أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - محمد نضال دروزه - نشوتنا في عرسنا تنتصر باعياد حرياتنا.














المزيد.....

نشوتنا في عرسنا تنتصر باعياد حرياتنا.


محمد نضال دروزه

الحوار المتمدن-العدد: 6719 - 2020 / 10 / 30 - 00:49
المحور: الادب والفن
    


نشوتنا في عرسنا تنتصر بأعياد حريتنا.
محمد نضال دروزه.
نشوتنا في عرسنا
تنتصر بأعياد حريتنا
في السعادة وألأبداع
أتمني أن أغفو على كتفك
أفقد كل إحساسي
وأعيش بأحساسك
أحساس عشقك لي
وعشقي لك
ليتك تدرك يا عمري
أن في داخلي قلب كبير
لا يسكنه إلا شخص واحد
هو أنت بلهفات نبضاته
وبكل شهواته
أنت يا شمس شتائي
بحبك تروي شغف أشواقي
حتى تنمو وتزهر لك
أنت شمس ربيعي
تنمو فيه شهواتي
لجنات ذكورتك
حتى تحتضن شهواتك شهواتي
أنت شمس صيفي
تمتع يا حبيبي
متلذذا بخيراتي
وعري يعانق عريك
وأنت تهمس في أذني:
عشيقتي رحمة
أتمتع الآن وأتلذذ
بصيف أنوثتك
وأنا أبوس واحضن
خيرات جسدك
الحيوي الشهواني
وحنية روحك
ومن لذات شفتيك الشهية
وأنا أبوسها بشهية
ومن رمان نهديك
وانا امصهما
وتفاح فخذيك
وانا اداعبها
ومن خيرات بستان أنوثتك
من التين والعنب
وما لذ وطاب من تمور عريك
وأنا أبوسك وأحضن
كل ناحية في جسدك
ومن مكامن شهواتك
العطشى لأمطار شهواتي
وهي تغمرها وتروبها
ونحن في حلبة ألعشق
عراة نرقص متعانقين
في بعضنا متداخلين
نتبادل أعمق المتع
وأعنف اللذات
حتى تنتصر نشوتنا
في عرسنا
بعذوبة أمواج انتعاشاتنا
قي حلاوة شبق أعراسنا
بحرية كل منا
وهو في قمة سعادته
وأجمل مسارات أبداعاته
في حياته.
محمد نضال دروزه.



#محمد_نضال_دروزه (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الباحثة اللبنانية د. ريتا فرج حول الاسلام والجندر واتجاهاته الفكرية في التاريخ المعاصر
الموقف من الدين والاسلام السياسي، حوار مع د. صادق إطيمش حول الاوضاع السياسية والاجتماعية في العراق


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- يا صديقي يا حبيبي يا...
- أيها النساء الحرات ...أيها الرجال الاحرار دعونا نلتقي ...
- ألحريات ألوطنية المدنية ألعلمانية ألديمقراطية.
- تعال حبيبي ...أحتضني ...
- الحب ليس أن تقول:-أحبك-فقط.
- مميزات الحريات العلمانية الديمقراطية.
- يا شهية ألروح وجنات ألأنوثة في ألجسد.
- تقول صديقتي:يا سيد نضال يا سيد الخوارج.
- حبيبي ... سأكتب عن لهفات عشقي لك.
- أنت عشيقي وعريس أفراح أنوثتي.
- استوطن عشقك في قلبي.
- أيها ألأحرار من كل قيد غير أنساني.
- حبيبي ... قساوة وحدتي أتعبتني.
- أحبك أنا وأعشقك
- عجب عجب يا امة العرب.
- أيتها المرأة الحيوية ... ثوري.
- شيماء يا جنة العشرين ربيعا يا جنتي.
- لا بد من مكافحة أسس التخلف في المجتمعات العربية.
- لن توجد حريات ديمقراطية في المجتمعات العربية ونساؤها سجينات.
- يا سواح الغفلة ياغفاة العرب؟؟


المزيد.....




- صدور ترجمة رواية «غبار» للكاتبة الألمانية سفنيا لايبر
- منشورات القاسميّ تصدر الرواية التاريخية -الجريئة-
- مترجم ومفسر معاني القرآن بالفرنسية.. وفاة العلامة المغربي مح ...
- بمشاركة أكثر من 250 دار نشر.. معرض الكتاب العربي في إسطنبول ...
- محمود دوير يكتب :”كابجراس” و”جبل النار” و”أجنحة الليل يحصدون ...
- فيلم -انتقم-.. الطريق الصعب إلى الحياة الجامعية
- -بلطجي دمياط- يثير الرعب في مصر.. لماذا حمّل المغردون الأعما ...
- رواية -أسبوع في الأندلس-.. متعة التاريخ وشغف الحكاية
- انتشر على شبكة الانترنت بشكل واسع.. شاهد كيف روّجت هذه الشرك ...
- مجموعة سجين الفيروس


المزيد.....

- رواية للفتيان البحث عن تيكي تيكيس الناس الصغار / طلال حسن عبد الرحمن
- هاجس الغربة والحنين للوطن في نصوص الشاعرة عبير خالد يحيى درا ... / عبير خالد يحيي
- ثلاث مسرحيات "حبيبتي أميرة السينما" / السيد حافظ
- مسرحية امرأتان / السيد حافظ
- مسرحية ليلة إختفاء الحاكم بأمر الله / السيد حافظ
- مسرحية ليلة إختفاء فرعون موسى / السيد حافظ
- لا أفتح بابي إلّا للمطر / أندري بريتون- ترجمة: مبارك وساط
- مسرحية "سيمفونية المواقف" / السيد حافظ
- مسرحية " قمر النيل عاشق " / السيد حافظ
- مسرحية "ليلة إختفاء أخناتون" / السيد حافظ


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - محمد نضال دروزه - نشوتنا في عرسنا تنتصر باعياد حرياتنا.