أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - جمال عبد العظيم - بايدن نقل كفالة السعودية من الكفيل الإسرائيلي إلى الكفيل الأمريكي














المزيد.....

بايدن نقل كفالة السعودية من الكفيل الإسرائيلي إلى الكفيل الأمريكي


جمال عبد العظيم

الحوار المتمدن-العدد: 6830 - 2021 / 3 / 3 - 17:42
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


في بيانهما حول العلاقة مع السعودية وإدانة محمد بن سلمان في جريمة مقتل خاشقجي يوم 1 مارس ، كان الإرتباك مسيطراً على المتحدث باسم الخارجية الأمريكية والمتحدثة باسم البيت الأبيض . حيث لم يبررا للصحفيين إعفاء بن سلمان من الإدانة . والتراجع عن اللهجة الحادة والحاسمة التي كانت تتحدثت بها إدارة بايدن . والمشهد يشي بأن الإدارة الأمريكية إستخدمت تقرير المخابرات بخصوص مقتل خاشقجي كوسيلة إبتزاز للنظام السعودي ليوافق على أمر ما . فقد أعلن البيت الأبيض التقرير في يوم الجمعة 26/ 2 /2021 وبدا للعالم أنه بسبيله لمعاقبة بن سلمان ، وفي الإثنين 1 مارس تغيرت اللهجة الأمريكية تغيراً حاداً ، وراح الناطق باسم الخارجية الأمريكية يتحدث عن تعديل وتعيير للعلاقات بين أمريكا والسعودية . وهكذا إنتهت الضجة التي أحدثها جوبايدن حول السعودية إلى لا شئ ، والأمر على هذا النحو يشير بما لا يدع مجالاً للشك إلى أن بايدن قام بابتزاز سلمان وابنه . وانهما قد أذعنا لهذا الإبتزاز فتراجعت الإدارة الأمريكية عن العقوبات التي لوحت بها . وتعد هذه هي أولى سقطات الإدارة الأمريكية الجديدة ، حيث تَنَكر بايدن لوعوده الإنتخابية وتاجر بدماء الصحفي المغدور جمال خاشقجي . علماً بأنها جريمة تمثل إرهاب دولة ضد مواطنيها ، حيث تهددهم بتقطيعهم بالمنشار إذا إنتقدوا حكومتهم . وبهذا الموقف للإدارة الأمريكية الجديدة ، ينخفض سقف الطموحات والتوقعات لدى كثيرين في المنطقة . حيث علقوا آمالاً كبيرة على الإدارة الديمقراطية ، وانتظروا منها ضغوطاً كبيرة على أنظمة البدوقراطية العربية التي تقهر شعوبها . لكنها وكأي إدارة أمريكية مالت لتأييد الحكومات على حساب الشعوب ، وتخلت عن شعاراتها البراقة عن حماية الحقوق والحريات .

والآن يثور التساؤل عن ما جرى خلف الكواليس ، وما هي أرباح الهجمة الأمريكية التي هددت العرش السعودي بالعزل إن لم يؤدها صاغراً للولايات المتحدة ؟
بداية فتاريخ العلاقات بين السعودية والولايات المتحدة ، يخلو من هذه المواجهات الحادة ، لأن الأنظمة السعودية المتعاقبة أذعنت على الدوام للرغبات الأمريكية . بحيث لم يضطر البيت الأبيض أبداً إلى مثل هذه المواجهة الصاخبة ، وإلى هذا التركيع العلني لحكام المملكة .
ويبدو من المشهد أن الإدارة الأمريكية كانت مستميتة في طلبها ، ولا تسمح بالرفض أو المناورة من الطرف السعودي . ووضعته بين خيارين فإما الإذعان وإما شن إنقلاباً عليه بمعرفة معارضيه من أمراء البيت السعودي ، وقدمت أمريكا بالفعل غطاءً سياسياً لهذا الإنقلاب . وحسب هذه الرؤية فإن سيناريو عزل بن سلمان كان قائماً بالفعل وقيد التنفيذ ، في حالة رفضه للطلبات الأمريكية .
ولإستنتاج حقيقة هذه الإملاءات الأمريكية يجدر بنا الإشارة إلى التخريب الذي أحدثته إدارة ترامب في بنية العلاقات الأمريكية مع الدول العربية وخاصة الخليجية منها . وكان عراب هذا التخريب هو مستشار ترامب وصهره اليهودي جاريد كوشنر ، حيث طاف البلاد العربية الخليجية وأجرى لها نقل كفالة ، من الكفيل الأمريكي إلى الكفيل الإسرائيلي . وفي هذا الإطار كانت هرولة عرب الخليج إلى التطبيع ، وهو ما أحدث خللا في توازن القوى بالمنطقة لصالح العدو الصهيوني .
وخلال فترة ترامب طورت إسرائيل علاقتها بالعرب ، فتقليدياً كانت تشجعهم على التقارب معها بوصفها قادرة على التأثير في القرار الأمريكي . وفي ظل حكم ترامب تصرفت إسرائيل على أنها قوي تهيمن بنفسها ولمصلحتها على المنطقة ، وليس إعتماداً على صلتها بأمريكا وقدرتها على التأثير في القرار الأمريكي . وأثمرت هذه السياسة نتائجها بلا شك حيث كان البيت الأبيض نفسه قد ترك لها منطقة الشرق الأوسط وبدت إسرائيل للعرب وكأنها تمتلك القرار الأمريكي فيما يخص المنطقة .
وكانت هذه الترتيبات تستهدف تحويل إسرائيل إلى دولة كبرى تمتد من النيل إلى الفرات . والآن تسعى إدارة جوبايدن لإسترداد الشرق الأوسط من الهيمنة الإسرائيلية التي ضربت عليه في عهد ترامب .
وتمارس على العرب ضغوط لإظهار هيبتها وإستقلالها عن إسرائيل ، وفي هذا الإطار قررت في أواخر يناير الماضي تجميداً مؤقتاً لصفقة الأسلحة للسعودية والإمارات ، يشمل ذلك 3000 قنبلة ذكية تعاقدت عليها السعودية بقيمة 290 مليار دولار . والطائرة F35 من الجيل الخامس والتي تعاقدت عليها الإمارات بقيمة 23 مليار دولار .
كما وضحت ضغوط أمريكا على العرب من إلغاء عواصم عربية لزيارات ولقاءات مع بنيامين نيتانياهو ، بالتوازي مع عدم تواصل جوبايدن مع رئيس الوزراء الإسرائيلي . ونوضح هنا أن إدارة بايدن لازالت ملتزمة بأمن إسرائيل مثلها مثل أي إدارة أمريكية ، ولكنها ليست ملتزمة بتحويل إسرائيل إلى قوة عظمى تهيمن على مجمع بترول الشرق الأوسط ، بدءً من إستخراجه وإنتهاءً بتدوير عوائده . وتتحكم في مداخل ومخارج المنطقة وهو ما يعد خصماً من الرصيد الإمبراطوري الأمريكي .
ووفق هذه الرؤية فإن الضغوط التي مورست على النظام السعودي خلال الساعات القليلة الماضية ، تعد إنذاراً شديد اللهجة لكل عرب الخليج بضرورة العودة إلى الحظيرة الأمريكية ، وعدم الإعتماد على الكفيل الإسرائيلي .



#جمال_عبد_العظيم (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتب البحريني هشام عقيل حول الفكر الماركسي والتحديات التي يواجهها اليوم، اجرت الحوار: سوزان امين
حوار مع الكاتبة السودانية شادية عبد المنعم حول الصراع المسلح في السودان وتاثيراته على حياة الجماهير، اجرت الحوار: بيان بدل


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- عودة الدور الأمريكي إلى ليبيا
- مسبار الفضاء الإماراتي - خزعل 13 -
- الحرب الباردة بين إيران وإسرائيل
- إحترس من لقاحات كورونا
- الفن المصري يتجه لصناعة حرب أهلية
- حلف خليجي تركي إسرائيلي لتدشين إسرائيل الكبرى
- هل إختارت إسرائيل الإسلام التركي
- لواء أركان حرب / آدم عليه السلام
- مصر الخامسة الغضباء ومزرعة الشيطان الصهيوني
- السادات أطلق الحملة الصليبية الثامنة
- قصة مسلم إفترسه الصليبيين في مصر
- سرير الملك أحمد فؤاد الثاني
- إنتظروا فرعنا القادم في تل أبيب
- عودة المقاول وعملية تقسيم مصر
- اللاهوت والناسوت عند جمال عبد الناصر
- البيان التأسيسي ل حزب 25 يناير
- رسائل إلى الموساد الإسرائيلي
- هل إنضممت إلى الحزب الإشتراكي الديمقراطي
- الجيش المصري في عهد عبد الفتاح السيسي
- مواجهة بين كاتب مصري وكاتب إسرائيلي


المزيد.....




- وسائل إعلام إيرانية: سماع دوي انفجار شمال غرب أصفهان
- صافرات الإنذار تدوي في شمال إسرائيل وأنباء عن هجوم بالمسيرات ...
- انفجارات قرب مطار أصفهان وقاعدة هشتم شكاري الجوية ومسؤول أمر ...
- وسائل إعلام: الدفاعات الجوية الإيرانية تتصدى لهجوم صاروخي وا ...
- وسائل إعلام: إسرائيل تشن غارات على جنوب سوريا تزامنا مع هجوم ...
- فرنسي يروي تجربة 3 سنوات في السجون الإيرانية
- اقتراب بدء أول محاكمة جنائية في التاريخ لرئيس أميركي سابق
- أنباء عن غارات إسرائيلية في إيران وسوريا والعراق
- ??مباشر: سماع دوي انفجارات في إيران وتعليق الرحلات الجوية فو ...
- عاجل | هيئة البث الإسرائيلية الرسمية نقلا عن تقارير: إسرائيل ...


المزيد.....

- الفصل الثالث: في باطن الأرض من كتاب “الذاكرة المصادرة، محنة ... / ماري سيغارا
- الموجود والمفقود من عوامل الثورة في الربيع العربي / رسلان جادالله عامر
- 7 تشرين الأول وحرب الإبادة الصهيونية على مستعمًرة قطاع غزة / زهير الصباغ
- العراق وإيران: من العصر الإخميني إلى العصر الخميني / حميد الكفائي
- جريدة طريق الثورة، العدد 72، سبتمبر-أكتوبر 2022 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 73، أفريل-ماي 2023 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 74، جوان-جويلية 2023 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 75، أوت-سبتمبر 2023 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 76، أكتوبر-نوفمبر 2023 / حزب الكادحين
- قصة اهل الكهف بين مصدرها الاصلي والقرآن والسردية الاسلامية / جدو جبريل


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - جمال عبد العظيم - بايدن نقل كفالة السعودية من الكفيل الإسرائيلي إلى الكفيل الأمريكي