أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - عادل الخياط - الناصرية تنزف !














المزيد.....

الناصرية تنزف !


عادل الخياط

الحوار المتمدن-العدد: 6829 - 2021 / 3 / 2 - 14:14
المحور: الادب والفن
    


ماذا تريد الناصرية ؟ .. الناصرية تريد أن ينهض الله من ملكوته ليُداوي جروحها يا سفلة التاريخ !!

الحرب الأهلية سوف تحدث , مو بكيفك يا فلان يا علان , القضية مو عواطف .. الدماء تجري في الناصرية , سوف تبدأ من الناصرية , جيل يواجه الرصاص بصدور عارية .. وسوف تلحقها بقية المحافظات .. قلتها منذ زمن , لا بد أن تحدث ردة فعل , ميليشيات إيران تجاوزت كل الخطوط في القتل والخطف , سوف تحدث لا محال .. وعندما تحدث سوف تكون حرب لبنان الأهلية جزئية ضئيلة بالنسبة لتلك القادمة الفاقعة التصور , وسوف لا ينفع معها لا حرس إيراني ولا بديخ أو بطيخ , يا بطيخ الزمن الأغبر
الحرس الإيراني سوف يقول :الحرس الإيراني ربما يقول : ربما أستطيع التعامل مع مفردات الجيش السوري .. أما العراقيين فلا أعرف طبيعتهم , رغم التلاقح الممتد لعشرات السنين , لا تقل تلاقح , قُل عداء , تلك قضية جوهرية أنتجها التاريخ .. أطول حرب في القرن العشرين , لا بد أن تُولد نوازع نفسية , بغض النظر عن فلان من الناس أو علان .. إذهب للجحيم , تلك حقيقة تاريخية , رضينا بها أو رفضناها , هل تفهم يا ملك ساسان ؟!
لكن لنستجن ونقيسها على نحو أفضل هههههه , هل تُستكان على المزاج يا عواهر التاريخ , هل صارت دماء العراقيين تزان برقيق الأزمنة الغابرة في هذا الفلك الأغبر وهُم عُرس التاريخ البشري ؟!
ورغم ذلك نقول : ماذا تريدون ؟ لا بد إنهم سوف يقولون ان عورة المُنقذ الأبدي هي التي تصيغ أجسادنا , فهل سمعتم أن عورة شيخ ساساني هي التي تصيغ قوانين الطبيعة ؟






قناة الحوار المتمدن على اليوتيوب
نحو يسار عربي جديد حوار مع الباحث الماركسي اللبناني د. محمد علي مقلد
واقع ومستقبل اليسار العالمي والعربي حوار مع المفكر الماركسي الفلسطيني غازي الصوراني


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- إحدى حكايات الديانات المُنحظة : التعميد المسيحي
- ماذا يُريد منا ملك ساسان - خامنئي - ؟
- هل يُوجد طب بيطري في استراليا
- الصهيونية والطربوش والعِقال
- متلازمة عقدة النقص عند عبد الخالق حسين
- عندما لا تعشق فأنت تنتمي لجنس الديناصورات
- عراق الصدرين , وكأننا قدمنا من الهند أو الصين!
- تذكرت - طروب - فقادتني إلى - عبد الفتاح السيسي - !
- الكاظمي بروتوكولي على هيئة ياسر عرفات
- هل السيسي مثقف ؟
- يخاف من إيران يروح يسوي معاهدة مع إسرائيل !
- لا بد ان تقول شيئا عن - سعدي الحلي -
- عبقرية وزارتي النقل والصحة العراقيتين !
- إنهم يغتالون ال - مُلايات-
- عملية الوعد الصادق لم تجمع إلا 16 بندقية ومسدس !
- صراع تجار - خامنئي - ترامب
- بيجامات ملالي إيران والإعدام المُستشري !
- رُؤى سينمائية
- البرلمان العراقي والتواجد الأجنبي
- بعض الأشياء عن الأوديسا ولينين وساحة التحرير


المزيد.....




- نشاطات الإتحاد الفلسطيني للثقافة الرياضية
- بالصور: نساء يستقبلن رمضان رغم الوباء، والأكسجين في السوق ال ...
- كاريكاتير -القدس- لليوم الأحد
- المتطرف فيلدرز: ثقافة رمضان لاتمثل هولندا!
- الانعطاف والتجريب يطلقان شرارة إبداع التشكيلي عبد الإله الشا ...
- حفل الأوسكار المقبل في ثوب جديد .. كمامات ومجال أكبر للحديث! ...
- مساعدات غذائية.. الجيش اللبناني يعبر عن امتنانه للملك محمد ا ...
- الممثلة سهام أسيف تعود إلى الساحة الفنية عبر سلسلة -زوجتك نف ...
- ماجدة اليحياوي في #هنيونا: الفنان مجرد -طالب معاشو- !
- نكهة الشرق العربي.. في الأكل والسياحة والسينما


المزيد.....

- القصة المايكرو / محمد نجيب السعد
- رجل من الشمال وقصص أخرى / مراد سليمان علو
- مدونة الصمت / أحمد الشطري
- رواية القاهرة تولوز / محمد الفقي
- كما رواه شاهد عيان: الباب السابع / دلور ميقري
- الأعمال الشعرية / محمد رشو
- ديوان شعر 22 ( صلاة العاشق ) / منصور الريكان
- هل يسأم النهب من نفسه؟ / محمد الحنفي
- في رثاء عامودا / عبداللطيف الحسيني
- ظلال الاسم الجريح / عبداللطيف الحسيني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - عادل الخياط - الناصرية تنزف !