الحر 2010 في برلين - ألمانيا
الرأسمالية والصراع الطبقي، وافاق الماركسية في العالم العربي حوار مع المفكر الماركسي د.هشام غصيب


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- لاطَعمَ لكَ رَمضان هذا العام .....!!!
- كُنْ سيّد الحٍوار ....!!
- مَواسم الخَوف ....!!
- شكراً للإهداء صديقتي .....
- وداعاً... للمرأة الأكثر جَدلاً
- تذَكَرتِج....بعيد الأم
- مَواقف .....!!!
- يا طَيّبَ القَلبْ....!!
- وتكِلِّي اصبر ....!!
- بَسّكْ يا وَكتْ ..بَطّلْ
- هواجِسْ ...!!
- رثااااء.....
- التسامح بين الأديان (هو خيرُ رَد ) وهو الأبقى والأسمى في كل ...
- أيام لاتُنسى .....
- عوّدَتني الحَياة ....
- تالي العمُر ...
- محَرَّمٍ الحَرام سَيكونُ مختلفاً هذا العام ...!!
- بَسيطةٌ هي أحلامُ العراقيين !!
- أجمل الناس ....!!
- من أين لنا بسعدون خليفة التكريتي (ثاني)....!!؟


المزيد.....




- كاريكاتير الإثنين
- محلل سياسي: المساعدات الإنسانية للمغرب تعكس تضمانه المتواصل ...
- مثل أفلام هوليود... فيديو لعاصفة تمر بين المباني
- فنانة مصرية تفتح النار على محمد سامي: شتمني أثناء تصوير -نسل ...
- أزمة جديدة تلاحق المخرج المصري محمد سامي بسبب مسلسل -البرنس- ...
- بعد أزمة تصريحات مها أحمد ضد السقا وكرارة.. «المهن التمثيلية ...
- فن التضامن مع الفلسطينيين.. موسيقى راب وفيلم قصير و-تيك توكر ...
- نقابة المهن التمثيلية في مصر تصدر بيانا بعد الأحداث الأخيرة ...
- مصدر: محمد رمضان تدخل لحل أزمة المخرج محمد سامي... والنتيجة ...
- تفاصيل أزمة مها أحمد مع السقا وأمير كرارة بعد وقف مخرج «نسل ...


المزيد.....

- مجموعة نصوص خريف يذرف أوراق التوت / جاكلين سلام
- القصة المايكرو / محمد نجيب السعد
- رجل من الشمال وقصص أخرى / مراد سليمان علو
- مدونة الصمت / أحمد الشطري
- رواية القاهرة تولوز / محمد الفقي
- كما رواه شاهد عيان: الباب السابع / دلور ميقري
- الأعمال الشعرية / محمد رشو
- ديوان شعر 22 ( صلاة العاشق ) / منصور الريكان
- هل يسأم النهب من نفسه؟ / محمد الحنفي
- في رثاء عامودا / عبداللطيف الحسيني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - زهور العتابي - اسِفة......!!