أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - محمد نضال دروزه - شيماء يا جنة العشرين ربيعا يا جنتي.














المزيد.....

شيماء يا جنة العشرين ربيعا يا جنتي.


محمد نضال دروزه

الحوار المتمدن-العدد: 6507 - 2020 / 3 / 6 - 01:14
المحور: الادب والفن
    


شيماء ياجنة العشرين ربيعا يا جنتي
في صباح الاثنين في منتصف تموز
دخلت حديقة جمال عبد الناصر
فوجدتك ..
وجدت صبية بهية الجمال
تجلس في مجلسها
وبين يديها جوالها
تتمتع بما يحتويه ...
وانوار جمالها الساحر يشدني
حتى جلست أمامها
مأخوذا بطلتها البهية
وانا اشاهدها
كأني اشاهد جنة حيوية ...
تدعو جنتي لعناقها
حتى تحتويني واحتويها
ابتسمت لها بكل ود وسرور
فاذا نور ابتسامتها
في وجهي يشع
فسألتها:ماذا تدرسين؟
فأجابت بصوت انوثتها الساحرة:
فنون ...وانا شيماء...
في العشرين من عمري
فقلت لها:
عمرك عرس الصبا وعز الشباب...
احسنت بما اخترت
بالاطلاع على ثقافة الغير
فأجابتني:طبعا
لكل مجتمع لغته وثقافته
وعاداته وتقاليده
وتحدثنا في العلوم والادب
والغذاء والغناء
وفي علم ازلية الاكوان
وعلم التطور الطبيعي واليولوجي
وهي تقول لي:كم حديثك ممتعا
وانا ما زلت اشاهدها
مبهورا بطلتها الرائعة
وقوام جسدها الحيوي الشهي
وصدرها الشامخ المتباهي
بعشق الحياة
وحيوية حواسها
الباحثة عن المعرفة الواقعية
لتغذي مرونة عقلها
الباحث عن المعرفة الحقيقية
وأشاهد يديها التواقتين لعناق الحرية.
ويلي منك يا جنتي شيماء
ويلي من طوفان انوثتك العسلي
وهو يغمرني بطغيانه
باعياد الفرح
ويلي من جمال عينيك وخديك
والكرز الشهي في شفتيك
ووجهك الملائكي الحي
وهو يدعوني للصلاة
في رحاب جناتك
لتعانق جناتي العطشى جناتك
شيماء ياجنة العشرين ربيعا
يا ملكة متوجة
على عرش الصبا الحيوي
شيماء ياجنتي
يا جنة افراحي وأعيادي
كم انا مشتاق للقائك
والحديث الحر معك
ولتعانق روحي روحك الحيوية المتمردة ...
العطشى لعناق روحي ..






قناة الحوار المتمدن على اليوتيوب
نحو يسار عربي جديد حوار مع الباحث الماركسي اللبناني د. محمد علي مقلد
واقع ومستقبل اليسار العالمي والعربي حوار مع المفكر الماركسي الفلسطيني غازي الصوراني


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- لا بد من مكافحة أسس التخلف في المجتمعات العربية.
- لن توجد حريات ديمقراطية في المجتمعات العربية ونساؤها سجينات.
- يا سواح الغفلة ياغفاة العرب؟؟
- العجز الادراكي أساس التخلف في العالم العربي.
- حوار شفاف بيني وبين صديقتي لينا.
- الحريات الديمفقراطية أساس المجتمع المدني.
- لا ديمقراطية ولا حريات ديمقراطية في المجتمعات العربية.
- ما هي الاسباب التي تجعل المجتمعات العربية تعيد انتاج التخلف ...
- أيها الحبيبان العاشقان لبعضكما.
- كم أنت غريب أيها الحب ...؟!
- القراءة تعطيك اجنحة لتطير .... لماذا نقرأ؟وما هي فوائد القرا ...
- عصبية المرأة تأتي من عدم اشباعها الجنسي الكافي ...
- أهمية وضرورة العناق والقبل والمفاخدة بين الجنسين.
- المغفلون يدعون أن العلمانية الديمقراطية كفر.
- تبدأ حريتك حين تنهي قناعاتك بالجهل المقدس.
- أنا امرأة شرقية نارية وحيوية.
- من ثقافة المجتمع الديني الى ثقافة المجتمع المدني الديمقراطي.
- أعلن ان عيد حبنا في أفراح عرسنا.
- ألمجتمع السوي هو المجتمع ألخالي من العنوسة.
- ان المحجبات هن دواجن الاخوان المسلمين


المزيد.....




- -كله بالحب-... منتج مسلسل زينة يعلق على أزمة انسحاب الممثلين ...
- كاريكاتير -القدس- لليوم الخميس
- بيت لحم مهد الحضارة والتاريخ عاصمة الثقافة العربية
- لأول مرة.. بلاسيدو دومينغو يشارك في أوبرا ينتجها مسرح -البول ...
- خبراء أمريكيون يؤكدون وجاهة الاعتراف الأمريكي بمغربية الصحرا ...
- تسوية قضية الصحراء محور مباحثات بين نائب وزير الخارجية الروس ...
- المغرب يؤكد ضرورة جعل المكافحة العالمية للمخدرات أولوية ضمن ...
- المخرج السوري الليث حجو يعلق على مسلسل -قيد مجهول-
- روح ديفيد لينش المُعذّبة معروضة في أولتن
- إعداد الدفاع يؤخر ملف الكوميدي الجزائري بوهليل


المزيد.....

- القصة المايكرو / محمد نجيب السعد
- رجل من الشمال وقصص أخرى / مراد سليمان علو
- مدونة الصمت / أحمد الشطري
- رواية القاهرة تولوز / محمد الفقي
- كما رواه شاهد عيان: الباب السابع / دلور ميقري
- الأعمال الشعرية / محمد رشو
- ديوان شعر 22 ( صلاة العاشق ) / منصور الريكان
- هل يسأم النهب من نفسه؟ / محمد الحنفي
- في رثاء عامودا / عبداللطيف الحسيني
- ظلال الاسم الجريح / عبداللطيف الحسيني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - محمد نضال دروزه - شيماء يا جنة العشرين ربيعا يا جنتي.