أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - مؤيد عبد الستار - ماكو غَيره...انتخابات عراقية














المزيد.....

ماكو غَيره...انتخابات عراقية


مؤيد عبد الستار

الحوار المتمدن-العدد: 6861 - 2021 / 4 / 6 - 14:59
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


ماكو غيره .. طالما سمعناها تتردد على لسان المسؤولين الذين لهم اليد الطولى في تسمية أصحاب المناصب السياسية عندما يتحدثون عن من يختارون لتسلم مسؤولية بلد أو حزب أو منصب من المناصب العليا أو الدنيا، على الاخص حين يحل موعد الانتخابات وتنتصب صناديق الاقتراع الزرقاء في قاعات المراكز الانتخابية .

ماكو غيره ... تميمة يحملها السياسي ما أن يجلس على كرسي المنصب الذي يذوق طعمه بما يوفره له من امكانية السرقة والاحتيال على عباد الله الذين وقعّـوا له على ميثاق سيخونه في أول كلمة ينطق بها حين يقسم بالله والوطن أن سيحرص على حقوق الشعب والبلد.

ماكو غيره ...ماركة مسجلة خاصة بجميع رؤساء دولنا وأحزابنا الوطنية وغير الوطنية،ولا نقول العميلة لان العمالة أصبحت أحلى من العسل،فهي التي تمنح المناصب العادية و السيادية،وأهداف الالعاب الاولمبية - العبارة الاخيرة لغرض القافية فقط - مثلما يمنح بابا نؤيل هدايا رأس السنة أو العم سام هدايا عيد الميلاد .

ماكو غيره ...كانت عبارة مبهمة لغير العراقيين،لكنها اليوم أصبحت معروفة للقاصي والداني من أبناء الدول النايمة-عفوا النامية -لاننا أصبحنا جميعا في الهوا سوا – فيلم بطولة شادية -،مثلما أصبحت عبارة ماكو أوامر علامة تجارية لجيوشنا المهزومة على كافة الجبهات بما فيها جبهة النهر - مطعم وحانة وفندق معروف ببغداد ربما من العصر العباسي أو من عهد ابو ناجي.

ماكو غيره ... المسمار الاخير الذي تدقه الجماهير في نعش المسؤولين الذين سيرفعون هذا الشعار في الانتخابات القادمة كي يحصلوا على تزكية في الاستيلاء على المناصب السيادية ونهب البلاد لما يأتي من سنوات أربع يحكمون بها رقاب الناس ويعصرون بطون الفقراء بقبضة تسرق لقمة خبزهم وتأكل الاخضر واليابس .

ماكو غيره ... شعار اللصوص الذين شبع الناس من امثالهم، هؤلاء العباقرة في السياسة والحكم والدين والدولة، ولم يبق سوى رميهم في حاويات القمامة باسرع وقت كي تتنزه الساحة السياسية من اللصوص والدجالين وأصحاب المعالي و الفخامات الزائفة والذين ما عرفوا للبر مذ خلقوا طعما وأبناء التي لا صامت ولا صلت ..... والسلام .



#مؤيد_عبد_الستار (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حول الانتخابات في البرازيل مع عالم الاجتماع والفيلسوف الماركسي ميكائيل لووي - اضواء على احداث ساخنة
حوار مع صلاح عدلي الامين العام للحزب الشيوعي المصري حول اوضاع ومكانة القوى اليسارية والتقدمية في مصر


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- حكومة الكاظمي تعجز عن إجراء انتخابات الخارج
- ايران وامريكا في مقال الدكتور عبد الخالق حسين
- الجواهري.. يوم أصيب بنشابة القناص
- رسائل من سجن بيارنو في استونيا
- احتلال العراق بمشاركة قوات الكركة والسيخ
- حوار مثمر حول التهجير القسري
- عبد الكريم قاسم.... سيظل يذكرك العراق بخير
- نانسي تؤدب الرئيس وظهور الصبات في واشنطن
- في انتظار العام الجديد 2021
- الهرب من منزل الحريم - مذكرات السيدة السويدية ارورا نيلسون 8 ...
- الهرب من منزل الحريم - مذكرات السيدة السويدية ارورا نيلسون 7 ...
- جولة بومبيو وقنبلة ترامب
- الهرب من منزل الحريم - مذكرات السيدة السويدية ارورا نيلسون 6 ...
- الهرب من منزل الحريم - مذكرات السيدة السويدية ارورا نيلسون 4 ...
- فاز بايدن ..أكلها طريمش
- الهرب من منزل الحريم - مذكرات السيدة السويدية ارورا نيلسون 3 ...
- الهرب من منزل الحريم 2 / 8 مذكرات السيدة السويدية : ارورا ني ...
- الهرب من منزل الحريم : مذكرات السيدة السويدية : ارورا نيلسون ...
- انتفاضة تشرين ..الكاظمي لا طاير ولا حاط
- اشعال الحرائق والاهداف المشبوهة


المزيد.....




- فقدان أكثر من 10 أشخاص عقب انهيار أرضي في جزيرة إيشيا الإيطا ...
- السعودية توقف منصة بث تابعة لـ-بي.إن- سبورتس القطرية
- روسيا وأوكرانيا: معلومات استخبارية عن لجوء موسكو إلى استخدام ...
- 12 مفقودا اثر انزلاق تربة في جزيرة إيطالية ولا وفيات مؤكدة
- أوكرانيا وبولندا وليتوانيا توقع بيانا مشتركا لزيادة مساعدة ن ...
- زاخاروفا تسخر من ادعاء دودا باختفاء صاروخ: قد يعلن الناتو لا ...
- قيود غربية جديدة على شركة هواوي الصينية
- زيلينسكي يطلب الدعم.. روسيا تستعيد مناطق في إقليم دونيتسك وا ...
- -لقنا المشاغبين درسا في غوجارات-.. وزير الداخلية الهندي يشعل ...
- 6 كلاب هدفها تخفيف توتّر المسافرين من ضغوط السفر.. كيف؟


المزيد.....

- دفاعاً عن النظرية الماركسية الجزء 2 / فلاح أمين الرهيمي
- إريك بلان، كارل كاوتسكي والطريق الديمقراطي للاشتراكية / جون ماروت
- التقرير السياسي الصادر عن أعمال دورة اجتماعات المكتب السياسي ... / الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين
- تحولات المثقف المصري / بهاء الدين الصالحي
- بصمة عراقية / سعد الكناني
- التطورات المخيفة للاقتصاد العالمي القادم / محمود يوسف بكير
- صدور العدد 58 من «كراسات ملف» / الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين
- التلاعب السياسي عبر الأدلجة التضليلية للأزمة 2-2 / حسين علوان حسين
- البطالة كعاهة رأسمالية طبقية لا علاج لها / عبد السلام أديب
- جريدة طريق الثورة، العدد 68، جانفي-فيفري 2022 / حزب الكادحين


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - مؤيد عبد الستار - ماكو غَيره...انتخابات عراقية