أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الصحة والسلامة الجسدية والنفسية - محيي الدين محروس - من سمات عصر الكورونا














المزيد.....

من سمات عصر الكورونا


محيي الدين محروس

الحوار المتمدن-العدد: 6703 - 2020 / 10 / 14 - 20:33
المحور: الصحة والسلامة الجسدية والنفسية
    


مع عودة تصاعد عدد المُصابين والوفيات نتيجة جائحة كورونا كوفيد ١٩ في معظم الدول، يتابع الناس بقلقٍ شديد ليس فقط أعداد الضحايا البشرية، وإنما أيضاً ماهو مستقبلهم في العمل، وما هو مستقبل أطفالهم في المدارس والجامعات؟
لقد تم اتخاذ إجرءات استثنائية في العديد من الدول، من حيث متابعة العمل والدراسة.
كما يخيم ظل توقف نشاط العديد من المؤسسات الخاصة الصغيرة والمتوسطة.
وتوقفت النشاطات الفنية ..في المسارح ودور الأوبرا، والسينما، وزيارة المتاحف…
واتخذت اجراءات صارمة في دور الحضانة والمدارس والجامعات… ففي بعض الدول تم إغلاق المدارس والجامعات …لمتابعتها عبر الإنترنت، أو تغيير ساعات الدوام، قبل الظهر وبعده، لتخفيف عدد التلاميذ والطلبة في الصف، وفي قاعة المحاضرات على مرحلتين.
وتم إغلاق العديد من المقاهي والمطاعم، إما لقلة الزبائن أو لعدم توفر الشروط التي تفرضها الدولة في شروط توفير التباعد. والمحلات التي لا تزال تعمل تسير نحو طريق الإفلاس.
قام العديد من الناس في تغيير وظائفهم، حتى ولو بدخلٍ أقل، مقابل توفير ظروف صحية أفضل لهم من حيث التباعد أثناء العمل.
ما هي الحلول المستقبلية؟
ينتظر العالم من الأطباء والعلماء والمفكرين إيجاد الحلول الجذرية لمتابعة الحياة البشرية بأشكال جديدة تُحافظ على صحة الإنسان وصحة المجتمعات. تعيش البشرية على أمل إيجاد الدواء الناجع للقضاء على هذا المرض الكارثي. ولكن كل المؤشرات تدل على أنه لم يتوفر بعد، ولن يتوفر في الوقت القريب العاجل إيجاد اللقاح المناسب للوقاية وللعلاج.
كما كتبت سابقاً، عصر الكورونا يختلف كلياً عن عصر ما قبل الكورونا، وكذلك عن عصر ما بعدها.
يعيش اليوم الناس حالة القلق والمرض والوداع الأخير لأهاليهم ولمعارفهم بسبب هذه الجائحة.
فحالة القلق تمس عدم معرفة الإنسان: هل هو بصحة جيدة أم أنه مصاب بالمرض؟ لأن أعراض المرض لا تظهر فوراً، بل بعد أسبوع أو أسبوعين. كما تمس صحة عائلته؟ كذلك عدم الثقة في استمراريته في العمل الذي يمارسه؟
وحالة التخوف العامة حول إقرار حالة الطوارئ في البلاد…وحول توفر المواد الغذائية!
والقلق حول توفر العناية الصحية من قبل المستشفيات له ولأفراد عائلته في حال المرض!
بالطبع، هذه السمات تختلف من دولةٍ لأخرى حسب شدة المرض من حيث الانتشار للمرض، ومن حيث أهلية الحكومات في التصدي لهذه الجائحة، ومن حيث الثقافة العامة للمجتمع واتباعها للإرشادات الصحة.

توجد مشروعية موضوعية في التخوفات من النتائج الكارثية لهذه الجائحة على المجتمعات في بلدان العالم الثالث، لأسباب عديدة، ولكن هذا يحتاج إلى بحثٍ آخر.
المهم اليوم هو اتخاذ كافة الاحتياطات من قبل الإنسان والأنظمة السياسية للحد من انتشار هذه الجائحة،
ولتقديم الدعم الطبي والإنساني لكل مُصاب. وربما هذه الفائدة الإنسانية الأولى: التكافل الاجتماعي.






قناة الحوار المتمدن على اليوتيوب
نحو يسار عربي جديد حوار مع الباحث الماركسي اللبناني د. محمد علي مقلد
واقع ومستقبل اليسار العالمي والعربي حوار مع المفكر الماركسي الفلسطيني غازي الصوراني


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- من آداب الحوار
- التعصب القومي والتعصب الديني
- التعصب القومي وكارثيته
- الديمقراطية والحزب القائد وحزب الأمة وحزب الشعب
- ما هي المواقف السياسية السورية من قانو ن قيصر؟
- من نتائج الجائحة كورونا فيروس ١٩
- حول شعار - الوحدة الوطنية -
- من أجل السلام في العالم
- الحرب العالمية الثالثة
- من نتائج مرض كورونا فيروس
- عصر الكورونا
- الذكرى التاسعة لانطلاقة الثورة السورية والمهمات
- ما وراء فتح الحدود التركية للاجئين باتجاه أوروبا!
- غطاء الرأس للمرأة والرجل
- حول العَلمانية
- حول الشعارات الدينية والقومية والإنسانية
- طفولة بوتين
- تجاهل الثورة السورية؟
- الماركسية والحركة الشيوعية
- الثورة المضادة


المزيد.....




- الحرب في أفغانستان: مخابرات الولايات المتحدة تشك في صدق المز ...
- واشنطن وطوكيو تعارضان أي محاولات لتغيير الوضع الراهن في بحر ...
- مجلس الأمن الدولي يرحب بإعلان السعودية بشأن إنهاء الصراع في ...
- البرهان: لدينا علاقات أمنية واستخباراتية وثيقة مع واشنطن
- محمد بن زايد يعزي الأمير تشارلز في وفاة والده
- بكين تحذر اليابان والولايات المتحدة من -تقويض المصالح الصيني ...
- صحيفة: بومبيو وزوجته كلفا موظفي الخارجية بتنفيذ مطالب شخصية ...
- الجيش الإسرائيلي يستهدف مواقع للفصائل الفلسطينية في غزة لليو ...
- فرنسا.. 4 وفيات جديدة بسبب تجلط الدم بعد تلقي لقاح -أسترازين ...
- قطر: الكثير من التحديات تعيق السلام في أفغانستان ونأمل في عق ...


المزيد.....

- أصول التغذية الصحية / مصعب قاسم عزاوي
- الصحة النفسية للطفل (مجموعة مقالات) / هاشم عبدالله الزبن
- قراءة في كتاب إطلاق طاقات الحياة قراءات في علم النفس الايجاب ... / د مصطفى حجازي
- الافكار الموجهه / محمد ابراهيم
- نحو تطوير القطاع الصحي في العراق : تحديات ورؤى / يوسف الاشيقر
- الطب التقليدي، خيار أم واقع للتكريس؟ / محمد باليزيد
- حفظ الأمن العام ، و الإخلال بالأمن العام أية علاقة ... ؟ / محمد الحنفي
- الوعي بالإضطرابات العقلية (المعروفة بالأمراض النفسية) في ظل ... / ياسمين عزيز عزت
- دراسات في علم النفس - سيغموند فرويد / حسين الموزاني
- صدمة اختبار -الإيقاظ العلمي-...........ما هي الدروس؟ / بلقاسم عمامي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الصحة والسلامة الجسدية والنفسية - محيي الدين محروس - من سمات عصر الكورونا