أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الصناعة والزراعة - سوسن شاكر مجيد - واقع التجاوز على الأراضي الزراعية في العراق والمعالجات















المزيد.....

واقع التجاوز على الأراضي الزراعية في العراق والمعالجات


سوسن شاكر مجيد
(Sawsan Shakir Majeed)


الحوار المتمدن-العدد: 6773 - 2020 / 12 / 28 - 11:35
المحور: الصناعة والزراعة
    


اولا: مقدمة:
تعد ظاهرة التجاوز على الاراضي الزراعية ليست بظاهرة جديدة بل انها موجودة منذ عقود الأ انها كانت محدودة وازدادت بعد عام 2003 حيث شهدت العديد من مراكز المدن انتشار ظاهرة السكن العشوائي والتجاوز على الأراضي الزراعية والبساتين العامة التي تعود للدولة او القيام بتحويل الأراضي الزراعية والبساتين الى قطع سكنية وبناء وحدات سكن عشوائية تفتقد الى الحد الأدنى من شروط البناء دون اعتمادها الضوابط الخاصة بالتخطيط الحضري والعمراني للمدن وعدم اخذها بالحسبان انشاء شبكة خدمات البنى التحتية تستوعب التوسع العمراني وصيانة الأضرار والتخريب ، نتيجة ذلك فاصبحت الاراضي الزراعية والتجاوز على عقارات الدولة هي البديل غير القانوني للسكن نتيجة لتفاقم الازمة وغياب الحلول ، وأصبحت مشكلة ذات ابعاد اقتصادية واجتماعية وبيئية تعبر بوضوح عن العجز في البنى الأقتصادية وعن خلل اجتماعي كبير مما جعلها ظاهرة خطيرة ترجع خطورتها الى كبر حجمها، فلم يعد بالأمكان تجاهلها وحرمان المدن من الحزام الأخضر اثر على بيئة العراق بشكل عام والذي يعاني حاليا من كثرة الغبار والأتربة الملوثة بسبب عملية تجريف البساتين والمناطق الخضراء التي تلطف البيئة وتحسن الجو ، وان استمرار تلك الظاهرة الخطيرة سيؤدي الى انعدام الانتاج الزراعي وتاثر الاراضي بزيادة التصحر والعواصف الترابية التي تؤثر على صحة الأنسان والحيوان.

ان الباحثة ستقوم بمتابعة وتشخيص واقع التجاوز على الاراضي الزراعية في العراق من خلال الأطلاع على تقارير ديوان الرقابة المالية المنجزة في هذا المجال
ثانيا: اهداف الدراسة:
1- التعرف على واقع التجاوز على الاراضي الزراعية في العراق كما شخصتها تقارير ديوان الرقابة المالية.
2- وضع المقترحات للأصلاح والمعالجة.
ثالثا: المنهجية المتبعة:
اجرت الباحثة عملية تحليل المحتوى للتقارير الصادرة عن ديوان الرقابة المالية الأتحادي فيما يتعلق بواقع التجاوز على الاراضي الزراعية في العراق وتم تشخيص اوجه الخلل مع وضع المقترحات للأصلاح والتطوير

رابعا: النتائج:
واقع التجاوز على ألأراضي الزراعية في العراق
1- عدم تفعيل القوانين الخاصة بحماية الاراضي من قبل الجهات المختصة الامر الذي شجع على كثرة حالات التجاوز على هذه الاراضي او اصدار قوانين جديدة لهذا الغرض تنسجم مع الوضع الراهن
2- عدم وجود قاعدة معلومات متكاملة عن الاراضي ومنها التي تم تحويل بعضها من زراعية الى سكنية لدى الدوائر المختصة بهذا الشأن ، الأمر الذي يعكس عدم وجود اي متابعة واجراءات حقيقية تنسجم واتساع ظاهرة التجاوز على الأراضي الزراعية.
3- تراجع وانكماش القطاع الزراعي الى مستوى دفع الفلاحين والمزارعين الى التفريط بالأراضي الزراعية من خلال بيعها كاراضي سكنية والتحول الى مهن اخرى لا علاقة لها بالزراعة.
4- ضعف نشاط دائرة الاسكان في مجال انشاء الوحدات السكنية التي تم بناءها منذ عام 2003 ولغاية عام 2015 هي 9286 وحدة سكنية فقط في حين الحاجة الفعلية للوحدات السكنية لغاية عام 2015 كانت ( 1764389) وحدة سكنية.
5- تحسن الوضع المعيشي بعد عام 2003 وزيادة النمو السكاني ادى الى لجوء الكثير من العوائل الى التمدد والأنشطار والبحث عن سكن منفصل يستوعب طموحه في ألأستقرار وتأمين سكن آمن وملائم لعائلته والذي حصل على حساب الرقعة الجغرافية للأراضي الزراعية والبساتين خلافا للقوانين
6- التشجيع من قبل الدوائر المختصة التي تقوم بتمشية معاملات بيع وشراء هذه ألأراضي لأستغلالها فيما بعد كأراضي سكنية.
7- عدم القيام بالنشاط ألأحصائي واجراء المسوحات للأراضي الزراعية والبساتين المجرفة والمتعرضة للتجاوز من قبل الجهات الأحصائية في دائرة الأحصاء الزراعي في وزارة التخطيط.
8- عدم تحقيق التوازن المطلوب في برامج التنمية بين بغداد والمحافظات ادى الى زيادة الهجرة الى بغداد لدوافع اقتصادية الذي خلق ارباك تخطيطي واداري لكيفية استيعاب هذه الاعداد.
9- غياب الرؤية التخطيطية وتضارب السياسات الاقتصادية ادى الى عدم التوازن في مجال توزيع المشاريع الأنتاجية والخدمية في محافظات العراق بشكل متساوي الذي اثر في عملية توزيع القدرات الانتاجية والايدي العاملة وظهور فروقات اقتصادية واجتماعية وعمرانية وبيئية بين المحافظات تفاقم بمرور الزمن.
10- زيادة عدد المستهلكين المتجاوزين على شبكات الكهرباء ادى الى تنامي الأحمال السنوية للطاقة الكهربائية وصعوبة الحصول على الجباية للمستحقات المالية للطاقة الكهربائية المستهلكة في المناطق الزراعية المتجاوز عليها لأغراض السكن.
11- حصول تجاوز على شبكات المياه الصافي الصالح للشرب من قبل ألأحياء والتجمعات السكنية على الأراضي الزراعية والبساتين المجرفة والذي ساهم بزيادة المياه الثقيلة الواصلة الى محطات المعالجة الى عدة اضعاف طاقتها التصميمية.




خامسا: المقترحات للأصلاح والتطوير
1- العمل على تفعيل القوانين الخاصة بحماية الأراضي الزراعية والبلدية واتخاذ الأجراءات الرادعة بحق المتجاوزين لضمان الحفاظ على الاراضي ومنع التجاوز عليها.
2- المتابعة المستمرة من قبل الجهات ذات العلاقة للاراضي الزراعية لأتخاذ الأجراءات اللازمة على وجه السرعة والسيطرة على التجاوزات اللازمة قبل تفاقمها.
3- زيادة الدعم المقدم للفلاحين والمزارعين وفق خطة مدروسة تضمن تحقيق الفائدة المرجوة من هذا الدعم لضمان عدم تفريط الفلاحين باراضيهم من خلال بيعها كأراضي سكنية.
4- دعم دائرة الاسكان في وزارة الاعمار والاسكان الى تفعيل دورها في تحقيق اهدافها في تأمين السكن اللائق للمواطنين من خلال تخصيص الأراضي السكنية وانشاء المجمعات السكنية بدلا من لجوء المواطنين الى السكن العشوائي في الأراضي السكنية الذي يساهم في تدمير البيئة والقضاء على المساحات الخضراء التي تعتبر رئة المدينة.
5- تفعيل سياسة الأسكان الصناعي عندما يجري التخطيط لأقامة مشاريع صناعية في بعض المحافظات يجب ان يخطط معه لأقامة تجمعات سكنية للعاملين فيها.
6- تقليل الفوارق الاقتصادية والاجتماعية بين المحافظات من خلال التوزيع المتوازن للبرامج الأقتصادية وألأجتماعية التي ستؤدي الى تقليل الفوارق المادية والأجتماعية بين سكان المحافظة الواحدة وبين سكان المحافظات وبالتالي تقليص ظاهرة الهجرة الى المدن الكبيرة.
7- الأخذ برأي المراكز البحثية والمؤسسات العلمية في البرامج السياسية والأقتصادية وألأجتماعية التي تنفذ في المحافظات للمساهمة في التنمية بشقيها النظري والتطبيقي.
8- ان حركة السكان بين المحافظات وكذلك بين الريف والمدينة في المحافظة الواحدة بشكل عفوي يخلق مشاكل تخطيطية من ناحية الأنتاج والأستهلاك والسياسة السكانية وتوفير فرص العمل وغيرها مما يتوجب ان تخضع هذا الحركة لضوابط قانونية وادارية حفاظا على سير العمليات التخطيطية في عملية التنمية.
9- تفعيل اجراءات الجباية للمستحقات المالية للطاقة الكهربائية للمساهمة في سد الأحتياجات والخدمات الناتجة من توليد واستهلاك الطاقة الكهربائية.
10- ايجاد الحلول السليمة لاستيعاب استهلاك المياه الناتجة من التجاوز على شبكات الماء والتي تشكل عبء على محطات معالجة المياه الثقيلة وتوسيع المشاريع لأستيعابها.
11- ضرورة ان تكون هناك اجراءات صارمة في استعمالات الأراضي وعدم التجاوز على طبيعة وتخصيصات الأراضي وخاصة الزراعية التي هي مصدر الأمن الغذائي للمواطنين وان تكون هناك سياسة ثابتة وطويلة ألأمد لتطويرها وزيادة الرقعة الجغرافية لأهميتها وكذلك الحال بالنسبة للاراضي الصناعية والخدمية وتحديد مواقعها وعدم التجاوز عليها.
12- معالجة وضع المحافظات المطلة على الصحراء ( الأنبار، كربلاء، النجف، المثنى) وهي مضاعفات ضعيفة التطور يتطلب تنميتها صناعيا وزراعيا والاستفادة من التجارب السابقة في بناء الواحات الزراعية في الصحراء وتوطين السكان فيها.
13- منع عملية قطع ألأشجار والشجيرات في المناطق وتجنب استخدامها للوقود او لأي غرض آخر، والتأكيد على زراعة الاشجار دائمة الخضرة وسريعة النمو وشديدة المقاومة للظروف الجوية القادسية
14- ارشاد المزارعين الى استثمار الاراضي الصالحة للزراعة وايجاد غطاء نباتي يقي سطح التربة من تاثير العناصر الجوية فيحول دون جفافه
15- وضع أستراتيجية وطنية شاملة لمكافحة السكن العشوائي بكل اشكاله من قبل وزارة التخطيط وبالتنسيق مع وزارة الأعمار والأسكان والبلديات.
16- اجراء المسوحات والحصر والترقيم للمناطق العشوائية من قبل وزارة التخطيط واعداد قاعدة بيانات ومعلومات مهمة تبنى على اساسها الحلول والمعالجات
17- تعويض الفقراء من ساكني العشوائيات بقطع اراضي سكنية مع توفير القروض المالية مقابل اخلائهم للسكن العشوائي ومعاقبة المخالفين
18- تنمية القطاع الريفي من خلال توفير مايلزم لأحياء ألأراضي الزراعية وترغيب النازحين للعودة الى مناطقهم الريفية.
19- توفير الخدمات الصحية في مناطق السكن العشوائي مما ييسر للمواطنين الساكنين فيها مراجعة المراكز الصحية والحصول على العلاج مجانا وبكل سهولة
20- تخفيض اسعار المواد ألأنشائية كالأسمنت والطابوق وغيرها لضغط الكلف المالية لأنشاء المساكن البسيطة الواطئة الكلفة.
21- شمول سكان المناطق العشوائية بالضمان الصحي والرعاية ألأجتماعية وشبكة الحماية ألأجتماعية.
22- تدقيق سجلات التسجيل العقاري في بلديات محافظات العراق للتثبت من عدم وجود اية ارض او بيت سكنية او ارض زراعية او اي عقار آخر لدى المواطنين الساكنين في العشوائيات.






قناة الحوار المتمدن على اليوتيوب
واقع ومستقبل اليسار العالمي والعربي حوار مع المفكر الماركسي الفلسطيني غازي الصوراني
حول آفاق ومكانة اليسار ، حوار مع الرفيق تاج السر عثمان عضو المكتب السياسي - الحزب الشيوعي السوداني


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- واقع رفع النفايات في العراق والمعالجات
- واقع البحث العلمي في العراق المعالجة والأصلاح
- واقع اداء الصحة المدرسية في العراق المعالجات والإصلاح
- واقع الأدمان على المخدرات في العراق
- واقع ذوي الاحتياجات الخاصة في العراق والمعالجات
- واقع ازدياد تراكيز الرصاص في العراق والمعالجات
- مشاكل المسنين في العراق الواقع والمعالجات
- واقع تبليط طرق الأحياء السكنية في محافظة بغداد والمعالجات
- مشاكل مربي الأبقار في العراق الواقع والمعالجات
- واقع اطفال التوحد في العراق
- التحوير السكني في العراق الواقع والمعالجات
- تحويل الأدارات الجامعية والتربوية الى ادارات الكترونية واقع ...
- قصة المثل اواعدك بالوعد واسقيك ياكمون
- قصة المثل : حبل الكذب قصير
- العراق اولا في احتياطي الغاز الطبيعي واولا في الفقر
- الموروث العمراني في العراق ، اهمية المحافظة عليه، وسبل ألأرت ...
- من اين جاءت تسمية الماجينه
- السيدارة موروث حضاري ينبغي المحافظة عليه
- ماهي حكاية الأغنية العراقية جلجل علية الرمان النومي فزعلي
- لماذا اغلق نوري السعيد الحمامات عن النواب في دعوة العشاء


المزيد.....




- حسين المجالي يتحدث لـCNN عن أحداث الأردن الأخيرة وبيان عشيرت ...
- الولايات المتحدة: رحيل وزير العدل السابق ومحامي صدام حسين را ...
- إيران: حادث بمجمع تخصيب اليورانيوم في مفاعل نطنز.. سنعلن نتا ...
- حسين المجالي يتحدث لـCNN عن أحداث الأردن الأخيرة وبيان عشيرت ...
- إيران -تحقق- في حادث بمنشأة نطنز النووية
- مباحثات مصرية تونسية لدعم القضية الليبية وتفعيل الدور العربي ...
- خليفة حفتر يعلن عن مشروع ضخم في ثلاث مدن ليبية
- العثور على جسم غامض جرفته الأمواج إلى ساحل الولايات المتحدة ...
- الوزير الأول الجزائري: الحكومة عازمة على تطوير الصناعة الصيد ...
- الأردن... تلقي أكثر من 400 ألف جرعة أولى من لقاح كورونا


المزيد.....

- كيف استفادت روسيا من العقوبات الاقتصادية الأمريكية لصالح تطو ... / سناء عبد القادر مصطفى
- مشروع الجزيرة والرأسمالية الطفيلية الإسلامية الرثة (رطاس) / صديق عبد الهادي
- الديمغرافية التاريخية: دراسة حالة المغرب الوطاسي. / فخرالدين القاسمي
- التغذية والغذاء خلال الفترة الوطاسية: مباحث في المجتمع والفل ... / فخرالدين القاسمي
- الاقتصاد الزراعي المصري: دراسات في التطور الاقتصادي- الجزء ا ... / محمد مدحت مصطفى
- الاقتصاد الزراعي المصري: دراسات في التطور الاقتصادي-الجزء ال ... / محمد مدحت مصطفى
- مراجعة في بحوث نحل العسل ومنتجاته في العراق / منتصر الحسناوي
- حتمية التصنيع في مصر / إلهامي الميرغني
- تبادل حرّ أم تبادل لا متكافئ : -إتّفاق التّبادل الحرّ الشّام ... / عبدالله بنسعد
- تطوير المشاريع الصغيرة والمتوسطة، الطريقة الرشيدة للتنمية ا ... / احمد موكرياني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الصناعة والزراعة - سوسن شاكر مجيد - واقع التجاوز على الأراضي الزراعية في العراق والمعالجات