أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - محمد الزهراوي أبو نوفله - من رحِم تنْهيدَة. ...














المزيد.....

من رحِم تنْهيدَة. ...


محمد الزهراوي أبو نوفله

الحوار المتمدن-العدد: 6770 - 2020 / 12 / 24 - 02:39
المحور: الادب والفن
    


من رحم تنهيدة. ...

( كم قرأتك وأعدت
ثم أعدت حتى ..
تهت مع المعاني
وجمال الكلم
وأنا أعيد..
فما مللت أو تعبت )

من رحم
التنهيدة
ولد قلبي. ...
ذات فجر .
شعر قصير
داكن السواد
لم تداعبه
نسائم الصباح .
مر عليه طيف
وهو يصلي. ...
في ركن منسي
من زاوية الممر الضيق .
خيال كان. ...
وجه بين الأنام
ليس ككل الأنام .
رجل الحرف
يأتيه طوعاً
خاشعا. ...
خاضعا. ...
إن شاء .
وكرها إذا
تمرد كالاطفال .
تسبح بإسمه الأشواق
تتراقص له الأوراق
بحياء سكير . ...
تشرب من حبره
حد الثمالة .
لامس وجنتي
بأصابع الياسمين .
شمس الأصيل
تتمادى على
زورق الدفء
في آخر مواسم الشتاء
وقبيل الربيع .
يضاجعني شجن الوجد
جداول الورود. ...
استحمام الجوارح .
للمسافات كرم البعاد
والزمن بخيل التلاقي .
منحني لقمة حب
في حضن الضياع .
وكتبني قصيدا. ...
مجنونة الحرف .

ر . الأنصاري الزاكي
.................................

- - - - -اللوحة البحر..
الآن أقف مع
تأملاتك البحر ؟!
باق هنا معك ولا أدري
كيف أبرحك أو كيف
أتخلص من عباب
لوحتك البحر وهي
تنطق بهذا الجمال
الكلي الوجود..
بحرك الكنز الزاخر
بلالئ الفكر وجواهر
اللغة وسحر البيان..
أنا سكرت بجمال النص
وحلاوة حرفك المسك
حتى أنني لا أدري
كم قرأتك وأعدت
ثم أعدت حتى..
تهت مع المعاني
ثم جمال الكلم
وأنا أعيد..
فما مللت أو تعبت
منك ولا من جمال
وجلال دفء الحرف
كم أنا سعيد كوني
حظيت بوليمة من
أعشاب أدبك العطرة
كما في أندلس الغياب
ونلت كفايتي إلا أنني
لم أشبع من شهد
عسلك الأبيض
تحياتي ولا أملك إلا
أن أنحني إجلالًا
لك كقامة تنحني
لها الرواسي وتقديرا
لقلمك الساحر مع
مدادك الباذخ
. البيان والجمال كما
في اللوح المحفوظ
ولأنك وطني البعيد..
أتسلل جادا إلى
عينيك حتى لا أستسلم
بعيدا عنك..
للقحط والمنفى

م . الزهراوي
أ . نوفل






الرأسمالية والصراع الطبقي، وافاق الماركسية في العالم العربي حوار مع المفكر الماركسي د.هشام غصيب
حوار مع الكاتب و المفكر الماركسي د.جلبير الأشقر حول مكانة وافاق اليسار و الماركسية في العالم العربي


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- كان هذا.. ذات حُلم ؟ !
- عنّي وعنْك. ...
- لكَ.. وماذا أقول ؟ !
- لك.. َوما ذا أقول ؟ !
- رماد الجنين..
- أتْلو كتابكِ بِحياء سِكِّير
- هِي..
- إله العشق..
- امْرأَةٌ بِطَعْمِ الياسَمين
- عبثا أتساءل. ...
- مُناجاة..
- رِسالة شوْق
- ركْب أشواق..
- تحققات المعادل الموضوعي في منجز الشاعر المغربي محمد الزهراوي ...
- حققات اتلمعادل الموضوعي في منجز الشاعر المغربي محمد الزهراوي ...
- حُبّ في مضافة إيروس
- الزهراوي والشاعرة المغربية سوار غازي
- مع الشاعرة.. سُليْمى السرايري
- الشاعر والقضية..
- عيناك محرابي..


المزيد.....




- ناصر بوريطة يتباحث مع نظيرته من غينيا بيساو
- رواية -أشباح القدس-، سيمفونية الوجع الفلسطيني لواسيني الأعرج ...
- لوحة فنان روسي طليعي تباع في -سوثبي- بمبلغ 35 مليون دولار
- بشعر لمحمود درويش.. وزيرة الثقافة الجزائرية تتضامن مع فلسطين ...
- انعقاد مجلس الحكومة يوم غد الأربعاء
- تغريدة للفنانة هيفاء وهبي تستنفر المتحدث باسم الجيش الإسرائي ...
- وزيرة الثقافة الجزائرية: فلسطين قضية كرامة إنسانية
- تبون: صدمته مخابرات المغرب فدعا لمقاطعة شركات مغربية
- مجانين الموضة
- فنانة سعودية تعلق على مشهد مع زوجها في مسلسل-ممنوع التجول-.. ...


المزيد.....

- مجموعة نصوص خريف يذرف أوراق التوت / جاكلين سلام
- القصة المايكرو / محمد نجيب السعد
- رجل من الشمال وقصص أخرى / مراد سليمان علو
- مدونة الصمت / أحمد الشطري
- رواية القاهرة تولوز / محمد الفقي
- كما رواه شاهد عيان: الباب السابع / دلور ميقري
- الأعمال الشعرية / محمد رشو
- ديوان شعر 22 ( صلاة العاشق ) / منصور الريكان
- هل يسأم النهب من نفسه؟ / محمد الحنفي
- في رثاء عامودا / عبداللطيف الحسيني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - محمد الزهراوي أبو نوفله - من رحِم تنْهيدَة. ...