أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - محمد رمضان الجبور - التناص الأسطوري في ديوان (بقايا امرأة) للدكتورة كريمة نور عيساوي من( المغرب )














المزيد.....

التناص الأسطوري في ديوان (بقايا امرأة) للدكتورة كريمة نور عيساوي من( المغرب )


محمد رمضان الجبور
(Mohammad Ramadan Aljboor)


الحوار المتمدن-العدد: 6740 - 2020 / 11 / 22 - 12:32
المحور: الادب والفن
    


التناص الأسطوري في ديوان (بقايا امرأة)
للدكتورة كريمة نور عيساوي من( المغرب )
الأسطورة من العناصر التي قد لا يخلو منها نصّ أدبي ، فهي المعين الذي لا ينضب عند الأدباء ، وقد تكون عند الشعراء لها المكانة الاسمى والأعلى ،فقد دأب الأدباء على توظيفها في إبداعاتهم الأدبية بما يناسب مجتمعاتهم وقناعاتهم وأفكارهم ، وبغض النظر عن تنوع الأساطير ومصادرها ، إلا أن لها الحضور المميز في النص الأدبي وقد عرفوا الأسطورة فقالوا : الأسطورة هي: «تفسير أو قصة رمزية تروي حادثة غريبة، أو خارقة للطبيعة، توجد في ثقافة فرعية، وتتميز الأسطورة بتناقلها، وانتشارها على نطاق واسع، وتأثيرها العميق نتيجة ما تنطوي عليه من حكمة، وفلسفة وإثارة وإلهـام»
وقد تعددت تعريفات الأسطورة لتعدد أنواعها وطبقاً للمناهج التي تناولتها بالدراسة ، ولسنا بصدد الخوض بتعريف الأسطورة والخوض بتفاصيلها ، بقدر ما يهمنا توظيف الأسطورة في ديوان الشاعرة د. كريمة عيساوي (بقايا امرأة ) فقد أولت الشاعرة اهتماماً خاصاً بالأسطورة ، ونجحت في توظيف الأسطورة في ثنايا قصائدها وفي مواقع متعددة من ديوانها (بقايا امرأة )
ففي قصيدة (الحلم الايكاروسي ) تقول الشاعرة :
وأنت تزحفين إلينا ..
معلنة
دقات الوداع...
تسرقين،
هذا الحلم الايكاروسي
تلفينه بصرخات الجياع
على أبواب الشبع،
تلونينه بسواد الثكالى
.................
تكتب على جماجمكم المسطحة
مات الحلم الايكاروسي
ونسي صوتا يصدح،
ستسقط شلالات بيضاء
من سيول عتمة السماء
فتفرون كالجرذان...
إلى مواقد الخشب
ويبقى الصبي يدون
التفاهات البشرية
على الأرض اليباب
ففي هذه القصيدة تستحضر الشاعرة أسطورة أيكاروس ،.
توظف هذه الأسطورة في الحلم الذي لا يأتي ، حلم كحلم ايكاروس ، فقد كان يحلم بالحرية ، بأن يخرج من سجنه ، إلا أنه قد نسي أن جناحيه قد تم تثبيتهما بالشمع ، فكانت الشمس والحرية عدوا له ، فقد وظفت الشاعرة هذه الأسطورة في وصف حلم لا يتحقق .
وفي قصيدة (خيوط البوح ) توظف الشاعرة د. كريمة عيساوي ، مفردة (الرخ) ، وتختار هذا الطائر الأسطوري لحمل عباراتها وحروفها ، وفي ذلك أكثر من دلالة ، فالشاعرة يحق لها أن تفخر بما يخط يراعها ، بعد أن أصابها التعب ، وخلدت إلى النوم .
أحضن حروفي من وحشة الغياب..."
أنسج من خصلات العبارة
جدائل معلقة بجداول الحياة
يحملها الرخ بين جناحي السماء
يغوص في بحور المعنى
في المساء أعود لطاولتي القديمة....
أعناق يراعي الصغير
أنام على كراستي"
وفي قصيدة (كفن الرزايا) ترد مفردة أورفيوس وأروفيوس من الأساطير اليونانية ، وظفت الشاعرة هذه المفردة في القصيدة ، فقد اعتاد الشعراء المناداة على أصحابهم وأصدقائهم ليحملوا شيئاً من الهم عنهم ، يواسوهم ، أو يشاركونهم أفراحهم ودائماً سواء في الأفراح أو الأحزان نبحث عن الأصدقاء
" أورفيوس يا صديقي
تمسك بيدي
ورفرف فوق ضباب الرؤيا
فحوافر أسنة الهزيمة تحيك
كفن الرزايا على قفر الأيام،
تمسك بيدي ...
وامش ...
على لجة سحاب مرآتي
أورفيوس يا صديقي
التفت كي أسقط منك ..
رويدا
رويدا "
وفي قصيدة (ترياق خيانة ) تتكرر مفردة أورفيوس وتوظفها الشاعرة في سياق آخر ، فهذه الشخصية الأسطورية اليونانية كما قلنا لها في الغناء والموسيقى ، فقد كان يعزف ويؤلف الأغاني لحبيبته ، فقد وظفت الشاعرة هذه الأسطورة في هذا الجانب ، فالشاعرة تراه يعزف أوتار الملحمة الخالدة :
"أورفيوس الصاعد إلى العالم السفلي
يعزف أوتار الملحمة الخالدة،
ها هي عشتار تحمل عنه الكمنجات...
ليَعْزِف الآحجيات قربانا أمام
إيزيس في بستان الزعتر"
بقي أن نقول أن الشاعرة د. كريمة عيساوي استطاعت بفضل ثقافتها الواسعة واطلاعها على مصادر متنوعة من الثقافة ، ومقدرتها اللغوية ، وأسلوبها المتميز ، من أن تأسس لنفسها خط مسيرتها الشعرية الخاص بها ، وقد استطاعت تطوير أدواتها الفنية لتسمو بها نحو الأبداع والتجديد ليلائم مقتضيات التطور والحداثة في المسيرة الشعرية المعاصرة.
ويظل ديوان (بقايا امرأة ) البطاقة الرابحة للدخول إلى محراب الشعر من أوسع أبوابه .




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
https://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,168,453,104
- الوطن... والغربة... ومجموعة (ضفاف الحنين) للدكتورة جميلة الو ...
- البعد الفلسفي في ديوان (الدمى المتناحرة ) للشاعرة سعاد سحنون ...
- السرد التعبيري ...وديوان همس المرايا للشاعرة ....جميلة بلطي ...
- مقدمة المجموعة القصصية (الخطوات السبع)
- التناص الديني في ديوان (بقايا امرأة ) للشاعرة الدكتورة كريمة ...
- كتاب كسرة خبز والكاتب المغربي حسن ابراهيمي
- الرواية المغربية والجانب الاجتماعي في رواية ( غرب المتوسط ) ...
- الأبعاد النفسية في رواية (عذراً...ل كوفيد 19 عائدون بلا أروا ...
- الأبعاد السياسية في رواية (سلامة الحافي) للدكتور حسين العموش
- تقنيات وتوظيف الحوار في رواية ( عندما تهرب الطيور من غزة )
- البناء الدرامي في رواية (عدوى الحب والموت) للروائي د. حسين ا ...
- توظيف التراث في رواية (قرد من مراكش) للروائي مصطفى القرنة
- صور المرأة في الأمثال الشعبية في كتاب ( هم البنات للممات ) ل ...
- توظيف وسائل التواصل الاجتماعية الحديثة ...ورواية (بيرغامو) ل ...
- إطلالة على كتاب ( قرية العبيدية ) للأستاذ / أحمد محمد علي خل ...
- الشخصيات والجانب السياسي في رواية ( الشيطان يخرج من أزمير ) ...
- صورة اليهودي والجانب السياسي في رواية (الشيطان يخرج من أزمير ...
- عتبات النص في رواية ( خُلق إنساناً) شيزوفرينيا للروائية / عن ...
- الواقع والخيال في رواية (هاربون من كورونا)
- شعبيات


المزيد.....




- وفاة مفاجئة للمثلة الشابة الكورية الجنوبية سونغ يو – جونغ في ...
- مجلس الحكومة يتدارس  الخميس المقبل تغيير المرسوم الملكي الصا ...
- لا يستحق لقب -الزعيم-... فنان يجدد هجومه على عادل إمام
- رسام الكاريكاتير أشرف حمدي عبر “فيسبوك”: أنا بيتقبض عليا.. و ...
- ذكرى مؤرخ شبه الجزيرة العربية.. هل تنبأ عبد الرحمن منيف بذوب ...
- دورة المجلس الوطني لحزب المصباح .. القيادة توقع على -طلاقها ...
- رسام الكاريكاتير أشرف حمدي عبر “فيسبوك”: أنا بيتقبض عليا.. و ...
- الرواية الأميركية السرية للثورة المصرية.. قراءة في رسائل هيل ...
- صوت قرى دارفور الذي سكت.. رحيل الروائي والقاص السوداني إبراه ...
- منعم وحتي: عسكر قصر المرادية يخوض حربا كارتونية قرب حدودنا ا ...


المزيد.....

- سيرة الهائم / محمود محمد عبد السلام
- حكايات قريتنا / عيسى بن ضيف الله حداد
- دمي الذي برشو اليأس / محمد خير الدّين- ترجمة: مبارك وساط
- كتاب الأعمال الشعرية الكاملة حتى عام 2018 / علي طه النوباني
- الأعمال القصصية الكاملة حتى عام 2020 / علي طه النوباني
- إشارة ضوئية / علي طه النوباني
- دموع فينيس / علي طه النوباني
- ميزوبوتاميا / ميديا شيخة
- رواية ( حفيان الراس والفيلة) / الحسان عشاق
- حكايات الماركيز دو ساد / رويدة سالم


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - محمد رمضان الجبور - التناص الأسطوري في ديوان (بقايا امرأة) للدكتورة كريمة نور عيساوي من( المغرب )