أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - حقوق المراة ومساواتها الكاملة في كافة المجالات - مارينا سوريال - ابنتك ياايزيس ١٢














المزيد.....

ابنتك ياايزيس ١٢


مارينا سوريال

الحوار المتمدن-العدد: 6704 - 2020 / 10 / 15 - 14:48
المحور: حقوق المراة ومساواتها الكاملة في كافة المجالات
    


اعدونى لضيوف المساء جدته وولدته وشقيقاته وحيد والديه وريث الارض والتجاره والسياسة ايضا ..تركت نفسى للمعاينة وكاننى تمثال من الشمع تمثال يراقب عيون المتطفلين دون ان يملك الخيار وقول نعم او لا لا مرفوضة لااحد يحبها تكسر عزتهم لذا اغضبت االجميع كنت سيزا المدللة ويجب ان ينتهى كل هذا ..لقى وجهى وجسدى استحسان النصف الخاص بالنساء فى العائلة وهذا يعنى التقدم بما يليق..
كل ما شغلنى هو السؤال عن مريم قيل لى انهم عادوا الى الاسكندرية وانقطعت الاخبار عنهم هل كل هذا بعد ما فعلنا هل لننا كنا نشاهد الافلام ونقوم بتقليدها فى الخفاء استحقننا كل هذا العقاب؟!
يوسف هذا هو اسمه المحه فيلمحنى دون ان ندقق النظر اوصتنى الام بذلك لايليق بالفتاة المحترمة التدقيق فى الشاب فى حين غمرنى هو بنظرات وان كانت مكتسيه لاتلاحظ بفجاجه لكن جسدى يدركها فغضبت..
هل يجوز ان اتزوج بواحد وعقلى معلق باخر ربما لايعرف بالامر كتبت رسالة تلك المره كانت لمدام اوزيل فهى من يمكنها الان الرد..اخبرتها بكل ماحدث معى منذ ان تركت المدرسة اعلم ان تريزا لن تخبرها عما يدور فى قلبى وما عانيت وما فعلته هى فكانت هى الواشية الوحيده لانها لم تتلقى عقابا مثلما تلقيت انا ..
كل شىء يسر بهدوء كالخطة التى وضعوها كان موعد الاكليل يقترب وسيقام بكنيسة ابى سرجه لطالما تعلق بها ابى ثم سنكمل الحفل فى بيتنا بيت هيدرا ..تخيلت وجه العمه ايزيس التى منعونى من معرفه من تكون حقا؟قالوا امراة ملعونة اختفت منذ سنوات ترى مالذى فعلته واستحقت اللعن والطرد والشطب من بين جدران هيدرا..سقطت دموعى جففتها فتيات يساعدننى فى التزين اسمع ضحكات كل العرائس على هذا النحو..هه عروس متى حدث كل هذا؟لم ارى ذلك اليوسف سوى ضباب حتى كلماته لم انتبه لها مليا فقدت قدرتى على الصراخ او قول لا الامور تسير وفقا لشىء لعين يجذبنى يشبك قدمى فى الارض ويرسخها لشىء مجهول اريد الانفلات..الانفلات والراحة لكن لااحد يجيب لافى السماء ولا على الارض..هنك طقوس سوف تجرى هناك اكليل سوف يوضع فوق راس العروسين سيكون هناك ارتباط ابدى واتحاد جسدى كلمات وامين تتردد بين شفاه رجال ونساء مقسومين على ناحيتين ..احاول ان اتذكر ذكريات جيده فتهرب منى غاضبه ذهنى خال من كل شىء لاول مره منذ ان خلقت..اسمع صوت "مبارك الاتى باسم الرب"اذن فقد دخل الكنيسة والان ساتبعه انا ومن خلفى امى وشقيقاتى يحملن الشموع من حولى ..



#مارينا_سوريال (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع د. علي بداي حول التلوث البيئي والتغيير المناخي، اسبابهما وتاثيراتهما على الارض الان ومستقبلا
حوار مع الكاتب الروائي البحريني احمد جمعة حول الادب الروائي في المنطقة العربية ودوره في قضايا اليسار


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- ابنتك ياايزيس ١١
- ابنتك ياايزيس ١٠
- ابنتك ياايزيس ٩
- ابنتك ياايزيس ٨
- ابنتك ياايزيس ٧
- ابنتك ياايزيس ٥
- ابنتك ياايزيس ٦
- ابنتك ياايزيس ٣
- ابنتك ياايزيس ٤
- ابنتك ياايزيس ١
- ابنتك ياايزيس ٢
- وداعا كلودى.. اندريا
- كورونا صاحبتنى ايضا ياامل..مارجو
- رحلت عنى الكورونا..امل
- سنلهو من جديد.. كلوديا
- استمتع بحياتك من جديد.. اوليفيا
- كالماء والهواء
- عشت من جديد.. كلودى
- عثرت عليه من جديد..سوزوران
- لم ينحصر الخوف اوليفيا لكننا نتجاهله


المزيد.....




- رصدتها كاميرا مراقبة.. شاهد ما حدث لامرأة زُعم أنها سرقت صند ...
- -بنات عبد الرحمن-.. فيلم أردني يقتحم واقع الأسرة ويكشف المست ...
- سحب الهوية وغرامات.. عقوبات جديدة لغير المحجبات في إيران
- الكويت ترحل 3 مثليين عرب لممارستهم الجنس مقابل المال!
- مقتطفات من مقابلة لشريكة ولكن مع المناضلة ليندا مطر
- فاطمة براني.. أول امرأة تدرب فريق كرة القدم للرجال في تونس
- دار رعاية أمريكية تضع امرأة -على قيد الحياة- في كيس الموتى
- أفغانستان تحت حكم طالبان: اعتقال أستاذ جامعي يدعم تعليم النس ...
- ليندا مطر (1925- 2023).. مناضلةٌ نسوية حتى الرمق الأخير
- ليندا مطر (1925- 2023).. مناضلةٌ حتى الرمق الأخير


المزيد.....

- هل يستفيد رجال الطبقة العاملة من اضطهاد النساء؟ / جون مولينو
- قراءة في كتاب (قضايا المرأة في التدين الأجتماعي ) للدكتور ... / حميد الحريزي
- نقد جذري لجذور هيمنة رأس المال على النساء / ليوبولدينا فورتوناتي
- اضطهاد المرأة أم إفناءها، منظوران مختلفان / مؤيد احمد
- الحركة النسائية الاردنية سنوات من النضال / صالح أبو طويلة
- الإجهاض: قديم قدم البشرية / جوديث أور
- النساء في ايران ونظام الوصاية / ريتا فرج
- الإسلام وحقوق المرأة / الدكتور هيثم مناع
- مقصيات من التاريخ: العاملات في إيران الحديثة / فالنتين مقدم
- قراءة عبارة السوري الأبيض عبر عدسة فانون: نقد نسوي ضد اللوني ... / رزان غزاوي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - حقوق المراة ومساواتها الكاملة في كافة المجالات - مارينا سوريال - ابنتك ياايزيس ١٢