أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - الفساد الإداري والمالي - عبد الرحمن تيشوري - بمناسبة اليوم العالمي لمحاربة الفساد الذي يصادف اليوم 11-12 من كل عام














المزيد.....

بمناسبة اليوم العالمي لمحاربة الفساد الذي يصادف اليوم 11-12 من كل عام


عبد الرحمن تيشوري

الحوار المتمدن-العدد: 6777 - 2021 / 1 / 2 - 22:16
المحور: الفساد الإداري والمالي
    


ارفعوا الغطاء عن الفاسدين ايها السوريين الشرفاء في عام 2021 وفي كل الاعوام القادمة
توجد اتفاقية دولية لمحاربة الفساد والحكومة الماضية وقعت عليها وبالتالي سورية ملتزمة باحكامها وكان من المفترض ترجمتها او اقرار اتفاقية وطنية لمحاربة الفساد وهذا لم يحصل
كلنا يعلم ان الفساد السوري كبير ومستشري وعميق وممنهج ومنظم بلغ منسوبات عالية جدا ومقلقة جدا وخطيرة جدا حيث 90% من السوريين فقراء ومفلسين وبعضهم شحادين
والبعض تابع الاسبوع الماضي تقرير المنظمة الدولية للشفافية الذي وضع سورية من بين الدول الثلاثة الاولى بالعالم الاكثر فسادا وهذا بالنسبة لكل سوري شريف مذلة ومصدر خجل اما بالنسبة لابطال الفساد لااعلم ماذا يعني لهم ؟؟؟؟؟
وعليه، يأتي نداؤنا هذا لكم بكل احترام وتقدير،
إرفعوا الغطاء عن الفاسدين، من أجل المعترضين على الأداء الفاضح والفاسد والمتمادي على حساب مصلحة الشعب الصابر.
إرفعوا الغطاء عن الفاسدين، إحتراماً للذين إحتجّوا بصمت وكانوا ضد الفساد وضد المسؤول الفاسد وضد الاداء الفاسد بإنتظار أن تبادروا الى النظر بهذه القضية الوطنية السورية الكبيرة.
إرفعوا الغطاء عن الفاسدين، من أجل الذين رفضوا أن يتحوّلوا الى شهود زور وان يمارسوا الفساد ومازالوا يعملون من اجل سورية الوطن وسورية المواطنة دولة الكل دولة القانون والحكم السديد.
إرفعوا الغطاء عن الفاسدين، إفساحاً بالمجال لأجيال الشباب المستقيمين المؤهلين الخريجين الجدد – الكفاءات – داخل وخارج سورية – والأنقياء الراغبين بالإنضمام الى هذه المسيرة الحيّة لسورية الجديدة والنصر الكبير على كل قرود واوباش العالم.
إرفعوا الغطاء عن الفاسدين، رأفة برأي أهل القانون والادارة والسياسة المنضوين تحت لواء هذا البرنامج الاصلاحي.
إرفعوا الغطاء عن الفاسدين، تضامناً مع مؤسسات محاربة الفساد المواكبة للقضية لاسيما الاعلام السوري خلال الازمة والحرب الفاجرة على سورية وحركات المجتمع المدني المدني التي تأسست وتؤسس وخاصة امانات الثوابت الوطنية وكل الجمعيات الاهلية الوطنية.
إرفعوا الغطاء عن الفاسدين، حتى لا تنهار سورية و يتحكّم بها من جديد بعض الطامحين الى لقب أو منصب ولا يهمهم الناس وابناء الشهداء.
إرفعوا الغطاء عن الفاسدين، كي لا تصبح سورية دولة ضعيفة وفاشلة مثل الصومال والسودان وافغانستان.
إرفعوا الغطاء عن الفاسدين، لئلا تصبح أحكام التعاقد وقواعد العمل العام والانظمة والقوانين بمثابة وجهة نظر.
إرفعوا الغطاء عن الفاسدين، حتى لا تتحوّل مبادىء الشفافية والحكم الرشيد ودولة القانون التي ننادي بها كمختصين وكفاءات تم تأهيلنا لخدمة سورية - بها مجرد سلعة في سوق المصالح الرخيصة.

سيدي رئيس مجلس الوزراء انتم اليوم اقل انشغالا من رأس الدولة الاصلاحي وهذا الموضوع حيوي وهام لكل السوريين وهم ينتظرون اشياء ملموسة في هذا الملف الخطير،
يقول الرئيس الأميركي ابراهام لينكولن: "يمكنك خداع بعض الناس كل الوقت، وكل الناس بعض الوقت، ولكنك لا تستطيع أن تخدع كل الناس كل الوقت."
السوريين اليوم من الرئيس الاسد فقط ينتظرون دولة جديدة وذهنيات جديدة ورواتب جديدة وسلوكيات جديدة وحكومة جديدة وبرلمان جديد بعيدا عن العقليات القديمة والنمطية القديمة والاساليب القديمة التي ساهمت في تراكم الفساد وتخريب الاقتصاد و توليد الازمة والحرب على سورية
اركان الفساد السوري العميق القديم الجديد المنظم الممنهج الممركز المقونن
ولابد من المعالجة ووضع الحلول الجذرية لكل سبب ومشكلة حتى ننجح
1- رواتب ضعيفة تشجع على الفساد وتبرره
2- اعلام منافق في اغلب الاحيان يلمع المسؤول الفاسد والكاذب غير مهني وغير استقصائي
3- رقابة مترهلة لاحقة انتقائية غير فعالة تحمي الفساد ولم تحم المال العام
4- عدم وجود معايير ونظم انتقاء وتقييم للمديرين
5- تدخل الامن والحزب في التعيين لصالح الاسوأ والاقل كفاءة في كثير من الحالات سابقا
6- النفاق والعهر الاداري / ثقافة حاضر معلم /
7- تدعيش وتشبيح وتعفيش اداري ووهابية ادارية
8- الولاء اكثر من الاداء وبازار بيع وشراء المناصب والمواقع الحكومية
9- تحريك المواطن وتدويخه وعدم تحريك الملف والورق
10- تخريب معاهد ومدارس الادارة والسياسة وخلق الانزياح الوظيفي / الاداري لا يعمل بالادارة ومهمش واخذت الحكومة تعويض المعهد الوطني للادارة وحافزه الرئيسي
11- تعليم تلقيني بصمي حفظي غير تحليلي وتركيبي / تضع الوزارة نسب الرسوب سلفا ومسبقا
غياب المحاسبة الشديدة الرادعة / اذا قتلت وجع واذا اطعمت شبع /
12- عدم وجود قادة الصف الثاني بسبب ابدية الادارات وذهنية الاقصاء وابعاد الكفاءات وعد استثمار تجربة المعهد الوطني للادارة العامة 



#عبد_الرحمن_تيشوري (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتب البحريني هشام عقيل حول الفكر الماركسي والتحديات التي يواجهها اليوم، اجرت الحوار: سوزان امين
حوار مع الكاتبة السودانية شادية عبد المنعم حول الصراع المسلح في السودان وتاثيراته على حياة الجماهير، اجرت الحوار: بيان بدل


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- لماذا لا ندرس البطالة المقنعة المعرقلة للتطوير والاصلاح في ا ...
- اطار مبسط مكثف جديد لمشروع الاصلاح الاداري - عبد الرحمن تيشو ...
- عدم التواصل سابقا بين التخطيط الاقتصادي والتخطيط الإداري هو ...
- التخطيط الاستراتيجي العضوي المستقبلي المتكامل بعيد المدى
- سورية الجديدة المتجددة تتطلب هندرة كاملة و تغيير الذهنية
- إطار منطقي مبسط مكثف للمشروع الوطني للاصلاح الاداري الذي اطل ...
- مشروع تشبيك راقي للمعهد الوطني للادارة مع رؤية الرئيس للاصلا ...
- هل ينجح الاصلاحيون والتغييرون السوريون ؟
- اولويات ضمن الاولويات في المشروع الوطني للاصلاح الاداري في س ...
- المسؤولين المرعوبين والمديرين الخائفين
- مشروع خارطة سورية للموارد البشرية الحكومية
- من اجل تنفيذ التوجيه الرئاسي الذي تحدث به يوم الثلاثاء 20/6/ ...
- افكار غير مرتبة في مكافحة الفاسدين و الفساد والافساد السوري
- استجابة لرغبات الاغلبية الساحقة من المواطنين السوريين الشرفا ...
-  بناء نظام تقييم أداء ونظام انتقاء وفق معايير وأسس ح ...
- المحاسبة الصارمة والأداء التأشيريين من اهم البرامج لنجاح واع ...
- شوربة ادارية وغزل اداري وشعر اداري
- راتب اعلى افضل من بخشيش اعلى في سورية الجديدة المهنية المعيا ...
- الإعلام هو الواجهة الحضارية لكل بلد
- كيف يمكن اختراق وقهرمؤسسة او مؤسسات الفساد ؟


المزيد.....




- أكاديمي سعودي يقارن بين ملكيات عربية مستقرة وجمهوريات تعاني ...
- تحديد الأصل الحقيقي لـ-ماسة الأمل- و-كوهينور-
- زيارة أردوغان إلى العراق: فرصة لتجاوز خلافات الماضي؟
- اتفاق أوروبي على توسيع العقوبات ضد إيران ومساع لوضع الحرس ال ...
- الرئيس الجزائري: تونس لن تسقط مهما تأثرت بالأحداث وهي دائما ...
- حزب الله: لولا وجود المقاومة لكان لبنان -مكسر عصا- لإسرائيل ...
- ترامب يعتبر أوكرانيا جزءا من روسيا
- -معركة الحسم-.. جنرال لبناني: إسرائيل تجهز 10 آلاف صاروخ وفر ...
- برلماني سلوفاكي: الولايات المتحدة ترسل الأموال لأوكرانيا بدا ...
- بعد رئيس شعبة الاستخبارات العسكرية.. قائد رفيع في الجيش الإس ...


المزيد.....

- The Political Economy of Corruption in Iran / مجدى عبد الهادى


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الفساد الإداري والمالي - عبد الرحمن تيشوري - بمناسبة اليوم العالمي لمحاربة الفساد الذي يصادف اليوم 11-12 من كل عام