أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - التربية والتعليم والبحث العلمي - سوسن شاكر مجيد - واقع البحث العلمي في العراق المعالجة والأصلاح















المزيد.....

واقع البحث العلمي في العراق المعالجة والأصلاح


سوسن شاكر مجيد
(Sawsan Shakir Majeed)


الحوار المتمدن-العدد: 6772 - 2020 / 12 / 27 - 15:15
المحور: التربية والتعليم والبحث العلمي
    


اولا: مقدمة:
يمثل البحث العلمي العنصر الرئيسي في تطور وتقدم الشعوب اذ تتسابق الدول على رصد الميزانيات السخية واستقطاب الكوادر البشرية المؤهلة من ذوي الكفاءات العالية بالأضافة الى توفير جميع الامكانات التي تساعد على الارتقاء بمستوى رفاهية افراد المجتمع والسباق في مختلف المجالات، وما النهضة العلمية والتقنية والطفرة المعلوماتية ووسائل ألأتصال المذهلة والتقدم المشهود الذي تعيشه القرية الكونية الأ نتيجة طبيعية لما توصلت اليه وحققته مراكز البحث العلمي العالمية المختلفة ، وتشير ألأحصائيات الى ان نصيب البحث العلمي والتقني في البلاد العربية لايتجاوز ( 0,002%) من الناتج المحلي مقابل (2,5-5%) بالنسبة لمعظم الدول الصناعية كما ان حوالي 50% من ألآنفاق على البحث والتطوير يأتي من مصادر حكومية .
وتعددت هذه المراكز وتنوعت الا ان هذه المراكز لم تؤد دورا مهما وفاعلا في رصد وتحليل القضايا والظواهر المجتمعية بابعادها المختلفة وتشخيصها بشكل يسهل من عملية التعامل معها وفي الغالب ليس بسبب عجز هذه المراكز عن القيام بهذا الدور ولكن لاسباب اخرى تتعلق بالمعوقات والمشكلات التي تواجهها هذه المراكز بحكم طبيعة البيئة المجتمعية التي توجد بها هذه المراكز .

ان الباحثة ستقوم بمتابعة وتشخيص واقع البحث العلمي في العراق من خلال الأطلاع على الدراسات المنشورة في المكتبة ألأفتراضية لوزارة التعليم العالي والبحث العلمي.
ثانيا: اهداف الدراسة:
1- التعرف على واقع البحث العلمي في العراق كما شخصتها الدراسات المنشورة في المكتبة ألأفتراضية لوزارة التعليم العالي والبحث العلمي.
2- وضع المقترحات للأصلاح والمعالجة.
ثالثا: المنهجية المتبعة:
اجرت الباحثة عملية تحليل محتوى الدراسات المنشورة في المكتبة ألأفتراضية لوزارة التعليم العالي والبحث العلمي ، فيما يتعلق بواقع البحث العلمي في العراق وتم تشخيص اوجه الخلل مع وضع المقترحات للأصلاح والتطوير

رابعا: النتائج:
واقع البحث العلمي في العراق
المعوقات العلمية:
1- محدودية او انعدام الدعم اللازم لحضور المؤتمرات الأقليمية والعالمية.
2- ضعف ميزانية البحث العلمي.
3- عدم وجود مؤسسة لحماية الباحث من سطو الحماية الفكرية
4- عدم وجود دعم مادي للبحث في المؤسسات المستفيدة من البحث العلمي
5- لاتوجد اليات معتمدة للقيام ببحوث مشتركة على المستوى العلمي والعالمي
6- بطء اجراءات التقييم للبحوث المرسلة للنشر
7- عدم التنسيق بين المراكز البحثية المناظرة في طبيعة البحوث المنجزة
8- صعوبة تعميم نتائج البحث العلمي
9- عدم اهتمام المؤسسات المعنية بنشر واستخدام نتائج البحث العلمي المتعلقة باعمالهم
10- صعوبة اجراء النشر في المجلات المحكمة
11- تاثير العلاقات الشخصية في تقييم البحوث
12- عدم ربط البحث العلمي بحاجة المجتمع
13- عدم التزام المقيم بالحد ألأقصى للمدة الزمنية لتقييم البحث
14- عدم ثقة المؤسسات بجدوى البحث العلمي
15- المناخ العلمي لايشجع على اجراء البحوث بشكل عام
16- ارتفاع تكاليف القيام بالبحوث والدراسات العلمية والميدانية
17- ضعف اجراءات المتابعة لدى الجهة المنظمة لنشر البحوث
18- عدم توفر الخبرات الفنية والبرامج التطبيقية لأستخدام الحاسوب لغايات البحث العلمي عند الطلب.
19- عدم توفير مستلزمات الطباعة للباحث
20- تفضيل نشر الكتب على الابحاث في مؤسسات النشر
21- من الصعب الحصول على البحوث المنشورة في الجامعات والمراكز البحثية في مؤسسات النشر
22- يعتمد العلم المتقدم على البحوث الجماعية وليس الفردية
23- ضعف ألأتصال بين اعضاء هيئة التدريس في التخصص الواحد
24- عدم كفاءة اجهزة الحاسوب في المراكز البحثية
المعوقات الأدارية:
25- سياسة الجامعة متشددة في ايفاد الباحث لحضور الندوات والمؤتمرات ولاتشتمل مخصصات الايفاد وتغطية نفقات السفر والاقامة.
26- الدعم المقدم للبحث العلمي محدود ولا يغطي الأحتياجات.
27- صعوبات اجراءات الترقية مما يحد من دافعية عضو هيئة التدريس للبحث العلمي
28- رعاية الباحثين محدودة ولاتساعد على ألأبتكار والتطوير.
29- غياب الاهتمام الرسمي الجاد بالبحث العلمي.
30- افتقار الجامعات والمراكز الى المكافآت الخاصة بالأبحاث المتميزة.
31- اهمال دور مراكز البحوث في دراسة مشكلات المجتمع.
32- الأفتقار الى الجو ألأكاديمي الملائم داخل المراكز البحثية.
33- قلة توفير الدعم والتسهيلات اللازمة للباحث من قبل ادارات المراكز البحثية
34- تقصير مراكز البحوث في تنشيط حركة البحث العلمي
35- تعتبر الاجراءات الادارية من قبل رئاسة المركز سببا في تردي اوضاع مراكز البحوث والدراسات
36- عدم وجود دعم للتعاون بين مراكز البحوث المختلفة داخليا وخارجيا
المعوقات الذاتية:
37- عدم وجود الدعم العلمي كأحد عوامل تنشيط البحث العلمي.
38- عدم وجود المسابقات والجوائز المحلية للمبدعين في مجال البحث العلمي ترعاه الدولة والمؤسسات ذات الصلة.
39- الظروف الشخصية للباحث تنعكس سلبا على انتاجه البحثي
40- المهام الادارية المكلف بها تكون حائل في اجراء البحوث
41- اغفال المراكز البحثية اولوية البحث العلمي
42- كثرة الاعباء والالتزامات الشخصية
43- انخفاض الاستعداد النفسي تجاه الانتاج العلمي
44- عدم وجود الوقت الكافي للقيام باجراء البحوث العلمية.
45- ضعف الاعداد البحثي لعضو هيئة التدريس
46- قلة الزملاء المتحمسين لانجاز بحوث مشتركة
47- عدم التمكن من اللغة الانكليزية وتقف عائقا امام النشر في المجلات العالمية
48- العاملون بالبحث العلمي قادرون على تلبية كل احتياجات الدراسات والبحوث المطلوبة.
49- العائد المادي للعاملين بمجال البحث كافي ومجزي للقيام بهذا العمل
50- لاتمثل الترقية هاجسا ملحا للتدريسيين لذا فانهم لايفكرون بأجراء البحوث.
المعوقات ألأجتماعية:
51- عدم اهتمام المجتمع للجهد المبذول في البحوث العلمية.
52- اغفال تميز الناشطين علميا عن غيرهم
53- الافتقار الى ثقافة مجتمعية تعي باهمية البحث العلمي في حياة المجتمع.
54- غياب تعاون القطاع الخاص في تمويل المشروعات البحثية.
55- عدم تسليط الضوء الكافي على نتائج البحوث العلمية
56- حساسية المجتمع للبحوث ذات الطابع النقدي للمشكلات.


خامسا: المقترحات للأصلاح والتطوير
1- تأسيس هيئة مستقلة للبحث العلمي في العراق
2- توفير الدعم المادي والمعنوي للباحث التدريسي من خلال افساح الفرص في البعثات والايفادات وحضور المؤتمرات الخارجية من اجل مواكبة التطورات في البحث العلمي.
3- توفير قاعدة بيانات للباحثين مع اعتماد تحديثها بشكل مستمر.
4- تيسير عملية النشر والتبادل العلمي بين المؤسسات ألأكاديمية والمراكز البحثية والجامعات.
5- الأهتمام بالبحوث التطبيقية والجماعية وفقا لطبيعة الحياة وتعقيداتها وتوخي الدقة والموضوعية.
6- تنفيذ البرامج والورش التدريبية التي تهدف إلى تعزيز قدرات الباحثين بالاعتماد على التدريب المستمر في جميع مجالات البحث العلمي، بما في ذلك منهجية البحث العلمي وصياغة مشاريع البحوث واختيار المواضيع التي تواكب التطورات في العالم وبالتنسيق مع المنظمات الدولية.
7- تقوية الروابط بين الدراسات العليا في العراق والبحوث الجارية في مراكز البحوث الدولية في الخارج والعمل على تطبيق مبدأ التفرغ العلمي لطلاب الدراسات العليا للاستفادة من الخبرات الدولية.
8- تشجيع التعاون في مجالات البحث المشترك مع جامعات العالم والمراكز البحثية الدولية من خلال تأسيس شبكات متخصصة تستفيد من الخبرات الخارجية بالإضافة إلى خبرات علماء العراق في المهجر.
9- تعميم ثقافة البحث العلمي لدى التدريسيين حديثي الخبرة ونقل الابداعات العلمية بالاعتماد على المنهجيات الحديثة من خلال عقد الندوات وورش العمل والمؤتمرات العلمية، ودعوة خبراء من الجامعات الدولية لتقييم الأعمال المنتجة في الداخل
10- دعم البحث المشترك من خلال إيجاد أساليب مستحدثة تعمل على تشجيع الشراكة بين مختلف المؤسسات البحثية.
11- استحداث وتخصيص موارد مالية مجزية من اجل انتاج البحوث العالية الجودة
12- تنظيم ورش العمل الخاصة بتقييم جودة الابحاث المنتجة في الجامعات العراقية واختيار الأبحاث المتميزة لغرض نشرها في المجلات الدولية.
13- تأسيس مراكز علمية وتكنولوجية ومراكز لاحتضان مشاريع الإبداع من خلال التعاون بين الجامعات والمؤسسات الدولية الكبرى المعنية بتوفير فرص العمل للخريجين
14- الابتعاد عن الروتين والبيروقراطية الادارية التي تقتل روح الابداع لدى الاساتذة وتوفير الموارد المادية والبشرية.
15- ضرورة انضمام المراكز البحثية في العراق والمجلات الصادرة عن الجامعات العراقية الى الشبكات الدولية وقواعد البيانات لغرض استفادة الباحثين في دول العالم من الأفكار والابحاث والرؤى العراقية.






قناة الحوار المتمدن على اليوتيوب
واقع ومستقبل اليسار العالمي والعربي حوار مع المفكر الماركسي الفلسطيني غازي الصوراني
حول آفاق ومكانة اليسار ، حوار مع الرفيق تاج السر عثمان عضو المكتب السياسي - الحزب الشيوعي السوداني


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- واقع اداء الصحة المدرسية في العراق المعالجات والإصلاح
- واقع الأدمان على المخدرات في العراق
- واقع ذوي الاحتياجات الخاصة في العراق والمعالجات
- واقع ازدياد تراكيز الرصاص في العراق والمعالجات
- مشاكل المسنين في العراق الواقع والمعالجات
- واقع تبليط طرق الأحياء السكنية في محافظة بغداد والمعالجات
- مشاكل مربي الأبقار في العراق الواقع والمعالجات
- واقع اطفال التوحد في العراق
- التحوير السكني في العراق الواقع والمعالجات
- تحويل الأدارات الجامعية والتربوية الى ادارات الكترونية واقع ...
- قصة المثل اواعدك بالوعد واسقيك ياكمون
- قصة المثل : حبل الكذب قصير
- العراق اولا في احتياطي الغاز الطبيعي واولا في الفقر
- الموروث العمراني في العراق ، اهمية المحافظة عليه، وسبل ألأرت ...
- من اين جاءت تسمية الماجينه
- السيدارة موروث حضاري ينبغي المحافظة عليه
- ماهي حكاية الأغنية العراقية جلجل علية الرمان النومي فزعلي
- لماذا اغلق نوري السعيد الحمامات عن النواب في دعوة العشاء
- قصة الباشا نوري سعيد مع المواطن المشاكس
- قصة البنجرجي والباشا نوري سعيد


المزيد.....




- سيئول: نفضّل حل قضية أموال إيران المجمدة
- -إهانة متعمدة وفخ-.. وزير فرنسي ينضم للأصوات المنتقدة لتركيا ...
- ايران تعلن تعرض مركز تخصيب اليورانيوم في نطنز لعمل -إرهابي- ...
- أول ظهور مشترك لعاهل الأردن الملك عبد الله الثاني وولي العهد ...
- فرنسا تعطي الضوء الأخضر لتطعيم من تتجاوز أعمارهم 55 عاماً
- ايران تعلن تعرض مركز تخصيب اليورانيوم في نطنز لعمل -إرهابي- ...
- أول ظهور مشترك لعاهل الأردن الملك عبد الله الثاني وولي العهد ...
- فرنسا تعطي الضوء الأخضر لتطعيم من تتجاوز أعمارهم 55 عاماً
- الأمير حمزة يظهر مع الملك عبد الله.. هل طوي الخلاف؟
- بعد الحديث عن -توتر-.. فرنسا تسعى -للتهدئة- مع الجزائر


المزيد.....

- نهج البحث العلمي - أصول ومرتكزات الاجتهاد البحثي الرصين في أ ... / مصعب قاسم عزاوي
- ظروف وتجارب التعليم في العالم / زهير الخويلدي
- تطور استخدام تقنية النانو / زهير الخويلدي
- من أجل نموذج إرشادي للتوجيه يستجيب لتحديات الألفية الثالثة / عبدالعزيز سنهجي
- الجودة وضمانها في الجامعات والأكاديميات الليبية الحكومية 20 ... / حسين سالم مرجين، عادل محمد الشركسي ، مصباح سالم العماري، سالمة إبراهيم بن عمران
- مدرس تحت الصفر / إبراهيم أوحسين
- مقترحات غير مسبوقة لحل أزمة التعليم بالمغرب / المصطفى حميمو
- معايير الامن والسلامة المهنية المتقدمة وأساليبها الحديثة / سفيان منذر صالح
- التربية على القيم في المدرسة / محمد الداهي
- أصول التربية : إضاءات نقدية معاصرة / د. علي أسعد وطفة


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - التربية والتعليم والبحث العلمي - سوسن شاكر مجيد - واقع البحث العلمي في العراق المعالجة والأصلاح